ما بعد المباراة: ريال مدريد ونقطة ضعف بنيتيز !

طابة لوجيا

2015-10-05 -
المصدر : محطة أخبار سورية

تعادل ريال مدريد واتلتيكو مدريد بنتيجة 1-1 في حساب الجولة السابعة من الدوري الاسباني، في مباراة مثيرة شهدت العديد من الفرص لكلا الفريقين ..

و سنعرض لكم أبرز الايجابيات والسلبيات لكلا الفريقين، وسنبدأ بالإيجابيات:

أولاً بالنسبة لريال مدريد: فقد أثبت الفريق مرةً اخرى أنه يمتلك حارساً من طينة الكبار، تصدى لركلة جزاء وتسديدة خطيرة في الدقائق الأخيرة من اللقاء، ولولاه لخسر الريال بكل تأكيد ..

ثانياً وجود كاسميرو في خط وسط ريال مدريد حرر كروس ومودريش وأفاد الفريق بشكلٍ كبير دفاعياً، وأعتقد أنه سيلعب دوراً هاماً في جميع المباريات المعقدة التي سيخوضها الريال في قادم الأيام ..

أما بالنسبة لأتلتيكو مدريد:  فقد قدم مباراة استثنائية واثبت أنه قادر على المنافسة حتى الرمق الأخير، والأهم أنه أجبر الريال على التراجع للخلف وخاصةً في الشوط الثاني وبهذا فقد استطاع كسر هيبة الريال التي كانت قد طغت في الموسم الماضي بشكلٍ كبير  ..

ثانياً هناك ما لفتنا في مباراة اليوم، اتلتيكو يمتلك لاعبين موهوبين وصغار السن، واذا ما استطاع الحفاظ على جودة الفريق ونجومه، سيحصد لقب الدوري في عامين أو ثلاث على أبعد تقدير ..

 

أما بالنسبة للسلبيات في الفريقين فسنبدأ مع اتلتيكو:   المشكلة الأكبر التي يعاني منها اتلتيكو في الفترة الحالية وعانى منها مراراً هي قوة العمق بالمقارنة مع الأطراف .. فنجد أن الروخي بلانكوس صعب الاختراق من العمق، لكن في حالة اللجوء للأطراف نجده تائها ! .. وقد شاهدنا هذا في لقطة الهدف الأول ..

والمشكلة الثانية عدم تأقلم مارتينيز بعد، ما جعل سميوني يعتمد على توريس اسفاً بكل تأكيد ! .. الذي لم يقدم شيئاً يذكر !

أما ريال مدريد فتكمن المشكلة الرئيسية في خوف بنيتيز من الخسارة، ما دفعه لإعطاء أوامر بالعودة للخلف والاعتماد على المرتدات فقد، التي لا يعاني اتلتيكو أمامها ..

والمشكلة الثانية عدم وجود مهاجم اخر سوى بنزيمه .. وبكل تأكيد سنشاهد الريال يعاني في حال فقد المهاجم الفرنسي سواء بإصابته أو بتذبذب مستواه المعهود !

 

في النهاية كلا الفريقين قدما مباراة جيدة، والمستفيد الوحيد منها هو برشلونة الذي حقق الانتصار في معقل اتلتيكو بينما تعادل الريال وخسر نقطتين .. وكفى !

سعد السواس
عدد الزيارات
6868
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 17 تموز - رانيا محمود ياسين ...كل عام وأنت بخير

إنه لؤلؤة في محارة تنتظر أن يفتحها أحد لتظهر إلى النور . لا يعرف الكذب ولا النفاق ولا الخداع .. نشيط .. عامل .. مجتهد…
2018-07-16 -

حركة الكواكب يوم 17 تموز

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام و هو كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما…
2018-07-16 -

أبرز 10 نقاط في المؤتمر الصحفي المشترك بين بوتين وترامب

عقد الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب في أعقاب اللقاء بينهما في العاصمة الفنلندية هلسكني مؤتمرا صحفيا مشتركا واختصرنا لكم أهم ما جاء خلال…
2018-07-16 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 17 تموز

الحمل الشهر للعمل الكثير مع إحساس بتعب صحي فأنت مهمل لصحتك وتعمل أكثر من اللازم ولا تمنح نفسك فرصة للراحةو تدخل يوما فيه الكثير من العمل ومن المسؤوليات الطارئة سواء كانت في عملك أو في بيتك الثورلقد بدأت إحدى المشكلات ذات الصلة بالعمل تسير باتجاه الحل المناسب وقد يقل الضجيج…
2018-07-17 -

