تقرير الـsns: محروسة يا شام... سـورية المعاصرة الساحة الجيوسياسية الأهم في العالم..

سياسة البلد

2018-05-22 -
المصدر : sns

أعلنت الخارجية الإيرانية أن طهران لا يمكن إرغامها على أي شيء، مؤكدة أن وجود إيران في سورية جاء بطلب من دمشق وستبقى هناك طالما استمر خطر الإرهاب. وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، أمس: "إيران دولة مستقلة وتطبق سياساتها بناء على مصالحها الوطنية.. وجود إيران في سورية جاء بطلب من الحكومة السورية، وبهدف محاربة الإرهاب". وأكد أن إيران "ستبقى في سورية طالما استمر خطر الإرهاب وطالما بقيت الحكومة السورية تطلب المساعدة من إيران". وأوضح قاسمي أن القوات التي ينبغي أن تخرج من سورية هي تلك القوات التي دخلت سوريا من دون إذن الحكومة السورية.

وتناول مقال ألكسندر إيفانوف، في فوينيه أوبزرينيه، المصالح الجيوسياسية المحركة للحرب في سورية. وقال: سورية المعاصرة، من دون أي شك، هي الساحة الجيوسياسية الأهم في العالم اليوم، والتي تدور فيها أمام أعيننا لعبة جيوسياسية، نتيجتها تحدد إلى درجة بعيدة تركيبة العالم؛ دور روسيا في هذا النزال الجيوسياسي العالمي، وبسبب تورطها في النزاع السوري والسياق الجيوسياسي العالمي، من أهم الأدوار؛ مجابهتنا للتحالف الغربي الذي تقوده الولايات المتحدة تعد الجوهر الدلالي الرئيس للصراع السوري؛ هذا التكوين الجيوسياسي العالمي الذي تلعب فيه روسيا والولايات المتحدة الأدوار الرئيسية، دفع النزاعات المحلية بين دول المنطقة ومجموعاتها الإثنية إلى الخلفية. إلا أن هذه النزاعات مستمرة في هذا الصراع عبر تداخلها مع تركيبته. ولذلك، فروسيا مضطرة للعب لعبة جيوسياسية على عدة "رقع" في الوقت نفسه؛ في الوقت الراهن، هناك أربعة اتجاهات رئيسية لجهودنا العسكرية والدبلوماسية والإنسانية وغيرها، (على أربع رقع لعب)، وهي:

أولاً، (الرقعة السورية) سورية نفسها، إعادة بنائها وتطويرها. من الواضح أن هذا هو الاتجاه الرئيس لجهودنا الجيوسياسية؛ ثانياً، (الرقعة الإسرائيلية-الإيرانية) إسرائيل، والأدق، المواجهة الإيرانية الإسرائيلية، ومثلها المواجهة بين سورية وإسرائيل بخصوص مرتفعات الجولان. دورنا هنا الحيلولة دون نشوب نزاع مسلح بين إيران وإسرائيل على الأرض السورية، وإقامة علاقات طبيعية بين إسرائيل وسورية: ثالثاً، (الرقعة الكردية- التركية) كردستان السورية وتركيا. أي حركة الانفصال الكردية، والمواجهة الكردية- التركية، حيث لنا مصلحة، خلاف أمريكا التي تدعم انفصال الأكراد، في إيجاد حلول وسط للمسألة الكردية؛ رابعاً، (الرقعة العربية) السعودية وقطر والكويت والإمارات، أي "المركب الجيوسياسي العربي"، وهو أحد مشاركي الظل في الصراع السوري، عبر تمويله تشكيلات إرهابية... ولا بد من إيجاد صيغة عمل مع هذه الدول، وإن يكن على المستوى الدبلوماسي. وأوجز الكاتب: اللعبة مستمرة، من دون شك، ويجب أن تستمر مشاركتنا فيها، والدفاع بوعي عن مصالحنا الجيوسياسية.

