بعد الحرب على سورية وتحييد بيونغ يانغ.. إيران على المقصلة..؟

رأي البلد

2018-05-02 -
المصدر : محطة أخبار سورية - خاص

بـديــع عفيــف

 

منذ أشهر ورئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو يحاول وضع العنق الإيراني على المقصلة ولا يستطيع. وبالأمس حاول جاهداً القيام بذلك؛ أجرى استعراضاً بهلوانياً تلفزيونياً أهم ما فيه التالي: "أطلعنا الولايات المتحدة ودولا أخرى على المعلومات عن البرنامج النووي الإيراني السري؛ إيران تسعى لقنبلة نووية أكبر من قنبلة هيروشيما بخمسة أضعاف؛ إيران تواصل القيام بتجارب صاروخية ونووية؛ من الواضح أن التوقيع على الاتفاق النووي مع إيران كان فاشلا؛ إيران تكذب على المجتمع الدولي بشأن إيقاف برنامجها النووي؛ ثمة دلائل على أن طهران تواصل إنتاج الرؤوس النووية".

لم يكد المحتال الدولي ينتهي من عرضه حتى أعلن البيت الأبيض أن المعلومات التي أعلنتها "إسرائيل" بشأن البرنامج النووي الإيراني توفر "تفاصيل جديدة ومقنعة" بشأن جهود إيران في صنع أسلحة نووية يمكن إطلاقها بصواريخ. تبع ذلك أيضاً، أنْ تبنى وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو التهم "الإسرائيلية"، ولفت إلى أنه سيناقش مع الشركاء الأوروبيين الصفقة النووية مع إيران على ضوء المعلومات المتعلقة بوجود برنامج سري لتطوير الأسلحة النووية لدى طهران. بالتأكيد فإن التبني الأمريكي السريع، مقصود ومبرمج ومنسق مع العدو "الإسرائيلي".

ماذا يعني عرض السيرك "الإسرائيلي" والتصفيق الأمريكي له؛ أولاً، اتهام إيران بأنها تواصل برنامجها النووي، وهذا يعني أنّ الاتفاق الذي تم توقيعه مع الدول الست في العام 2015، يجري خرقه من قبل طهران ولا قيمه له طالما أنّ إيران تستخدمه كغطاء لنشاطاتها. ولكن الخطورة هي بالتأكيد أنّ إيران تسعى لقنبلة نووية أكبر من قنبلة هيروشيما بخمسة أضعاف، وهذا يعني أنّ على أوروبا والغرب الخوف من مستقبل القوة النووية الإيرانية؛ أي أنهم مستهدفون كما الكيان "الإسرائيلي"، وهذا تحريض وتهويل يجعل أمر مواجهته مهمة أصعب وأعقد.

ثانياً، اتهام إيران بالكذب وأنها أخفت أرشيفاً نووياً ضخماً عن العالم وعن الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وهذا الاتهام وتقديم أدلة على ذلك ــ الله وحده يعلم مدى مصداقيتها ـــ هو محاولة لنسف أي مصداقية للحكومة الإيرانية، وتالياً نسف تقارير تفتيش الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تؤكد أنّ إيران ملتزمة بتطبيق الاتفاق النووي. وبعد هذا يصبح السؤال لماذا الإبقاء على الاتفاق النووي طالما أنه لا يحقق الغاية من وجوده، مشروعاً..؟! وفي هذا السياق، بدا لافتاً حديث بومبيو عن أنّ الحكومة الإيرانية أخفت معلومات عن شعبها، وهو سارع على البناء على العرض "الإسرائيلي"، وبدأ تحريض الشعب الإيراني ضد حكومته "التي تخدعه" وبالتالي فهي غير جديرة بثقته.

