نبيه البرجي يكتب ...صناعة الضجيج

مقالات مختارة

2018-08-05 -
المصدر : محطة أخبار سورية


نبيه البرجي
كل ما في الأمر أننا نمتهن صناعة الضجيج . كثيراً تحدثنا عن رقصة التانغو مع العدم . هذا في الحالة العربية . في الحالة اللبنانية ... رقصة التانغو مع طواحين الهواء !
من نحن في لعبة الأمم , وفي لعبة القبائل ؟ من نحن بين الآلهة , وأنصاف الآلهة , لكي نرفع صوتنا , وليسمع أولياء أمرنا (وهم يصمّون آذانهم) , بأننا لن نذهب الى دمشق . لن نذهب الى الأبد ...
الدولة السورية هي التي تعنينا بالدرجة الأولى . مرة أخرى وأخرى , ماذا كان حلّ بنا لو أن دمشق سقطت بين أيدي ياجوج وماجوج ؟!
استطراداً , أين هي السعودية الآن على الأرض السورية ؟ منذ البداية قال سيرغي لافروف لجون كيري "أي نظام بديل ترونه في سوريا ... النظام السعودي أم النظام القطري أم النظام التركي أم النظام الاسرائيلي ؟" .
لطالما رددنا أن سوريا لا يمكن أن تكون ايرانية , ولو زلزلت الدنيا . أين هي ايران من الجغرافيا السورية ؟ أين هي من السوسيولوجيا السورية ؟ أين هي من التاريخ السوري ؟ اين هي من المزاج السوري ؟
الخطر الأكبر هو الخطر العثماني . في ذروة الأزمة اياها , قال فلاديمير بوتين لقادة عرب أن رجب طيب أردوغان , مثلما يلعب فوق جثث السوريين , يلعب فوق عباءات العرب. أنظروا أين هي دباباته الآن .
نسأل الرئيس سعد الحريري , نحن الواثقون من دماثته , ومن نقاء سريرته , ومن جلبة الأشباح في داخله بعد تلك التجربة المريرة , اين هم العرب على الخشبة السورية , ليقول ... لن تروني في دمشق ؟
سواء رأيناك أم لم نرك يا دولة الرئيس في عاصمة الأمويين, ما الذي يمكن أن يتغير في المسار السوري كما في المسار اللبناني ؟ لا شيء . لا شيء على الاطلاق . نعلم لماذا ترفع الصوت الى ذلك الحد .
ليتك تقرأ , وأنت التي لا تستحق كل هذه المعاناة , بعضاً من التراجيديات الأغريقية , لتدرك أين أنت الآن . أي بلاط عربي . أي حاكم عربي . لا ينظر الى الذين يقفون وراءه , أو تحته , أو الى جانبه (في الصورة , صورة السلفي , فقط) سوى النظرة الى الرعايا . سوى النظرة الى الضحايا .
لا داعي للضجيج . نتصور أن آخر ما يعني دمشق التي تستعيد بهاءها شيئاً فشيئاً , موضوع الزيارة . المدينة وأهلها على بيّنة من الجهة التي تأمر وتنهي . ربما على طريقة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
نحن قرية . قطعاً لسنا بالقرية الكونية الا في العتابا والميجانا. قرية وتدعى ... الجمهورية اللبنانية .
ليتنا كنا قرية , بشفافية القرية , بأخلاقية القرية . مثلما تحوّل لبنان الى مهرجان للفضائح , والى مهرجان للقمامة , وقد لامس التلوث عندنا زجاج القمر , يطحننا الدين العام الذي نحاول اطفاءه بالدين العام . اذاً , رقصة التانغو مع طواحين الهواء أم مع مغارة علي بابا التي , في اي لحظة , قد تطبق علينا .
الباب العالي خطط منذ البداية لازاحة القبائل العربية والاستئثار بالمسرح السوري . الايرانيون الذين آزروا الدولة يبقون الحلفاء . لا أكثر ولا أقل , ولا تأثير لهم , اطلاقاً , على القرار السياسي أو الاستراتيجي السوري .
لو كان هناك عرب , لا يقتلون بعضهم البعض , ولا يدمرون بعضهم البعض , لكانوا , في هذا الوقت بالذات , الى جانب الدولة السورية التي لو سقطت لسقطنا كلنا في الكوندومينيوم التركي ـ الاسرائيلي .
نحن الذين نختنق اقتصادياً , أين لنا من بوابة غير البوابة السورية ؟ قل لأصحابك , يا دولة الرئيس , اننا نختنق , وأن طريقنا اليكم , لا بد أن يمر في سوريا . الزيارة لا تعني شيئاً. لا أحد يراهن عليها .
لسنا شيئاً يذكر على مائدة الكبار لتستقطب الـ"لا" أوالـ"نعم" التي نتفوه بها الأسماع والأبصار , وقد لاحظنا كيف أن دونالد ترامب يهبط , بمواقفه , من أعلى درجات السلّم , وحيث التهديد بالعقوبات الأقسى في التاريخ , الى أدنى درجات السلّم , وحيث عرض اللقاء دون شروط مسبقة .
ما زال الوقت مبكراً للتكهن بالاحتمالات . ندرك أن ديبلوماسية الظل فعلت الكثير . الرئيس الأميركي رمى الحجر في الماء . ما حدث لم يكن تغريدة عابرة (حين تدفعه السيدة ميلانيا الى خارج السرير . ربما الى خارج غرفة النوم) .
الموقف مدروس بدقة , دون التوقف عند شروط مايك بومبيو 
التي مهمتها الحد من وقع الحجر على آذان , بل على رؤوس, الحلفاء (الأتباع) العرب . 
لا أميركا تريد الحرب , ولا ايران تريد الحرب (آسفون أيها العرب الأشاوس) . هذا زمن التسويات , وزمن الصفقات . لنفكر , قليلاً , أين نضع أقدامنا . مضحكة جداً , مبكية جداً , رقصة التانغو مع طواحين الهواء ...

