التعالي على الجراح كرمى للوطن.. شيمة ضباط وعناصر الجيش وقوى الأمن في تعاملهم مع الإرهابيين المنهزمين في الغوطة الشرقية

ملفات البلد

2018-03-29 -
المصدر : سانا

تصل حافلة من بلدة عربين تقل إرهابيين من تنظيم ما عرف بـ “فيلق الرحمن” إلى حاجز للجيش وقوى الأمن بالقرب من مبنى الموارد المائية في حرستا شمال شرق دمشق.

الإجراءات المتبعة تقضي بتسجيل الأسماء ومفصل الهوية وتفتيش الإرهابيين وحقائبهم في احتكاك مباشر بين ضباط وعسكريين وعناصر الأمن مع من كان قبل أيام يقاتلهم وزملاءهم على جبهات جوبر وعربين وزملكا وعين ترما وغيرها من بلدات الغوطة الشرقية ويقصف بالقذائف أحياء سكنية داخل دمشق ومحيطها أو لربما خطف قريبا أو ابن جيران قبل التوصل منذ أسبوع إلى اتفاق تسوية يقضي بإخراج الإرهابيين الرافضين للتسوية مع عائلاتهم إلى إدلب شمال البلاد.

متحليا بدرجة عالية من ضبط النفس وبعبارة ودودة ترد عفويا على أفواه معظم السوريين في تواصلهم اليومي “وحياة غلاوتك.. لرجعلك ياها متل ما كانت” يقول ضابط امن متوجها بالكلام لأحد الإرهابيين الذي تذمر من عملية تفتيش حقيبته اثناء توقف الحافلة التي تقله مع العشرات عند حاجز التفتيش عند ممر عربين.. متناسيا كل أفعاله الإرهابية .. ومترفعا عن إهانته أو توبيخه ينفذ الضابط مهامه وتعليمات قيادته بكل مسؤولية.

ويقول ضابط الأمن مفضلا عدم التصريح عن اسمه في رد مقتضب على تساؤل مراسلة سانا عن حالة البرود بالتعامل مع استفزازات الارهابيين بينما يواصل الإشراف على عدد من عناصر الأمن وهم يتابعون عملية تدقيق وتفتيش حقائب اصطحبها معهم الإرهابيون وعائلاتهم.. “ننفذ تعليمات قيادية ونترفع بعدم الرد عن أي تجريح صادر عن إرهابي بالتجاهل أحيانا وامتصاص الحالة أحيانا أخرى لأن هدفنا من كل هذا الجهد هو إعادة الأمان والأمن لملايين الناس في دمشق”.

ولليوم السادس على التوالي تستمر عملية إخراج الإرهابيين وعائلاتهم من حي جوبر وبلدات عربين وزملكا وعين ترما في الغوطة الشرقية “جبهات القتال” سابقا الواقعة إلى الشرق من دمشق وتجاوز العدد في الدفعات الخمس التي خرجت الـ 25 الف شخص بينهم ما يقارب 5500 ارهابي وجاء ذلك مباشرة بعد إخراج إرهابيي ما يسمى حركة “أحرار الشام” وعائلاتهم من مدينة حرستا شمال شرق دمشق ضمن اتفاق تسوية تخلله خروج 4884 شخصا بينهم 2085 إرهابيا دون تسجيل أي حالة فردية لصدام أو شجار مع الإرهابيين الخارجين.

يقضي ضباط وجنود في الجيش والأمن ساعات النهار والليل بجوار الإرهابيين منذ لحظة وصول الحافلات التي تقلهم إلى أقرب حاجز مجاور للبلدات التي يتواجدون فيها وحتى إيصالهم إلى آخر نقطة يتواجد فيها الجيش على الحدود الإدارية لمحافظتي حماة وإدلب دون تسجيل اي حالة صدام أو تراشق في الكلام حتى على المستوى الفردي عاكسين صورة قوة المؤسستين العسكرية والأمنية بالانضباط كعنصر جوهري أثبت قوته على مئات الجبهات التي خاضها الجيش في قتاله الارهابيين على مدى السنوات الماضية.

ويقوم الإرهابيون باستفزازات متكررة يوميا أثناء عملية الخروج تصل إلى الاعتداء المباشر كما حدث في اليوم الاول لدى خروجهم من عربين باطلاق النار على نقاط للجيش في حي جوبر وقذيفة على صالة الفيحاء الرياضية ما إدى إلى استشهاد طفل وإصابة 7 أطفال فضلا عن الاستفزازات بالعبارات النابية والاشارات ذات الإيحاءات المهينة بينما يكتفي عناصر الجيش والأمن بالرد على هذه الاستفزازات برفع إشارة النصر .. وقد تتطور في حالات محدودة إلى الهتاف لسورية وجيشها وقيادتها.

