اسرائيل تلعب بنار سيصل لهيبها إليها

مقالات مختارة

2018-09-08 -
المصدر : جاك خزمو

تصدت الدفاعات الجوية السورية للصواريخ التي أطلقتها طائرات حربية اسرائيلية حلقت في أجواء شمال لبنان مساء الثلاثاء 4 أيلول 2018 على مواقع في كل من حماة وطرطوس. واستطاعت اسقاط بعض هذه الصواريخ. وفي وقت سابق أعلنت اسرائيل أن سلاحها الجوي قام بحوالي 200 اعتداء جوي داخل الاراضي السورية استهدفت مواقع عسكرية ايرانية وذلك خلال الفترة الماضية. وان اسرائيل، حسب الادعاء الاسرائيلي، لن تسمح بتعزيز الوجود العسكري الايراني في سورية، وانها ستواصل شن غارات على المواقع الايرانية كلما تطلب الأمر ذلك!

 

هذه الاعتداءات الاسرائيلية البشعة والوقحة، وكذلك الاعلان عنها تسعى الى تحقيق عدة أهداف ومن أهمها:-

 

  • أن اسرائيل لا تهدد فقط، بل هي تعمل على تنفيذ ما تهدد به من خلال شن هذه الغارات العدوانية.

 

  • المستهدف هو التواجد الايراني في سورية، وليست سورية، مع ان هذه الاعتداءات هي انتهاك صارخ للسيادة السورية.

 

  • محاولة رفع معنويات "الارهابيين" المرتزقة المتواجدين في محافظة ادلب، وتوجيه رسالة لهم مفادها أنها معهم، وانها ستعمل على ضرب الحليف الايراني لسورية واشغاله حتى لا يشارك في أي هجوم على محافظة ادلب لتطهيرها من الارهابيين، وبالتالي اطالة أمد المعارك مع الارهابيين وانهاك قوات الجيش العربي المهاجمة قدر الامكان.

 

  • تأتي مثل هذه الخطوات والتصرفات الاسرائيلية رداً على تقارير عدة أصدرتها مؤسسات عسكرية ومدنية داخل اسرائيل اعترفت فيها بأن الجيش الاسرائيلي لم يكمل الاستعدادات اللازمة لمواجهة أي حرب قادمة على الحدود الشمالية مع كل من سورية وحزب الله! وتحاول اسرائيل نفي فحوى هذه التقارير عبر تصريحات لقادة الجيش الاسرائيلي مناوئة ومناقضة لهذه التقارير. وفي الوقت نفسه تحاول رفع معنويات المواطن الاسرائيلي من خلال ابلاغه بأن ذراع الجيش الاسرائيلي طويلة، وتصل الى أي مكان في منطقة الشرق الأوسط!

 

  • محاولة جر اميركا للقيام بعدوان على سورية بحجة منع وقوع مجزرة في ادلب، ومنع سورية من استخدام أسلحة كيماوية ضد الارهابيين مع ان اميركا واسرائيل وحلفاؤهما يعرفون جيداً أن سورية لا تملك سلاحا كيماويا، وتخلصت مما تواجد في مخازنها في العام 2013. وكذلك فان الجيش العربي السوري قادر على سحق هؤلاء الارهابيين من دون الحاجة الى سلاح كيماوي!

 

  • محاولة استفزاز من هم نفوسهم مريضة وضعيفة، وتحريضهم على الدولة الايرانية وقادتها من خلال الادعاء أن قادتهم لا يستطيعون الرد على هذه الغارات التي تلحق هزائم بمواقع عسكرية ايرانية في سورية، وكذلك من خلال التحريض على ان المبالغ الكبيرة التي تصرف على أنظمة الدفاع الايرانية لا توفر الحماية لايران، اضافة الى محاولة اسرائيلية لاثارة غضب الشارع الايراني ضد دولته وقيادته!

 

  • توجيه رسالة الى محور المقاومة مفادها أن اسرائيل قادرة على مواجهة دول هذا المحور، وتلحق الهزيمة تلو أخرى به من خلال اعتداءاتها على مواقع عسكرية ايرانية في سورية. وتحاول ارسال رسالة واضحة ثانية لهذا المحور مفادها ألا تراهنوا كثيراً على ايران، فاسرائيل قادرة على مواجهتها. وهذه الرسالة موجهة بالتحديد الى "حزب الله" وامينه العام السيد حسن نصر الله، وتدعي بأن اسرائيل أقوى مما تعتقدون.