عدد الزيارات
816
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 17 شباط..جيهان عبد العظيم ..كل عام وأنت بخير

المتقلب المزاجي .. المرح الساخر .. يسخر على الجميع ويوزع الضحكة على الجميع .. جلسته لا يمل منها .. مرغوب به في كل المجتمعات ..…
2019-02-16 -

الرئيس الأسد: الوطن مقدس.. الدستور غير خاضع للمساومة.. مستقبل سورية يقرره حصرا السوريون.. التعافي الكبير لن يكون إلا بالقضاء على…

أكد السيد الرئيس بشار الأسد أنه بفضل قواتنا المسلحة ودعم القوات الرديفة والحلفاء والأصدقاء والأشقاء تمكنا من دحر الإرهاب، مشدداً على أن حماية…
2019-02-17 -

أزمة فنزويلا.. تقدير موقف

علي جرادات: بداية، لقد أدرك صناع القرار الأمريكي، منذ سنوات، أن ما حظيت به واشنطن لعقدين ويزيد من التفرد في السيطرة على العالم، قد شارف…
2019-02-17 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 شباط

الحملأنت مقسم بين العمل والعائلة وكأنك محور اهتمام من حولك يعتمدون عليك ويفرحون لوجودك ويباركون لك إنجازاتك وفرصة فريدة لتشرح وجهة نظرك وتعبر عن نفسك وتقدم مواهبك ومهاراتك بشكل جيد الثورقد تمر بامتحان وهذا يحتاج لاستشارة قبل أن تأخذ قراراً يؤثر في مستقبلك فراقب ما يجري حولك فقد تثار…
2019-02-17 -

الرئيس الأسد: الوطن مقدس.. الدستور غير خاضع للمساومة.. مستقبل سورية يقرره حصرا السوريون.. التعافي الكبير لن يكون إلا بالقضاء على آخر إرهابي

أكد السيد الرئيس بشار الأسد أنه بفضل قواتنا المسلحة ودعم القوات الرديفة والحلفاء والأصدقاء والأشقاء تمكنا من دحر الإرهاب، مشدداً على أن حماية الوطن لم تكن ممكنة لولا الإرادة الشعبية الواحدة عبر مختلف أطياف وشرائح المجتمع السوري. وقال الرئيس الأسد في كلمة له خلال استقباله رؤساء المجالس المحلية…
2019-02-17 -
2019-02-16 -

ألتراس نادي حطين السوري الأول عالميا بـ"تيفو" أسطوري

تم تصنيف "تيفو" نادي حطين السوري بالمركز الأول لهذا الأسبوع لأفضل 10 لافتات عملاقة رفعت على مدرجات ملاعب العالم، وذلك ضمن اختيارات صحيفة "La grinta"… !

