الحكومة الاسرائيلية تتحمل كل المسؤولية

مقالات مختارة

2015-12-09 -
المصدر : البيادر السياسي المقدسية

رئيس تحرير البيادر المقدسية: جاك خزمو

من أجل الهروب من تحمل مسؤولياتها، تحاول الحكومة الاسرائيلية توجيه اتهامات باطلة وعارية عن الصحة ضد شعبنا الفلسطيني، وتتهمه بأنه المعتدي، وانه الظالم، والجلاد والقاتل والمحتل لاراضي اسرائيل.. وانه ارهابي، فتمارس بحقه شتى أنواع الاجراءات القمعية والتعسفية واللاانسانية.

ولا تريد الحكومة الاسرائيلية، ممثلة برئيسها ووزرائها اعضاء الائتلاف الحكومي، الاعتراف بالحقيقة المرة بأنهم هم من يُوتّرون ويصعّدون الامور، ويخلقون اجواء عدم استقرار وفوضى في منطقة الشرق الأوسط كلها بشكل عام، وفي الديار المقدسة بشكل خاص. ونجزم القول بأن اسرائيل تتحمل المسؤولية الكاملة عن كل ما يجري لاسباب واضحة المعالم وأهمها:-

  1. رغم أن القيادة الفلسطينية، ممثلة بمنظمة التحرير، اعترفت بدولة اسرائيل على حدود 4 حزيران 1967، وتنازلت عن حوالي 80 بالمائة من اراضي فلسطين التاريخية في سبيل تحقيق سلام شامل ونهائي، الا ان اسرائيل لم تقدر هذا الاعتراف، بل انها أهملته، وتجاوزته بممارسات مست منظمة التحرير ذاتها!
  2. قدمت القيادة الفلسطينية تنازلات جمة من اجل تحقيق تقدم ما في المفاوضات والتوصل الى سلام نهائي، الا ان اسرائيل لم تقدر ذلك. ومن هذه التنازلات القبول بمبدأ تبادل اراضٍ، حتى تبقى المستوطنات المقامة على اراضي الضفة قائمة.. وقبلت بالتنسيق الامني برعاية اميركية للحفاظ على الهدوء، الا ان اسرائيل ما زالت يوميا تقتحم المناطق الفلسطينية، وتعتقل وتهدم منازل وتصادر اراضٍ عديدة.
  3. بعد 22 عاماً من المفاوضات، فان وضع المواطن الفلسطيني أصبح أسوأ مما كان قبل اتفاقيات اوسلو، وآفاق تحقيق سلام شامل او حتى سلام مؤقت غائبة وغير متوفرة!
  4. القوانين الاسرائيلية التي تسن عبر البرلمان الاسرائيلي هي ظالمة وقاسية اذ ان العقوبات على راشقي الحجارة، اي المناضلين سلمياً، أصبحت أشد وأقسى مما كانت عليه في السابق، حتى ان محاكمة وسجن طفل قاصر فوق 14عاماً أصبح أمراً مسموحاً به، مخالفين بذلك كل الشرائع الدولية التي تحافظ على حقوق الطفل.
  5. الممارسات العنصرية ضد المواطنين العرب في اسرائيل، واعتبارهم درجة عاشرة، وبالتالي غياب المساواة في المواطنة، ناهيك عن محاولة اعطاء دولة اسرائيل الصفة الدينية، اذ انها دولة لليهود وكأنها ليست لمواطنين غير اليهود، وتصر على أن يقوم الفلسطينيون بالاعتراف بذلك.
  6. الاقتحامات اليومية للحرم القدسي الشريف من قبل متطرفين، فئة معربدة من اليهود، وبحماية الدولة، هي عامل استفزاز وتحريض ضد الفلسطينيين، واعتداء سافر على الاماكن المقدسة. وتستطيع اسرائيل "لجم" هذه الفئة إنْ ارادت ذلك، ولكنها لا تريد لاطماع واهداف خطيرة!
  7. بروز وظهور جماعات متطرفة تعتدي على شعبنا الفلسطيني تحت يافطة "تدفيع الثمن"، أو غيرها من الأسماء من دون أي ردع لها، حتى ان الاحكام القضائية التي تصدر بحق المعتدين على العرب هي مخففة جداً.
  8. المعاملة القاسية لأبناء القدس، والتمييز في الخدمات وشتى انواع الاجراءات الضرائبية، والتفتيشية والاستفزازية تخلق حقداً لا بل كرهاً شديداً، وتشجع المواطن على الدفاع عن نفسه وحقوقه وكرامته وحياته وعيشه!

