لماذا يتحرش أردوغان بالقوة العظمى..؟!

رأي البلد

2015-11-27 -
المصدر : محطة أخبار سورية

منذ سنوات وتصرفات وسلوك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تشغل الإعلام والمحللين والكتّاب، الأصدقاء منهم قبل الأعداء، للوصول إلى حقيقة وأسباب النهج الذي يجعل أردوغان يتخبط كما هو عليه. وبدل الغوص في افتراضات وتحليلات لا تستند إلى معرفة حقيقية، دعونا نراجع معاً أين كان أردوغان وتركيا، وأين أصبحا؛

في الداخل التركي، تحدث "السلطان العاري" عن نظافة الكف والأمانة والوفاء ومحاربة الفساد والحريات والديمقراطية والاستقرار والأمن؛ أين تركيا اليوم من كل تلك الشعارات؟! فأخبار السرقات تلاحق أردوغان وأقرباءه وأعوانه؛ والغدر من شيم أردوغان بعد أن خان أصدقاءه جميعاً في الداخل والخارج؛ والحريات أصبحت تقريباً من ماضي تركيا بعد أن كمّ الأفواه وسيطر على أغلب وسائل الإعلام المعارضة، وأغلق حتى وسائل التواصل الاجتماعي عندما لم يرق له ما تنشره، فيما قوات الأمن التركية تلاحق الجميع؛ والحرب ضد صديقه القديم محمد فتح الله غولن تشمل كل من ليس مع أردوغان، فيما انتهت الهدنة مع الأكراد وبدأ القتال عليهم بشكل واسع؛ أما الاقتصاد التركي فإنه أسير سياسات أردوغان والحصار الذي تعانيه تركيا من علاقاته مع جيرانها والأبعدين؛

في الخارج، كان الحديث بين سورية وتركيا قبل نصف عقد يجري حول الشراكة الاقتصادية وربط البحار الخمسة والاتفاقيات التي وقعت وتجاوزت الخمسين والعلاقات الإستراتيجية؛ وكان لبنان يسير خلف سورية والأردن أيضاً؛ كان الحديث عن الرفاه الاقتصادي والاستقرار والتواصل بين شعوب المنطقة؛ أين نحن الآن؟! سورية تحت الحرب التي يقودها ويغذّيها أردوغان؛ تركيا تؤوي مئات آلاف اللاجئين السوريين وتتحمل تكاليفهم لأن أردوغان يريد استخدامهم، ولبنان أيضاً والأردن يأويان مئات آلاف اللاجئين ويتحملان أحمالاً ثقيلة؛ انتهت الاتفاقات التي تم توقيعها بين سورية وتركيا، وتم تخريب المنشآت السورية والبنية التحتية السورية ومحاصرة تركيا والأردن ولبنان؛ الحرب في العراق أيضاً مستمرة والرئيس التركي يحرّكها بأصابعه وأدواته، والعراق المنتج المميّز للنفط يعاني من الخسائر وانهيار الاقتصاد.. ماذا كسب أردوغان من تحولاته وانقلابه على أصدقائه وجيرانه؟ وفي الخارج أيضاً، ماذا عن علاقات أردوغان بقبرص واليونان وإيران وروسيا وكلّ أوروبا؟! هل هي افضل؟! كيف يمكن لسياسة تخاصم الجميع وتحاربهم وتغدر بهم , أنّ تحقق الرخاء والطمأنينة والاستقرار والنمو لبلد معيّن؟!

عندما زار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إيران الأسبوع الماضي، أكد أنه وبلاده ليسا ممن يخونون الأصدقاء.. وعندما أسقطتْ المقاتلات التركية طائرة قاذفة روسية، قال إننا تعرضنا لطعنة في الظهر. كان بوتين يعتبر تركيا صديقاً، وكان يعتبر أردوغان صديقاً وشريكاً أيضاً. كلمات الرئيس بوتين جرّدت أردوغان مما كان يستتر به وعرّته تماماً. لم يعد مهماً أن تكون أمريكا هي من دفعته لضرب الطائرة الروسية؛ لم يعد مهماً ما هي حساباته ومبرراته؛ أصبح أردوغان كالعنزة الجرباء، الجميع يتجنبه باستثناء القوة العظمى" إمارة قطر". والسؤال هل يمكن أن يكسب أردوغان، وأن تكسب بلاده  بهذه السياسة؟! ماذا لو مارس الجيران مع تركيا نفس السياسات التي تمارسها تركيا معهم في التضييق وإعداد الإرهابيين لزعزعة استقرار تركيا ودعم الأكراد الانفصاليين ومحاصرة الاقتصاد التركي... الخ؟!