 

  • محاولة فاشلة لجر محور المقاومة نحو حرب على أكثر من جبهة، مستغلة وجود ارهابيين في محافظة ادلب، لكن القيادة السورية تعرف حق المعرفة هذا الهدف، وهي تختار مع محورها الوقت والمكان المناسبين لذلك.

 

  • محاولة مكشوفة للتشكيك بقدرات محور المقاومة على مواجهة أي عدوان اسرائيلي على أي من دول محور الشر، أي أن هذه المحاولة تندرج في اطار الحرب النفسية التي تشنها اسرائيل على الشعوب العربية بشكل عام، ودول محور المقاومة بشكل خاص.

 

  • محاولة الحصول على مكاسب داخلية لكل من رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو، ووزير حربه افيغدور ليبرمان اذ أن الحملة الانتخابية هي على الابواب، وخاصة اذا تقرر اجراؤها في وقت مبكر كما يسعى نتنياهو من أجل التهرب من أي اتهامات بخصوص ملفات الفساد التي يتم التحقيق معه حولها.

 

  • لا شك أن هذه الاعتداءات، والاعلان عنها بكل وقاحة، تأتي قبل توجه نتنياهو الى الأمم المتحدة ليلقي كلمته أمام الجمعية العامة بعد عدة أسابيع، والتي ستتضمن تهديدات للوجود الايراني في سورية، وتحريض للدول الأعضاء في الأمم المتحدة على عزل ايران، والتصدي لتوسع نفوذها في بقاع العالم.

 

  • تأتي هذه الاعتداءات أيضاً لاظهار ان اسرائيل قادرة على مواجهة ايران، وبالتالي يمكن لبعض دول الخليج، أو لدول التحالف السعودي الاعتماد على اسرائيل في دعمها لها في مواجهة ايران. ومن أجل تحقيق ذلك الدعم الاسرائيلي، فعلى قادتها اقامة علاقات دبلوماسية علنية من دون أي خوف أو تردد!

 

تحاول اسرائيل استغلال الأوضاع في سورية، وخاصة تواجد الارهابيين في ادلب، وشن اعتداءات جبانة لانها تدرك أنه بعد القضاء عليهم في ادلب، فان مثل هذه الاعتداءات ستكون لها حسابات أخرى ودقيقة، وقد تكون مقامرة جدا لان الرد لن يكون بسيطا، بل قد يكون مزلزلا، وهذا ما يقوله خصوم نتنياهو وكذلك بعض المراقبين والمحللين السياسيين! ويضيف هؤلاء القول بأن هذه الاعتداءات لن تحقق أهدافها، بل ستشكل خطراً كبيراً على "اسرائيل" نفسها لأنها تلعب بالنار التي سيصل لهبها المدمر اليها عاجلاً أم آجلاً!

                                                                  جاك خزمو

                                                        رئيس تحرير البيادر المقدسية

القدس 8/9/2018

عدد الزيارات
494
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: منطقة منزوعة السلاح في إدلب.. لا عملية عسكرية وتنسيق التفاصيل مع سورية خلال ساعات.. الاستخبارات الأمريكية: لقاء بوتين-…

أعلن الرئيس بوتين عن الاتفاق مع تركيا حول إقامة منطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب السورية على امتداد خط التماس بين الجيش السوري والجماعات المسلحة.…
2018-09-18 -

حركة الكواكب يوم 19 أيلول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحدو هو كوكب الحظوظ…
2018-09-18 -

صفات مولود 19 أيلول..لطفي لبيب

لا تهمه المادة بل الجوهر . يحلم بحياة مريحة أكثر مما يحلم بالبذخ لكنه دائماً يسعى لتأمين نفسه وعائلته ليحس بالأمان المستقبلي لأنه الباحث عن…
2018-09-18 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 19 أيلول

الحملحاول أن تكون منفتحاً وأميناً عندما تناقش مشاعرك السلبية ولا تكن عدوانياً بدون أن تشرح وجهة نظرك بهدوء فالاختلافات وعدم الاتفاق لن يضراك بقدر ما يضرك الصوت العالي أو الأوامر الثورتتحدى الآخرين و المنافسين و تنتصر بتأييد ودعم من المحيط فاليوم للأوراق أو لتعبر عن عواطفك بإحساس كبير وبحيوية فأنت…
2018-09-18 -

حركة الكواكب يوم 19 أيلول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحدو هو كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطاردكوكب المستندات والأوراق والسفر والذكاء…
2018-09-18 -
2018-09-19 -

ثمان وأربعون ساعة على انطلاق صافرة البداية للدوري الممتاز لكرة القدم

تنطلق يوم الجمعة القادم على أرض ملاعبنا الخضراء صافرة البداية للدوري الممتاز بكرة القدم للموسم الكروي الجديد بإقامة سبع مباريات في دمشق وحلب وحمص وحماة… !

