تقرير الـsns: الدفاع الروسية: الولايات المتحدة تحضّر لقصف سورية.. والتحالف يرفض تسليم شرق دير الزور للسلطات السورية..

سياسة البلد

2018-03-18 -
المصدر : sns

كشف مصدر رفيع المستوى بالمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني عن أن روسيا أبلغت طهران أن واشنطن وتل أبيب تخططان لمعركة كبيرة بعد سقوط الغوطة الشرقية، مشيرا إلى أن الرئيس ترامب سيخيّر إيران بين القبول بشروطه، أو مواجهة هجوم عسكري أمريكي مباشر عليها، بعد نجاح الضربة في سورية. وقال المصدر لـصحيفة “الجريدة” الكويتية، أمس، إن “المحور المؤيد لنظام الرئيس الأسد، والذي يضم موسكو وإيران وحزب الله اللبناني وميليشيات عراقية، بدأ بالفعل يستعد لهذه المعركة”. وأشار المصدر إلى أن الروس فتحوا جسراً جوياً ونقلوا بطاريات لأحدث صواريخ الدفاع الجوي لديهم إلى قاعدة حميميم ودمشق، مؤكداً أنه جرى أول أمس استكمال نصب هذه المنظومات.

وأضاف أنه (طُلب) من إيران تأمين عدد أكبر من القوات البرية للعمليات في سورية، وعودة عناصر “حزب الله” إلى لبنان، لتحصين جبهتهم في جنوب بلادهم التي لن تكون بمنأى عن الضربة. ولفت المصدر إلى أن نحو 10 آلاف مقاتل من "حزب الله" تم سحبهم من الجبهات السورية إلى لبنان الأسبوع الماضي، وتم استبدال مقاتلين عراقيين بهم انتهوا من قتال “داعش” بالعراق. وبحسب المصدر، فإن الضربة المتوقعة على سورية كانت أحد أسباب إقالة الرئيس ترامب لوزير خارجيته ريكس تيلرسون، لأنه كان من معارضيها.

وفي السياق، قال رئيس غرفة العمليات في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، سيرغي رودسكوي، إن الولايات المتحدة تحضر لتوجيه ضربات ضد أهداف حكومية سورية باستخدام الصواريخ المجنحة. وذكر رودسكوي خلال مؤتمر صحفي عقدته وزارة الدفاع الروسية، أن واشنطن دربت مسلحين في سورية لتنفيذ استفزازات باستخدام أسلحة كيميائية، مضيفا أن المسلحين لم يتوقفوا عن محاولاتهم الاستفزازية تلك. وأضاف أن المسلحين الموجودين جنوبي البلاد حصلوا على مواد كيميائية لتصنيع السلاح، تحت غطاء حمولات من المساعدات الإنسانية. وفيما يخص العمليات الإنسانية، أكد رودسكوي أن أكثر من 44 ألف نسمة غادروا الغوطة الشرقية منذ بدء الهدنة الإنسانية، منهم 27 ألفا غادروها منذ صباح اليوم (أمس)، مشيرا إلى أن ممثلين عن الأمم المتحدة يشاركون في إخراج المدنيين من الغوطة الشرقية.

وأكدت الدفاع الروسية أيضاُ، أن وحدات الجيش الأمريكي المتواجدة في شرقي محافظة دير الزور تعرقل عودة هذه المناطق إلى سيطرة السلطات السورية، وتمنع خروج المدنيين من الرقة. كما لفتت الوزارة إلى أن "السلطات" التي شكلتها الولايات المتحدة من "الاتحاد الديمقراطي لشمال سوريا"، ترغم السكان على البقاء في الرقة وتمنعهم من المغادرة إلى مناطق سورية آمنة". وحذّرت الوزارة من الخطر الكبير الذي يهدد سكان الرقة جراء الذخائر غير المنفجرة والعبوات التي لم يتم إزالتها وراح ضحيتها أكثر من 500 شخص من سكان الرقة حتى الآن. كما أشارت إلى أن الأمريكيين لا يسمحون بدخول المساعدات الأممية وحتى أي منظمة دولية إلى الرقة علما بأن القرار الأممي الدولي 2401 ينص على إيصال المساعدات الإنسانية إلى جميع المناطق السورية دون استثناء. وأوضحت أن ممثلي الجيش الأمريكي أبدوا استعدادهم لتمرير قافلة مساعدات إنسانية لللاجئين في مخيم الركبان في منطقة التنف، وعادوا عن قرارهم في وقت لاحق.

