سـن التخيير للمحضون فـي القانـون السـوري..!!

نقاشات قانونية

2017-02-05 -
المصدر : محطة أخبار سورية

فرض المشرّع فترتين من عمر الطفل قدّر فيهما حاجته في نشأته وتربيته للحضانة؛ فما دامت الزوجية قائمة بين الأبوين فإن الولد ينشأ بين أحضان أمه ورعاية أبيه. أما إذا وقعت الفرقة بين الأبوين، فلا شك في أن مصلحة الطفل توجب وضعه عند من هو أقدر على الاهتمام به والعناية بشؤونه في كل فترة من فترتي حياته. ولما كان الطفل في بدء حياته يحتاج إلى تربية ورعاية وحنان وشفقة وهذا يتوافر في النساء عادة أكثر من الرجال، كان الأحق بحضانته شرعاً أمه. والفترة الثانية هي مرحلة انتقال الطفل إلى أبيه وفيها يحتاج فيها إلى من يقوم على تربيته وتعليمه وحفظه وصيانته. وفي كلتا المرحلتين يراعى أولاً وقبل كل شيء مصلحة الطفل. ولقد نظم قانون الأحوال الشخصية بعد تعديل المادة 146منه هذه المرحلة من حياة الطفل بالنص:

"على أنه مدة حضانة الصغير تنتهي إذا بلغ الصغير الثالثة عشرة والصغيرة خمسة عشر عاماً".

لكن من أكثر الأمور التي تواجه الطفل عند انتهاء حضانته موضوع انتقاله من الأم إلى الأب وما يخلق من معاناة وألم بالنسبة له أو لأمه أو بالعكس. وكثيراً ما يطرح السؤال على المشتغلين بالقانون من محامين وقضاة؛ هل يحق للطفل أن يختار بين أبويه وما هو موقف القانون من هذا الحق؟

إن قانون الأحوال الشخصية أغفل ذكر هذا الحق بنص واضح وصريح وتولى الاجتهاد القضائي الرد عليه بحرمان المحضون من حق الاختيار؛ فقد جاء في اجتهاد محكمة النقض السورية رقم أساس 346 قرار تاريخ 26 / 8/ 1969 أن:

"الشرع لم يترك للولد بعد تجاوزه سن الحضانة أن يبقى لدى أمه". وهذا الاجتهاد لا سند له في السنة والفقه؛ حيث نجد أن المذهب الشافعي أقر هذا الحق للمحضون؛ ويرى أصحابه أنه بعد انتهاء سن الحضانة حين بلوغ الاثنين (الفتاة والصبي) سن السابعة، يُخيّر المحضون بين بقائه مع والدته أو انتقاله إلى والده. وجاء في رد المحتار لابن عابدين: "أنه ينبغي للمفتي أن يكون ذا بصيرة ليراعي الأصلح للولد، فقد يكون له قريب مبغض يتمنى موته ويكون زوج أمه مشفقاً عليه يعز عليه فراقه، فيريد قريبه أخذه منه ليؤذيه ويؤذيها. وقد يكون له زوجة تؤذيه أضعاف ما يؤذيه زوج أمه الغريب، وقد يكون له أولاد يخشى على البنت منه الفتنة لسكناها معهم؛ فإذا علم المفتي أو القاضي شيئاً من ذلك لا يحل له نزعه من أمه، لأن مدار الحضانة على نفع الولد، إذ لكل حالة اجتهاد خاص بها يقرها القاضي الذي عليه أن يحكم بالعدل وأن يسمع لحجج الطرفين ويأخذ مصلحة الولد أولاً وأخيراً".

وبالرجوع إلى سيرة أصحاب النبي(ص) وعندما كان أبو بكر (ر) إماماً يحكم بين الناس، حكم على ابن عمر بن الخطاب أن يبقى مع جدته لأمه التي ربته بعد أن طلق عمر ابنتها التي تزوجت وتركته وما راجعه عمر في كلامه؛ أي أنه سلّم له بحكمه والتزم به.

كذلك نجد في كتاب الأحكام الشرعية في الأحوال الشخصية على مذهب الامام أبي حنيفة النعمان لمحمد قدري باشا والمعول عليه فيما سكت عنه القانون، عملا ًبالمادة 305 من قانون الأحوال الشخصية، أنه ذكر في المادة 498 منه، أنه: "إذا بلغ الغلام رشيداً وكان مأموناً على نفسه فله الخيار بين أبويه؛ فإن شاء أقام عند من يختار وإن شاء انفرد عنهما". وبالنسبة للفتاة قرر في المادة 499 من ذات المرجع، أنه:

"إذا بلغت الأنثى مبلغ النساء فإن كانت بكراً شابة أو ثيباً غير مأمونة فلا خيار لها ولأبيها أو جدها ضمها إليه، وإن كانت بكراً ودخلت في السن واجتمع لها رأي وعفة أو ثيباً مأمونة على نفسها فليس لأحد من أوليائها ضمها إليه".

