تقرير الـsns: واشنطن تحشد المجتمع الدولي لمعاقبة إيران.. وطهران ترفض تعديل الاتفاق النووي؟!

عربي ودولي

2018-01-14 -
المصدر : sns

دعا الرئيس ترامب حلفاء بلاده لإدراج "حزب الله" على قائمة المنظمات الإرهابية، بذريعة التصدي لإيران. وقال: "أنا أدعو جميع الحلفاء لدعمنا من أجل التصدي لنشاط إيران. يجب عليهم أن يعترفوا أن "حزب الله" هو تنظيم إرهابي". وأضاف ترامب: "يجب على الحلفاء أن يمارسوا ضغطا، حتى تتوقف إيران عن انتهاك حقوق مواطنيها، ويجب أن لا يتعاملوا مع المؤسسات التي تجلب الثروة للدكتاتوريين الإيرانيين".

وأعلنت واشنطن عزمها اتخاذ إجراءات ضد إيران خارج إطار الاتفاق النووي، داعية المجتمع الدولي إلى مساندتها في هذا الاتجاه. وتأتي هذه الخطوة بعد أن أعلن الرئيس ترامب، أنه سيمدد تجميد العقوبات على إيران في إطار الاتفاق النووي معها، إلا أنه تعهد بأن هذا التمديد هو الأخير إذا لم يتم تعديل الصفقة. وقالت سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، إن الولايات المتحدة لن تصبر على "سلوك إيران الخطير والمزعزع للاستقرار، وتنتظر مساندة الدول الأخرى"، داعية إلى منع النظام الإيراني من "انتهاك جميع المعايير الدولية وقرارات الأمم المتحدة تحت غطاء الاتفاق النووي". وأوضحت هيلي أن كل هذه الإجراءات يمكن اتخاذها خارج إطار الاتفاق النووي، مشيرة إلى أنه "في حال عدم تجاوب المجتمع الدولي والاتفاق حول هذه المسائل، فإن الاتفاق النووي يعيق السلام".

وأهاب بنيامين نتنياهو بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس، بالعمل على "تصحيح" الاتفاق النووي مع إيران، إذا ما أرادت باريس الحفاظ على هذا الاتفاق. وفي اتصال هاتفي مع ماكرون، قال نتنياهو حسب بيان عن رئاسة الحكومة الإسرائيلية: "تصريحات ترامب تجاه الاتفاق النووي مع طهران يجب أن تؤخذ على محمل الجد، وأن من يريد الحفاظ على الاتفاق، عليه أن يصححه". من جهته، أشار الرئيس الفرنسي حسب بيان صدر عن قصر الإليزيه إلى أهمية إبقاء الصفقة النووية مع إيران وضرورة أن تفي جميع الأطراف بالتزاماتها بموجب الاتفاق. وكان ماكرون قد أكد لترامب، الخميس، أهمية أن يحترم جميع الأطراف الاتفاق النووي المبرم مع طهران، وفقاً لروسيا اليوم.

وأبرزت الحياة: موسكو تتعهد إنقاذ الاتفاق النووي. وأفادت أنّ إيران رأت في فرض واشنطن عقوبات على رئيس سلطتها القضائية صادق لاريجاني «تجاوزاً لكل الخطوط الحمر»، ملوّحة بـ «ردّ جدي»، وكرّرت رفضها «تعديل» الاتفاق النووي المُبرم مع الدول الست، بعدما أمهل الرئيس ترامب حلفاء أوروبيين للولايات المتحدة شهوراً لإصلاح «عيوب جسيمة» فيه، وإلا انسحب منه. لكن موسكو وبكين انبرتا للدفاع عن الاتفاق، إذ تعهدت الأولى «بذل كل جهد ممكن لإنقاذه»، فيما رجّحت الثانية أن يواجه «عوامل تعقيد جديدة».

أتى ذلك بعد قرار ترامب تمديد تجميد العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران، المرتبطة بالملف النووي. ويريد الرئيس الأميركي تعزيز الاتفاق، من خلال إبرام ملحق في غضون 120 يوماً، وقال: «هذه فرصة أخيرة. في غياب اتفاق (مكمّل) مشابه (مع الأوروبيين)، لن تجمّد الولايات المتحدة مرة أخرى العقوبات من أجل البقاء في الاتفاق. أدعو الدول الأوروبية الرئيسة إلى الانضمام للولايات المتحدة في إصلاح عيوب جسيمة فيه. إذا فشلت الدول الأخرى في التحرّك خلال تلك المدة، فسأنسحب فوراً من الاتفاق. يجب ألا يشكّك أحد في كلامي». واعتبر أن إيران «أول دولة داعمة للإرهاب في العالم»، واتهمها بـ «تمويل أكثر من مئة ألف مقاتل، وتسليحهم وتدريبهم لتدمير الشرق الأوسط».

