تقرير الـsns: الكرملين يكذّب كاتس عن "غضب بوتين إزاء الأسد".. ماذا في القراءات..!!

سياسة البلد

2018-09-22 -
المصدر : sns

أصدر الكرملين تعليقا على تصريح لوزير إسرائيلي زعم فيه أن الرئيس بوتين رفض تلقي الاتصالات من الرئيس بشار الأسد بعد إسقاط طائرة "إيل-20" الروسية في سورية. وكذّب المتحدث باسم الرئاسة الروسية أمس، هذه المزاعم، مشدداً على أنها لا تتوافق مع الواقع، ودعا الصحفيين إلى عدم تصديق ما ورد في وسائل الإعلام العبرية بهذا الخصوص نقلا عن وزير الاستخبارات الإسرائيلي يسرائيل كاتس. ونقلت وسائل إعلام عبرية عن كاتس قوله إن بوتين يشعر بالغضب تجاه الأسد على خلفية الحادث، مضيفا أن الرئيس الأسد بعد إسقاط الطائرة حاول الاتصال هاتفيا بنظيره الروسي عدة مرات دون تلقي رد، ثم أجبر على تقديم تعازيه في المأساة إلى بوتين في برقية.

ونشرت صحيفة كومسومولسكايا برافدا نص حديث أجرته مع مصدر عسكري مطلع روى خلاله تفاصيل الاجتماع بين عسكريين روس وإسرائيليين في موسكو بعد كارثة "إيل 20".  وقال أن نحو 15 شخصا شاركوا في الاجتماع من الجانب الروسي، ولاحظ المصدر أن "وجوه المجتمعين من الطرفين كانت عابسة جدا لأن الجميع أدركوا أن الحديث سيكون معقدا للغاية". وعند عرضه على العسكريين الروس رواية إسرائيل بشأن مأساة الطائرة الروسية، حمّل قائد سلاح الجو الإسرائيلي الحكومة السورية كامل المسؤولية عن الحادث الكارثي. وبحسب المصدر، فإن "أحد العسكريين الروس الحاضرين رفض الاتهام الإسرائيلي الرئيسي بحجة مضادة حديدية"، موضحا أنه "لولا خرق مقاتلاتكم المجال الجوي السوري وتحريضها للدفاعات السورية على فتح النيران، لما حدثت أي مأساة أصلا". وأعاد قائد القوات الجوية الروسية تذكير الوفد الإسرائيلي بما قاله وزير الدفاع الروسي إن مسؤولية إسقاط الطائرة ومقتل طاقمها يتحمله الجانب الإسرائيلي، مضيفا: "إن هذا موقفنا المبدئي".

وبخصوص زعم الجيش الإسرائيلي أن المقاتلات الإسرائيلية كانت قد غادرت منطقة الاستهداف عندما أطلقت الدفاعات السورية الصواريخ التي أصيبت بها "إيل-20"، ووصلت الأجواء الإسرائيلية، أكد الكاتب أن الجانب الروسي تتوفر لديه معلومات ووثائق يختلف مضمونها عن تلك الرواية، كما يملكها الجيش السوري، مؤكدا أن البيانات المقدمة من إسرائيل تحتاج إلى التحقق الدقيق من مدى صحتها ومتابعتها "في الدقائق والثواني"، فضلا عن إثباتها بـ"براهين واقعية"، وليس ترجيحات. وحينما سئل الوفد الإسرائيلي لماذا لم يبلغ الطيران الإسرائيلي الجانب الروسي بعملياته إلا قبل دقيقة واحدة من الهجوم، لاحظ المصدر أن هذا السؤال كان غير مريح أبدا للإسرائيليين، حتى اضطروا إلى الاعتراف بأن الطيران الإسرائيلي "لم يتأكد من عدم وجود طائرات روسية في المنطقة وقت الاستهداف".