إلى ذلك، أكدت الدفاع الروسية إيفاء روسيا بكامل التزاماتها حيال قرار مجلس الأمن 2401 المتعلق بإيقاف إطلاق النار، وأن مركز المصالحة في سورية يتفاوض بنشاط مع قادة المعارضة المسلحة. ولفتت الوزارة إلى أن "العمليات العسكرية للقوات الحكومية السورية اليوم تنفذ حصرا ضد الجماعات المسلحة التي لا تقبل المصالحة وتعمل على ترهيب السكان المحليين".

وأدان سيرغي لافروف، الوجود غير الشرعي للقوات الأجنبية في سورية، وذلك في مقابلة مع هيئة الإذاعة والتلفزيون التابعة للرئيس الكازخستاني. وأوضح لافروف قائلا: "ندين الوجود غير الشرعي للقوات الأجنبية على أرض سورية. يعتبر التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة غير شرعي من وجهة نظر القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة... مع ذلك، نحن واقعيون وندرك أن محاربتهم أمر غير مطروح... لذلك ننسق تحركاتنا، على الأقل فيما يتعلق بتجنب الصدامات غير المقصودة. ويبقى عسكريونا على اتصال دائم مع القادة الأمريكيين، الذين يديرون العملية على الأراضي السورية".  ولفت لافروف إلى أن هناك قوات عمليات خاصة تابعة للولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على الأرض في سورية، مشيرا إلى أن هذه "ليست حربا بالوكالة وإنما مشاركة مباشرة فيها".

وفي شأن الغوطة الشرقية، قال لافروف إن جبهة النصرة الإرهابية أخضعت لنفوذها جميع الفصائل المسلحة الأخرى العاملة هناك، إلى حد تشكيل قيادة موحدة بينها. وأكد لافروف تراجع مستوى العنف في سوري في الفترة الأخيرة. وجدد لافروف رفض موسكو التوقيع على اتفاق حظر الأسلحة النووية، لأن محاولة حظرة بطريقة "توجيهية" أمر غير واقعي، ولن تقبله الدول النووية الرسمية، وغير الرسمية كذلك". وأوضح لافروف أن الاستقرار الاستراتيجي بات يتأثر بمجموعة من العوامل الجديدة، منها ظهور أسلحة استراتيجية غير نووية، وتخطيط واشنطن لنشر السلاح في الفضاء، ومسألة الدرع الصاروخية العالمية المزعومة، وعدم دخول معاهدة حظر التجارب النووية حيز التنفيذ بسبب عدم رغبة الولايات المتحدة في ذلك بالدرجة الأولى.

في سياق آخر، أفادت روسيا اليوم، أنّ مجلس الأمن الدولي يعتزم الاثنين القادم عقد جلسته الرابعة لهذا الشهر لبحث الأوضاع الإنسانية وحقوق الإنسان في سورية. وأفيد أنّ "مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين، سيقدم تقريرا حول سورية بناء على طلب من فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة والدول الأعضاء في مجلس الأمن، وسيعقد الاجتماع بشكل علني".

بدورها، قالت صحيفة واشنطن بوست، إن الرئيس ترامب، طرح فكرة على الملك السعودي سلمان، تتعلق بتعجيل خروج الولايات المتحدة من سورية مقابل دفع السعودية مبلغا ماليا. وأفادت أن ترامب، عرض على الملك سلمان خلال مكالمة هاتفية جرت في كانون أول الماضي، فكرة مفادها تسريع إنهاء التواجد العسكري الأمريكي في سورية، مقابل الحصول من المملكة على مبلغ 4 مليارات دولار. ونقلا عن مصادر لم تذكرها الصحيفة، أوضح ترامب للملك سلمان ونجله الأمير محمد، المبلغ مطلوب لإنهاء الالتزامات الأمريكية في سورية.