صفات مولود 17 تموز - رانيا محمود ياسين ...كل عام وأنت بخير

إنه لؤلؤة في محارة تنتظر أن يفتحها أحد لتظهر إلى النور . لا يعرف الكذب ولا النفاق ولا الخداع .. نشيط .. عامل .. مجتهد .. مثابر .. حين يبدأ عملاً لابد أن ينهيه دون أي تردد .. حكيم .. مفكر .. قارئ.. تغريه زيارة المسارح والمعارض وقراءة الكتب ..…
2018-07-16 -
2018-07-17 -

تأهل فريق الجيش إلى المباراة النهائية لدوري كرة السلة للرجال

تأهل فريق الجيش إلى المباراة النهائية لدوري كرة السلة للرجال اليوم بحلوله أولاً في ختام منافساته ضمن مرحلة إياب نصف النهائي “البلاي أوف” المقامة في… !

2018-07-17 -

محمود موالدي: اللجنة الدستورية لن ترى النور في القريب العاجل ويجب إشراك معارضة الداخل فيها

أكد الناشط السياسي محمود موالديلـ ميلودي اف امأن "قمة بوتين - ترامبأمس ساهمت بالدفع نحو التفاهم بشكل أكبر في الملف السوري مع ضمان مصالح كل… !

2018-07-17 -

لماذا لا تريد النجمة العالمية ريهانا الانجاب من حبيبها السعودي؟

يبدو أن النجمة العالمية ريهانا تخطط لإنجاب الاطفال بعد ان بلغت الثلاثين من عمرها ، ولكن الغريب انها لا تريد الانجاب من حبيبها السعودي حسان… !

2018-07-17 -

أهالي قرى ريف القنيطرة الأوسط والجنوبي يطالبون بطرد الإرهابيين ودخول الجيش

شهدت قرى القطاعين الأوسط والجنوبي من محافظة القنيطرة مظاهرات ضد المجموعات الإرهابية طالبوا خلالها بطرد الإرهابيين ودخول الجيش العربيالسوري لوضع حد للأعمال الإجرامية التي يرتكبها… !

2018-07-14 -

دورات تدريبية للراغبين بالتقدم لمسابقة القبول في كلية الهندسة المعمارية بجامعة دمشق

أعلنت نقابة المعلمين بجامعة دمشق عن بدء الدورات التدريبية التي تقيمها بالتعاون مع كلية الهندسة المعمارية بالجامعة للطلاب الراغبين بالتقدم إلى مسابقة القبول في الكلية… !

2018-07-17 -

ناسا ترسل مركبة جديدة إلى المريخ رغم خطر العاصفة الترابية

تمضي ناسا قدما في خططها نحو الهبوط المقرر على سطح الكوكب الأحمر لمهمة "إنسايت"، بغض النظر عما إذا كان المريخ يواجه عاصفة ترابية قوية. ويمكن… !

2018-07-04 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بتمديد إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من الفوائد والمبالغ الإضافية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 26 لعام 2018 القاضي بتمديد إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من الفوائد والمبالغ… !

2018-07-17 -

الحكومة المصرية ترد على وجود مادة في الخبز لكبح تناسل المصريين

نفت وزارة التموين المصرية إضافة مادة على الخبز لتقليل الكثافة السكانية، موضحة أنه تم تحريف تصريحات وزير التموين المصري. وأوضحت الوزارة أنه جاء في تصريحات… !

2018-07-17 -

قنوات وإذاعات السودان العامة والخاصة تهاجر جماعيا إلى "عرب سات"!

قرر مدراء قنوات وإذاعات سودانية حكومية وخاصة الانتقال بشكل جماعي إلى البث عبر أقمار منظمة الاتصالات الفضائية العربية "عرب سات"، بدلا من الشركة المصرية المماثلة… !

2018-07-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 تموز

الحمل    الشهر للعمل الكثير مع إحساس بتعب صحي فأنت مهمل لصحتك وتعمل أكثر من اللازم ولا تمنح نفسك فرصة للراحة  و تدخل يوما فيه الكثير من العمل ومن المسؤوليات الطارئة سواء كانت في عملك أو في…

2018-07-16 -

تقرير الـsns: الرئيس الأسد: إنجازاتنا في درعا تضع الأسس لإنهاء الحرب.. بدء معركة تحرير القنيطرة..!!

أكد الرئيس بشار الأسد أن الإنجازات التي تحقيقت في درعا "تجسد الإرادة الصلبة لدى الجيش السوري والقوات الرديفة والحليفة في تحرير كامل الأراضي السورية من دنس الإرهاب". وأشار الرئيس الأسد أثناء استقباله كبير مساعدي وزير…