قبل فترة، وفي مقال سابق، أشرت إلى أن أردوغان أصبح مثل "أزعر الحارة"، الجميع يبتسمون له ولكنهم يتجنبوه ولا يريدون مواجهته.. ولكن هل تخاف روسيا ـ بوتين من "زعرنة" أردوغان وتتجنبه، أم أنّه أتى من "سيربّيه"..؟! تصريحات الرئيس الروسي وصرامته لا توحي بأن روسيا ستتجنب أردوغان ولا تظهر الاحترام له، بل تؤكد أن روسيا ستضع حداً له، وقد يقود إلى نهايته، وهي بدأت عملياً بذلك، في السياسة والاقتصاد والعسكر، وأمريكا التي استخدمت واستأجرت "زعرنة" أردوغان لصالحها لن تأسف لسحقه؛ بل ستتركه يواجه مصيره المحتوم.. والداخل التركي الذي أعاد انتخاب أردوغان تحت تهديد الخوف والفوضى والحرب والدمار والفقر والخشية من انتقام أردوغان، لن يكون حزيناً على رحيله. مع ذلك، ليس مؤكداً أنه سيرحل قريباً، ولكنّ المؤكد أنه فقد كلّ هيبة واحترام؛ لقد تعرّى تماماً وهذه المرّة أمام الجميع.. وهم يصفقون ضحكاً عليه.. وروسيا ـ بوتين لا تمزح أبداً في أوقات الجدّ.. ؟!

بديع عفيف
عدد الزيارات
1287
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 20 أيلول..سومر حاتم ..كل عام وأنت بخير

مسيطر على من حوله لا يؤمن بالشجار وجهاً لوجه بل يفضل الصمت والانسحاب والاكتفاء بغضب صامت حتى تتاح له فرصة انتقام ويصبح هكذا أكثر حين…
2018-09-19 -

معــد عيسى يكتب ...انتشروا

معد عيسى يتقدم موضوع إعادة الإعمار على غيره من المواضيع عند الدولة السورية وهو ما تتطلع إليه كذلك كل الدول المشاركة في الحرب على سورية،…
2018-09-19 -

تقرير الـsns: رفض «جهادي» لـ«اتفاق إدلب».. وسائل إعلام إسرائيلية عن تحطم "إيل - 20": يجب أن نتحمل المسؤولية علناً عما…

أرسل الرئيس بشار الأسد، برقية تعزية إلى الرئيس بوتين، معزياً بالعسكريين الروس الذين كانوا على متن الطائرة العسكرية. وأوضحت البرقية أن «هذه الحادثة المؤسفة هي…
2018-09-20 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 21 أيلول

الحملتطورات اجتماعية أو فنية وستكون ذات فائدة لتكون سعيداً ولتحسن صورتك فشعبيتك تزداد وهذا يدخل البهجة إلى حياتك وقد تنشغل بجديد يمنحك الرضا الثورفسر مشاعرك لا تقلل من ثقتك بنفسك ولا تسمح للآخرين أن يقللوا ثقتك بنفسك بسبب أقوال من أناس لا تفهم في عملك فأنجز أعمالك بدقة وأصلح الخطأ…
2018-09-21 -

حركة الكواكب يوم 21 أيلول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحدو هو كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطاردكوكب المستندات والأوراق والسفر…
2018-09-21 -
2018-09-19 -

ثمان وأربعون ساعة على انطلاق صافرة البداية للدوري الممتاز لكرة القدم

تنطلق يوم الجمعة القادم على أرض ملاعبنا الخضراء صافرة البداية للدوري الممتاز بكرة القدم للموسم الكروي الجديد بإقامة سبع مباريات في دمشق وحلب وحمص وحماة… !