وقال المصدر إن أعضاء الوفد الإسرائيلي حاولوا التهرب من التطرق إلى المسائل الفنية الدقيقة المتعلقة بكيفية تحطم الطائرة الروسية ولفت الانتباه إلى أمور أخرى غير متعلقة بالموضوع مباشرة، مثل مساعي إيران إلى تعزيز وجودها في سورية ونقل الأسلحة لحزب الله. وتساءل: لكن ما علاقة هذا الموضوع بإسقاط "إيل-20" علما أن الشيء الرئيسي الذي يهم الجانب الروسي ما إذا كانت إسرائيل ستعترف بأن تصرفات طياراتها تسببت بتعريض الطائرة الروسية للخطر وإسقاطها؟ وأكد المصدر أن المجتمعين لم يطرحوا تقييم موسكو لتصرفات الطيارين الإسرائيليين بأنها عدائية وغير مهنية وأن موسكو تحتفظ بالحق في الرد المناسب.

واعتبرت صحيفة أمريكية، أن إسقاط طائرة"إيل-20" الروسية، قبالة سواحل سورية لن يمر مرور الكرام، كونه أعاد تذكير العالم بأن هجمات إسرائيل ضد سورية ليست شرعية إطلاقا. ولفتت صحيفة strategic-culture الإلكترونية الأمريكية، إلى أن حادث الطائرة الروسية وقع أثناء غارة مفاجئة للطيران الحربي الإسرائيلي على منشآت سورية. وذكرت أن هناك" قلقا بالغا إزاء الوضع يساور الرئيس بوتين، لكنه يعتقد أن ذلك كان  "نتيجة سلسلة من الأخطاء المأساوية". وقالت الصحيفة إن روسيا ستنتقم على الأرجح لجنودها، وثمة خيارات عديدة للانتقام، منها إغلاق المجال الجوي السوري أمام الطيران الإسرائيلي من خلال نشر منظومات الدفاع الجوي المتطورة "إس-300" في كافة الأراضي السورية.

وأعربت الصحيفة الأمريكية عن اعتقادها بأن الكثير يعتمد على الطريقة التي ستتصرف بها إسرائيل بعد هذا الحادث. التعازي وحدها ليست كافية بعد كل ما ارتكبته تل أبيب بحق الجنود الروس، لأن إسرائيل كانت هي الوحيدة التي تصرفت في 17 أيلول في انتهاك صارخ للقانون الدولي. ومع أنه لا يوجد سبب للاعتقاد بأنه كانت هناك نية شريرة لدى الجيش الإسرائيلي، ولكن يجب اتخاذ تدابير عاجلة لتعزيز كفاءة نزع السلاح ومنع مثل هذه المآسي في المستقبل. لذلك من المشكوك فيه أن تواصل إسرائيل من الآن فصاعدا التمتع بنفس حرية العمل في الأجواء السورية، كما كان ذلك قبل وقوع الحادث. وأشارت إلى أن الحادث الذي ارتكبته إسرائيل أظهر أن ساسة تل أبيب لا يدركون أهمية الدور الروسي في سورية وفي الشرق الأوسط. وأضافت أنه حان لإسرائيل أن تعي بأن الجهود الدبلوماسية التي تبذلها روسيا في المنطقة تحقق فوائد لتل أبيب أيضا. لهذا ينبغي على إسرائيل أن تتخلى عن سلوكها العدواني وتدخل في تعاون مع روسيا. وأكدت أنه يحق لروسيا أن تقوم برد على الحادث مثل نشر منظومات "إس-300" في سورية أو حتى بيعها لسورية، وعندها سيصبح الطيران الإسرائيلي بلا حول ولا قوة.

