تقرير الـsns: موسكو: العثور على أكثر من40 طناً من المواد السامة في المناطق المحررة.. الرئيس الاسد في الغوطة.. ضربة استباقية لواشنطن..

سياسة البلد

2018-03-22 -
المصدر : sns

أكدت الخارجية السورية أن الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت مدينة دمشق عشية عيد الأم وأدت إلى استشهاد وإصابة عشرات المدنيين جاءت في إطار سلسلة المجازر المتواصلة التي ترتكبها العصابات الإرهابية منذ بداية الأزمة في سورية التي افتعلتها بعض الدول الاستعمارية منذ عام 2011. وفي رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن أمس، اعتبرت الوزارة أنه لكن لم يعد مستغربا أن يغلق ممثلو الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا أفواههم التي لم تكن طيلة الفترة الماضية سوى أبواق لدعم الإرهاب وتبرير جرائم الإرهابيين. وطالبت سورية في رسالتيها الدول التي تقوم بتشغيل وتمويل وتسليح العصابات الإرهابية بما في ذلك النظام الوهابي السعودي والنظام القطري بالتوقف عن ذلك دون تأخير.

إلى ذلك، وطبقاً لروسيا اليوم، بحث رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، فاليري غيراسيموف عبر مكالمة هاتفية مع نظيره الأمريكي جوزيف دانفورد، الأوضاع في سورية إضافة إلى مواضيع أخرى. وقالت الدفاع الروسية في بيان: "تمت مناقشة القضايا المتعلقة بالوضع في سورية وأيضا الحالة في الغوطة الشرقية، وغيرها من القضايا الهامة ذات الاهتمام المشترك.. كما اتفق على مواصلة الاتصالات الثنائية". يذكر أن هذه المكالمة الهاتفية، هي الثانية بين قائدي هيئة الأركان في البلدين، بعد تصريح غيراسيموف، بأن الجيش الروسي سوف يرد في حال استهدفت الولايات المتحدة دمشق.

وقال قائد قوات الحماية من الإشعاعات والأسلحة الكيميائية والبيولوجية في وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كيريلوف، أمس، إن الكشف عن إعداد استفزازات باستخدام السلاح الكيميائي في سورية "أحبط خطط التحالف بقيادة الولايات المتحدة لتوجيه ضربات إلى أهم المواقع العسكرية السورية بهدف تغيير ميزان القوى لصالح ما يسمى بالمعارضة المعتدلة". وأضاف أنه بعد تحرير الجيش السوري لعدد من المراكز السكنية تم الكشف عن ورشات سرية لصناعة قذائف محشوة بالمواد الكيميائية، مشيرا إلى أن "هذه الورشات صنعت فيها قذائف للقيام باستفزازات وتحميل القوات الحكومية الروسية مسؤولية استخدام السلاح الكيميائي لاحقا". وأكد أنه عثر على أكثر من 40 طنا من المواد السامة في المناطق السورية المحررة.

من جانبه، قال الكرملين في بيان، إن الرئيس بوتين والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أكدا خلال مكالمة هاتفية على أهمية دور الأمم المتحدة في تسوية الأزمة السورية. وعرضت روسيا على مجلس الأمن الدولي فيلما وثائقيا عن خروج المدنيين من الغوطة الشرقية بريف دمشق في سورية. وقال المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، خلال جلسة المجلس إن الفيلم "يعطي صورة واقعية لما حدث في هذه المنطقة بضواحي دمشق. وآمل بأن يكون لدى أعضاء مجلس الأمن فرصة لمشاهدة هذا الفيلم".