وتقول الصحيفة، إن البيت الأبيض يريد الحصول من السعودية ودولا أخرى، على أموال "للمساعدة في إعادة بناء واستقرار الأجزاء السورية التي حررها الجيش الأمريكي وحلفاؤه المحليون من تنظيم داعش.. الهدف بعد الحرب هو منع الرئيس الأسد وشركائه الروس والإيرانيين من الحصول على المناطق، أو عودة داعش إليها". وأشارت الواشنطن بوست، إلى أن السعوديين الذين سيصل ولي عهدهم إلى واشنطن يوم الاثنين المقبل لعقد اجتماعات موسعة مع الإدارة الأمريكية، يتساءلون عن المبلغ المفاجئ!

وأبرزت الحياة: موسكو تكشف «خططاً أميركية» لقصف دمشق بصواريخ من البحر. وأفادت عن تجدد الاتهامات الروسية للولايات المتحدة بالتحضير لشنّ عملية عسكرية ضد أهداف تابعة للنظام السوري، في ظل استمرار التباعد بين موسكو وواشنطن في ملفَي وقف النار والتحقيق باستخدام الكيماوي. وكشف الجيش الروسي أمس معلومات عن خطط أميركية لضرب دمشق بصواريخ مجنّحة من البحر، متهماً واشنطن بتدريب مسلّحين للقيام بهجمات كيماوية بهدف اتهام النظام بها. أتى ذلك على وقع استمرار نزوح آلاف المدنيين في سورية حيث توسّع قوات النظام سيطرتها على الغوطة الشرقية وسط قصف عنيف، فيما تُصعّد تركيا هجومها على منطقة عفرين الحدودية، وتوشك على اقتحام مركزها. ميدانياً، وسّعت قوات النظام سيطرتها على الغوطة الشرقية حيث استعادت بلدتي سقبا وكفربطنا إثر معارك ضارية مع فصيل «فيلق الرحمن» الذي بات وجوده يقتصر على بلدات عدة جنوب المنطقة، وفق «المرصد» المعارض. وفي عفرين، بلغ عدد الفارين منذ الأربعاء أكثر من 200 ألف مدني، بينهم 50 ألفاً أمس، تحسباً لهجوم تركي وشيك على مركز المدينة، فيما قال أردوغان إن الدخول إليها بات «قاب قوسين أو أدنى».

وعنونت الشرق الأوسط: تمسك روسي بإخلاء الغوطة من كل الفصائل.. تزايد الحديث عن ضربة أميركية بصواريخ مجنّحة... ومعركة عفرين على وشك الانتهاء. وقالت مصادر مطلعة للصحيفة، إن موقف موسكو بات أكثر تشدداً، إذ باتت تطالب بـ«خروج جميع الفصائل من الغوطة»، موضحة أن «المفاوضات تجري حول مراحل تحقيق ذلك، ووجهة قادة الفصائل، وما إذا كانت إلى شمال سورية أم إلى جنوبها».

وأبرزت العرب الإماراتية: تعزيزات واشنطن في منبج تربك أردوغان. وأوضحت أنّ تركيا تحاول أن تجد حلا لخلافها مع الولايات المتحدة بشأن مدينة منبج. وفيما يلوح أردوغان بدخول المدينة بالحوار أو عبر القوة العسكرية، فإن مصادر تركية تؤكد أن التعزيزات التي لجأت إليها القوات الأميركية وضعت الرئيس التركي في ورطة حقيقية. وقالت المصادر إن تركيا التي تراوح مكانها في محيط عفرين تريد أن تحصل من واشنطن على تنازل مجاني يتيح لها دخول منبج سلميا، أو أن تتولى القوات الأميركية نقل حلفائها الأكراد خارج المدينة، لكن هذا قد لا يحصل تماما خاصة بعد إقالة الوزير تيلرسون الذي يتفهم مخاوف الأتراك وصعود مدير المخابرات المركزية السابق مايك بومبيو خلفا له، وهو المعروف بنقده العلني للدكتاتورية التي يريد أردوغان إرساءها.