من جهتها، قالت صحيفة نيزافيسيمايا غازيتا إن سفينة حربية روسية من طراز "سيليغير" توجهت إلى موقع غرق حطام طائرة "إيل-20"، في مهمة انتشال أجهزة تجسس فائقة السرية من الطائرة المنكوبة. وتحمل سفينة "سيليغير" غواصات صغيرة موجهة من طراز "سوبر غنوم" و"إر تي-2500" يمكنها أن تغوص في مياه البحر لمسافة 2.5 ألف متر، دون طاقم بشري، لأن التحكم فيها يتم عن بعد. وقالت الصحيفة إن الضرورة تستوجب الاستعانة بما تحمله سفينة "سيليغير"من معدات، وهي سفينة تابعة لما يسمى بالأسطول السري..

من جانبه، أمر نتنياهو بمواصلة الاتصالات مع روسيا بعد أن رفع قائد سلاح الجو إليه تقريره حول نتائج المباحثات في موسكو بشأن حادثة إسقاط "إيل 20" الروسية. وأوضح مكتب نتنياهو في بيان صحفي أن رئيس الوزراء عقد اجتماعا مع القادة العسكريين أمس، اطلع خلاله على تقرير قائد القوات الجوية الإسرائيلية أميكام نوركين حول نتائج زيارته لموسكو. وأكد البيان أن نتنياهو أمر بمواصلة الاتصالات المنتظمة مع الجانب الروسي.

وأكد مسؤول عسكري إسرائيلي، وفقاً للشرق الأوسط، أن القواعد العملانية المتفق عليها مع روسيا في سورية لا تزال كما هي بعد مقتل 15 جندياً روسياً أسقطت طائرتهم الاثنين الماضي قبالة سورية، مشيراً إلى أن إسرائيل تحتفظ بـ«حرية التحرك» لاستهداف مواقع إيرانية في سورية.

وذكرت الحياة، في ملف إسقاط الطائرة الروسية «إيل 20»، بدا أن الصفحة طويت من دون تأثيرات سلبية على علاقات تل أبيب وموسكو، إذ أكد مسؤول عسكري إسرائيلي أن «القواعد العملانية المتفق عليها مع روسيا في سورية ستبقى قائمة ولم تتغير».

وتحت عنوان: اعتداءات إسرائيل: جدوى محدودة... لا بديل منها، كتب علي حيدر في مقالة تحليلية في صحيفة الأخبار: لم يعد الحديث عن محدودية نتائج الاعتداءات الإسرائيلية على تعاظم قدرات حزب الله مجرد تقدير يمكن استخلاصه فقط من كلام القادة الإسرائيليين على نحو الإجمال، بل أتت مواقف السيد حسن نصر الله في ما يتعلق بامتلاك صواريخ دقيقة، عن أن «الأمر أنجز»، لتمثّل كشفاً عن النتائج الكلية لمفاعيل الضربات التي ينفذها كيان العدو في الساحة السورية؛ أتى الكشف عن فشل محاولات إسرائيل قطع الطريق على إمداد حزب الله بالصواريخ، بالتزامن مع الاعتداءين الأخيرين، في مطار دمشق واللاذقية، اللذين يأتيان امتداداً لسلسلة الاعتداءات العسكرية المباشرة على الساحة السورية المستمرة منذ سنوات، والتي كانت تستهدف عمليات نقل الاسلحة النوعية إلى لبنان، قبل أن تتحوّل الى استهداف عمليات بناء القدرات الصاروخية على الساحة السورية.

