نبيه البرجي يكتب ...الطائرات المفخخة فوق أميركا !!

مقالات مختارة

2018-10-17 -
المصدر : محطة أخبار سورية

نبيه البرجي
اذا كنت تمتلك كل تلك الامكانات , كل تلك البدائل , الهائلة , لماذا لا تزلزل الدنيا في الحال , لتغدو الند للند لدونالد ترامب ؟
الكل سيصفقون لك , في بيروت , في دمشق , في صنعاء , في نواكشوط , بل قد يصفق لك ... الله .
نعلم , الجميع يعلم , أميركا تعلم , أن تركي الدخيل لا يمكن أن يتجرأ على كتابة ما كتب في موقع "العربية نت" , لو لم تكن هذه كلماتك . على الأقل هذه رغبتك , بعدما شعرت بسكين الرئيس الأميركي تنغرز في وجهك .
كيف لك , وبيدك كل تلك الأسلحة , أن تنتظر "أشد العقوبات" التي لوّح بها صديقك المهرج , كما لو أن الاهانات التي وجهها اليك , على رؤوس الأشهاد , لا تتعدى في مفاعيلها السياسية , والسيكولوجية , والشخصية , والشعبية كل العقوبات المادية التي لا يمكن أن تقاس بالعقوبات المعنوية .
ها أن الرئيس سعد الحريري , بجيوشه الجرارة , وقد ذاق منك ما ذاق , يتخطى كل جراحه (المادية والمعنوية) , ويعلن مؤازرته لك . أجل , ماذا تنتظر ؟
قطعاً , لن نتقبل آراء أولئك الذين يقولون أن محمد بن سلمان كتب نهايته , وربما نهاية النظام , بأصابع تركي الدخيل . لن نتقبل أيضاً ما يقال , وما قاله دونالد ترامب , من أن العرش الذي ما زلت تتردد في اعتلائه (لأسباب معلومة ومجهولة) , لن يتمكن من البقاء لأكثر من أسبوع , أو أسبوعين , اذا ما رفعت المظلة الأميركية ولو قيد انملة .
اذا كنت تمتلك كل تلك الامكانات , كل تلك البدائل , أنت , أجل أنت , الذي تستطيع أن تحاصر البيت الأبيض , وتطرد منه دونالد ترامب , بالمكنسة على أنه القميء والقمامة .
الدخيل هدد بوقف تصدير النفط الى أميركا . هي التي لا تتحمل البرميل بثمانين دولاراً , كيف لها أن تتحمل حين يصل الى مائتي دولار , وربما أكثر . حينذاك تتوقف المصانع , ويستخدم دونالد ترامب الدراجات الهوائية , أو الحمير , في تنقلاته .
دائماً نقلاً عن تركي الدخيل . السعودية هي زعيمة العالم الاسلامي التي تستضيف الحرمين الشريفين . اذا ما أدارت المملكة ظهرها , أو اذا ما واجهت الولايات المتحدة , لا بد للدول الاسلامية أن تحذو حذوها .
لن نقول ان غالبية البلدان الاسلامية بائسة , بأنظمة بالية , وتتسول , زحفاً على البطون , حيناً من أميركا وحيناً من السعودية . تقرير للبنك الدولي وصفها بـ"دول العكازات الخشبية" .
المملكة , كما قال الدخيل , تشتري عشرة في المئة , من المنتجات العسكرية الأميركية , 85 في المئة تذهب الى البنتاغون , وخمسة في المئة لسائر دول العالم . تهديد بالتحول الى الصين وروسيا لابتياع الأسلحة .
هل كان الدخيل يتحدى البيت الأبيض أم يستثير شفقته ؟ لن نعلّق . زميلنا كتب عن اغلاق السوق السعودية امام الصادرات الأميركية . السوق مترامية , والمملكة هي , اقتصادياً , على لائحة الدول العشرين الكبرى .
لوًح أيضاً بتصفية استثمارات الرياض في الحكومة الأميركية (سندات الخزينة) , والبالغة 800 مليار دولار . هل يمكن للسعودية تسييل هذه المبالغ , دون أن تحجر عليها وزارة الخزانة الأميركية , على الأقل باللجوء الى قانون "جاستا" الذي يجيز مقاضاة المملكة في أحداث 11 أيلول , وهو السيف المسلط على عنق المملكة ؟
كيف لنا أن نتصور تحول السعودية من الدولار الى اليوان الصيني ؟ هذا ما هدد به , دون أن يقرأ قول خبراء في وول ستريت أن باستطاعة واشنطن أن تمحو المملكة من الخارطة المالية الدولية وأن تنشر الفضائح التي سيكون لها وقع الزلزال .
التهديد بالاقتراب من ايران . هذا يستدعي السؤال : لو جلس صاحب السمو , وجهاً الى وجه , كتفاً الى كتف , مع الرئيس حسن روحاني , هل كان باستطاعة دونالد ترامب أن يفعل ما يفعله الآن ؟
أيضاً وأيضاً , تحوّل "حماس" و"حزب الله" الى حليفين . فات الدخيل القول ان تنظيم "داعش" جاهز في "يدنا ساعة نشاء لارسال السيارات المفخخة الى واشنطن ونيويورك , تماماً كما حصل لبغداد ودمشق وبيروت" .
في هذا السياق , لم يغفل الدخيل أن "التعاون الوثيق في المعلومات (التنسيق الاستخباراتي) بين السعودية وأميركا , ودول الغرب , سيصبح جزءاً من الماضي بعدما ساهم في حماية الملايين من الغربيين" . انتبهوا , ايها الأميركيون , الطائرات المفخخة , في انتظاركم .
القرار الرهيب , الاجازة لروسيا انشاء قاعدة روسية في تبوك , بموقعها الجيوستراتيجي البالغ الحساسية , وحيث خطوط التقاطع بين سوريا واسرائيل ولبنان والعراق (هكذا كتب وأغفل الأردن) . في هذه الحال , ستكون اسرائيل في مأزق استراتيجي بمنتهى الدقة , لا بل أن الوجود الروسي سيحل محل الوجود الأميركي , ليس في المشرق العربي فحسب , وانما في الشرق الأوسط . 
أصابع الدخيل (أصابع الأمير) ذكرت أن هذا جزء يسير من ثلاثين "اجراء" (غيض من فيض) يمكن أن تستخدمها المملكة , وبالحرف الواحد "دون أن يرف لها جفن" .
بعد الذي قرأناه , لماذا لا يقلب ولي العهد السعودي الطاولة (المنطقة) في وجه دونالد ترامب , ويغدو قائد "جبهة الممانعة" ليعود الزمن , اذا بقي هناك من زمن , الى الدوران ؟ يا لسذاجتنا !!
نضحك أم نبكي ؟ لا نعلم ...