وعلّقت الخارجية الإيرانية مؤكدة أن طهران «لن تتخذ أي إجراء يتجاوز التزاماتها في إطار الاتفاق، ولن تقبل بأي تعديل له، ولن تسمح بربطه بملفات أخرى». ووصفت العقوبات الأميركية على صادق لاريجاني بـ «عمل عدائي»، معتبرة أنها خطوة «تتجاوز كل الخطوط الحمر للسلوك في المجتمع الدولي وتشكّل انتهاكاً للقانون الدولي، ستردّ عليه إيران بجدية».

وأبلغ وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف نظيره الصيني وانغ يي بـ «أهمية تطبيق الاتفاق النووي وضرورة التزام جميع الأطراف تعهداتهم إزاءه». وتطرّق إلى تصريحات منسوبة إلى ترامب، وصف فيها الدول الأفريقية وهايتي بـ «حثالة»، قائلاً: «مؤسف أن شخصاً يتولّى زمام الأمور في الولايات المتحدة يفتقر إلى أقل درجة من الفهم، إذ يخاطب كل الشعوب بألفاظ بذيئة ومرفوضة، لا يمكن تصديقها». أما الوزير الصيني فقال لنظيره الإيراني، في اتصال هاتفي، إن تطبيق الاتفاق لم يُعرقل، مستدركاً أنه قد يواجه «عوامل تعقيد جديدة». ولفت إلى أن متابعة تنفيذه هي من مسؤولية جميع الأطراف المعنيين، مشدداً على أن الاتفاق النووي يساهم في كبح انتشار الأسلحة الذرية ويحافظ على الأمن والاستقرار الإقليميين، كما يسوّي «ملفات ساخنة أخرى» في العالم.

أما نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، فنعت إعلان ترامب بـ «سلبي جداً»، ورأى فيه «واحداً من أضخم الأخطاء على صعيد السياسة الخارجية لواشنطن، وسوء تقدير كبيراً». وأضاف: «نتوصل تدريجاً إلى خلاصة مفادها أن قراراً داخلياً أميركياً اتُخذ بالانسحاب من الاتفاق النووي، أو بات على وشك أن يُتخذ». واستدرك أن موسكو ستعمل «في شكل مكثف» مع أوروبا والصين، مؤكداً أنها «ستبذل كل جهد ممكن لإنقاذ الاتفاق». وتابع: «لا أرى في ما سمعناه (من ترامب) أي دعوة إلى إيران من أجل الحوار. إنه أمر يناقض منطق الاتفاق».

ووفقاً للشرق الأوسط، سجلت طهران 9 ملاحظات على شروط ترامب للبقاء في الاتفاق النووي، وقالت إنها ترفض ربط الاتفاق بالقضايا الأخرى، وذلك في إشارة إلى إمهال ترمب 120 يوماً لحلفائه الأوروبيين للعمل بأحد الخيارين؛ الانسحاب من الاتفاق أو سد ثغراثه. وقالت الخارجية الإيرانية في بيان، إنها «لن تتخذ أي إجراء بعيداً عن التزاماتها في إطار الاتفاق النووي، ولن تقبل بأي تعديل لهذا الاتفاق، لا اليوم ولا في المستقبل، ولن تسمح بربط الاتفاق النووي بقضايا أخرى».

وكتب سلمان الدوسري في الشرق الأوسط: إذن هي «المرة الأخيرة» التي تعلق الولايات المتحدة العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران في إطار الاتفاق النووي، بعد أن طالب الرئيس ترامب بـ«اتفاق» مع الأوروبيين لـ«معالجة الثغرات الرهيبة» الموجودة في اتفاق عام 2015 حول البرنامج النووي الإيراني، ملوحاً باحتمال انسحاب بلاده منه. ترامب في الوقت الذي حافظ على شعرة معاوية في علاقاته مع أوروبا رمى بالكرة في ملعبها، مشترطاً أنه إذا كان هناك تفاوض جديد للاتفاق النووي فسيكون معهم وليس مع طهران، وهي مهمة بالغة التعقيد ما دام الأوروبيون يعتبرون الاتفاق كتاباً مقدساً لا يحتمل التغيير ولا التعديل، فدول الاتحاد الأوروبي استثمرت كمّاً هائلاً من رأس المال المادي والسياسي والدبلوماسي في الاتفاق النووي، وهي تقاتل للحفاظ عليه حتى لو كانت فيه ثقوب أكبر من أن تسد، أما ترامب فيصر على أنه اتفاق سيئ ولن ينتظر أكثر عندما يحل موعد تجديد العقوبات المرة القادمة.