وأدانت الخارجية الروسية في بيان، "الاعتداءات الإرهابية الدامية" على دمشق والهجوم  على مدينة جرمانا الثلاثاء، والذي أسفر عن استشهاد 37 مدنيا وإصابة 35 آخرين بجروح. وأشار البيان إلى أن هذه الاعتداءات تدل بوضوح على استمرار تجاهل المسلحين المتطرفين لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2401"، وأنّ "محاولة عرقلة القوات الحكومية السورية في تنفيذ قرارها الحازم بالقضاء على الأوكار الإرهابية في الغوطة الشرقية هي بمثابة تواطؤ مع الفظائع التي يرتكبها الإرهابيون".

وأبرزت صحيفة الأخبار: حرستا تفتح باب «تسويات الغوطة».. نشاط على خطوط واشنطن ــ موسكو العسكرية. وأفادت أنّه مع تواصل عمليات الجيش في مزارع عين ترما الجنوبية، ينتظر أن تنطلق اليوم المرحلة الأولى من اتفاق تسوية في مدينة حرستا، وسط تواصل المحادثات مع القوى والفعاليات في جيبَي الغوطة الآخرين. وبالتوازي نشّط الجانبان الأميركي والروسي القنوات العسكرية بينهما، حول الملف السوري، وسط تحولات تشهدها غالبية جبهات الميدان. وأوضحت الصحيفة أنه وبعد ما يقارب الشهر على بدء العمليات العسكرية للجيش السوري في غوطة دمشق الشرقية، رجحت كفّة التسويات مدفوعة بمجريات الميدان، ودخلت مدينة حرستا، اتفاقاً لحل ملف حصارها، يقضي بخروج رافضي التسوية مع الجانب الحكومي، من مسلحين وعوائلهم، إلى الشمال السوري. ومن المتوقع أن يتبع «نجاح» اتفاق التسوية الخاصة بمنطقة حرستا، بإعلان إنجاز اتفاقات مشابهة في عربين ومحيطها من جهة، ودوما من جهة أخرى.

وتحت عنوان: نصف مليون قتيل: سبع سنوات من الحرب السورية، تناول مقال أماليا زاتاري، في "غازيتا رو"، حصيلة سبع سنوات من الحرب الكارثية في سورية. ونقلت الكاتبة عن إيلينا سوبونينا، مستشارة مدير المعهد الروسي للدراسات الاستراتيجية، إن الصراع الذي لم يتم حله في سورية، والمستمر للسنة الثامنة، يظهر الضعف المتزايد لكل من المؤسسات الدولية والهياكل الإقليمية التي لا تستطيع الاستجابة بشكل كاف وسريع لهذه المشاكل. وتضيف سوبونينا: حتى تحالف روسيا وتركيا وإيران، الذي أظهر قدرته على طرح مبادرات سياسية بشأن سورية وتنفيذها، من غير المحتمل أن يتحول إلى شيء أكثر ديمومة من الشراكة الحالية في إطار محادثات أستانا؛ فالـ" الأحداث الجارية بينت أن هناك قوى في المنطقة تؤثر على الوضع. بالدرجة الأولى، إيران وتركيا وإسرائيل".

وتحت عنوان: الاسد في الغوطة.. ضربة استباقية لواشنطن ومصداقية عالية لدمشق، كتب ابراهيم شير في رأي اليوم: زيارة الرئيس الاسد للغوطة ووقوفه على الخطوط الاولى للمعارك بالزي الميداني وبدون درع واق، هو رسالة صريحة وواضحة للولايات المتحدة، مفادها أنه باق في عاصمته ولن يغادرها مهما كبرت التهديدات، وذلك لان الرئيس الاسد زار الغوطة بعد أقل من 12 ساعة من التهديدات الاميركية بقصف دمشق، وظهور اشاعات صدقتها بعض القنوات بأن الدولة السورية بدأت تخلي مواقعها خوفا من الضربة، وهروب بعض القيادات البارزة بالدولة الى اللاذقية، وهذه الاشاعات نسفت عن بكرة ابيها بهذه الزيارة التي ليس لها وصف غير انها جريئة بكل المقاييس وأعطت مصداقية كبيرة لدمشق وقيادتها لدى الشارع السوري. وهذه الزيارة هي تحد واضح لواشنطن حيث اكد الرئيس الاسد خلالها بانه مستمر في العملية العسكرية في كل الاراضي السورية، وذلك بالرغم من الفيتو الاميركي على عدة مناطق.