وكتبت صحيفة الأخبار، تحت عنوان: محروسة يا شام: في العام 2012، باتت دمشق التي نعرفها مختصرة في بضعة أحياء أشبه بمنطقة عسكرية مغلقة. المسلحون على تخوم أوتوستراد المزّة في قلب العاصمة. أعين «الثوار» لا تحتاج لمنظار لترى ساحة الأمويين أو أي نقطة أخرى. كان العالم ينتظر خبر «اجتياح الشام... كل الشام». أيقنوا أن سورية إن خسرت معظم مدنها وبقيت العاصمة عصية يعني أن الحرب مستمرة. استمرت الحرب. كان «بركان دمشق» في 17 تموز من العام نفسه. اقترب الثوار من الظفر. فُجّر مبنى الأمن القومي. هبّت «الخلايا» في القدم والعسالي والتضامن وكفرسوسة ودف الشوك وبساتين المزة وداريا والمعضمية... وفي الحجر الأسود أيضاً، هو الحيّ ذاته الذي انتظر حتى أمس «ليعود». متنفسان بقيا للملايين من السكان. منفذان يعنيان الرحيل، والاثنان خطران ومقنوصان، واحد إلى حمص وآخر إلى بيروت. صمدت دمشق. النتيجة بدت أشبه بلغز محيّر لا يشبه قواعد الرياضيات. بعد عام جاء بندر بما حمل في «ملفّه السوري» ليعيد الكرّة. لفظته الشام من على أسوارها. سنوات والعاصمة تنزف وتضمّد نفسها. لا معين على الأرض سوى أصدقاء هبّوا فرادى. قرية خلف قرية أعادت ترتيب خريطتها. من الغوطة الغربية فالشرقية إلى شرايينها الجنوبية، «اكتمل» الجسم المنهك. يوم أمس، رُميَ الترياق وخرجت دمشق من «العناية». محروسة يا شام.

وأفادت الأخبار أيضاً، أنّ الجيش السوري أعلن أمس تحرير كامل محيط دمشق الجنوبي، لتكون بذلك كامل أراضي وبلدات المحافظة وريفها، تحت سيطرة الحكومة للمرة الأولى منذ سبعة أعوام. ولم يتطرق البيان الذي خرج عن قيادة الجيش إلى الأنباء التي تحدثت عن ترحيل مسلحي «داعش» من منطقة مخيم اليرموك وأطراف الحجر الأسود، لكنه أكد أهمية هذا الإنجاز لجهة «ضمان أمن دمشق وريفها كاملاً... فضلاً عن تهيئة البيئة المطلوبة لضمان القضاء على ما تبقى من إرهاب مسلح» في كامل سورية. وفي ضوء التكهنات باحتمالات التصعيد العسكري المقبلة، كان لافتاً في بيان الجيش تأكيده أن «القضاء التام على الإرهاب هو قرار سوري صرف لا رجعة عنه، مهما بلغت التضحيات»، مضيفاً أن «عجلة الحسم الميداني لن تتوقف حتى يتم تطهير كل التراب السوري».

وأبرزت العرب الإماراتية: إيران تتحدى روسيا: لا أحد يمكن أن يجبرنا على مغادرة سورية. وأضافت الصحيفة أنّ روسيا تدرك أن استمرار الوجود الإيراني في سورية من شأنه أن يعرقل عملية السلام في ظل وجود فيتو غربي عليه. وأثارت التصريحات الروسية بضرورة خروج القوات الأجنبية بمن فيها الإيرانية من سورية غضب طهران، التي سارعت للرد بالقول إنه لا أحد يستطيع إجبارها على الخروج لأنها جاءت بدعوة من الحكومة، وهذا أول صدام علني بين الطرفين، ويعكس في واقع الأمر مدى هشاشة تحالفهما على الأرض السورية. ويبدو أن النظام السوري نفسه يتبنى وجهة نظر روسيا حيث إنه يريد هو الآخر حسم الأزمة ويعلم أن ذلك لا يمكن تحقيقه بتحدي الإرادة الغربية، رغم الانتصارات العسكرية التي حصدها خلال السنوات الأخيرة. وذكر موقع “تابناك”، المحسوب على أمين مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني، محسن رضائي، أن النظام وموسكو اتفقا على ما يبدو على إقصاء طهران، مقابل إشراك الدول الغربية في الحل السياسي للأزمة السورية. وأشار الموقع الإيراني إلى أن قبول موسكو والنظام بالعودة لمفاوضات جنيف يدل على توافقات مع الدول الغربية حول إنهاء النزاع في سورية بطرد إيران وميليشياتها. بدورها رأت صحيفة “شرق” الإصلاحية الإيرانية أنه بالرغم من أن روسيا تواصل مفاوضات أستانة حول سورية بمشاركة إيران وتركيا، لكن يبدو أنها عازمة على حل الأزمة في سورية بمشاركة الدول الغربية، وذلك “بإقصاء إيران والضرر بمصالحها في سورية”.