2019-02-17 -

الرئيس الأسد: الوطن مقدس.. الدستور غير خاضع للمساومة.. مستقبل سورية يقرره حصرا السوريون.. التعافي الكبير لن يكون إلا بالقضاء على آخر إرهابي

أكد السيد الرئيس بشار الأسد أنه بفضل قواتنا المسلحة ودعم القوات الرديفة والحلفاء والأصدقاء والأشقاء تمكنا من دحر الإرهاب، مشدداً على أن حماية… !

2019-02-17 -

بطلتا مسلسل "فريندز" الأمريكي الشهير تنجوان من الموت

نجت بطلتا المسلسل الأمريكي الشهير "فريندز"، الممثلتان الأمريكيتان، جينيفر أنيستون وكورتني كوكس، أول أمس الجمعة، من حادث تحطم طائرة. وكانت أنيستون وكوكس تتواجدان على متن… !

2019-02-18 -

الجيش يدمر أوكارا للمجموعات الإرهابية وينفذ ضربات مدفعية على محاور تحركهم وتسللهم بريف إدلب

أفاد مراسل سانا بريف إدلب الجنوبي بأن وحدات الجيش دمرت مستودع ذخيرة وأوكارا للمجموعات الإرهابية على أطراف خان شيخون ومعرة النعمان . وقال المراسل إن… !

2019-02-14 -

تأهيل كوادر مدربة للعمل في القطاع السياحي والفندقي

تسعى الهيئة العامة للتدريب السياحي والفندقي لتنفيذ دورات تدريبية بكافة الاختصاصات للعام 2019 وصقل مهارات العاملين بالمجال السياحي وتأمين حاجة المنشآت والفعاليات السياحية ورفد القطاع… !

2019-02-17 -

تحذير خطير... حسابك على تويتر بات مهددا

نشرت تقارير صحفية تحذيرا خطيرا أن شبكة التدوين المصغر "تويتر" باتت تهدد خصوصية مستخدميها بصورة غير مسبوقة. ونشر موقع "ماشابل" التقني المتخصص تقريرا حول "ثغرة… !

2019-02-10 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتعديل بعض مواد قانون الأحوال الشخصية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 59 لعام 1953 وتعديلاته

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد القانون رقم 4 لعام 2019 القاضي بتعديل بعض مواد قانون الأحوال الشخصية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 59 لعام 1953وتعديلاته. وفيما… !

2019-02-18 -

ترامب صدّق بوتين وكذّب الاستخبارات الأمريكية

لم يصدق ترامب تقارير الاستخبارات الأمريكية التي أكدت وجود صواريخ كورية شمالية يمكنها بلوغ الأراضي الأمريكية، وأصغى لبوتين الذي كذّب المخابرات الأمريكية. وقال القائم بأعمال… !

2019-02-14 -

موسكو تنتقد منع وكالتي "نوفوستي" و"سبوتنيك" الروسيتين من تغطية قمة "مجموعة ليما"

انتقدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا رفض اعتماد مراسلي وكالتي "نوفوستي" و"سبوتنيك" الروسيتين، لتغطية قمة "مجموعة ليما" حول فنزويلا. وقالتزاخاروفا،إن موسكو تعتبر هذا التصرف… !

2019-02-16 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 شباط

الحمل     أنبهك من بعض التصرفات الصغيرة وقد يكون سببها عاطفياً أو عائلياً وحاول أن تخفف من النقاشات غير المجدية مع العائلة ولا تتصرف بتسرع  الثور     دلالات السعادة كثيرة حولك وأنت تأمل أن تنهي جميع…

2019-02-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 شباط

الحمل   أنت مقسم بين العمل والعائلة وكأنك محور اهتمام من حولك  يعتمدون عليك ويفرحون لوجودك ويباركون لك إنجازاتك وفرصة فريدة لتشرح وجهة نظرك وتعبر عن نفسك وتقدم مواهبك ومهاراتك بشكل جيد   الثور    قد تمر بامتحان وهذا…