بعد الحرب على سورية وتحييد بيونغ يانغ.. إيران على المقصلة..؟

رأي البلد

2018-05-02 -
المصدر : محطة أخبار سورية - خاص

بـديــع عفيــف

 

منذ أشهر ورئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو يحاول وضع العنق الإيراني على المقصلة ولا يستطيع. وبالأمس حاول جاهداً القيام بذلك؛ أجرى استعراضاً بهلوانياً تلفزيونياً أهم ما فيه التالي: "أطلعنا الولايات المتحدة ودولا أخرى على المعلومات عن البرنامج النووي الإيراني السري؛ إيران تسعى لقنبلة نووية أكبر من قنبلة هيروشيما بخمسة أضعاف؛ إيران تواصل القيام بتجارب صاروخية ونووية؛ من الواضح أن التوقيع على الاتفاق النووي مع إيران كان فاشلا؛ إيران تكذب على المجتمع الدولي بشأن إيقاف برنامجها النووي؛ ثمة دلائل على أن طهران تواصل إنتاج الرؤوس النووية".

لم يكد المحتال الدولي ينتهي من عرضه حتى أعلن البيت الأبيض أن المعلومات التي أعلنتها "إسرائيل" بشأن البرنامج النووي الإيراني توفر "تفاصيل جديدة ومقنعة" بشأن جهود إيران في صنع أسلحة نووية يمكن إطلاقها بصواريخ. تبع ذلك أيضاً، أنْ تبنى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو التهم "الإسرائيلية"، ولفت إلى أنه سيناقش مع الشركاء الأوروبيين الصفقة النووية مع إيران على ضوء المعلومات المتعلقة بوجود برنامج سري لتطوير الأسلحة النووية لدى طهران. بالتأكيد فإن التبني الأمريكي السريع، مقصود ومبرمج ومنسق مع العدو "الإسرائيلي".

ماذا يعني عرض السيرك "الإسرائيلي" والتصفيق الأمريكي له؛ أولاً، اتهام إيران بأنها تواصل برنامجها النووي، وهذا يعني أنّ الاتفاق الذي تم توقيعه مع الدول الست في العام 2015، يجري خرقه من قبل طهران ولا قيمه له طالما أنّ إيران تستخدمه كغطاء لنشاطاتها. ولكن الخطورة هي بالتأكيد أنّ إيران تسعى لقنبلة نووية أكبر من قنبلة هيروشيما بخمسة أضعاف، وهذا يعني أنّ على أوروبا والغرب الخوف من مستقبل القوة النووية الإيرانية؛ أي أنهم مستهدفون كما الكيان "الإسرائيلي"، وهذا تحريض وتهويل يجعل أمر مواجهته مهمة أصعب وأعقد.

ثانياً، اتهام إيران بالكذب وأنها أخفت أرشيفاً نووياً ضخماً عن العالم وعن الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وهذا الاتهام وتقديم أدلة على ذلك ــ الله وحده يعلم مدى مصداقيتها ـــ هو محاولة لنسف أي مصداقية للحكومة الإيرانية، وتالياً نسف تقارير تفتيش الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تؤكد أنّ إيران ملتزمة بتطبيق الاتفاق النووي. وبعد هذا يصبح السؤال لماذا الإبقاء على الاتفاق النووي طالما أنه لا يحقق الغاية من وجوده، مشروعاً..؟! وفي هذا السياق، بدا لافتاً حديث بومبيو عن أنّ الحكومة الإيرانية أخفت معلومات عن شعبها، وهو سارع على البناء على العرض "الإسرائيلي"، وبدأ تحريض الشعب الإيراني ضد حكومته "التي تخدعه" وبالتالي فهي غير جديرة بثقته.

ثالثاً، وجّه نتنياهو تهمة أخرى للجمهورية الإسلامية بأنها مستمرة بتطوير تجارب صواريخ باليستية، وهذا الصواريخ ليست موجهة "لإسرائيل" وحدها.. ونتنياهو يريد القول إنّ أوروبا والغرب ومصالحهم مستهدفة أيضاً بصواريخ إيران وأسلحتها المتطورة. وهذه التفاصيل مهمة جداً كما لاحظنا، إذ استخدمها بومبيو قائلاً إنه سيناقش مع الشركاء الأوروبيين الصفقة النووية مع إيران؛ بكلام آخر سيحاول الضغط على الأوروبيين عبر تقديم "أدلة جديدة" لايهم صدقها لتغيير موقفهم الرافض حتى الآن إعادة التفاوض على الاتفاق النووي مع طهران.