ويلفت المراقبون إلى أن الأزمة السورية حسب الروس بلغت منتهاها وأنه بعد عودة النظام وسيطرته على معظم المدن وتأمينه لمحيط العاصمة دمشق بات من الضروري إطلاق العملية السياسية مع ضرورة تقديم تنازلات، طبعا لا تأخذ من حصتها وإنما من حصة الأطراف الأخرى ومن بينها إيران. وأعلنت قيادة الجيش السوري الاثنين سيطرتها بالكامل على العاصمة ومحيطها بعد “تطهير” أحيائها من تنظيم داعش، معلنة أن هذه المناطق باتت “آمنة بالكامل”.

ورأت افتتاحية الوطن العمانية إن أي وجود عسكري أجنبي أيًّا كان وتحت أي مبرر هو في التوصيف القانوني له يعد احتلالًا، ووجودًا غير شرعي ينتهك سيادة دولة عضو في الأمم المتحدة، ما لم يكن بإذن الحكومة الشرعية المنتخبة، وبالتالي الوجود الأميركي في سورية كما الوجود البريطاني كما الوجود الفرنسي كما الوجود التركي مثل الوجود الألماني هو وجود في التصنيف القانوني الدولي غير شرعي ومنتهك لسيادة سورية، ويرتب على الدولة المعتدى عليها أن تتعامل معها كقوة احتلال، وهذا ما أكدته دمشق أكثر من مرة بأن القوات التي دخلت الأراضي السورية وبدون إذن أو طلب رسمي من الحكومة السورية هي قوات احتلال ووفقًا لذلك سيتم التعامل معها.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها للدفاع الجوي أسقطت مساء أمس طائرة مسيرة حاولت الاقتراب من قاعدة حميميم.

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
135
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 19 حزيران - أحمد مكي ...كل عام وأنت بخير

إنه كائن يحب الحرية ويؤيدها ويمارسها بشكل مطلق . يحب النقاشات نظر كأنه يتكلم لكي يسمعك لا يتكلم لمجرد الكلام . إنه يتفهم وجهات نظرك…
2018-06-19 -

حركة الكواكب يوم 20 حزيران

المشتري كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو…
2018-06-19 -

صفات مولود 20 حزيران - نيكول كيدمان...كل عام وأنت بخير

" قدرك أن تحيى أبداً بين الماء وبين النار " قالت الأغنية فكانت بداية حلوة للحديث عن المولود بين السرطان والأسد وبين الماء وبين النار…
2018-06-19 -

إقرأ أيضا

تقرير الـsns: موعد جديد لـ«مشاورات جنيف».. موسكو لا تستبعد تعاون المعارضة المعتدلة مع دمشق في محاربة الإرهابيين بجنوب سورية..

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، أن الدول الضامنة (روسيا وايران وتركيا) اتفقت عقب لقائها مع ستيفان دي ميستورا على إجراء مشاورات جديدة في جنيف. ونقلت وكالة سبوتنيك عن فيرشينين، أمس، قوله: "لقد اتفقنا على المجيء مجددا إلى جنيف"​​​، دون ذكر أي تفاصيل أخرى. من جهته قال دي ميستورا…
2018-06-20 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 حزيران

الحمل أنت تميل إلى فرض آرائك والتحكم بشريكك العاطفي وتحاول إملاء الآراء على من حولك وقد تكون غيوراً أكثر من اللازم أو عصبي وكأنك غير راضٍ عن كل ما يحصل فأنت دائماً تحافظ على الأمان وتحاول حماية ظهرك من مفاجأة غير منتظرة الثور قد تصل إلى آخر النهار خائر القوى…
2018-06-20 -
2018-06-19 -

مدرب منتخب سورية بكرة القدم الألماني شتانغه يعلن أسماء اللاعبين المشاركين بمعسكر النمسا

أعلن مدرب منتخب سورية لكرة القدم الألماني بيرند شتانغه قائمة أسماء اللاعبين المشاركين في معسكر النمسا. وضمت القائمة كلاً من اللاعبين ابراهيم عالمة وأحمد مدنية… !