ثالثاً، وجّه نتنياهو تهمة أخرى للجمهورية الإسلامية بأنها مستمرة بتطوير تجارب صواريخ باليستية، وهذا الصواريخ ليست موجهة "لإسرائيل" وحدها.. ونتنياهو يريد القول إنّ أوروبا والغرب ومصالحهم مستهدفة أيضاً بصواريخ إيران وأسلحتها المتطورة. وهذه التفاصيل مهمة جداً كما لاحظنا، إذ استخدمها بومبيو قائلاً إنه سيناقش مع الشركاء الأوروبيين الصفقة النووية مع إيران؛ بكلام آخر سيحاول الضغط على الأوروبيين عبر تقديم "أدلة جديدة" لايهم صدقها لتغيير موقفهم الرافض حتى الآن إعادة التفاوض على الاتفاق النووي مع طهران.

كل هذه العروض "الإسرائيلية" والتصريحات الأمريكية المتفق عليها بينهما كما أعلن الطرفان، تندرج في إطار الحملة المكثفة المتصاعدة والمستمرة منذ أشهر، لشيطنة إيران وخلق مناخ دولي ملائم للهجوم عليها، للحدّ من دورها وحضورها في المنطقة ومنعها من تطوير وامتلاك أسلحة حديثة أياً كان نوعها، حتى لا تهدد التفوق "الإسرائيلي". وفي هذا السياق أيضاً، يأتي الهجوم على الدور الإيراني في سورية ودعمها للمقاومة اللبنانية والفلسطينية.

وإذا ما أخذ في الاعتبار كلام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في الولايات المتحدة ــ المنقول إسرائيلياً ــ عن القضية الفلسطينية وأنّها ليست أولوية سعودية، وأنه على الفلسطينيين الحضور للمفاوضات بالشروط "الإسرائيلية" أو يخرسوا، وتأييد السعودية للإعلان "الإسرائيلي" ضد إيران، يصبح واضحاً سبب الحنق "الإسرائيلي"، وخوف كيان العدو من تزايد قوة المقاومة الفلسطينية واللبنانية المدعومة من طهران ودمشق.

هي حملة شرسة وخطيرة ضد إيران، ولكن على نتنياهو وكيانه الغاصب أن يتذكروا أنّ إيران ليست ليبيا، أو الصومال، والأهم أنها ليست دولة ضعيفة وليست وحدها، وأنّ للتصعيد حدوداً، وأنّ نتنياهو هو المنافق بنظر شعبه، وهو المطارد بتهم الفساد وخيانة الأمانة وإساءة استخدام السلطة، وأنه لم يقنع بعرضه البهلواني جمهوره أولاً، ليقنع الآخرين به. إيران أمة قوية متماسكة تاريخياً، و"إسرائيل" كيان غاصب "آنيُّ الوجود"، وفي أي حرب قادمة سيزول الكيان وتبقى الأمة.. وهذا ما يجب أن يتذكره نتنياهو وفريقه الاستعراضي..؟!!

عدد الزيارات
1063
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 22 أيار

المشتري كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو…
2018-05-22 -

صفات مولود 21 أيار

ذكي ويعرف كيف يسيطر على الأمور من غير تسلط ، طيب وحنون إلا أنه لا ينسى فهو أو يحب أو يحقد أما أن يسامح فهذا…
2018-05-20 -

تقرير الـsns: مبادرة لعضو كونغرس أمريكي للاعتراف بالجولان المحتل أرضا إسرائيلية.. فرنسا تعزز تواجدها العسكري.. و«حسم قريب» في مخيم اليرموك..

كشف عضو مجلس النواب الأمريكي، رون دي سانتيس، أنه تقدم بمبادرة في كونغرس الولايات المتحدة تنص على اعترافها بهضبة الجولان السورية المحتلة أرضا إسرائيلية. وفي…
2018-05-21 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 22 أيار

الحمل الفترة مليئة بالتناقضات لدرجة أنك قد تشعر بساعة أنك في القمة من فرط السعادة والفرح وبساعة وكأنك في الحضيض من فرط التعب والإحباط فلا تعطي وقت لأمور لا تلزمك الثور تختصر المسافات وتصل إلى اتفاقات بعين ترصد كل الفرص المتطايرة حولك لأنك تتزود بالحكمة وبرؤية واضحة مستقبلية تخص أهدافك…
2018-05-22 -

حركة الكواكب يوم 22 أيار

المشتري كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو كوكب الحظوظ السعيدة يتراجع في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطارد كوكب المستندات…
2018-05-22 -
2018-05-19 -

حميد ميدو: تجربة احترافية جديدة قريباً.. والتركيز الأكبر على نهائيات آسيا لكرة القدم

حميد ميدو لاعب خط وسط منتخبنا الوطني لكرة القدم تتسابق إليه الأندية للتعاقد معه كونه يعد من أفضل لاعبي خط الوسط والارتكاز في القارة الآسيوية… !