على مسافة أكثر من كيلومتر تتوقف ما يقارب المئة حافلة على اوتستراد حرستا بانتظار اكتمال القافلة لاعطاء اشارة الانطلاق باتجاه إدلب وخلال هذا الوقت يخرج إرهابيون وبعض عائلاتهم بين الحين والآخر من الحافلات دون الابتعاد عنها على مقربة من عناصر الجيش والأمن وفي مشهد لافت تكرر في أكثر من منطقة شهدت تسويات نجد أحد الضباط في لحظة تفوق للانسانية وحضور الوطن الجامع وروح التسامح يحاول إقناع أحد الإرهابيين بالعدول عن الخروج وتسوية وضعه مع الجهات المختصة والعودة إلى حياته الطبيعية ويقول مفسرا ما قام به” إننا بالنهاية جميعنا سوريون وهذه الحرب كانت لزرع التفرقة بين ابناء الوطن الواحد وكما انتصرنا على الجبهات بالصمود والقتال ..بالتسامح نعيد بناء ما تهدم”.

وعن هذا المشهد يتولد مشهد آخر حيث ضابط يتقدم باتجاه عدد من الإرهابيين ملقيا في حقيبة الماضي ما حفظه في ذاكرته ومشاهداته الحية من اعتداءاتهم يسأل استجابة لرغبة أب لمخطوف وقف على مقربة من الحافلات إن كان لديهم ما يفيدونه عن مكان احتجاز ابنه أو معرفة إن كان حيا أو استشهد.

الرقيب بشار من الأمن العسكري يرافق حافلات الإرهابيين وعائلاتهم إلى إدلب منذ أسبوع لا يساوره أي شعور بالحقد كما يقول ” نحن لا نحقد .. المهم تنام الناس بالشام مرتاحة .. كان بامكاننا محاربتهم حتى يستسلموا لكن لدينا أوامر وننفذها بدقة”.

ويشير بشار الذي رافق سابقا خروج إرهابيي “جبهة النصرة” من بلدة عرسال اللبنانية عبر الاراضي السورية الى ادلب الى ان أكثر الاستفزازات التي يتعرض لها عناصر الترفيق الأمني للحافلات تهديد ووعيد بعض الارهابيين “راجعيلكن ” لكن الرد الأرقى يكون “نحنا ناطرينكن بأي جبهة”.

ويتذكر بشار كيف تلقف طفلة أحد الإرهابيين على اوتستراد طرطوس ملبيا نداء بالمساعدة من قبل سائق إحدى الحافلات واوصلها الى مسعفي الهلال الأحمر حيث كانت تعاني من ضيق بالتنفس عائدا بها مرة أخرى إلى والدها وعند سؤاله إن كان تبادل معه الكلام.. “قال لي.. شكرا.. فقلت له.. من يوم يومنا نحنا أخوة بس انتو عاديتونا”.

تقترب الساعة من الحادية عشرة ليلا وأحد الضباط يعطي أمرا بتحرك القافلة بينما كان لا يزال عدد من الإرهابيين واقفين إلى جوار حافلتهم يتقدم منهم أحد عناصر الترفيق الأمني قائلا.. “شباب.. يالله عالباص” انتهى المشهد.

شهيدي عجيب

عدد الزيارات
4558
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 11 كانون الأول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطارد كوكب…
2018-12-10 -

الأردن .. إطلاق حركة "الشماغات الحمر" على غرارا "السترات الصفراء"

استلهم ناشطون أردنيون فكرة "السترات الصفراء" في فرنسا، وأطلقوا اسم "الشماغات الحمر" (الكوفيات الحمراء) على اعتصاماتهم في محيط الدوار الرابع أمام رئاسة الحكومة في عمان.…
2018-12-10 -

تقرير الـsns: موسكو: واشنطن مسؤولة عن ظروف مخيم الركبان الكارثية... والولايات المتحدة تشكل "جيش كردستان سورية"..؟!!

شدد رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي، على ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بالسيطرة على الحدود مع سورية وتأمينها، ومنع تسلل عصابات التنظيمات الإرهابية والإجرامية…
2018-12-11 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 12 كانون الأول

الحمل قد تصطدم برؤسائك في العمل إن وجدوا أو تشعر أن من حولك يتعمدون التشاجر معك فلا تكن عصبياً أو مستعجلاً وابتعد عن الخلافات قدر إمكانك وتحكم في ردود فعلك الثور العمل كثير وضاغط وأنت تقضي وقتك بين العمل والزيارات والعائلة والطوارئ ولا تملك دقيقة من الوقت للراحة…
2018-12-12 -

تقرير الـsns: موسكو: واشنطن مسؤولة عن ظروف مخيم الركبان الكارثية... والولايات المتحدة تشكل "جيش كردستان سورية"..؟!!