وتساءل تقرير في القدس العربي: هل سنشهد «هلالا أمريكيا» يقطع طريق طهران ـ بيروت؟ وأوضح التقرير أنّ التوتر عاد إلى منطقة شرق سورية، بعد قصف طيران التحالف الدولي ضد «داعش»، الذي تقوده أمريكا، لرتل ميليشيات إيرانية في منطقة العليانية، بعد محاولة تقدمه باتجاه القاعدة الأمريكية في معبر التنف الحدودي. ورغم أن الرتل لم يتجاوز الحدود الإدارية لمنطقة الـ» 55» كم، إلا أن «عمليات التحالف فضلت قصفه» في منطقة التنف حسب مصدر عسكري ، فضل عدم ذكر اسمه. وأضاف: «استهدف طيران التحالف أرتالا ومواقع تابعة للنظام والميليشيات الإيرانية عدة مرات خلال الأشهر الأخيرة، لكن فضّل دائماً الامتناع عن إعلان خبر القصف لعدم توتير الأجواء مع روسيا».

وتابع التقرير أنّ احتواء إيران في سورية سيكون الدافع الأساسي لأي تغيير محتمل في خرائط السيطرة من الجانب الأمريكي، ولعل الوصل بين منطقة التنف ومناطق النفوذ الأمريكي شرق نهر الفرات، هو الأكثر ترجيحا مع الحشودات والتمركزات الجديدة لقوات سوريا الديمقراطية، إضافة إلى محاولة تأسيس مجلس عسكري يتبع لبعض أفخاذ قبيلة العقيدات شرق سورية، والذي بدأت تتوضح ملامحه على الأرض بدعم من بعض مشايخ آل الهفل (الزعماء التقليديين لقبيلة العقيدات) باسم مجلس «شيوخ المشايخ». إضافة إلى هذا، تتواتر أنباء عن تحضير أمريكي واستقدام تعزيزات جديدة إلى قاعدة التنف.

وتابع تقرير القدس أنّ تمدد تنظيم «الدولة» وسيطرته على مساحات لا بأس بها في جنوب الميادين، وخصوصا محطة الضخ النفطية –T2 والتي ترتبط بها كل أنابيب الحقول في شرق سوريا، سيجعل خطوة التحرك الأمريكي إليها تطوراً يؤخذ في الحسبان. فالسيطرة عليها انطلاقاً من منطقة الـ»55» تعني قطع طريق طهران الاستراتيجي بين العراق وسورية. إلا أن مخاطر هذه العملية تكمن في أنها ستعزل مناطق شرق الميادين وصولا إلى البوكمال، التي تسيطر عليها قوات النظام والميليشيات الإيرانية.

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
400
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: الجيش التركي سيزود نقاطه في إدلب بسلاح نوعي.. بولتون في إسرائيل لبحث الوجود الإيراني في سورية.. ترامب يتبرع…

ذكرت مصادر إعلامية تركية أمس، أن عسكريين أتراك أكدوا عزم الجيش التركي على تزويد نقاطه في ريف إدلب بمضادات طيران حديثة، في إجراء احترازي تحسبا…
2018-08-20 -

صفات مولود 21 آب - أمين الخياط ...كل عام وأنت بخير

منفتح أم منغلق ، اجتماعي أم انعزالي ، أنت بين بين ، إذا أنت مولود بين الأسد الناري والعذراء الترابي بين الأسد الانفعالي والعذراء الهادئ…
2018-08-21 -

تقرير الـsns: أولوية الغرب اليوم: منع عودة النازحين..؟!

كتب ابراهيم الأمين في صحيفة الأخبار: في مقاربة ملف العلاقات اللبنانية ـ السورية، يجدر تجاوز مواقف قوى سياسية أساسية في لبنان؛ المشكلة هنا أن التجاوز…
2018-08-20 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 22 آب

الحملتتعرض لحملة شرسة لنقد أفعالك أو لتأجيل بعض الأمور أو اللقاءات وقد تشعر بضغط أو يسعى من حولك لعزلك أو لاستفزازك وهذا سيضايقك بالتأكيد الثورتستقر الأمور ويقل تشويشك ولتنتهي فترة الإحباط وعدم الارتياح فهذه أيام لإصلاح الأخطاء وتصحيح المسارات ولمواجهة نفسك بأخطاء سابقة قمت بها بدون أن تنتبه وهذا طبيعي…
2018-08-21 -

الحريري يهرب: أي حكومة تعالج الأزمة الاقتصادية وتطبّع مع سورية..؟!