2018-05-22 -

تقرير الـsns: محروسة يا شام... سـورية المعاصرة الساحة الجيوسياسية الأهم في العالم..

أعلنت الخارجية الإيرانية أن طهران لا يمكن إرغامها على أي شيء، مؤكدة أن وجود إيران في سورية جاء بطلب من دمشق وستبقى هناك طالما استمر… !

2018-05-22 -

تجاهل المصورين لـ”إليسا” في “كان” يثير الجدل

انتشر مقطع فيديو للفنانة إليسا خلال وجودها في مهرجان “كان”، أظهر تجاهل المصورين لها، خلال وجودها على السجادة الحمراء بصحبة كلودين زوجة المصمم العالمي إيلي… !

2018-05-22 -

إقبال لافت على جناح سورية في معرض الربيع التجاري في بيونغ يانغ

لقي الجناح السوري المشارك في معرض الربيع التجاري الحادي والعشرين الذي انطلقت فعالياته أمس في العاصمة الكورية الديمقراطية بيونغ يانغ إقبالا لافتا من المواطنين الكوريين… !

2018-05-12 -

سورية تشارك في أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتية

بمشاركة سورية أجريت اليوم منافسات أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتية الذي تنظمه جمهورية روسيا الاتحادية عبر الانترنت بمشاركة أكثر من خمسين دولة. ويضم الفريق السوري… !

2018-05-22 -

وسائل إعلام غربية: منظومة "إس-500" لا مثيل لها في العالم

تعتبر وسائل إعلام غربية أن دخول منظومة "إس-500 بروميتاي " للخدمة العسكرية الروسية سيكون إنجازا رئيسيا، مشيرة إلى أن هذه المنظومة لا مثيل لها في… !

2018-05-08 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتسمية محمد جهاد اللحام رئيسا للمحكمة الدستورية العليا وتسمية أعضائها

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 165 لعام 2018 القاضي بتسمية محمد جهاد اللحام رئيسا للمحكمة الدستورية العليا وتسمية أعضائها. وفيما يلي نص… !

2018-05-22 -

مدن فرنسية ترفع علم فلسطين على مبانيها دعما للشعب وللقضية

رفعت مدن فرنسية عديدة العلم الفلسطيني إلى جانب العلم الفرنسي على مباني البلديات فيها، وذلك في بادرة تضامنية دعما للشعب الفلسطيني واحتفاء بشهداء مسيرات العودة… !

2018-05-16 -

سيمونيان ترد على صحفي أمريكي يحرض على قصف جسر القرم

تطرقت رئيسة تحرير شبكة قنوات RT التلفزيونية، مارغريتا سيمونيان، إلى مقالة نشرتها مجلة "The Washington Examiner" الأمريكية، تتضمن دعوات لقصف جسر القرم الجديد. وكتبت سيمونيان… !

2018-05-20 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 أيار

الحمل    أنت تفتح بوابات مؤدية إلى الفرح وإلى التغيير الجدّي في حياتك وتسلك خط مبدأي لتصل إلى واقع أفضل  و تثني على ما يحصل حولك وتمتلك حق الرد الثور  أغلب إزعاجاتك ستكون بسبب ذكور سواء…

2018-05-22 -

حظوظ الأبراج ليوم 22 أيار

الحمل    الفترة مليئة بالتناقضات لدرجة أنك قد تشعر بساعة أنك في القمة من فرط السعادة  والفرح وبساعة وكأنك في الحضيض من فرط التعب والإحباط  فلا تعطي وقت لأمور لا تلزمك الثور  تختصر المسافات وتصل إلى…