وأضاف الكاتب أنّ ظهور الرئيس الاسد بالزي المدني على الخط الاول للمواجهة ليس بجديد واعتاد عليه الشعب السوري طوال فترة الحرب، ولطالما تساءل السوريون عن سبب عدم ارتداء الرئيس للزي العسكري... وكان الجواب هنا من مصادر مطلعة، بأن الرئيس الاسد لن يرتدي الزي العسكري الا في حالة الحرب مع “اسرائيل”. ولفت شير إلى أنّ قيادة الرئيس الاسد لسيارته وسط العاصمة، كان له صدى كبير لدى الشعب السوري وأعطى الطمأنينة لشريحة كبيرة منهم، بأن الحرب بدأت بالانتهاء، إضافة الى انها رسالة لجميع المسؤولين بعدم المبالغة بالمظاهر المسلحة والمرافقة وإغلاق الشوارع بدون أي سبب. وتابع: السوريون اعتادوا على خطوات جريئة من الرئيس الاسد منذ اليوم الاول لحكمه، وربما تكون حلب هي وجهته المقبلة وذلك لما تحمله المدينة من رمزية مهمة وثقل سياسي واستراتيجي واقتصادي للدولة السورية، وزيارته ستحمل رسائل عدة، أهمها المواجهة مع تركيا التي تحتل عدة مناطق سورية.

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
590
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

مراسل موقع ستراتيجيك نيوز انترناشونال الهندي يزور سورية ويقدم حضارتها وعراقتها وحركة إعادة الإعمار

نشر موقع ستراتيجيك نيوز انترناشونال الهندي تقريراًمصوراًلمراسلهأميتاب ريفي الذي قام بزيارة ميدانية إلى سورية الشهر الفائت وأعد سلسلة من التقارير المصورة .وفي التقرير الثاني ضمن…
2018-10-14 -

صفات مولود 15 تشرين الأول

محبوب من كل الفئات .. يعرف كيف يؤثر على الناس ويسحرهم لأنه شديد الجاذبية شعلة من النشاط والحيوية . المتحرك دائماً . المحب للحياة .…
2018-10-14 -

حركة الكواكب يوم 15 تشرين الأول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحدو هو كوكب…
2018-10-14 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 16 تشرين الأول

الحملقد تأخذ قراراً بالابتعاد عن الجميع فكل ما حولك لا يعجبك وقد تشعر أن كل جهودك لا تعجب من حولك وكأنهم غير راضين عن عملك أو عن تصرفاتك فأنت تكره الضغط واليوم للأوامر الثوراليوم ستستقر الأمور وتفتح أمامك مجالات جديدة وتتخذ قرارك بشكل صحيح فأنت مميز بإشراقك وحضورك وقد…
2018-10-15 -

تقرير الـsns: بيان بريطاني فرنسي ألماني يطالب بتسليط الضوء على اختفاء خاشقجي.. الأوبزرفر: الحقيقة هي الضحية في لغز مصيره..

أصدرت بريطانيا فرنسا وألمانيا بيانا مشتركا أكدت فيه وجوب إجراء تحقيق شفاف لتقصي حقيقة اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، وتحديد المسؤول عن مقتله إذا ثبت ذلك. وجاء في البيان الذي وقعه وزراء خارجية البلدان الثلاثة: "يجب أن يكون هناك تحقيق موثوق به لتقصي حقيقة عما حدث وتحديد المسؤولين عن اختفاء…
2018-10-15 -
2018-10-13 -

المنتخب السوري يواجه الصين وديا الثلاثاء

تتوجه بعثة منتخب سورية لكرة القدم اليوم الى مدينة نانينغ الصينية لملاقاة منتخب الصين يوم الثلاثاء المقبل عند الساعة الثالثة عصرا بتوقيت دمشق في ثاني… !