تساءلت صحيفة الأخبار: هل يهرب سعد الحريري من الاستحقاقات الاقتصادية والمالية، أم يهرب من استحقاق تطبيع العلاقات بين لبنان وسوريا؟ الواضح، بحسب مصادر مطلعة، أن الرئيس المكلف لا يملك حتى الآن تصوراً للتعامل مع ملف الحكومة، وخصوصاً في ظل ما ينتظرها من مهمات في المرحلة المقبلة، وبالتالي، يراوح مكانه في…
2018-08-21 -
2018-08-19 -

منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يتأهل لدور الـ16 بدورة الألعاب الآسيوية

تأهل منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم إلى دور الـ16 من دورة الألعاب الآسيوية المقامة حاليا في إندونيسيا بفوزه على منتخب تيمور الشرقية بخمسة أهداف لهدفين… !

2018-08-21 -

تقرير الـsns: موسكو تأمل التوصل لاتفاق قريب مع الأتراك بخصوص إدلب.. بكين توضح موقفها.. الأمريكيون باقون في سـورية بتمويل سعودي..!!

أعرب سيرغي لافروف عن أمله في توصل موسكو وأنقرة إلى اتفاق قريب بشأن إدلب. وأضاف لافروف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره اللبناني جبران باسيل… !

2018-08-21 -

تامر حسني يفقد صوته على المسرح

نقل الفنان تامر حسني إلى إحدى المستشفيات في الساحل الشمالي خلال تأديته الوصلة الغنائية أثناء حفله الأخير هناك، وذلك بعد أن فقد صوته تماما. وبحسب… !

2018-08-21 -

اللاجئون والنازحون السوريون العائدون لديارهم.. بالأرقام

عادت خلال الليلة الماضية 30 لاجئة سورية برفقتهن 14 طفلا من لبنان المجاور إلى ديارهم في سوريا، وذلك عبر ممرين حدوديين "جديدة يابوس" و "القصير".… !

2018-08-21 -

طلاب في جامعة تشرين يكتشفون مستحاثات متنوعة خلال رحلة علمية

أجرى طلاب السنة الثالثة بقسم الجيولوجيا في جامعة تشرين رحلة حقلية علمية إلى مناطق مختلفة بريف اللاذقية تم خلالها اكتشاف مستحاثات مختلفة وضعت لدعم مخابر… !

2018-08-21 -

احذر.. واتس آب يحذف ذكرياتك القديمة!

يبدو أن تطبيق المراسلة الشهير، واتس آب، يعمل على تغيير طريقة تخزين البيانات، وقد يعني ذلك خسارة الذكريات والمحادثات القديمة إلى الأبد. ولن يتم حذف… !

2018-07-04 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بتمديد إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من الفوائد والمبالغ الإضافية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 26 لعام 2018 القاضي بتمديد إعفاء أصحاب الأعمال المشتركين لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من الفوائد والمبالغ… !

2018-08-21 -

موسكو تدعو الغرب إلى تقييم موضوعي للوضع في سورية

أكدت موسكو عدم وجود أي أجندة خفية لها في سوريا وحثت دول الغرب وعلى رأسها الولايات المتحدة، على البدء بتقييم موضوعي للوضع في هذا البلد،… !

2018-08-16 -

«عدوة الشعب» تدشّن الحرب المضادة على ترامب

تستعد الصحافة الأميركية لشن هجوم مضاد على الرئيس دونالد ترامب الذي لا يتردد بوصفها «عدوة الشعب»، ولتذكره بأن الدستور الأميركي يضمن حريتها تماماً. واتفق نحو… !

2018-08-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 آب

الحمل  يجب أن تساعد نفسك لإجراء تغيير معمق لتقبل بما هو موجود والسعي وراء ما تريد فنزقك قد يجعلك تتكلم مالا تعنيه أو تتصرف بطريقة ناقمة أو معادية لمن حولك الثور  تخلصت من اليوم الماضي الذي ترك…

2018-08-21 -

حركة الكواكب يوم 21 آب

  المشتري  كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد…