بعض ما كشفه العدوان الإسرائيلي على اللاذقية..!!

رأي البلد

2018-09-22 -
المصدر : محطة أخبار سورية - خاص

ليس جديداً أن يعتدي العدو الإسرائيلي على أي دولة عربية يشعر أنها تشكّل خطراً عليه. وليست المرة الأولى التي يعتدي فيها على سورية، ولكنها المرّة الأولى التي يأخذ العدوان فيها أبعاداً أخرى أوسع وأخطر وأشمل؛ العدوان شمل قوات دولة عظمى موجودة على الأرض السورية، وبطريقة بشعة فيها "نذالة" كعادة الإسرائيلي دائماً؛ فطائرات العدو الإسرائيلي "تلطّت" خلف الطائرة الروسية "إيل 20" التي كانت تقلّ 15 عسكرياً روسياً. العدوان بهذا الشكل شكّل إهانة لروسيا وخرقاً للاتفاقات معها وتجاوزاً للأعراف والأصول؛ فما الذي يمكن ملاحظته وقراءته..؟!!

أولاً، إن "تلطي" طائرات العدو الإسرائيلي التي أغارت على أهداف في مدينة اللاذقية يبيّن أمرين؛ الأول، أن طياري العدو الإسرائيلي وقياداته كانوا بلا أي قيم أخلاقية لأنهم كانوا يعلمون أنهم بهذا السلوك القذر، إنما يعرّضون الطائرة الروسية ومن عليها للخطر؛ والثاني، أن سلوك طياري العدو عكس الجبن، والخوف من المضادات السورية الجوية، بل إنّ أحد التفسيرات عن عدم إخبار "إسرائيل" الجانب الروسي بالعدوان قبل وقت كافٍ، كان الخوف من أن يتم تسريب الأمر للجانب السوري.

ثانياً، أظهر السلوك الإسرائيلي أنّ هذا العدو لا يقيم أي وزن لصداقات أو أصدقاء، المهم بالنسبة إليه هو مصالحه، حتى وإن أتت على حساب دم الأصدقاء قبل الأعداء؛ فلقد استخدمت القيادة الإسرائيلية "الخط الساخن" مع موسكو بشكل خبيث ونذل؛ فدقيقة واحدة قبل العدوان غير كافية بالنسبة للجانب الروسي لأخذ الاحتياطات اللازمة لتجنب كارثة كالتي حصلت.

ثالثاً، لقد أظهر العدوان على اللاذقية مدى التنسيق الروسي ـ الإسرائيلي، ومدى مراعاة الروس للمصالح الإسرائيلية في المنطقة وفي سورية. وهذا لم يكن سرّاً، ولكن العدوان كشف عمق هذا التنسيق وأبعاده. وعليه من المتوقع أن تكون روسيا أكثر جدية وحذراً في التعاطي مع العدو الإسرائيلي بعد العدوان، وأن تحسب كل كبيرة وصغيرة وشاردة وواردة. بالطبع لا يُتوقع أن تُقدم موسكو على خطوات دراماتيكية، لأن ذلك يتناقض وسياسات الرئيس فلاديمير بوتين التي تقوم على مدّ الخيوط مع الجميع "والإبقاء على شعرة معاوية كما يُقال"، لكن روسيا قد تُجبِر تل أبيب على دفع الحساب بطريقة مختلفة، تكهّن الكثيرون بشكلها ومضمونها وأبعادها عسكرياً وسياسياً، لكنهم أجمعوا تقريباً على أنّ الرئيس بوتين لن يقوم بخطوات تقود إلى قطع العلاقات مع الكيان الإسرائيلي أو حتى توتيرها.

رابعاً، بيّن العدوان الإسرائيلي على اللاذقية في 17 أيلول الحالي أنّ هدف العدو ليس تدمير أسلحة في طريقها إلى حزب الله كما يدّعي أو مقرات إيرانية؛ هدف العدو هو منع الجيش العربي السوري من استعادة ترسانته وقدراته الصاروخية والتسليحية التي يعتقدون في الكيان الإسرائيلي أنها تضررت بسبب الحرب المستمرة على سورية. وفي هذا السياق يمكننا تذكّر "الثوار ـ أدوات " هذا العدو الذين بدأوا منذ بداية "ثورتهم المزعومة" قبل سنوات في سورية، بالهجوم على كتائب الدفاع الجوي للجيش العربي السوري، وكأن الديمقراطية تبدأ بتدمير هذه القدرات وهذه الكتائب. بالطبع يعرف العدو مكامن القوة السورية وهو يريد التخلص منها. وفي العدوان الأخير أكد أنه يسعى لتحقيق هذا الهدف دون أي مواربة. ولكنّ القوات الدفاعية الجوية السورية أثبتت أنها صاحية له، وقد ردّت بحسب الحاجة، ولكنّ الرد الأعمق والأكبر لم يأت حينه بعد، ونحن متأكدون من حصوله، ولكن لكل آن أوان!!