وتابع المحلل: الملفت أن القيادات الاسرائيلية تدرك أن تحقيق هذا الهدف الاستراتيجي المعلن بعيد جداً عن إمكان التحقق، في ضوء معادلات القوة والظروف السياسية الحالية. ومن أبرز من يقرّون بذلك نتنياهو نفسه، الذي أعلن قبل أسابيع، أن إخراج إيران من سورية هو مسار طويل. وهو ما يعني إقراراً مباشراً بمحدودية فعالية هذه السياسة العملياتية التي تتبعها إسرائيل، وأيضاً بمحدودية فعالية الرهان الإسرائيلي على القوى الدولية، موسكو وواشنطن؛ مع ذلك، يلاحظ أن هناك اصراراً إسرائيلياً كبيراً على مواصلة هذه الاعتداءات، رغم ما تنطوي عليه من مخاطر، والسبب يعود الى تقديرها أن هذا الخيار العملياتي يندرج ضمن المستوى المتاح، الذي لو تخلّت عنه فإن ذلك سيمس بمكانتها الاستراتيجية، ويُضعف حضورها وتأثيرها في موسكو، وحتى في واشنطن، بمعنى من المعاني. أضف إلى أن الخيارات البديلة الماثلة أمامها كلها تنطوي على كلفة باهظة جداً، وفق الحسابات الاسرائيلية.

وفيما يخص اعتداء اللاذقية، فإن خصوصيته لا تنبع من كونه تسبب في سقوط الطائرة الروسية، بل قبل ذلك، لكون ساحته تأتي ضمن المدى الحيوي المباشر للقوات الروسية، وهو معطى غير مفاجئ، لكنه ينطوي على مؤشر عملي، وهو أن شنّ الاعتداءات ضمن هذا المدى لا يتعارض أيضاً مع سقف التنسيق الروسي الإسرائيلي الذي يتفادى كل منهما المسّ بمصالح الآخر؛ في المقابل، إن عدم تحوّل سقوط هذه الخسائر البشرية المؤلمة للطرف الروسي إلى محطة مفصلية في المقاربة الروسية، وهو أمر مفهوم ومتوقع، ينطوي أيضاً على مؤشرات كاشفة تتصل بمعادلات الحاضر وبمستقبل التطورات على الساحة السورية... وتتجلى من خلاله بشكل أوضح شبكة تعقيدات المشهد السوري والاقليمي، وتحديداً ما يتصل بتموضع الطرف الروسي الذي يتقاطع مع محور المقاومة، ليشكّلوا معاً محور مكافحة الارهاب التكفيري، وفي الوقت نفسه يتموضع في مكان ما بين طرفي الصراع، الكيان الإسرائيلي ومحور المقاومة.

وتحت عنوان: بماذا وعلى من سترد موسكو بشأن مأساة "إيل-20"، كتب غيورغ ميرزيان مقالا في مجلة إكسبيرت عن كيف وبماذا سترد روسيا بشأن مأساة الطائرة "إيل-20" وعلى من سيقع هذا الرد. وقال: لقد بدأ الخبراء في تحليل عميق ومفصل لهذه الحادثة. ولكن يمكن اليوم تحديد بعض الروايات الأساسية للحادثة؛ أولا، إن ما حصل هو عمل استفزازي مقصود من جانب الطائرات الإسرائيلية التي احتمت بالطائرة الروسية من الصواريخ السورية. من هذا نستنتج أن إسرائيل أرسلت إلى موسكو إشارة عن موقفها من توريد الأسلحة إلى سورية. وأوضح الكاتب أن الرئيس بوتين قبل بداية العمليات العسكرية الروسية في سورية اقترح على الدول ذات العلاقة بالنزاع السوري وضع قواعد محددة تمنع حصول حوادث بينها وبين القوات الروسية. وكانت إسرائيل إحدى الدول التي وافقت على مقترح بوتين. ورغم انتقادات الحلفاء نفذت روسيا هذا الشرط فعلا. ولكن إسرائيل لم تنفذ الشروط واستغلت الاتفاق وزادت من هجماتها الجوية، حتى أنها قصفت مواقع لم تكن ضمن قائمة المواقع المتفق عليها.