2018-09-19 -

تقرير الـsns: موسكو: إسرائيل تتحمّل مسؤولية إسقاط "إيل-20".. وعملياتها خرق لسيادة سورية... لكن الخسارة الروسية لا تلغي التفاهمات..؟!

أعلن الكرملين أن العمليات الإسرائيلية التي تنفذها في سورية، تعتبر خرقا لسيادة هذا البلد، مشددا على أن إسرائيل في حادث الطائرة الروسية لم تتقيد بالاتفاق… !

2018-09-19 -

الموت يغيب الفنان المصري جميل راتب

توفي صباح الأربعاء الفنان المصري جميل راتب، متأثرا بمرضه عن عمر ناهز 92 عاما. وأعلن هاني التهامي مدير أعمال جميل راتب نبأ وفاته عبر حسابه… !

2018-09-19 -

اللجنة القضائية العليا تعلن انتهاء عملية فرز الأصوات في انتخابات مجالس الإدارة المحلية

أعلنت اللجنة القضائية العليا المشرفة على انتخابات مجالس الإدارة المحلية انتهاء عمليات فرز الأصوات في جميع المحافظات. وأوضح رئيس اللجنة القاضي سليمان القائد في تصريح… !

2018-09-17 -

وزارة التربية: صورة طلاب المدرسة على الأرض التقطت أثناء تبديل المقاعد

نفى مدير التربية في ريف دمشق ماهر فرج مانشر من صور على مواقع التواصل الإجتماعي حول عدم وجود مقاعد في إحدى مدارس قطنا، مؤكداً… !

2018-09-18 -

احتراق "نوت-9" أحدث هواتف سامسونغ!

ذكر موقع نيويورك بوست أن امرأة أمريكية رفعت دعوى على سامسونغ بسبب اشتعال هاتفها "نوت-9" الجديد. وقع الحادث في 3 سبتمبر الجاري، عندما كانت المواطنة… !

2018-09-05 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يقضي بالإعفاء من الحصول على موافقة سفر للمعفين من خدمة العلم

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد المرسوم التشريعي رقم 14 لعام 2018 القاضي بإضافة الفقرة ( ز ) إلى المادة 48 من قانون خدمة العلم الصادر… !

2018-09-19 -

أكثر من 5 ملايين طفل يمني تتهددهم المجاعة جراء العدوان السعودي

حذرت منظمة “أنقذوا الأطفال” البريطانية الإنسانية اليوم من أن المجاعة تتهدد مليون طفل إضافي في اليمن جراء ارتفاع أسعار المواد الغذائية مع استمرار العدوان على… !

2018-09-03 -

انطلاق أعمال اجتماع اللجنة التنفيذية لرابطة وكالات الأنباء في آسيا والمحيط الهادئ في طهران بمشاركة سانا

بدأت في العاصمة الإيرانية طهران اليوم أعمال اجتماع اللجنة التنفيذية لرابطة وكالات الأنباء في آسيا والمحيط الهادئ “أوانا” في نسخته الثالثة والأربعين بمشاركة الوكالة العربية… !

2018-09-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 أيلول

الحمل  اليوم قد يحمل لك الحزن أو البعد عن الأصدقاء أو الأحباء والسبب قد يكون قرار تتخذه بلحظة عصبية فلا تتخذ قرارات فقط لأنك عصبي أو عنيد بل ادرس قراراتك  وابذل الجهود في مكانها المناسب الثور   تفكر…

2018-09-18 -

حظوظ الأبراج ليوم 19 أيلول

الحمل  حاول أن تكون منفتحاً وأميناً عندما تناقش مشاعرك السلبية ولا تكن عدوانياً بدون أن تشرح وجهة نظرك بهدوء فالاختلافات وعدم الاتفاق لن يضراك بقدر ما يضرك الصوت العالي أو الأوامر الثور   تتحدى الآخرين و المنافسين و…