2018-06-20 -

إبراهيم زعير: ليس هناك أي خيار أخر للجيش السوري إلا فتح المعركة في الجنوب

أكد عضو اللجنة المركزية بـالحزب الشيوعي السوري والأستاذ في كلية الإعلام جامعة دمشق إبراهيم زعير لـ ميلودي اف ام في حديثه مع الصحفي هاني هاشم… !

2018-06-20 -

أنجلينا جولي مهددة بالسجن بسبب قضية حضانة الأطفال

صدر قرار جديد يخص قضية حضانة الأطفال العالقة بين الممثلة العالمية أنجلينا جولي وزوجها الممثل العالمي براد بيت وذلك بعد إنفصالهما. ونص القرار على السماح… !

2018-06-20 -

تسعيرة دخول المسابح ذات النجوم الخمسة تحلق حتى خمسة آلاف ليرة سورية .. والسياحة: لا يوجد ضابط سعري لها

وصلت أسعار الدخول إلى بعض مسابح مدينة دمشق إلى 5000 ل.س للشخص الواحد بينما وصل الاشتراك الشهري في ذات المسبح إلى 50 ألف ليرة، وفي… !

2018-06-18 -

ألف منحة دراسية في الجامعات الهندية والتقديم لغاية 24 الجاري

تواصل مديرية النافذة الواحدة في وزارة التعليم العالي استلام طلبات الاشتراك بمفاضلة المنح الدراسية المقدمة من جمهورية الهند للمرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العليا (الماجستير والدكتوراه)… !

2018-06-20 -

قنبلة روسية قادرة على التحول إلى صاروخ مجنح يمكن التحكم به من الفضاء

قال تقرير أعدته مؤسسة الأسلحة الصاروخية التكتيكية، إن روسيا أنتجت قذيفة جوية عالية الدقة، يمكن استخدامها كصاروخ مجنح أو قنبلة جوية تقليدية. ووفقا للتقرير، تحمل… !

2018-05-27 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بإعفاء الصناعيين والحرفيين المخصصين بمقاسم في المدن الصناعية من رسوم تجديد رخص البناء

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 18 لعام 2018 المتضمن إعفاء الصناعيين والحرفيين المخصصين بمقاسم في المدن الصناعية المنتهية مدة تراخيصهم من رسوم… !

2018-06-20 -

جماهير المغرب تحاول خطف علم إسرائيل وتمزيقه في مدرجات الملعب

منعت الجماهير المغربية، اليوم الأربعاء، أحد المشجعين من رفع العلم الإسرائيلي في المنطقة الخاصة لهم بالمدرجات بعد انتهاء مبارة المنتخب المغربي أمام نظيره البرتغالي وحاولت… !

2018-06-14 -

أزمة الصحافة المصرية ومستقبلها

عبدالله السناوي مهنة الصحافة مسألة حرية. حين تتقلص قدرتها عن التعبير بحرية عن حقائق مجتمعها وما يجري فيه من أحداث وتحولات تفقد صدقيتها وتأثيرها ويتراجع… !

2018-06-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 20 حزيران

الحمل   قد ينتابك أحياناً إحساس أنك تعمل أكثر من اللازم دون مساعدات أو شعور بأنك وحدك تناضل أو أن المحيط لا يقدر جهودك لذلك حدد هدفك ولا تبعثر نشاطاتك وناقش الجديد قبل أن تبذل جهوداً…

2018-06-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 19 حزيران

الحمل   حاول أن تفي بمسؤوليتك ولا تسمح لأي من المحيطين بأن يحد من طموحاتك أو يغمرك بتيارات سلبية فاليوم للعمل بامتياز وللعمل الكثير والمرهق ولكنك تحب العمل ولا تتضايق حتى لو كان أكثر من اللازم…