شدد رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي، على ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بالسيطرة على الحدود مع سورية وتأمينها، ومنع تسلل عصابات التنظيمات الإرهابية والإجرامية عبرها. وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، إن عبد المهدي أصدر مجموعة من التوجيهات والأوامر التي تساهم في تأمين الحدود ومنع اختراقها وتعزيزها بالمراقبة والاستطلاع…
2018-12-11 -
2018-12-11 -

مدرب نسور قاسيون: النجاح في كأس آسيا فرصة ملائمة لإسعاد الجماهير السورية

أيام قليلة على انطلاق العرس الكروي القاري المتمثل ببطولة آسيا في الإمارات العربية المتحدة والذي يطمح فيه منتخب نسور قاسيون لاعتلاء منصة التتويج أو الوصول… !

2018-12-11 -

تقرير الـsns: موسكو: واشنطن مسؤولة عن ظروف مخيم الركبان الكارثية... والولايات المتحدة تشكل "جيش كردستان سورية"..؟!!

شدد رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي، على ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بالسيطرة على الحدود مع سورية وتأمينها، ومنع تسلل عصابات التنظيمات الإرهابية والإجرامية… !

2018-12-11 -

الأغنية الأكثر استماعا في العالم خلال القرن العشرين

أكثر من مليار ونصف المليار مرة تم الاستماع لها، من جميع أنحاء العالم، لتصبح الأغنية الأكثر شعبية في القرن العشرين. فبحسب "Universal Music Group"، فإن… !

2018-12-11 -

إغلاق الموانئ في اللاذقية وطرطوس أمام الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية السائدة

أعلنت وزارة النقل إغلاق الموانئ البحرية في اللاذقية وطرطوس في وجه الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية السائدة اعتباراً من اليوم وحتى إشعار آخر. وبينت الوزارة… !

2018-12-03 -

التربية تصدر تعليمات ومواعيد التسجيل لامتحانات الشهادات العامة بكافة فروعها

أصدرت وزارة التربية اليوم تعليمات ومواعيد التسجيل لامتحانات كل الشهادات العامة دورة 2019 ويبدأ التسجيل لامتحانات الدورة الاولى للشهادات العامة اعتباراً من يوم الاحد 16-12-… !

2018-12-11 -

مبرمج سوري يؤسس موقعاً مجانياً لبرامج وتطبيقات الأجهزة الذكية

نجح الشاب معتز بالله حاكمي في إثبات حضور الشباب السوري في المحافل العالمية في مجالات الإبداع والتكنولوجيا الأوسع انتشارا من خلال عمله كمبرمج ومطور مواقع… !

2018-12-06 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار ليرة

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 44 لعام 2018 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار… !

2018-12-11 -

مصر.. "الساعة السكانية" تدق بعد الوصول لرقم جديد!

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء في مصر، اليوم الثلاثاء، أن عدد السكان في الداخل وصل إلى 98 مليون نسمة. ودقت الساعة السكانية في مصر فور… !

2018-12-04 -

استقالة جماعية في قناة "قطر اليوم"

قدمت مجموعة من الصحفيين العاملين في "قناة قطر"، من ضمنهم مديرها، علي صالح الخلف، استقالاتهم بسبب ما اعتبروه "تجاوزات وعدم احترام، من قبل أطراف ليست… !

2018-12-10 -

حظوظ الأبراج ليوم 11 كانون الأول

الحمل     تتعرف على أصدقاء جدد وقد تستفيد الكثير من الأفكار الإيجابية أو تتلقى مساعدات تفتح أبواباً مغلقة وقد تتعرف على أصدقاء يلهبون مشاعرك أو يمنحونك السعادة والإحساس الجميل ويعززون ثقتك بنفسك الثور    يحمل لك اليوم القليل…

2018-12-12 -

حظوظ الأبراج ليوم 12 كانون الأول

الحمل     قد تصطدم برؤسائك في العمل إن وجدوا أو تشعر أن من حولك يتعمدون التشاجر معك فلا تكن عصبياً أو مستعجلاً وابتعد عن الخلافات قدر إمكانك وتحكم في ردود فعلك الثور     العمل كثير…