2018-09-21 -

تقرير الـsns: موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بطريقة غير مهنية على الأقل.. عمليات إسرائيل في سورية غير مسؤولة وغير ودّية.. واتفاق إدلب يعود إلى الأضواء..!!

أعلن المتحدث الرسمي باسم الكرملين أن الرئيس بوتين لا ينوي استقبال قائد سلاح الجو الإسرائيلي عميكام نوركين الذي وصل موسكو على رأس وفد عسكري. وذكر… !

2018-09-20 -

قصة حزينة تحملها كلمات أغنية “ضلي اضحكي” لملحم زين

بعد أن كشف الفنان ملحم زين في وقت سابق أن أغنية “ضلي اضحكي”، تحاكي قصة حقيقية مرّ بها الشاعر فادي مرجان، حيث كتب كلماتها لشقيقته… !

2018-09-20 -

حريق في ريف حماة يتسبب بإتلاف أكثر من 300 شجرة زيتون

أخمد عناصر فوج اطفاء مصياف في محافظة حماة حريقا اندلع اليوم في الأراضي الزراعية لبلدة عين حلاقيم. وأشار عماد كوسا رئيس مجلس بلدة عين حلاقيم… !

2018-09-20 -

تمديد فترة التقدم للمفاضلات والمقابلات والاختبارات والتسجيل المباشر في السنة التحضيرية للكليات الطبية حتى نهاية الدوام الرسمي اليوم

مددت وزارة التعليم العالي فترة التقدم إلى جميع أنواع المفاضلات والمقابلات والاختبارات إضافة إلى التسجيل المباشر في السنة التحضيرية للكليات الطبية حتى نهاية الدوام الرسمي… !

2018-09-20 -

Huawei تطلق هواتف متفوقة

أعلنت Huawei عن نيتها إطلاق هاتفين جديدين بمواصفات ستجعل منهما من أفضل الهواتف في الأسواق. وتنوي الشركة تزويد هاتفي "Mate 20" و"Mate 20 Pro" بكاميرا… !

2018-09-05 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يقضي بالإعفاء من الحصول على موافقة سفر للمعفين من خدمة العلم

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد المرسوم التشريعي رقم 14 لعام 2018 القاضي بإضافة الفقرة ( ز ) إلى المادة 48 من قانون خدمة العلم الصادر… !

2018-09-21 -

العراق: كتلة العامري تنعى تحالف العبادي..!!

اعتبر نائب من كتلة «البناء» (بقيادة هادي العامري) أن تحالف «النصر» بزعامة رئيس الوزراء حيدر العبادي «تلاشى ولم يعد هناك شيء يحمل هذا الاسم». وتصاعدت… !

2018-09-03 -

انطلاق أعمال اجتماع اللجنة التنفيذية لرابطة وكالات الأنباء في آسيا والمحيط الهادئ في طهران بمشاركة سانا

بدأت في العاصمة الإيرانية طهران اليوم أعمال اجتماع اللجنة التنفيذية لرابطة وكالات الأنباء في آسيا والمحيط الهادئ “أوانا” في نسخته الثالثة والأربعين بمشاركة الوكالة العربية… !

2018-09-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 20 أيلول

الحمل  أنت تستقبل ضيوف من خارج بلدك أو تفكر بسفر مجدي لأمورك المهنية أو المالية فأنت في قلب التجمعات المرحة وربما تعد لأفراح قد تؤثر على حياتك الأسرية والعائلية الثور   قد تستفزك تصرفات صغيرة تشعر أنك لا…

2018-09-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 أيلول

الحمل  تطورات اجتماعية أو فنية وستكون ذات فائدة لتكون سعيداً ولتحسن صورتك فشعبيتك تزداد وهذا يدخل البهجة إلى حياتك وقد تنشغل بجديد يمنحك الرضا الثور   فسر مشاعرك لا تقلل من ثقتك بنفسك ولا تسمح للآخرين أن يقللوا…