ثانياً، قد يكون إسقاط طائرة "إيل-20" بطلب من طرف ثالث كما حصل مع قاذفة "سوخوي-24" التي أسقطتها مقاتلة تركية عام 2015. ولكن الاتصالات الروسية-الإسرائيلية بشأن سورية كانت مثالية مقارنة بالعلاقات مع تركيا آنذاك. كما من الصعوبة الاعتقاد أن إسرائيل قررت انتهاك الوضع القائم طوعا، خاصة وأن روسيا منعت التشكيلات الإيرانية من المرابطة في مرتفعات الجولان، وأن روسيا أخذت بالاعتبار مصالح إسرائيل في سورية بعد الحرب. لذلك لا يستبعد أن يكون ما حدث بطلب من الولايات المتحدة، التي تسعى إلى تصعيد التوتر في العلاقات الروسية-الإسرائيلية، وعرقلة مساعي روسيا في إحلال السلام في سورية؛ ولكن من جانب آخر صحيح أن إسرائيل تحترم الولايات المتحدة، ولكنها تحترم أمنها أكثر. كما أن إسرائيل رفضت فرض عقوبات على روسيا رغم ضغوط واشنطن. ولكن هل تكون للحادثة علاقة بقرار ترامب وقف عمل ونشاط الممثلية الفلسطينية في واشنطن؟

ثالثا، لدى إسرائيل رواية مختلفة، فهم لم يفعلوا شيئا ليعتذروا، بل عبروا عن تعازيهم فقط. لأنهم يؤكدون أن المذنب في إسقاط الطائرة ومقتل ركابها هم إيران وسورية وحزب الله اللبناني... أي أن الحادثة من تنظيم حلفاء روسيا (سورية وإيران) لأنهما غير مرتاحين من مستوى علاقاتها مع إسرائيل: الرواية الإسرائيلية ركيكة جدا، لذلك تبقى رواية تعمد الطائرات الإسرائيلية الاحتماء بالطائرة الروسية أكثر احتمالا. ولكن يبقى السؤال الوحيد: من المذنب بالضبط: القيادة الإسرائيلية التي أرادت أن تعلم روسيا درسا، أم طيار إسرائيلي أراد البقاء على قيد الحياة؟

وكتبت المُحلّلة السياسيّة رافيت هيخط، في صحيفة هآرتس العبريّة، أمس مقالاً حول مآلات التوتّر بين موسكو وتل أبيب، مُذكرّةً أنّ الحديث يدور عن دولةٍ عظمى، أيْ روسيا، التي لا ولن تقبل أنْ تمّر مرور الكرام على العنجهيّة الإسرائيليّة، مُشدّدّةً في الوقت عينه على أنّ الحلّ الوحيد لإخراج إسرائيل من نشوة القوى والاستكبار ستكون فقط عندما تتلقّى هذه الدولة العصا الثقيلة على رأسها، لكي تستفيق من هذه النشوة التي لا تعرِف الحدود. وتابعت المُحلّلة: إنّ الاستكبار والعربدة والشعور بالتفوّق والفوقيّة، مُقابل دونية الآخرين، لا تتغيّر بشرعةٍ، بل على العكس، الشعور بالفوقيّة، مثلاً، دفع عضو الكنيست من الليكود، يوآف كيش إلى التصريح بأنّه من الممنوع على إسرائيل المُوافقة على الرواية الروسيّة ومواصلة عمليات ضرب المواقع الإيرانيّة في سوريّة، لافتةً إلى أنّه بعد أكثر من مائتي ضربةٍ، وفق الاعتراف الإسرائيلي الرسمي، لم يتحقّق أيّ شيءٍ على أرض الواقع، وما زالت إيران تتواجد وبقوّةٍ على الأراضي السوريّة.