هناك اجراءات كثيرة متنوعة من حواجز عسكرية ومن مداهمات واذلالات واهانات يعرفها الجميع.. وكلها هذه وقود لاندلاع واستمرار هبّة غضب ضد هذه السياسة الاسرائيلية.

والأنكى من كل ما ذكر من اجراءات، فان هناك وزراء اسرائيليين يدلون بتصريحات استفزازية للنيل من الفلسطينيين وحقوقهم، وحتى بعضها تطالب بترحيلهم، واخرى تطالب بمصادرة اماكنهم المقدسة.. وهؤلاء جميعا يصبون الزيت على النار.

لا بدّ أن تعرف الحكومة الاسرائيلية انه ما دام هناك احتلال، فان مقابل ذلك سيكون هناك نضال الذي شرعته الانظمة والقوانين الدولية.. وما دامت هناك اجراءات قمعية، وقوانين استفزازية، فان النضال سيتصاعد ويأخذ اشكالاً عديدة.

لقد ساهمت الحكومة الاسرائيلية في تأجيج الوضع وتصعيد نضال شعبنا من خلال اجراءاتها وممارساتها، ومن خلال تمسكها باحتلال هذه الاراضي.. وان هذه الهبّة الجماهيرية ستبقى مستمرة بوتائر مرتفعة أو منخفضة الى ان يزول الاحتلال وتحقيق سلام شامل ونهائي يؤمن لشعبنا الفلسطيني ادنى طموحاته الوطنية، واهمها اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

مهما حاولت اسرائيل تبرير اجراءاتها القمعية الا انها تتحمل كل المسؤولية في الوضع المتوتر الحالي.. وعليها فقط ان تنهي احتلالها لارضنا العربية في اسرع وقت، لان الاحتلال هو الداء الخطير والخبث الذي يجب ان يعالج فوراً ومن دون تردد.

عدد الزيارات
621
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 17 كانون الثاني

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطاردكوكب…
2019-01-16 -

صفات مولود 18 كانون الثاني.. كيفين كوستنر ممثل أميركي

العامل المجد الأكثر حكمة والأكثر منطقية. عقلاني مصمم عنيد مسيطر .. يفكر قبل أن يتصرف أو يقول .. قلما يخطئ .. المال لديه يعني الكثير…
2019-01-17 -

ينذر بأزمة عميقة في القارة العجوز.. تزايد الدعوات في ألمانيا للانسحاب من الاتحاد الأوروبي

عشية الانتخابات البرلمانية في الاتحاد الأوروبي أدرج ثاني أكبر حزب ألماني "البديل من أجل ألمانيا" إلى برنامجه بنودا حول احتمال انسحاب بلاده من الاتحاد الأوروبي…
2019-01-16 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الثاني

الحمل أنت في الفترة الأفضل لتمتين علاقاتك بأصدقائك وبزوجتك وبأهلك فأنت متعاطف وسعيد وقد تفكر بسفر وتتواصل مع المحيط فأنت مرح وحيوي وتجيد الإصغاء لمن حولك وهذه الفترة تحمل لك الخير الثور أتمنى أن تعيد بناء الثقة بينك وبين محيطك سواء أكان عملياً أو شخصياً وانتبه من احتيال أو…
2019-01-17 -

