فعلها ترامب وانتصر كيم

مقالات مختارة

2018-06-14 -
المصدر : محطة أخبار سورية - خاص

المهم في الأمر أن القمة قد عقدت ولم ينسحب الرئيس دونالد ترامب منها كما هدد.

ليس من المستغرب أن يثير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب زوبعة من الإنتقادات في كل زيارة يقوم بها خارج الولايات المتحدة  ويثير حفيظة حلفاء الولايات المتحدة التقليديين في أوروبا وحتى في آسيا .وليس من المستغرب أنه يتمتع بردود الفعل والإزدراء والإنتقادات اللاذعة  ويتفاعل معها على مزاجه التقليدي وهو ينفرد في نهج سياسة خارجية  أمريكية غير تقليدية .

بعد قمة الدول السبع وردود فعل الحلفاء جاء الرد هذه المرة من كوريا الجنوبية واليابان حول التعهدات التي قدمها الرئيس ترامب بوقف( الألعاب الحربية )التدريبات العسكرية" الإستفزازية"  مع كوريا الجنوبية وسحب القوات الأمريكية المرابطة هناك  تدريجيا"، مقابل تعهدات من كيم جونغ أون بنزع السلاح النووي بالكامل .عرض ، وإن يشكك البعض به، لم يستطع الرئيس كيم رفضه لما تثيره هذه التدريبات السنوية من قلق لأمن بلاده .

لابد من الإشارة هنا، أن التعهدات التي حصل عليها ترامب من كيم كانت قد سبق وتعهد بها خلال لقائه مع نظيره الجنوبي .فقد اتفقا على ضرورة نزع السلاح النووي بالكامل من شبه الجزيرة الكورية وتم التأكيد على ذلك  في القمة التي جمعتهما وإعلان بانمونجوم.

لقد دخل الرئيس الأمريكي بوابة التاريخ و فتح صفحة جديدة في التاريخ السياسي الحديث للولايات المتحدة بعد أن تخلص من عقدة أوباما ومزق العديد من صفحات إنجازاته . الرئيس الأمريكي ترامب هو الأول ،بتاريخ الولايات المتحدة ، في الحكم الذي يلتقي مع رئيس من كوريا الشمالية على الرغم من عقود من العداء بين الجانبين .  وواجه ترامب الإعلام العالمي في مؤتمر صحفي لساعة وخمس دقائق ،على غير عادته، لأنه يدرك أهمية هذا الحدث التاريخي بالنسبة  له و لمؤيديه داخل الولايات المتحدة. وعلى الرغم من امتعاض العديد من شخصية ترامب وتصريحاته المتكررة وعدم قناعتهم بمصداقيته إلا أنه زاد من شعبيته داخل بلاده في هذه القضية بالذات ويعتقد أنصاره أنه يتعامل  بجدية مع خطر السلاح النووي على الأمن القومي الأمريكي .أضف إلى ذلك، حرصه على جلب رفات الجنود الأمريكيين الذين قتلوا في الحرب الأمريكية على كوريا الشمالية ومدى تأثير ذلك على مشاعر أهالي الجنود الأمريكيين الذين قتلوا في الحرب وهذا سوف يزيد من فرص فوزه في الإنتخابات النصفية .

الرئيس ترامب تعلم من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو وحمل معه " آي باد "وعرض على نظيره فيلما" أمريكيا" رائعا" وحلما"  كي يدغدغ مشاعر الرئيس كيم حول مستقبل كوريا الشمالية المزدهر بعد التلقين، لمحو الأمّية العسكرية، لولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

صفقة ترامب

ما تمخض عن اللقاء والمباحثات بيان حمل لمسات شخصية من الرئيس ترامب وهذا ما أكد عليه في المؤتمر الصحفي من أنه رجل الصفقات على عكس بقية الرؤساء الأمريكيين ويبدع بها!

الصفقة السياسية في تحقيق نوع من التقارب والكيمياء بينه وبين كيم والحصول على تعهدات سيتم متابعتها تباعا" من قبل مسؤولي البلدين .

المسألة هنا  تتعلق بالأمن القومي الأمريكي .هناك تهديد مباشر من قبل بيونغ يانغ وهذه مسألة لاتتهاون بها الدولة العميقة .عندما وقع اعتداء الحادي عشر من أيلول اتخذت الولايات المتحدة القرار بغزو أفغانستان وخلع حركة الطالبان عن الحكم .وتوجه ريتشارد ارميتاج مساعد وزير الخارجية الأمريكية آنذاك إلى إسلام آباد حاملا" معه تهديدات أمريكية "باعادة باكستان إلى العصر الحجري" في حال لم تقف إلى جانب الولايات المتحدة  في حربها ضد الإرهاب وحركة طالبان وهذا ما أكد عليه الجنرال الباكستاني الرئيس السابق برفيز مشرف في مقابلة صحفية عام 2006، الأمر الذي دفعه للوقوف إلى جانب الولايات المتحدة وفتح حدود بلاده وأجوائها أمام القوات الامريكية وأوقفت باكستان  دعمها لنظام حركة طالبان في أفغانستان  والباقي تاريخ معروف للجميع  ...

تهديدات كوريا الشمالية للولايات المتحدة بالسلاح النووي والصواريخ الباليستية طويلة الأمد و القادرة على حمل رؤوس نووية مسألة في غاية الخطورة ولايمكن لصناع القرار في واشنطن التهاون بها.لا ندري بعد إن كانت هناك تهديدات حقيقية من واشنطن  إلى بيونغ يانغ "بإزالتها من الخارطة الجغرافية "وأن الولايات المتحدة كانت مصممة على ذلك .قد يكون المسؤولون الأمريكيون نقلوها  إلى كل من بكين وسيؤول وأخذتها بكين على محمل الجد واستخدمت نفوذها لإقناع حليفتها بالتخلي عن سلاحها الاستراتيجي وقوة الردع مقابل تعهدات أمريكية، تضمنها الصين ، بعدم الإعتداء عليها .وهذا مايفسر تسارع الأحداث ووضع الحل السلمي للأزمة الكورية –الأمريكية على طاولة المفاوضات الذي توّج باللقاء بين زعيمي البلدين .

نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية مطلب لجميع جيرانها. تدرك الصين  مخاطر إبقاء السلاح النووي بيد بيونغ يانغ في حال  توّحد شطري شبه الجزيرة الكورية. كما أن مسألة وقف التدريبات العسكرية الأمريكية وكوريا الجنوبية وسحب القوات الأمريكية من هناك يصب في مصلحة التنين الصيني الذي بدأ يوسع من نفوذه في المنطقة وإملاء الفراغ الاستراتيجي الذي تتركته الولايات المتحدة من خلال  الإنسحاب من الإتفاقيات التجارية والحرب التجارية مع العالم ودول المنطقة . أضف إلى ذلك ،إذا بقي السلاح النووي في يد كوريا الشمالية فإن دول الجوار تسعى لامتلاكه أيضا" مما  سيؤدي إلى سباق تسلح نووي في منطقة آسيا باسيفيك وهذا ما ترفضه دول النادي النووي العنصري الخمس.السلاح النووي ممنوع امتلاكه والهند وباكستان دخلتا النادي النووي لكن مازالت هناك مخططات لحصر السلاح النووي الباكستاني وتحييد النووي الهندي من قبل دول النادي الخمس ولمن يسأل ماذا عن اسرائيل ؟ فهي جزء من المخططات الاستعمارية للدول العظمى.

ماذا بعد؟

الوثيقة الختامية حملت قائمة من التمنيات لكلا الجانبين وتثير العديد من التساؤلات والقلق بنفس الوقت حول إمكانية تطبيقها وسوف يكون لها تداعيات أمنية جمّة.

