جريمة اللاذقية في ميزان القانون..!!

نقاشات قانونية

2015-08-13 -
المصدر : محطة احبار سورية

 

13/8/2015

 

هزّت الرأي العام في سورية جريمة نكراء وقعت في مدينة اللاذقية كان ضحيتها ضابط في الجيش العربي السوري على أثر خلاف مروري, وتعالت الصيحات والدعوات إلى إنزال القصاص بالفاعل، ومن بين تلك الأصوات من طالب بإعدام القاتل فوراً. فالجريمة وإن كانت  بحسب ما ذكرت وسائل الاعلام والشهود الذين حضروا الحادثة، قد اتخذت توصيفات ومسميات عديدة، فهي تعتبر من جرائم القتل المعاقب عليها في قانون العقوبات السوري.

وإزاء استغلال البعض لهذه الواقعة ومحاولة توظيفها في تحقيق ما يخبو في صدره من خبايا وأمور، دون الوقوف على ظروف الواقعة وملابساتها، ومعرفة حكم القانون فيها.. حتى ذهب البعض إلى الادعاء بوجود أحكام ونصوص لا وجود لها. وإيماناً بضرورة إحقاق الحق ونصرةً للعدالة والقانون كان لابد من توضيح بعض الحقائق القانونية بخصوص هذه الجريمة والبحث في النص الواجب التطبيق عليها:

هل هو المادة 534 فقرة 1 من قانون العقوبات السوري والتي تنص على أنه: "يعاقب بالأشغال الشاقة المؤبدة على القتل قصداً إذا ارتكب: 1ـ لسبب سافل...."؟

أم نص المادة 535 فقرة 1 من ذات القانون والتي تنص على أنه: "يعاقب بالإعدام على القتل قصداً إذا ارتكب: 1ـ عمداً..."؟

بمعنى آخر هل نحن أمام جريمة قتل ارتكبت لسبب سافل أم أمام جريمة قتل ارتكبت عمداً؟ للإجابة على هذا التساؤل لابد من بيان المقصود بكل من السبب السافل والعمد:

فالسبب السافل الوارد في الفقرة 1 من المادة 534 هو كل باعث شائن حرّك إرادة الجاني وحمله على الفتك بالمجني عليه؛ فمفهوم "الدافع" هنا قاصر على السبب المحرك للإرادة، أي الباعث الذي حمل الفاعل على الفعل, وذلك كأن يكون الدافع الذي حدا بالجاني إلى إزهاق روح المجني عليه هو الجشع المادي، أو أي مظهر آخر من مظاهر الانحطاط الخلقي. والعلة في تشديد العقوبة على القتل المقصود المقترف لباعث شائن هو أن الجاني قد دلّ بهذا على إنه في سلوكه متحلل من القيم والحرمات الخلقية والاجتماعية, وإنه بالتالي شخصية شديدة الخطورة تنقاد لأحطّ الشهوات والبواعث, ولا تتورع عن ارتكاب أشنع الموبقات.. فينبغي أن تشدد عقوبته, تأديباً وتقويماً وردعاً. ومن البدهي أنه إذا كان الدافع إلى القتل ـ بهذا المعنى ـ شائناً، فإن النص الأولى بالتطبيق هو نص المادة 534، ولا سبيل حينئذ للأخذ بأحكام المادة 193 من قانون العقوبات، إذ أن شين الدافع لا يجوز أن يكون سبباً لتشديد مقدار العقوبة مرتين.

وأما العمد فيقصد به كما كان وارداً في قانون الجزاء العثماني الذي ظل نافذاً في سورية حتى عام 1949: "هو تصور المرء في ذهنه فعل القتل وتصميمه عليه قبل إيقاعه"، وبالتالي هو ظرف متعلق بالقصد ووصف من أوصافه، والعلة في تشديد العقوبة على الجاني الذي يرتكب القتل المقصود عمداً، أو مع سبق الإصرار، هي أن الإنسان الذي يفكر بهدوء في أمر جريمته ويقدّر كل الاحتمالات والعواقب, ويوازن بين ما يدفعه إليها وما يمنعه عنها, ثم لا يردعه تفكيره ولا خوفه من العقاب من عقد العزم عليها والإعداد لها والمضي في تنفيذها رابط الجأش هادئ النفس, هو شخص أشد خطراً وأوغل في غواية الإجرام والنزوع إلى الشر ممن يقدم على ارتكاب الجريمة وقد عصفت به ريح الغيظ وثورة الغضب, فاضطربت نفسه وثارت ولم يعد يستطيع كبح جماحها.

فالعبرة إذن ليست بمرور فترة من الزمن طالت أو قصرت أو بمضي مدة من الوقت بين مرحلة العزم على اقتراف الجريمة، ومرحلة اقترافها وتنفيذها بالفعل؛ ففي كل جريمة مقصودة لا بد من إصرار عليها وتصميم يحصل قبل التنفيذ بمدة قصيرة أو طويلة أو يرافق التنفيذ.. وإنما العبرة هي في الهدوء والطمأنينة؛ أي في أن يكون الجاني قد وازن ـ وهو هادئ البال ـ بين ما للجريمة وما عليها، ودبر أمرها في روية ثم نفذها بعد أن زال عنه تأثير الغضب، وهو مطمئن إلى ما يفعل. وعلى هذا فالعمد في حقيقته يتألف من عنصرين اثنين:

1ـ عنصر التفكير الهادئ: بحيث يمكن أن يقال أن نفسه تضامنت لنوازع الشر عن تبصر واتجهت ـ بعد التروي ـ إلى سلوك طريق الاعتداء. فلا يجوز القول بأن القتل قد ارتكب عمداً إلا إذا ثبت أن الجاني عقد العزم على ارتكابها وهو هادئ البال متحرر من ثورة الانفعال العاطفي أو حدة الاندفاع الهيجاني الذي قد يدفع إلى الاجرام دفعاً.. أما إذا كان التصميم السابق قد حصل والنفس مهتاجة والبال موزّع والتفكير مضطرب غير متزن فلا يجوز عندئذ التشديد في العقاب من أجل فعل لم تهدأ النفس وتستقر الإرادة حتى يصدر العقل حكماً صحيحاً فيه. فالتفكير الهادئ  يجب أن يرافق مرحلة العزم أو عقد النية على اقتراف الجريمة ومرحلة التنفيذ؛ فلا يمكن اجتماع العمد وثورة الغضب الجامح أو الاضطراب النفسي الشديد مهما طالت المدة على هذا الغضب أو الاضطراب وما دام ثابتاً أنه مستمراً لم يتخلص الجاني من سيطرته، فلا مجال للقول بتوافر العمد.

2ـ عنصر الزمن: وهو متفرع عن العنصر الأول وشرط المدة ليس مطلوباً لذاته, وإنما هو ضروري كقرينة دالة على الروية والهدوء فلا يكفي أن تكون فكرة الجريمة قد مرت في خاطر المتهم قبل تنفيذها، وإنما يجب التثبت من أن الجاني دبّر الجريمة تدبيراً ووضع لها مخططاً وأعد لها مشروعاً لتنفيذها، ثم أقدم عليها هادئاً متمالك الأعصاب. والمدة التي تؤلف عنصراً من عناصر العمد لا يمكن تحديدها, فهي تختلف باختلاف الأشخاص والظروف، وقد تكون سنيناً أو شهوراً أو أياماً أو ساعاتٍ.. وتقديرها يعود إلى قاضي الموضوع. وبهذين العنصرين يتميز العمد عن القصد أو يتميز سبق الإصرار أو النية المبيتة، من النية غير المبيتة التي تنشأ فجأة من غير تفكير ولا تدبير؛ فالقتل الذي يرتكب قصداً إثر وقوع ما يثير الغضب في نفس الجاني هو قتل مقصود لم يقترن بظرف العمد أو سبق الإصرار، كالقتل الذي يقع عقب مشاجرة وبتأثير الغيظ أو الغضب.

وأخيراً، فإن إثبات وقوع القتل عمداً أو قصداً يقع على عاتق النيابة العامة، أما تقدير أدلة الإثبات أو النفي، فيعود لقاضي الموضوع، فلا بد من استنباط هذه النية أو الدافع من ظروف الفعل والأدلة المتوفرة عليه. والقرائن التي يعتمد عليها القضاء عادة لإثبات نية الفاعل تتناول ظروف الفعل والوسيلة التي لجأ إليها وموضع الإصابة، ولا تكفي إشارة الحكم إلى القرائن المذكورة، إنما لا بد من بيان ثبوت قصد الفاعل وكيفية استنباط ذلك القصد من القرائن التي استند إليها؛ فمجرد إطلاق النار على شخص لا يفيد بالضرورة نية قتله وقد يثبت الفاعل أنه لم يقصد سوى جرحه مثلاً.

ولئن كان تقدير الوقائع من صلاحية قاضي الموضوع غير أن محكمة النقض تمارس رقابتها على وصف الوقائع، وما إذا كان يأتلف مع الأدلة وينطبق على مضمونها. وكل حديث بخصوص جريمة القتل سالفة الذكر قبل فصل القضاء بها بحكم مبرم، هو رجم بالغيب وافتئات على مؤسسة القضاء وعدالتها، وخروج على مبدأ فصل السلطات وانتهاك صريح لمبدأ سيادة القانون.

 

 

 

 

القانونية أمل عبد الهادي مسعود
عدد الزيارات
2031
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

الدفاع الروسية تكشف عن مخطط أمريكي لإنشاء "الجيش السوري الجديد" من بقايا الإرهابيين

أكد المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لا يزال يواصل تعاونه مع بقايا الإرهابيين في سوريا. وقال المركز في بيان…
2017-12-16 -

العراق يخطط لمد شبكة أنابيب لنقل المشتقات النفطية محليا وخارجيا

قال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي إن بلاده تخطط لبناء منظومة خطوط أنابيب لنقل المشتقات النفطية لكافة أنحاء البلاد والدول المجاورة . وأضاف اللعيبي في…
2017-12-16 -

تقرير الـsns: ماتيس يعترف بدور الجيش السوري في القضاء على "داعش".. و الدفاع الروسية تكشف عن مخطط أمريكي لإنشاء جيش…

قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس إن تنظيم داعش يهزم في سورية، مضيفا في الوقت نفسه أن الحرب ضده لم تنته بعد ولم تتم تصفيته…
2017-12-17 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الأول

الحمل حاول أن ترفع رصيدك عند أصدقائك بتفعيل علاقاتك باتصال أو بدعوة أو سؤال أو شرح وجهة نظرك بهدوء فأنت تستطيع معالجة مشاكلك المتراكمة والتخلص من كل ما كان يزعجك الثور أنت اليوم تتمتع بجاذبية و طاقة وقدرة على التعاطف مع الآخرين والتفاهم معهم وقد تقابل أو تتعرف على شخص…
2017-12-17 -

محمد بن سلمان يشتري أغلى قصر في العالم

بعد قصة "لوحة المسيح" أو "مخلص العالم" الأسبوع الماضي، أثارت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، قضية جديدة بشأن ممتلكات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان. وكشفت الصحيفة في تقرير لها، أمس السبت، أن الأمير محمد بن سلمان اشترى قصر لويس التاسع عشر بأكثر من 300 مليون دولار عام 2015، وهو…
2017-12-17 -
2017-12-15 -

استعدادا لنهائيات آسيا.. منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يبدأ غدا معسكرا داخليا

يبدأ منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم معسكرا تدريبيا داخليا غدا يستمر سبعة أيام استعدادا للمشاركة في نهائيات آسيا تحت 23 عاما المقررة في الصين… !

2017-12-18 -

تقرير الـsns: جنرال روسي: سنساعد الأسد في التصدي لأمريكا.. ماكرون: سنتحدث إلى الأسد بعد هزيمة «داعش».. والجيش يصدّ هجوماً في ريف حماة..

اتهم فيكتور بونداريف، قائد القوات الجوية الروسية السابق، أمريكا بمحاولة البقاء في سورية لزعزعة الوضع هناك مجددا، وأكد أن موسكو ستساعد الرئيس الأسد في تصديه… !

2017-12-17 -

التحرش الجنسي يدمر مستقبل شخصيات أمريكية مشهورة

تسبب التحرش الجنسي بضرر كبير لشخصيتين أمريكييتين بارزتين، هما عضو الكونغرس الأمريكي روبن كيون، والطاهي الشهير ماريو باتالي. وأعلن عضو الكونغرس روبن كيون، أمس السبت،… !

2017-12-17 -

المهندس خميس: مؤشرات نوعية لتقييم عمل معاوني الوزراء وإقالة من تثبت عدم كفاءته

خلص الاجتماع الدوري برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء مع معاوني الوزراء إلى تشكيل منظومات عمل من معاوني الوزراء تكون بمثابةرديف لمجموعات العمل… !

2017-12-13 -

وزير التعليم العالي: الموارد متوافرة لإنجاز أي بحث علمي مهما بلغت تكلفته

نظمت الهيئة العليا للبحث العلمي في قاعة رضا سعيد للمؤتمرات بجامعة دمشق اليوم ورشة عمل بعنوان “آليات تنفيذية للترابط بين الجهات العلمية البحثية والقطاعات… !

2017-12-18 -

ثعبان البحر يلهم العلماء لإنتاج الطاقة بطريقة فريدة

بعد دراسة آلية عمل ثعبان البحر الكهربائي في إنتاج الطاقة، تمكنت مجموعة دولية من العلماء من إنشاء آلية مشابهة، وأعدوا تقريرا حول دراستهم نشر في… !

2017-12-10 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2018 بمبلغ إجمالي 3187 مليار ليرة سورية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 43 لعام 2017 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2018 بمبلغ إجمالي قدره 3187… !

2017-12-18 -

تقرير الـsns: واشنطن تعرقل المحادثات مع بيونغ يانغ: لا حوار من دون شروط مسبقة: ترامب يرفع مستوى التشدد مع إيران ويصنّف روسيا والصين «عدوين».. وبوتين يشكره ومدير CIA..؟!

أجرت وزارة الدفاع الإيرانية، أمس، عرضا لصاروخ "ذوالفقار" الباليستي محلي الصنع والذي تقول إن "الرادار لا يمكنه رصده ". وأوضحت وكالة "فارس" الإيرانية أن العرض… !

2017-12-17 -

تشكيل لجنة لصياغة ميثاق الشرف الإعلامي.. ترجمان: اتحاد الصحفيين أحد الأجنحة الرئيسية للعمل الإعلامي الوطني

قرر المشاركون في اجتماع مجلس اتحاد الصحفيين الثالث في دورته السادسة تشكيل لجنة من أعضاء المجلس لصياغة ميثاق الشرف الصحفي ليصار إلى تقديمه في… !

2017-12-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 كانون الأول

الحمل   تظهر لأصدقائك بثوب القائد والمتفائل والدبلوماسي والمتمالك لأعصابه وهدوئه  فمن حولك يحترمونك و مقتنعون بمواهبك ويدعمون آراءك ويؤيدون مواقفك وتبادر للنقاش أو الحوار الثور  تواصلك مع الآخرين يدعم إنجازاتك و ربما تسمع اليوم كلام…

2017-12-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الأول

الحمل   حاول أن ترفع رصيدك عند أصدقائك بتفعيل علاقاتك باتصال أو بدعوة أو سؤال أو شرح وجهة نظرك بهدوء فأنت تستطيع معالجة مشاكلك المتراكمة والتخلص من كل ما كان يزعجك الثور  أنت اليوم تتمتع بجاذبية…