2018-10-15 -

الرئيس الأسد يؤكد للجعفري أهمية النهوض بالعلاقات التاريخية السورية العراقية وتعزيزها

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم إبراهيم الجعفري وزير الخارجية العراقي والوفد المرافق له. وجرى خلال اللقاء بحث آخر التطورات على الساحتين السورية والعراقية والأوضاع… !

2018-10-15 -

منتج أعمال تامر حسني يذكر تفاصيل مرضه

كشف المنتج المصري وليد منصور خلال مداخلة هاتفية أجراها مع الإعلامي محمد الغيطي، في برنامج “صح النوم” عن تفاصيل مرض المغني تامر حسني . حيث… !

2018-10-15 -

حيان سلمان: افتتاح معبر نصيب يعود بالفائدة على سورية ولبنان والأردن والمعابر مع العراق في طريقها للتفعيل

أشار المحلل الاقتصادي والسياسي الدكتور حيان سلمان لإلى أن " دمشق تشهد حراكاً سياسياً واقتصادياَ كبيراً، وهذا يدل على عودة الأمور إلى ما كانت عليه… !

2018-10-13 -

طفلة سورية تنضم لإحدى أهم الجامعات الموسيقية في العالم

تتابع الطفلة السورية بيرولين جورج ثاني ابنة الـ 11 عاماً تقدمها في المجال الموسيقي العالمي بتحقيقها المركز الأول في امتحان القبول بجامعة فيينا للموسيقا والفنون… !

2018-10-15 -

"مايكروسوفت" تعود لمنافسة "سامسونغ" و"آيفون" بهاتف هو "الأول في العالم"

كشفت تقارير صحفية عديدة أن شركة "مايكروسوفت" الأمريكية قررت العودة مرة أخرى إلى عالم الهواتف الذكية، بعد تركها المجال منذ فترة طويلة. وكشف موقع "إم… !

2018-10-15 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بإعفاء العمال المكتتبين على مشروع سكن العاملين في الدولة من احتساب مدد تأخير سداد الأقساط الشهرية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 34 لعام 2018 القاضي بإعفاء العمال المكتتبين على مشروع سكن العاملين في الدولة لدى المؤسسة العامة للاسكان… !

2018-10-16 -

المتحدث باسم الخارجية العراقية: وفد سوري سيزور بغداد قريبا لبحث فتح المعابر

أكد المتحدث باسم الخارجية العراقية أحمد محجوب، أن وفدا سوريا رفيع المستوى سيزور العراق في القريب العاجل لبحث حيثيات فتح المعابر الحدودية بين البلدين. وقال… !

2018-10-13 -

عودة البث الإذاعي والتلفزيوني إلى دير الزور بعد انقطاع دام 7سنوات

تمكنت الفرق الفنية اليوم من إعادة البث الإذاعي والتلفزيوني إلى محافظة دير الزور بعد 7 سنوات من انقطاعه جراء الاعتداءات التي قامت بها التنظيمات الإرهابية… !

2018-10-14 -

حظوظ الأبراج ليوم 15 تشرين الأول

الحمل  خفف من نقدك للآخرين وحاول أن تقلل من لهجتك العنيفة في إصدار الأوامر وقلل من نقاشاتك وقد تنجر إلى صدامات لست تقصدها أو تفرض عليك فالكواكب تدخل منطقة قد تحمل لك النقد أو اللوم أو…

2018-10-15 -

حظوظ الأبراج ليوم 16 تشرين الأول

الحمل  قد تأخذ قراراً بالابتعاد عن الجميع فكل ما حولك لا يعجبك وقد تشعر أن  كل جهودك لا تعجب من حولك  وكأنهم غير راضين عن عملك أو عن تصرفاتك فأنت تكره الضغط واليوم للأوامر   الثور    اليوم…