ولابد من التأكيد أن اللقاء بين الزعيمين أعاد الحوار المباشر بين البلدين ووضع آلية جديدة للتعامل والبت بالملّفات المعّقدة وتضيّيق الخلافات بينهما واتخاذ المزيد من إجراءات بناء الثقة ولهذا السبب كانت تصريحات الرئيس ترامب تنبثق من الأنانية الأمريكية لحماية أمنها القومي الاستراتيجي بدون استشارة حلفائها في المنطقة والتي ستقوم بها في وقت لاحق و طمأنتهم بأن ما تم التوصل إليه أفضل صفقة بعد هواجس حرب مدمرة كانت تلوح في الأفق .

من  المبكر الحديث عن النتائج المثمرة للقمة وإتمام الصفقة  قبل البدء بوضع اللوجستيات للحوار المباشر ومراقبة سلوك الزعيمين خلال الأشهر القليلة القادمة فيما إذا  كانت  الولايات المتحدة ستجري التدريبات العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية  في شهر آب القادم حسب البرنامج، أم سيعاود الرئيس الكوري إجراء التجارب على الصواريخ الباليستية الطويلة الأمد؟

  الرئيس ترامب وافق من حيث المبدأ على الصفقة،بانتظار التفاصيل عن نزع السلاح النووي ووقف التجارب الصاروخية الباليستية مما يزيح الخطر على الأمن القومي الأمريكي لكن خطر الصواريخ الباليستية القصيرة الأمد مازال يهدد حلفاءها في المنطقة بالذات  اليابان وكوريا الجنوبية ولذا في الصفقات القادمة مع حلفاء الأمس  دفع التكاليف المالية   للحفاظ على تواجد أمريكي و توفير الحماية لها وإدارة الأزمات وهذا بحد ذاته يصب في إطار السياسية الخارجية الأمريكية !

أو ليست هذه ضربة معلم؟

د.وائل عواد

www.waielawwad.com

 

عدد الزيارات
346
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 14 آب - شهد برمدا ..كل عام وأنت بخير

محب للطبيعة وقريب من الفنون أكثر منه فناناً لأنه مادي ولا يؤمن إلا بالملموس من الأمور إلا أنه متذوق للجماليات والموسيقى . ذكي إلى بعض…
2018-08-13 -

بسام رجا : ما يجري مؤخراً في تركيا والعقوبات الأمريكية الأخيرة تشكل بنية خصبة للاستدارة التركية نحو المحور الروسي

أكد الكاتب والإعلامي الدكتوربسامرجا لـ ميلودي اف امأناردوغانما زال يعتقد أن مصيرإدلب سيحسم لمصلحته متعامياً عما يجري على الأرض، وغير مدرك الجيش السوري سيدخل إلى…
2018-08-14 -

صفات مولود 15 آب - نابليون بونابرت

صاحب نفس طويل وقادر على تكريس حياته لعمل واحد ، الاستقرار يجذبه ويكون أحلى إذا سبقته الثروة وهدوئه خير مساعد للوصول إلى أهدافه . مواهب…
2018-08-15 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 15 آب

الحملقد تصطدم برؤسائك في العمل إن وجدوا أو تشعر أن من حولك يتعمدون التشاجر معك فلا تكن عصبياً أو مستعجلاً وابتعد عن الخلافات قدر إمكانك وتحكم في ردود فعلك الثورقد تفكر في إتباع حمية غذائية أو ريجيم مما يؤثر على نفسيتك وتصبح نزقاً زيادة عن اللزوم بسبب مشاكل صحية…
2018-08-15 -

بسام رجا : ما يجري مؤخراً في تركيا والعقوبات الأمريكية الأخيرة تشكل بنية خصبة للاستدارة التركية نحو المحور الروسي

أكد الكاتب والإعلامي الدكتوربسامرجا لـ ميلودي اف امأناردوغانما زال يعتقد أن مصيرإدلب سيحسم لمصلحته متعامياً عما يجري على الأرض، وغير مدرك الجيش السوري سيدخل إلى إدلب كما دخل إلى غيرها مثل درعاوالغوطة الشرقية والقلمون وريف حمص، والخلافاتالتركية – الأمريكية التي أتت على خلفية علاقةالتركي- الروسي – الايراني قد تحل لاحقاً…
2018-08-14 -
2018-08-14 -

منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يفوز على نظيره الاماراتي بدورة الألعاب الآسيوية

استهل منتخب سورية الأولمبي مشاركته في دورة الألعاب الآسيوية المقامة حاليا في أندونيسيا بفوز مستحق على نظيره الإماراتي بهدف وحيد في إطار الجولة الأولى من… !

2018-08-15 -

تقرير الـsns: موسكو: المهمة الرئيسية الآن القضاء على "جبهة النصرة" في سورية... وتدعو بريطانيا للإسهام بإعادة الإعمار بدل ترديد عبارات جوفاء..!!

صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأنه تم القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية في سورية بشكل كامل تقريبا، مشيرا إلى أن المهمة الرئيسية اليوم في… !

2018-08-14 -

ديو غنائي بين "أبو بدر" و"فوزية"!

صدرت أغنية "ما بسترجي" وهي ديو غنائي يجمع النجمة شكران مرتجى بالنجم محمد خير الجراح ، تحكي عن علاقتهما في مسلسل البيئة الشامية "باب الحارة"… !

2018-08-14 -

محافظة دمشق تنظم 1000 ضبطاً منذ بداية الشهر الجاري وتغلق محلاً مخالفاً في سوق اللحوم

أكد مدير الشؤون الصحية بمحافظة دمشق ماهر ريا لميلودي إف إم أن المحافظة كثفت جولاتها في الأسواق نظراً لاقتراب عيد الأضحى حيث زادت من 4… !

2018-08-13 -

جامعة حماة: 4 أيلول المقبل موعد إجراء امتحان اللغة الأجنبية للقيد في درجة الدكتوراه

حددت جامعة حماة الرابع من شهر أيلول المقبل موعدا لإجراء اختبار اللغة الأجنبية للقيد في درجة الدكتوراه. وأوضح رئيس جامعة حماة الدكتور زياد سلطان في… !

2018-08-14 -

اختراق الأقمار الاصطناعية قد يحولها إلى أسلحة لاسلكية خطيرة

تجمع الآلاف من الباحثين والمتخصصين في مجال أمن المعلومات في لاس فيغاس هذا الأسبوع، لمعالجة أكبر التهديدات المحتملة للأمن السيبراني. وخلال المؤتمر الذي حمل عنوان… !

2018-07-04 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بتمديد إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من الفوائد والمبالغ الإضافية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 26 لعام 2018 القاضي بتمديد إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من الفوائد والمبالغ… !

2018-08-15 -

حصيلة ضحايا حرائق اليونان تقترب من 100 شخص

أفادت دائرة الإطفاء اليونانية بأن حصيلة ضحايا الحرائق التي اندلعت في البلاد في الـ23 من يوليو الماضي ارتفعت إلى 96 شخصا. وتدل معلومات الدائرة على… !

2018-08-10 -

«نيويورك تايمز» تقترب من 4 ملايين مشترك رقمي... الصحافة الورقية «تتآكل»؟

مرة جديدة، أعلنت «شركة نيويورك تايمز» الأميركية، التي تُصدر صحيفة «نيويورك تايمز»، أن أرباحها ارتفعت خلال الربع الثاني من العام الحالي، بفضل نموّ اشتراكاتها الرقمية،… !

2018-08-13 -

حظوظ الأبراج ليوم 14 آب

الحمل  أنا أتمنى جدياً أن تبعث برسائل هادئة إلى من حولك وخاصة للمسئولين عن أمورك  فابتعد عن العصبية فأنت مشوش الذهن وعصبي أكثر من اللازم ونزقك قد يجعلك تتكلم مالا تعنيه أو تتصرف بطريقة ناقمة أو…

2018-08-15 -

حظوظ الأبراج ليوم 15 آب

الحمل  قد تصطدم برؤسائك في العمل إن وجدوا أو تشعر أن من حولك يتعمدون التشاجر معك فلا تكن عصبياً أو مستعجلاً وابتعد عن الخلافات قدر إمكانك وتحكم في ردود فعلك   الثور  قد تفكر في إتباع حمية…