عدد الزيارات
638
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 21 كانون الثاني..أنغام ..كل عام وأنت بخير

الكاره للكذب والنفاق .. صوت الحق العالي دائماً .. يحب الجمال .. أصدقاؤه كثر.. يحب الآخرين ويبحث دائماً عن مساعدتهم .. أليف .. لا يحب…
2019-01-20 -

حركة الكواكب يوم 22 كانون الثاني

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطاردكوكب…
2019-01-21 -

باسم ياخور: لم أضرب زميلاً لي في المهنة...وكذبت على زوجتي

كشف الممثل السوري باسم ياخور خلال مقابلة أجراها مع الإعلامية رابعة الزيات، عن الكثير من التفاصيل الشخصية والمهنية، فكشف عن حادثة وصوله الى موقع التصوير…
2019-01-20 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 22 كانون الثاني

الحملتخطى الحواجز بكلماتك اللطيفة وادخل غرفة العناية الفائقة لتحافظ على علاقاتكفاليوم للمصالحات فصوتك مسموع وكلمتك مؤثرة ونقاشاتك هادئة ومقنعة لمن حولك الثورتشعر اليوم أنك كل ما اقتربت من الآخرين خطوة تبتعد خطوتين لذلك أنصحك بالدبلوماسية و التفكير بعواطفك أكثر ولا تتبع العقل فقط فميزان العقل لوحده لا يكفي لأن…
2019-01-21 -

حركة الكواكب يوم 22 كانون الثاني

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطاردكوكب المستندات والأوراق والسفر والذكاء و حركته تقريباً شهرياًيتقدم في الجدي مما يحذر برج الحمل عمليا المريخكوكب الطاقة والحماس ولكنه يميل للنزاعات أكثر من العقل، حركته…
2019-01-21 -
2019-01-15 -

سورية تودع كأس آسيا بخسارتها أمام أستراليا بهدف قاتل

أنهى منتخب أستراليا أحلام منتخبنا الوطني بهدف قاتل من توم روجيتش في الدقيقة 93، وتأهل برفقة الأردن إلى ثمن النهائي. وانتهى اللقاء بفوز أستراليا بنتيجة… !