وإزاء هذا الوضع كثرت المناداة لدى منظمات حقوق الإنسان والطفل والمرأة، المطالبة بالعدول عن هذا الاجتهاد الجائر الذي لا يراعي مصلحة المحضون ولا رغباته وحقه في الاختيار، ولا ينسجم حتى مع قانون الأحوال الشخصية في المادة 164 فقرة 2، التي أجازت للقاضي أن يأذن للقاصر بعد بلوغه الخامسة عشرة وسماع أقوال الوصي بتسلم جانب من أمواله لإدارتها، ولا مع الراجح في المذهب الحنفي كما توجب المادة 305 من ذات القانون؛ لذلك، رأت محكمة النقض العدول عن هذا الاجتهاد، وصدر عنها اجتهاد قضائي حديث يقرّ بهذا الحق، ويصحح الخطأ السابق، وهو القرار رقم أساس 2943 قرار رقم 2944 تاريخ 19 /12/2011 والذي يشير إلى أن "سن التخيير هو بعد بلوغ الغلام الخامسة عشر". وبذلك يكون هذا الاجتهاد قد أقر حق التخيير للمحضون عند بلوغه سن الخامسة عشر في الاختيار بين العودة إلى أمه أو البقاء مع أبيه كون فترة حضانته تنتهي عند أمه لدى بلوغه الثالثة عشر، وحقق نقلة نوعية في مجال الحضانة وكان أكثر انسجاماً مع روح الشريعة والقانون والفقه في مراعاة مصلحة الطفل في مسألة الحضانة، وعبّر بذلك عن الوجه الناصع والإنساني للشريعة الإسلامية في احترام إرادة الإنسان، والطفل خصوصاً، واقترب أكثر في مجاراة التشريعات الغربية التي قطعت شوطاً كبيراً في هذا المجال.

وأخيراً، نرجو من المشرّع عند النظر في تعديل قانون الأحوال الشخصية أن يقر هذا الاجتهاد بنص صريح وخاص، وألا يترك الأمر للاجتهاد والرأي، وبذلك يحسم الكثير من المشاكل الأسرية التي تزخر بها أروقة المحاكم الشرعية، والتي تكون الأذية والكيدية جوهرها، وضحيتها الطفل دون غيره. 

القانونية أمل عبد الهادي مسعود
عدد الزيارات
2941
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: كشفت أسباب فشل مفاوضات "جنيف 8": موسكو: التطورات تمهد لحوار سياسي على أساس القرار 2254.. ولم يعد هناك…

أعلن سيرغي لافروف أن دحر الإرهابيين في سورية وخلق مناطق خفض التصعيد يمهدان للتسوية السياسية في البلاد على أساس القرار الأممي رقم 2254. وقال لافروف…
2017-12-16 -

العراق يخطط لمد شبكة أنابيب لنقل المشتقات النفطية محليا وخارجيا

قال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي إن بلاده تخطط لبناء منظومة خطوط أنابيب لنقل المشتقات النفطية لكافة أنحاء البلاد والدول المجاورة . وأضاف اللعيبي في…
2017-12-16 -

الدفاع الروسية تكشف عن مخطط أمريكي لإنشاء "الجيش السوري الجديد" من بقايا الإرهابيين

أكد المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لا يزال يواصل تعاونه مع بقايا الإرهابيين في سوريا. وقال المركز في بيان…
2017-12-16 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الأول

الحمل حاول أن ترفع رصيدك عند أصدقائك بتفعيل علاقاتك باتصال أو بدعوة أو سؤال أو شرح وجهة نظرك بهدوء فأنت تستطيع معالجة مشاكلك المتراكمة والتخلص من كل ما كان يزعجك الثور أنت اليوم تتمتع بجاذبية و طاقة وقدرة على التعاطف مع الآخرين والتفاهم معهم وقد تقابل أو تتعرف على شخص…
2017-12-17 -

تقرير الـsns: ماتيس يعترف بدور الجيش السوري في القضاء على "داعش".. و الدفاع الروسية تكشف عن مخطط أمريكي لإنشاء جيش جديد من بقايا الإرهابيين:

قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس إن تنظيم داعش يهزم في سورية، مضيفا في الوقت نفسه أن الحرب ضده لم تنته بعد ولم تتم تصفيته نهائيا: "من الواضح اليوم أن داعش يهزم. أعتقد أن مكافحة "داعش" لم تنته بعد. ولا تثقوا عندما يقول أحد إنه تم القضاء على "داعش". ونحن…
2017-12-17 -
2017-12-15 -

استعدادا لنهائيات آسيا.. منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يبدأ غدا معسكرا داخليا

يبدأ منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم معسكرا تدريبيا داخليا غدا يستمر سبعة أيام استعدادا للمشاركة في نهائيات آسيا تحت 23 عاما المقررة في الصين… !

2017-12-17 -

الأناضول: تحركات عسكرية إيرانية بدأت تظهر بين طهران والبحر المتوسط

نقلت وكالة أنباء الأناضول، الأحد، عن مصادر سورية محلية قولها إن إيران بدأت باستخدام الخط البري الواصل بين العراق وسورية لأغراض عسكرية. وذكرت الوكالة أن… !

2017-12-17 -

التحرش الجنسي يدمر مستقبل شخصيات أمريكية مشهورة

تسبب التحرش الجنسي بضرر كبير لشخصيتين أمريكييتين بارزتين، هما عضو الكونغرس الأمريكي روبن كيون، والطاهي الشهير ماريو باتالي. وأعلن عضو الكونغرس روبن كيون، أمس السبت،… !

2017-12-17 -

المهندس خميس: مؤشرات نوعية لتقييم عمل معاوني الوزراء وإقالة من تثبت عدم كفاءته

خلص الاجتماع الدوري برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء مع معاوني الوزراء إلى تشكيل منظومات عمل من معاوني الوزراء تكون بمثابةرديف لمجموعات العمل… !

2017-12-13 -

وزير التعليم العالي: الموارد متوافرة لإنجاز أي بحث علمي مهما بلغت تكلفته

نظمت الهيئة العليا للبحث العلمي في قاعة رضا سعيد للمؤتمرات بجامعة دمشق اليوم ورشة عمل بعنوان “آليات تنفيذية للترابط بين الجهات العلمية البحثية والقطاعات… !

2017-12-17 -

انطلاق الطاقم الجديد للمحطة الفضائية الدولية بنجاح من بايكونور

انطلقت سفينة "سويوز ام اس – 07" الفضائية الروسية وعلى متنها الطاقم الجديد لمحطة الفضاء الدولية، صباح اليوم الأحد من قاعدة بايكونور الفضائية الروسية في… !

2017-12-10 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2018 بمبلغ إجمالي 3187 مليار ليرة سورية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 43 لعام 2017 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2018 بمبلغ إجمالي قدره 3187… !

2017-12-17 -

مصادر أمنية تكشف عن إحباط خطة لاغتيال أردوغان في أثينا

ذكرت مصادر أمنية يونانية أن 9 موقوفين منتنظيم "جبهة حزب التحرير الشعبي الثوري" أوقفتهم الشرطة اليونانية في وقت سابق كانوا يخططون لاغتيال الرئيس التركي، رجب… !

2017-12-17 -

تشكيل لجنة لصياغة ميثاق الشرف الإعلامي.. ترجمان: اتحاد الصحفيين أحد الأجنحة الرئيسية للعمل الإعلامي الوطني

قرر المشاركون في اجتماع مجلس اتحاد الصحفيين الثالث في دورته السادسة تشكيل لجنة من أعضاء المجلس لصياغة ميثاق الشرف الصحفي ليصار إلى تقديمه في… !

2017-12-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 كانون الأول

الحمل   تظهر لأصدقائك بثوب القائد والمتفائل والدبلوماسي والمتمالك لأعصابه وهدوئه  فمن حولك يحترمونك و مقتنعون بمواهبك ويدعمون آراءك ويؤيدون مواقفك وتبادر للنقاش أو الحوار الثور  تواصلك مع الآخرين يدعم إنجازاتك و ربما تسمع اليوم كلام…

2017-12-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الأول

الحمل   حاول أن ترفع رصيدك عند أصدقائك بتفعيل علاقاتك باتصال أو بدعوة أو سؤال أو شرح وجهة نظرك بهدوء فأنت تستطيع معالجة مشاكلك المتراكمة والتخلص من كل ما كان يزعجك الثور  أنت اليوم تتمتع بجاذبية…