كل هذه العروض "الإسرائيلية" والتصريحات الأمريكية المتفق عليها بينهما كما أعلن الطرفان، تندرج في إطار الحملة المكثفة المتصاعدة والمستمرة منذ أشهر، لشيطنة إيران وخلق مناخ دولي ملائم للهجوم عليها، للحدّ من دورها وحضورها في المنطقة ومنعها من تطوير وامتلاك أسلحة حديثة أياً كان نوعها، حتى لا تهدد التفوق "الإسرائيلي". وفي هذا السياق أيضاً، يأتي الهجوم على الدور الإيراني في سورية ودعمها للمقاومة اللبنانية والفلسطينية.

وإذا ما أخذ في الاعتبار كلام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في الولايات المتحدة ــ المنقول إسرائيلياً ــ عن القضية الفلسطينية وأنّها ليست أولوية سعودية، وأنه على الفلسطينيين الحضور للمفاوضات بالشروط "الإسرائيلية" أو يخرسوا، وتأييد السعودية للإعلان "الإسرائيلي" ضد إيران، يصبح واضحاً سبب الحنق "الإسرائيلي"، وخوف كيان العدو من تزايد قوة المقاومة الفلسطينية واللبنانية المدعومة من طهران ودمشق.

هي حملة شرسة وخطيرة ضد إيران، ولكن على نتنياهو وكيانه الغاصب أن يتذكروا أنّ إيران ليست ليبيا، أو الصومال، والأهم أنها ليست دولة ضعيفة وليست وحدها، وأنّ للتصعيد حدوداً، وأنّ نتنياهو هو المنافق بنظر شعبه، وهو المطارد بتهم الفساد وخيانة الأمانة وإساءة استخدام السلطة، وأنه لم يقنع بعرضه البهلواني جمهوره أولاً، ليقنع الآخرين به. إيران أمة قوية متماسكة تاريخياً، و"إسرائيل" كيان غاصب "آنيُّ الوجود"، وفي أي حرب قادمة سيزول الكيان وتبقى الأمة.. وهذا ما يجب أن يتذكره نتنياهو وفريقه الاستعراضي..؟!!

عدد الزيارات
1903
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: الحرس الثوري: ردنا سيكون قاصماً: عشرات القتلى والجرحى في هجوم مسلح يستهدف عرضا عسكرياً في الأهواز جنوبي إيران..!!

توعدت قيادة "الحرس الثوري" الإيراني المتورطين في الهجوم على عرض عسكري في مدينة الأهواز بأن الرد على الاعتداء سيكون "قاصما". وقال مساعد القائد العام للحرس…
2018-09-23 -

صفات مولود 23 أيلول - خوليو إغلاسياس

مولود خلق ليكون جديراً بالمسؤوليات جامعاً بين التحصيل العلمي والثقافة، فواقعية العذراء مع ثقافة الميزان تمنحانه شخصية متزنة ، مسالمة ، لها علاقة بالكلمة وبعيدة…
2018-09-22 -

تقرير الـsns: تكشف اليوم تفاصيل إسقاط طائرتها "إيل-20"... موسكو: الحديث عن إدلب هدفه التمويه عن الحضور الأمريكي في سورية...!!

أعلنت الدفاع الروسية، أمس، أنها ستنشر، اليوم الأحد، معلومات مفصلة حول كافة ملابسات إسقاط طائرة "إيل-20" التابعة للقوات الجوية الروسية بالقرب من الشواطئ السورية. وكشفت…
2018-09-23 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 24 أيلول

الحملأنت تفتقد الحيوية والطاقة وقد تشعر بالخيبة أو الفشل أو التراجع في العلاقات وهذا يستدعي التقرب من الأشخاص الذين تحبهم والذين تثق في محبتهم بالعكس حاول أن تغفر وتسامح الثوريوم جيد للتواصل والتفاهم والتنقلات و للأخبار الحلوة يرافق التفاؤل خطواتك فأكمل ما بدأته في محاولاتك لاستعادة علاقاتك القديمة واسترجاع من…
2018-09-23 -

حركة الكواكب يوم 24 أيلول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحدو هو كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطاردكوكب المستندات والأوراق والسفر…
2018-09-23 -
2018-09-23 -

آية مبارك تحرز الميدالية الذهبية في بطولة بيروت الدولية المفتوحة للتايكواندو

أحرزت لاعبة منتخب سورية آية ناجي مبارك الميدالية الذهبية في بطولة بيروت الدولية المفتوحة للتايكواندو المقامة حاليا في لبنان بمشاركة 28 دولة. وفي تصريح لـ… !