          في السياق عينه، قال مُحلّل الشؤون العسكريّة عاموس هارئيل، في صحيفة هآرتس أيضاً، والذي اعتمد على مصادر أمنيّةٍ واسعة الاطلاع في تل أبيب، قال إنّ إسرائيل تورّطت مع الروس، ومن المحتمل أنْ يؤثر ذلك سلبًا على حرية العمل الاستراتيجيّ الذي مارسته بارتياح حتى اليوم في الجبهة الشمالية. وهارئيل لم يكُن الوحيد الذي حذّر من تبعات وإسقاطات أزمة إسقاط الطائرة الروسيّة في الأجواء السوريّة، إذْ أنّه من مُتابعة ومُواكبة وسائل الإعلام العبريّة يُستشّف أنّ إسرائيل باتت على قناعةٍ تامّةٍ بأنّ الروس، الذي كانوا على مدار 25 عامًا بمثابة “حاضرين-غائبين” عن الشرق الأوسط، سيقومون بجباية الثمن. ولفت إلى أنّ الخيارات أمام روسيا في الردّ على الحادثة عديدة، ومنها مطالبة إسرائيل إبلاغ القوات الروسية عن العمليات في سوريّة مسبقا ومنح الروس وقتًا أكثر من دقيقة، وإغلاق مناطق جوية في سوريّة حيث تقع المعسكرات الروسيّة، وكذلك تزويد الجيش السوريّ بمنظوماتٍ دفاعيّةٍ أكثر تطورًا، الأمر الذي سيؤدّي إلى تعقيد العمليات الإسرائيليّة في سوريّة. وشدد هارئيل على أنّ الوضع سيتغيّر هذا العام بعد الحادثة المذكورة. ورأى المُحلّل الإسرائيلي أنّ إيران ستستغل أيّ تهدئة في الجو من جانب إسرائيل لنقل الأسلحة لحزب الله ولتعزيز قبضتها العسكرية في سوريّة، أمّا عن الردّ الروسي فذكّر هارئيل أنّ تركيّا كانت قد تعرّضت لهجمات سايبر مجهولة بعد الأزمة التي نشبت مع روسيا في أعقاب إسقاط طائرة سوخوي روسيّة دخلت المجال الجوي التركي، وأنه يجب على نظام دفاع السايبر الإسرائيلي أنْ يكون يقظًا هذه الفترة.

واعتبر عبد الباري عطوان في مقاله في صحيفة رأي اليوم أنّ السُّلطات السوريّة ستَخرُج الرَّابِح الأكبَر من أزَمَة سُقوط طائِرَة الاستطلاع الروسيّة فَوقَ أجواء مدينة اللاذقيّة، وذلك انْطِلاقًا من حَقيقتَين رئيسيّتين برَزتا على السَّطح بعد أيّامٍ من إسقاطِ الطَّائِرة، والتَّطوُّرات السِّياسيّة والعَسكريّة التي ترتَّبَت عليه: الأولى، تَوصُّل جميع الأطراف الرئيسيّة إلى قَناعةٍ راسِخةٍ أنّ الغارات الإسرائيليّة في العُمُق السوريّ، بَدأت تتجاوز كُل الخُطوط الحَمراء، وتُوشِك أن تُعطِي نتائِج عكسيّة لزِيادَة أعدادِها، وعدم نجاحها في تحقيق أهدافِها، أي القَضاء على الوُجود الإيرانيّ في سورية، وإحراجِ الجانِب الروسيّ؛ الثانية: أنّ اللُّعبة الروسيّة المُزدَوجة بَدأت تَستنفِذ أغراضها، وتَرتَد سَلبًا، بطَريقةٍ أو بأُخرى، على القِيادة الروسيّة وصُورَتها في مِنطَقة الشرق الأوسط على الأقل، فروسيا حليفٌ لسورية وصَديقٌ استراتيجيٌّ لإسرائيل، وتَغُض النَّظَر عن “احتلال” القُوّات التركيّة لأراضٍ سورية، وتَدعَم فَصائِل مُعارِضة وتُسلِّحها وتَحمِيها.