2019-01-21 -

الخارجية: داعمو “إسرائيل” يفرضون صمت القبور على مجلس الأمن ويمنعونه من ممارسة دوره في مواجهة اعتداءاتها

أكدت وزارة الخارجية والمغتربين أن العدوان الإسرائيلي الغادر الجديد على سورية يأتي في إطار المحاولات الإسرائيلية المستمرة لإطالة أمد الأزمة في سورية والحرب الإرهابية التي… !

2019-01-22 -

بعد عامين من انفصاله عن أنجلينا جولي... براد بيت يعيش قصة حب جديدة

كشفت تقارير إعلامية أن النجم العالمي براد بيت يعيش قصة حب جديدة بعد عامين من انفصاله عن زوجته السابقة النجمة أنجلينا جولي. وأفادت صحيفة "ذا… !

2019-01-22 -

انفجار سيارة مفخخة في ساحة الحمام باللاذقية

أفاد مراسل سانا بسماع دوي انفجار في ساحة الحمام باللاذقية . وقال المراسل: إن المعلومات الأولية انفجار سيارة مفخخة نوع سوزوكي ومقتل السائق وإصابة… !

2019-01-16 -

جامعة دمشق وفروعها تعلن تأجيل امتحاناتها يوم غد إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة

أعلنت جامعة دمشق وفروعها في درعا والسويداء والقنيطرة عن تأجيل امتحانات يوم غد الخميس /17/1/2019/ إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة. وأوضح رئيس… !

2019-01-22 -

"واتس آب" تتخذ تدابير إضافية للحد من الشائعات

أعلن مسؤولون في خدمة "واتس آب" للمراسلة أنهم أدخلوا تعديلات على الخدمة، من شأنها التقليل من انتشار الشائعات والأخبار الزائفة. وخصّت التعديلات ميزة إعادة إرسال… !

2018-12-26 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاوني من الفوائد العقدية وفوائد وغرامات التأخير المترتبة عليها

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم (46) لعام 2018 القاضي بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاونيمن كل الفوائد العقدية وفوائد وغرامات… !

2019-01-22 -

النظام التركي يستخدم "شماعة" خاشقجي ضد نظيره السعودي

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو أن بلاده أنهت استعداداتها لتحقيق دولي في قضية خاشقجي، متهما دولا غربية بمحاولة التستر على جريمة قتل الصحفي… !

2019-01-11 -

وزارة الإعلام تكرم رواد الدراما الإذاعية

كرمت وزارة الإعلام مساء أمسرواد الدراما الإذاعية السورية ممن كانت لهم بصمة في تاريخ الدراما الإذاعية وفي ذاكرة السوريين عبر أعمال إذاعية تناولت قضايا اجتماعية… !

2019-01-20 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 كانون الثاني

الحمل    أنت تحرر نفسك تباعاً من كافة المعوقات وتواصل التعديلات في وضعك المهني والشخصي وتملك الطاقة والفعالية وحوارات مع المحيط مجدية والأهم أن أصدقاءك يمنحونك الدعم  الثور     قد تفقد أحد أصدقائك لو بقيت متطرفاً بمواقفك فحاول…

2019-01-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 22 كانون الثاني

الحمل  تخطى الحواجز بكلماتك اللطيفة وادخل غرفة العناية الفائقة لتحافظ على علاقاتك فاليوم للمصالحات فصوتك مسموع وكلمتك مؤثرة ونقاشاتك هادئة ومقنعة لمن حولك   الثور   تشعر اليوم أنك كل ما اقتربت من الآخرين خطوة تبتعد خطوتين لذلك أنصحك…