خامساً، أكدت قيادات العدو الإسرائيلي ــ وحتى بحسب قراءة المحللين والكتّاب الإسرائيليين ـ أنها لا تقيم وزناً للقانون الدولي ولا لسيادة الدول وتتعامل بعنجهية وتعالٍ مع الآخرين. فمنذ سنوات وسورية في حالة حرب وهي لم تهاجم الكيان الإسرائيلي، وقبلها التزمت سورية لسنوات، بل لعقود باتفاق فض الاشتباك (عام 1974) ولم تهاجم الكيان الإسرائيلي رغم أنه يحتلّ جزءاً من أراضيها، ومع ذلك، فالعقل العدواني الإسرائيلي لا يمكنه تصور وجود أي قوة مجاورة قد تنافسه في المستقبل. والسؤال الجوهري الخطير هو: ماذا سيحدث إذا فكّر الآخرون بنفس الطريقة الإسرائيلية، وإلى أين ستذهب المنطقة و العالم؟!

سادساً، لوحظ محاولة بعض الأطراف، وكالعادة، الاصطياد في الماء العكر؛ البعض ذهب إلى التركيز على التعاون الروسي الإسرائيلي معتبراً أنه يحصل على حساب العلاقات الروسية السورية؛ والبعض الآخر حاول التقليل من حجم الرد السوري على العدوان الإسرائيلي؛ يمكن التأكيد باطمئنان أن الخاسر الأول في الهجوم على اللاذقية هو من قام بالعدوان لأنه كشف حقيقة تفكيره وسلوكه ونواياه وكلها تؤكد خبثه ووضاعته وقذارته، وأنّ لكل أمر نهاية، ونهاية العدوان على سورية أصبحت قريبة والقيادة السورية تتصرف حسب توقيتها ومصالح شعبها، وليس حسب توقيت الآخرين ومصالحهم.. والأمور بخواتيمها كما يُقال...!!

 

 

 

بديع عفيف
عدد الزيارات
1649
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

الفارس السوري هشام غريب يحقق نتائج جيدة في بطولة دبي الدولية لقفز الحواجز

سجل الفارس السوري هشام غريب نتائج جيدة في بطولة دبي الدولية للقفز على الحواجز (المصنفة بنجمتين وفق الاتحاد الدولي للفروسية) التي اختتمت مساء أمس بعد…
2019-02-18 -

العالم يتمرّد على القيادة الأمريكية.. إلا بعض العرب..؟!

تتواصل الاحتجاجات في مدينة بورت أو برانس عاصمة هايتي في البحر الكاريبي ضد رئيس الجمهورية جوفينيل مويس منذ 7 شباط الجاري. لسنا بصدد مناقشة الوضع…
2019-02-17 -

إنتاج الحرير في الساحل السوري… مهنة عريقة تعود تدريجيا

صناعة وإنتاج الحرير الطبيعي في سورية مهنة موروثة طرأت عليها تغيرات أدت لتراجعها مع ظهور الحرير الصناعي الذي غزا الأسواق وأصبح منافسا قويا للحرير الطبيعي…
2019-02-17 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 19 شباط

الحملحاول أن تمنع المشاكل وكن متيقظاً لأي طارئ وركز على إيجابيات وضعك المهني والشخصي فكوكب الحب في مكان إيجابي مما يجعلك تقترب من أحبائك وأصدقائك وقد تسليك الأمور الاجتماعية الثورربما يسيطر عليك شبح الغيرة فتأكد من قراراتك ولا تجرح من حولك بكلمات صريحة فلا تأخذ قرارات متسرعة أو قاطعة…
2019-02-18 -

الفارس السوري هشام غريب يحقق نتائج جيدة في بطولة دبي الدولية لقفز الحواجز

سجل الفارس السوري هشام غريب نتائج جيدة في بطولة دبي الدولية للقفز على الحواجز (المصنفة بنجمتين وفق الاتحاد الدولي للفروسية) التي اختتمت مساء أمس بعد أربعة أيام من المنافسة في عدد من الفئات وبمختلف الارتفاعات. ففي اليوم الأول من المنافسات حقق غريب المركز الأول بفئة 125 سم مسجلا زمنا قدره…
2019-02-18 -
2019-02-18 -

الفارس السوري هشام غريب يحقق نتائج جيدة في بطولة دبي الدولية لقفز الحواجز

سجل الفارس السوري هشام غريب نتائج جيدة في بطولة دبي الدولية للقفز على الحواجز (المصنفة بنجمتين وفق الاتحاد الدولي للفروسية) التي اختتمت مساء أمس بعد… !