2018-09-24 -

تقرير الـsns: موسكو: تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة "إيل 20" في سورية.. إسرائيل ضللتنا وسلوكها جاحد..

حملت وزارة الدفاع الروسية إسرائيل المسؤولية عن إسقاط الطائرة "إيل-20"، معتبرة تصرفات الطيارين الإسرائيليين تدل على عدم مهنيتهم أو على إهمال إجرامي. وقال المتحدث باسم… !

2018-09-23 -

جاستين ثيرو: انفصالي عن جينفر انستون كان “مؤلما”

قال الممثل الأمريكي جاستين ثيرو إن انفصاله عن زوجته الممثلة جينفر أنستون كان “مؤلماً”. وكان جاستين قد تزوج من جينفر عام 2015 بعد علاقة دامت… !

2018-09-24 -

الحرارة أعلى من معدلاتها بنحو 1 إلى 3 درجات

تميل درجات الحرارة للارتفاع قليلا لتصبح اعلى من معدلاتها بنحو 1 إلى3 درجات مئوية نتيجة تأثر البلاد بامتداد منخفض جوي سطحي من الجنوب الشرقييترافق بامتداد… !

2018-09-23 -

مخترعون سوريون يحصدون 15 ميدالية في معرض دولي بالصين

حصد مخترعون سوريون في مجالات طبية وصيدلانية وسنية وتقنية وهندسية 15 ميدالية في معرض الاختراعات الدولي العاشر في الصين الذي نظم منتصفأيلول الجاري. وتوزعت الجوائز… !

2018-09-23 -

فيروس كمبيوتر جديد يحول الأجهزة المصابة إلى أداة للقراصنة

اكتشف باحثون في شركة لأمن المعلومات أن فيروس الكمبيوتر الذي تم اكتشافه مؤخرا “فيروبوت” يستطيع تحويل أجهزة الكمبيوتر التي يسيطر عليها إلى أداة في أيدي… !

2018-09-05 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يقضي بالإعفاء من الحصول على موافقة سفر للمعفين من خدمة العلم

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد المرسوم التشريعي رقم 14 لعام 2018 القاضي بإضافة الفقرة ( ز ) إلى المادة 48 من قانون خدمة العلم الصادر… !

2018-09-24 -

صحيفة: الضربة البريطانية على سورية كانت مزيفة

كتبت صحيفة "Daily Mail" أن بريطانيا لم ترسل غواصاتها إلى البحر المتوسط لضرب القوات الحكومية السورية بحجة استخدامها الكيميائي. ونقلت الصحيفة عن مصدر في وزارة… !

2018-09-24 -

إعلاميون ومثقفون عرب يشاركون في مهرجان “الإعلام السوري” دعما للإعلاميين السوريين

من مصر ولبنان والأردن وتونس وفلسطين المحتلة إعلاميون ومثقفون حطوا في دمشق للمشاركة في مهرجان “الإعلام السوري” وللوقوف إلى جانب زملائهمالإعلاميين السوريين الذين استبسلوا في… !

2018-09-22 -

حظوظ الأبراج ليوم 23 أيلول

الحمل  إذا استطعت أن تنتبه إلى أمورك الصحية وأجبرت نفسك على التأقلم والتكيف وابتعدت عن التشاؤم سترى أن الأمور أفضل وقد تشعر بالوحدة والبرودة وتشعر أنك لا تريد أحداً بجانبك فالحزن قد يرافقك الثور   تتعرف على أصدقاء…

2018-09-23 -

حظوظ الأبراج ليوم 24 أيلول

الحمل  أنت تفتقد الحيوية والطاقة وقد تشعر بالخيبة أو الفشل أو التراجع في العلاقات  وهذا يستدعي التقرب من الأشخاص الذين تحبهم والذين تثق في محبتهم بالعكس حاول أن تغفر وتسامح الثور   يوم جيد للتواصل والتفاهم والتنقلات و…