ولفت الكاتب إلى انه عندما يقول السيد نصر الله، في ذِكرى عاشوراء إنّ “الاعتداءات الإسرائيليّة على سورية لم تَعُد تَحتَمِل ويَجِب وقفها”، فإنّه لا يُخاطِب الحُلَفاء الرُّوس فقط، وإنّما السُّوريّون والإيرانيّون أيضًا ويُطالِب بِالرَّد... إنّ أهَم ما كشفت عنه أزَمَة سُقوط الطائرة الروسيّة وتَبِعاتِها، هو إقدام القِيادَة السوريّة على اتِّخاذِ قَرارٍ سِياديٍّ بالتَّصدِّي للطائِرات المُغيرة التي تَنتَهِك أجواءها، الأمر الذي يُعطِي “مِصداقيّةً” لكُل البَيانات العَسكريّة السَّابِقة التي كانَت تُؤكِّد إسقاط صواريخ إسرائيليّة وأمريكيّة مُغيرة؛ الغُرور الإسرائيليّ، سواء بالتَّعاطِي مع روسيا الدَّولة العُظَمى، أو سورية وإيران و”حزب الله”، لن يَمُر دُونَ ردٍّ، والرئيس بوتين، على دَرَجةٍ مِن الدَّهاءِ وضَبط الأعصاب، بحَيثُ يَجْعَل إسرائيل تَدفَع ثَمَنًا باهِظًا مُقابِل إهانته، وما المُناورات العسكريّة التي سارَعت بِلاده بإجرائِها حاليًّا قُبالَة السَّواحِل السوريّة وقيَّدت بمُقتضاها الحَركة في المجالَين الجَويّ والبَحَريّ في المِنطَقة إلا بِدايَة الغيث، وخُطوَة أوّليّة للحَد مِن الاعتداءات الإسرائيليّة على سورية؛ لا نَتردَّد في التَّحذير بأنّ الرَّد السوريّ الإيرانيّ على الغارات الاستفزازيّة الإسرائيليّة، ليسَ فقط مِن خِلال التَّصدِّي لها، وإنّما قَصف العُمُق الإسرائيليّ انتقامًا أيضًا، باتَ قريبًا، فقَد أوشَكَ كَيْلُ الصَّبرِ أنْ يَطْفَح.. والأيّام بَيْنَنَا.

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
204
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 10 كانون الأول..ماجد الكدواني..كل عام وأنت بخير

هو مولود شديد التقلب و الصراحة والوضوح، تشعر وأنت تتعرف عليه أنه كتلة من المتناقضات , ولن تستطيع معرفته جيداً حتى لو عشت معه طوال…
2018-12-09 -

صفات مولود 11 كانون الأول..فراس ابراهيم ..كل عام وأنت بخير

صريح , صادق , عفوي في كلامه , تعرفه من حركاته الكثيرة في يديه وجسمه وعيناه , متسرع يأكل بسرعة ويتحرك بسرعة ويتصرف بسرعة ويجيب…
2018-12-10 -

حركة الكواكب يوم 11 كانون الأول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطارد كوكب…
2018-12-10 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 11 كانون الأول

الحمل تتعرف على أصدقاء جدد وقد تستفيد الكثير من الأفكار الإيجابية أو تتلقى مساعدات تفتح أبواباً مغلقة وقد تتعرف على أصدقاء يلهبون مشاعرك أو يمنحونك السعادة والإحساس الجميل ويعززون ثقتك بنفسك الثوريحمل لك اليوم القليل من الخلافات سببها الطيش أو العصبية غير المبررة وقد تشعر بضغوط كبيرة جراء فرض الآخرين…
2018-12-10 -

صفات مولود 11 كانون الأول..فراس ابراهيم ..كل عام وأنت بخير

صريح , صادق , عفوي في كلامه , تعرفه من حركاته الكثيرة في يديه وجسمه وعيناه , متسرع يأكل بسرعة ويتحرك بسرعة ويتصرف بسرعة ويجيب عن عشرة أسئلة مع بعض, شجاع , مبادر تجاه الآخرين , مليء بالحماس والحركة وثرثار, يتكلم عن كل ما قرأه وكل ما مر به وكل…
2018-12-10 -
2018-12-11 -

مدرب نسور قاسيون: النجاح في كأس آسيا فرصة ملائمة لإسعاد الجماهير السورية

أيام قليلة على انطلاق العرس الكروي القاري المتمثل ببطولة آسيا في الإمارات العربية المتحدة والذي يطمح فيه منتخب نسور قاسيون لاعتلاء منصة التتويج أو الوصول… !

