سورية.. عدوان جديد لدعم الإرهاب

مقالات مختارة

2019-01-13 -
المصدر : افتتاحية الوطن العمانية

على وقع التوكيد الذي يشبه النفي لإعلان إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب سحب القوات الأميركية غير الشرعية من سوريا، جاء العدوان الإرهابي الجديد الذي شنه كيان الاحتلال الإسرائيلي ليؤكد أن الإسرائيلي لا يزال حاضرًا في الميدان السوري بالأصالة والوكالة، وليؤكد أيضًا أنه الطرف الأصيل في المخطط الإرهابي الذي يستهدف سوريا، وأنه المعني به تحديدًا عبر العنوان العريض والكبير الذي تعمل تحته المنظومة العدوانية التآمرية على تدمير سوريا وتفتيتها وتقسيمها لصالح تأمين بقاء كيان الاحتلال الإسرائيلي وتنصيبه شرطيًّا على المنطقة.

فالصواريخ الإرهابية التي أطلقها الطيران الحربي لكيان الاحتلال الإسرائيلي من اتجاه إصبع الجليل باتجاه محيط دمشق، والتي تصدت لها الدفاعات السورية، لا تختلف عن ما سبقها من هجمات عدوانية إرهابية، سواء في المضمون والهدف أو الشكل. فالهجمات الإرهابية الإسرائيلية على سوريا قبل إعلان واشنطن ـ الشفهي حتى الآن ـ بسحب قواتها غير الشرعية من الأراضي السورية كانت تهدف إلى رفع المعنويات المهزومة والمنكسرة للتنظيمات الإرهابية التي بني عليها المخطط الإرهابي للإطاحة بالدولة السورية، ومحاولة الإيحاء لهذه التنظيمات بأن القوة العسكرية الإسرائيلية وحليفاتها في المنظومة العدوانية تقف وراءها بالدعم، وبالتالي ما عليها سوى التماسك ورص الصفوف وتنظيمها وتفعيل إرهابها في كل اتجاه في سوريا وضد الشعب السوري، كما تهدف أيضًا إلى عرقلة الجيش العربي عن مواصلة تقدمه ضد فلول الإرهاب وبؤر تكاثرها في المدن والقرى الملوثة بهذه الآفة. أما اليوم وبعد إعلان الانسحاب فإن الهجمات الإرهابية لا تخرج عن دائرة تأكيد الحضور الإسرائيلي لدعم الإرهاب، وأن كيان الاحتلال الإسرائيلي مستعد لأخذ زمام الدور في المناطق السورية المحتلة أميركيًّا من خلال استمرار الدعم لفلول التنظيمات الإرهابية واستمرار الرهان عليها بالتعاون مع بعض قوى الإقليم ذات النزعة الاستعمارية، بحيث تعمل هذه القوى الإرهابية والاستعمارية المتعاونة والخادمة للمخطط الصهيو ـ أميركي على مواصلة عملية الاستنزاف للدولة السورية وحلفائها، وتكريس الواقع الانفصالي والتقسيمي الذي بدأت الولايات المتحدة بذره في التربة السورية في الشمال وشرق الفرات. لكنه عدوان لا يختلف عما سبقه من حيث إنه يعبِّر عن انكسار وهزيمة نفسية ومعنوية وانهيار لمشروع تدميري إرهابي بحت.

على الجانب الآخر، ورغم كل ذلك، لم يخفِ كيان الاحتلال الإسرائيلي أطماعه ومشروعاته التدميرية والتخريبية في سوريا، فقد طالب قادة الاحتلال الإسرائيلي جون بولتون مستشار الأمن القومي في زيارته للمنطقة ولفلسطين المحتلة بأن يطلب من الرئيس ترامب تأخير الانسحاب من سوريا ومساعدة الولايات المتحدة في الحصول على اعترافها بضم مرتفعات الجولان السوري لكيان الاحتلال الإسرائيلي. ويبدو أن كيان الاحتلال الإسرائيلي يساوم أو يقايض بين الموافقة على الانسحاب الأميركي من سوريا مقابل الاعتراف بضم الجولان السوري المحتل، حتى لا يخرج كيان الاحتلال الإسرائيلي من مخطط استهداف سوريا خائبًا، ويعود إلى حيث أتى بخفي حنين رغم كل الدعم اللوجستي والمباشر الذي قدمه للإرهاب التكفيري ضد سوريا وشعبها.