2019-02-17 -

الرئيس الأسد: الوطن مقدس.. الدستور غير خاضع للمساومة.. مستقبل سورية يقرره حصرا السوريون.. التعافي الكبير لن يكون إلا بالقضاء على آخر إرهابي

أكد السيد الرئيس بشار الأسد أنه بفضل قواتنا المسلحة ودعم القوات الرديفة والحلفاء والأصدقاء والأشقاء تمكنا من دحر الإرهاب، مشدداً على أن حماية… !

2019-02-18 -

عاصي الحلاني يكتب عن ماضيه: نبض القلب لا ينسى الأحبة

شارك الفنان عاصي الحلاني عبر حسابه الشخصي على تويتر كليب أغنية "زغيري الدني" مع الجمهور، وأرفقها بتعلق تحدث فيه عن الذكريات جاء فيه: "زغيري الدني..… !

2019-02-18 -

العميد علي مقصود : عمليات الجيش السوري على ثلاثة محاور بريف حماة وإدلب جزء من سيناريو القضاء على الإرهاب

قال الخبير العسكري والاستراتيجي العميد علي مقصود لميلودي إف إم تعليقاً على العمليات العسكرية للجيش السوري في ريف إدلب وحماه: "لا شك أن تصعيد المجموعات… !

2019-02-18 -

أكثر من 40 ألف طالب يتقدمون لامتحانات التعليم المفتوح في جامعتي دمشق والبعث

يتقدم إلى امتحانات التعليم المفتوح في جامعة دمشق-الفصل الدراسي الأول أكثر من 32 ألف طالب وطالبة في برامج الإعلام والترجمة والمحاسبة وإدارة المشروعات الصغيرة والمتوسطة… !

2019-02-17 -

تحذير خطير... حسابك على تويتر بات مهددا

نشرت تقارير صحفية تحذيرا خطيرا أن شبكة التدوين المصغر "تويتر" باتت تهدد خصوصية مستخدميها بصورة غير مسبوقة. ونشر موقع "ماشابل" التقني المتخصص تقريرا حول "ثغرة… !

2019-02-10 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتعديل بعض مواد قانون الأحوال الشخصية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 59 لعام 1953 وتعديلاته

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد القانون رقم 4 لعام 2019 القاضي بتعديل بعض مواد قانون الأحوال الشخصية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 59 لعام 1953وتعديلاته. وفيما… !

2019-02-18 -

إرهابي يفجر نفسه قرب الأزهر بالقاهرة

قام إرهابي بتفجير نفسه، ، في منطقة الدرب الأحمر بوسط القاهرة، بعد محاصرته من قبل قوات الأمن المصرية. ونقلت قناة "سي بي سي إكسترا" الإخبارية… !

2019-02-14 -

موسكو تنتقد منع وكالتي "نوفوستي" و"سبوتنيك" الروسيتين من تغطية قمة "مجموعة ليما"

انتقدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا رفض اعتماد مراسلي وكالتي "نوفوستي" و"سبوتنيك" الروسيتين، لتغطية قمة "مجموعة ليما" حول فنزويلا. وقالتزاخاروفا،إن موسكو تعتبر هذا التصرف… !

2019-02-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 شباط

الحمل   أنت مقسم بين العمل والعائلة وكأنك محور اهتمام من حولك  يعتمدون عليك ويفرحون لوجودك ويباركون لك إنجازاتك وفرصة فريدة لتشرح وجهة نظرك وتعبر عن نفسك وتقدم مواهبك ومهاراتك بشكل جيد   الثور    قد تمر بامتحان وهذا…

2019-02-18 -

حظوظ الأبراج ليوم 19 شباط

الحمل   حاول أن تمنع المشاكل وكن متيقظاً لأي طارئ وركز على إيجابيات وضعك المهني والشخصي فكوكب الحب في مكان إيجابي مما يجعلك تقترب من أحبائك وأصدقائك وقد تسليك الأمور الاجتماعية   الثور    ربما يسيطر عليك شبح الغيرة…