2018-12-11 -

تقرير الـsns: موسكو: واشنطن مسؤولة عن ظروف مخيم الركبان الكارثية... والولايات المتحدة تشكل "جيش كردستان سورية"..؟!!

شدد رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي، على ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بالسيطرة على الحدود مع سورية وتأمينها، ومنع تسلل عصابات التنظيمات الإرهابية والإجرامية… !

2018-12-08 -

الصورة الاولى لسعد المجرد بعد إطلاق سراحه

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي أول صورة للفنان سعد المجر بعد خروجه من السجن في باريس. وبحسب موقع "سيدتي" وصلت والدة سعد المجرد، الفنانة نزهة… !

2018-12-11 -

إغلاق الموانئ في اللاذقية وطرطوس أمام الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية السائدة

أعلنت وزارة النقل إغلاق الموانئ البحرية في اللاذقية وطرطوس في وجه الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية السائدة اعتباراً من اليوم وحتى إشعار آخر. وبينت الوزارة… !

2018-12-03 -

التربية تصدر تعليمات ومواعيد التسجيل لامتحانات الشهادات العامة بكافة فروعها

أصدرت وزارة التربية اليوم تعليمات ومواعيد التسجيل لامتحانات كل الشهادات العامة دورة 2019 ويبدأ التسجيل لامتحانات الدورة الاولى للشهادات العامة اعتباراً من يوم الاحد 16-12-… !

2018-12-11 -

مبرمج سوري يؤسس موقعاً مجانياً لبرامج وتطبيقات الأجهزة الذكية

نجح الشاب معتز بالله حاكمي في إثبات حضور الشباب السوري في المحافل العالمية في مجالات الإبداع والتكنولوجيا الأوسع انتشارا من خلال عمله كمبرمج ومطور مواقع… !

2018-12-06 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار ليرة

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 44 لعام 2018 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار… !

2018-12-11 -

الأمم المتحدة: ربع مليون يمني يواجهون مستويات كارثية من الجوع

حذرت الأمم المتحدة من أن نحو ربع مليون يمني يواجهون المستوى الكارثي للأمن الغذائي وهي المرحلة الخامسة والأخيرة لتصنيف الأمن الغذائيالمتكامل الذي تضعه المنظمة الدولية.… !

2018-12-04 -

استقالة جماعية في قناة "قطر اليوم"

قدمت مجموعة من الصحفيين العاملين في "قناة قطر"، من ضمنهم مديرها، علي صالح الخلف، استقالاتهم بسبب ما اعتبروه "تجاوزات وعدم احترام، من قبل أطراف ليست… !

2018-12-09 -

حظوظ الأبراج ليوم 10 كانون الأول

الحمل     أنت اليوم لا تهتم بالتفاصيل ولكن بالنتائج ، ولكن النتائج قد لا ترضيك وحاول أن تكون حريصاً لأن اليوم قد يحمل لك انفعالاً أو غضبا فلا ترد بعفوية    الثور      أنت…

2018-12-10 -

حظوظ الأبراج ليوم 11 كانون الأول

الحمل     تتعرف على أصدقاء جدد وقد تستفيد الكثير من الأفكار الإيجابية أو تتلقى مساعدات تفتح أبواباً مغلقة وقد تتعرف على أصدقاء يلهبون مشاعرك أو يمنحونك السعادة والإحساس الجميل ويعززون ثقتك بنفسك الثور    يحمل لك اليوم القليل…