عدد الزيارات
187
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 17 كانون الثاني - جيم كيري

متسلط وذو كبرياء ولكن من يدخل قلبه يدرك كم أن الشخص حنون ومسئول وطيب فيفاجأ بأن هذه العبسه آتية من خجله . هذا المخلوق واثق…
2019-01-16 -

حركة الكواكب يوم 17 كانون الثاني

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطاردكوكب…
2019-01-16 -

حركة الكواكب يوم 18 كانون الثاني

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطارد كوكب…
2019-01-17 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الثاني

الحمل أنت في الفترة الأفضل لتمتين علاقاتك بأصدقائك وبزوجتك وبأهلك فأنت متعاطف وسعيد وقد تفكر بسفر وتتواصل مع المحيط فأنت مرح وحيوي وتجيد الإصغاء لمن حولك وهذه الفترة تحمل لك الخير الثور أتمنى أن تعيد بناء الثقة بينك وبين محيطك سواء أكان عملياً أو شخصياً وانتبه من احتيال أو…
2019-01-17 -

صفات مولود 18 كانون الثاني.. كيفين كوستنر ممثل أميركي

العامل المجد الأكثر حكمة والأكثر منطقية. عقلاني مصمم عنيد مسيطر .. يفكر قبل أن يتصرف أو يقول .. قلما يخطئ .. المال لديه يعني الكثير .. يسعى لتأمينه والحصول عليه بعمله وجهده .. يؤمن أن الجهد يوصل إلى الأعلى فيتسلق سلم النجاح خطوة خطوة بثقة عظيمة بنفسه وهدوء وصبر .…
2019-01-17 -
2019-01-15 -

سورية تودع كأس آسيا بخسارتها أمام أستراليا بهدف قاتل

أنهى منتخب أستراليا أحلام منتخبنا الوطني بهدف قاتل من توم روجيتش في الدقيقة 93، وتأهل برفقة الأردن إلى ثمن النهائي. وانتهى اللقاء بفوز أستراليا بنتيجة… !

2019-01-17 -

الرئيس الأسد لوفد روسي: أهمية مواصلة التعاون والتنسيق بين الجانبين وخاصة في مكافحة الإرهاب والإطار السياسي والاقتصادي

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد صباح اليوم وفدا من حزب روسيا الموحدة برئاسة ديمتري سابلين عضو مجلس الدوما. وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات السورية الروسية… !

2019-01-18 -

كاظم الساهر يفاجئ جمهوره بالرقص على المسرح

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للفنان كاظم الساهر، يظهر فيه وهو يرقص الدبكة على المسرح في حفله الأخير في فرنسا. حيث ظهر الفنان… !

2019-01-18 -

رئاسة مجلس الوزراء تصدر لوائح جديدة لتعيين 195 من ذوي الشهداء العسكريين

أصدرت رئاسة مجلس الوزراء اليوم لائحة اسمية جديدة لتعيين 195 مواطناً من ذوي الشهداء العسكريين المستحقين فرصة العمل بعد دراسة الطلبات المستوفية للشروط من قبل… !

2019-01-16 -

جامعة دمشق وفروعها تعلن تأجيل امتحاناتها يوم غد إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة

أعلنت جامعة دمشق وفروعها في درعا والسويداء والقنيطرة عن تأجيل امتحانات يوم غد الخميس /17/1/2019/ إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة. وأوضح رئيس… !

2019-01-18 -

العثور على أقدم نسخة من الجدول الدوري للعناصر الكيميائية

عثر باحث من جامعة سان أندريه في اسكتلندا على لفافة ورقية فيها الجدول الدوري للعناصر الكيميائية، للعالم الروسي دميتري مندلييف، يقدر عمرها بـ 133-140 سنة.… !

2018-12-26 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاوني من الفوائد العقدية وفوائد وغرامات التأخير المترتبة عليها

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم (46) لعام 2018 القاضي بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاونيمن كل الفوائد العقدية وفوائد وغرامات… !

2019-01-18 -

الأحمر يضاف إلى الأصفر في احتجاجات فرنسا!

مع كل سبت، تستعد فرنسا لموجة أخرى من الاحتجاجات التي أطلقتها "السترات الصفراء" قبل شهرين، لكن جزءا من الفعاليات الاحتجاجية سيرتدي لونا آخر وسيتخذ رمزا… !

2019-01-11 -

وزارة الإعلام تكرم رواد الدراما الإذاعية

كرمت وزارة الإعلام مساء أمسرواد الدراما الإذاعية السورية ممن كانت لهم بصمة في تاريخ الدراما الإذاعية وفي ذاكرة السوريين عبر أعمال إذاعية تناولت قضايا اجتماعية… !

2019-01-16 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 كانون الثاني

الحمل   أنت تسعد لسعادة من تحب مما يمنحك السعادة والإشراق والفرح و اليوم جيد للعائلة فاستمتع به فقد يأتي الفرج من أقرب الناس لك أو يفتح لك باباً للسعادة لم تكن تتوقعه أو تنتظره   الثور   احسب…

2019-01-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الثاني

الحمل    أنت في الفترة  الأفضل لتمتين علاقاتك بأصدقائك وبزوجتك وبأهلك فأنت متعاطف وسعيد وقد تفكر بسفر وتتواصل مع المحيط فأنت مرح وحيوي وتجيد الإصغاء لمن حولك وهذه الفترة تحمل لك الخير الثور    أتمنى أن…