صفات مولود 18 كانون الثاني.. كيفين كوستنر ممثل أميركي

العامل المجد الأكثر حكمة والأكثر منطقية. عقلاني مصمم عنيد مسيطر .. يفكر قبل أن يتصرف أو يقول .. قلما يخطئ .. المال لديه يعني الكثير .. يسعى لتأمينه والحصول عليه بعمله وجهده .. يؤمن أن الجهد يوصل إلى الأعلى فيتسلق سلم النجاح خطوة خطوة بثقة عظيمة بنفسه وهدوء وصبر .…
2019-01-17 -
2019-01-15 -

سورية تودع كأس آسيا بخسارتها أمام أستراليا بهدف قاتل

أنهى منتخب أستراليا أحلام منتخبنا الوطني بهدف قاتل من توم روجيتش في الدقيقة 93، وتأهل برفقة الأردن إلى ثمن النهائي. وانتهى اللقاء بفوز أستراليا بنتيجة… !

2019-01-17 -

الرئيس الأسد لوفد روسي: أهمية مواصلة التعاون والتنسيق بين الجانبين وخاصة في مكافحة الإرهاب والإطار السياسي والاقتصادي

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد صباح اليوم وفدا من حزب روسيا الموحدة برئاسة ديمتري سابلين عضو مجلس الدوما. وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات السورية الروسية… !

2019-01-18 -

كاظم الساهر يفاجئ جمهوره بالرقص على المسرح

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للفنان كاظم الساهر، يظهر فيه وهو يرقص الدبكة على المسرح في حفله الأخير في فرنسا. حيث ظهر الفنان… !

2019-01-18 -

رئاسة مجلس الوزراء تصدر لوائح جديدة لتعيين 195 من ذوي الشهداء العسكريين

أصدرت رئاسة مجلس الوزراء اليوم لائحة اسمية جديدة لتعيين 195 مواطناً من ذوي الشهداء العسكريين المستحقين فرصة العمل بعد دراسة الطلبات المستوفية للشروط من قبل… !

2019-01-16 -

جامعة دمشق وفروعها تعلن تأجيل امتحاناتها يوم غد إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة

أعلنت جامعة دمشق وفروعها في درعا والسويداء والقنيطرة عن تأجيل امتحانات يوم غد الخميس /17/1/2019/ إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة. وأوضح رئيس… !

2019-01-18 -

العثور على أقدم نسخة من الجدول الدوري للعناصر الكيميائية

عثر باحث من جامعة سان أندريه في اسكتلندا على لفافة ورقية فيها الجدول الدوري للعناصر الكيميائية، للعالم الروسي دميتري مندلييف، يقدر عمرها بـ 133-140 سنة.… !

2018-12-26 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاوني من الفوائد العقدية وفوائد وغرامات التأخير المترتبة عليها

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم (46) لعام 2018 القاضي بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاونيمن كل الفوائد العقدية وفوائد وغرامات… !

2019-01-18 -

الخارجية الروسية: جولة أستانا المقبلة ستعقد في شباط القادم

أعلنت الخارجية الروسية، أن جولة أستانا المقبلة لبحث الوضع في سوريا، ستعقد في النصف الثاني من فبراير القادم. وقال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين:… !

2019-01-11 -

وزارة الإعلام تكرم رواد الدراما الإذاعية

كرمت وزارة الإعلام مساء أمسرواد الدراما الإذاعية السورية ممن كانت لهم بصمة في تاريخ الدراما الإذاعية وفي ذاكرة السوريين عبر أعمال إذاعية تناولت قضايا اجتماعية… !

2019-01-16 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 كانون الثاني

الحمل   أنت تسعد لسعادة من تحب مما يمنحك السعادة والإشراق والفرح و اليوم جيد للعائلة فاستمتع به فقد يأتي الفرج من أقرب الناس لك أو يفتح لك باباً للسعادة لم تكن تتوقعه أو تنتظره   الثور   احسب…

2019-01-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الثاني

الحمل    أنت في الفترة  الأفضل لتمتين علاقاتك بأصدقائك وبزوجتك وبأهلك فأنت متعاطف وسعيد وقد تفكر بسفر وتتواصل مع المحيط فأنت مرح وحيوي وتجيد الإصغاء لمن حولك وهذه الفترة تحمل لك الخير الثور    أتمنى أن…