وأوضح الكاتب أنّ الخطوة الأميركية الأخيرة المتمثلة في تمديد تجميد العقوبات تزامنت مع فرض عقوبات اقتصادية جديدة، باعتبارها تستهدف مواجهة انتهاكات حقوق الإنسان في إيران، ولكنها لا ترتبط تقنياً بالاتفاق النووي الإيراني، وبذلك تكون واشنطن واصلت موقفها المتشدد ضد إيران ولم تعطِ حلفاءها الأوروبيين فرصة لانتقاد الموقف الأميركي، الأكيد لن تكون هناك جزرة قادمة تعرضها واشنطن لإيران، وحدها العصا هي السياسة الباقية لدى الإدارة الأميركية، حتى ولو كان باقي الجزر كله في السلة الأوروبية.

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
158
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 20 نيسان - رشا شربتجي ...كل عام وأنت بخير

إنه الكائن العنيد الصموت .. واقعي لا يحلم بمشاريع وهمية .. لكنه مترفع متعجرف عملي تقدمي جريء .. يميل إلى البيت .. يحب أولاده ..…
2018-04-19 -

حركة الكواكب يوم 21 نيسان

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتراجع في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات…
2018-04-21 -

تقرير الـsns: اجتماع عسكريين من روسيا والعراق وإيران وسورية في بغداد.. مسلحون يخططون لإنشاء حكم ذاتي جنوب سورية برعاية واشنطن..…

ذكرت وزارة الدفاع الإيرانية أن عسكريين من إيران وروسيا وسورية والعراق عقدوا، أمس، اجتماعا واسعا في بغداد لمناقشة التنسيق المشترك في مجال مكافحة الإرهاب. وأوضحت…
2018-04-20 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 21 نيسان

الحمل ربما يسيطر عليك شبح الغيرة فتأكد من قراراتك ولا تجرح من حولك بكلمات صريحة فلا تأخذ قرارات متسرعة أو قاطعة اترك مجالاً للغد .. لتصحح .. أو لتفكر الثور حياتك هذا اليوم في حركة مستمرة وقابلة للانقلاب للأفضل في أي لحظة ولكن ابذل الجهود للسير نحو هدفك بثبات وحزم…
2018-04-21 -

حركة الكواكب يوم 21 نيسان

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتراجع في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطارد كوكب السفر والأوراق يباشر تقدم في برج الحمل مما يحذر برج الجدي عمليا المريخ كوكب النزاعات و الطاقة في برج الجدي مما يحذر برج…
2018-04-21 -
2018-04-18 -

مدير نادي الجيش الرياضي : فريق الجيش سيبقى "الزعيم" والدليل انتصاراته الأخيرة

أكد مدير نادي الجيش الرياضي العميد محسن عباس لميلودي إف إم أن "ما يقدمه فريق الجيش الرياضي اليوم سواءً في كرة القدم أو كرة السلة… !

2018-04-21 -

تقرير الـsns: موسكو ترفض بشدة محاولات تدمير وتقسيم سورية.. والولايات المتحدة تقوم بعملية استراتيجية واسعة النطاق..؟!

حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من وجود محاولات تهدف إلى تدمير سورية وتقسيمها وإبقاء تواجد قوات أجنبية في أراضيها إلى الأبد، وشدد على رفض… !

2018-04-20 -

كانييه ويست يعلن صدور ألبومين جديدين قريبا

نيويورك: أعلن نجم الراب الأمريكي كانييه ويست، الذي أدخل المستشفى قبل سنة ونصف السنة لإصابته بنوبة مرتبطة بالضغط النفسي والوهن، صدور ألبومين جديدين له. وفي… !

2018-04-21 -

الجيش يدمر أوكارا ومستودعات ذخيرة للتنظيمات الإرهابية في الحجر الأسود جنوب دمشق

دمرت وحدات من الجيش العربي السوري أوكارا ومستودعات ذخيرة للتنظيمات الارهابية المنتشرة في الغوطة الغربية في اطار عملياتها العسكرية الرامية إلى اجتثاث الارهابيين بشكل كامل… !

2018-04-18 -

5 فرق سورية تشارك في المرحلة التجريبية للمسابقة البرمجية العالمية في الصين

بدأت اليوم في العاصمة الصينية بكين المرحلة التجريبية للمسابقة البرمجية العالمية بمشاركة خمسة فرق سورية من أصل 147 فريقا من 47 دولة على أن تنطلق… !

2018-04-20 -

نوكيا تعود إلى السوق بقوة وتطرح هاتفا مميزا

ذكر موقع "NokiaMob" أن شركة "HMD Global" المالكة لحقوق بيع نوكيا تستعد لإطلاق هاتف جديد بمواصفات منافسة. ومن المنتظر أن يطرح الهاتف تحت اسم "Nokia… !

2018-04-02 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً يجيز إحداث مناطق تنظيمية ضمن المخطط التنظيمي

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 10 لعام 2018 القاضي بجواز احداث منطقة تنظيمية او اكثر ضمن المخطط التنظيمي العام للوحدات الادارية وذلك… !

2018-04-21 -

الصليب الأحمر: تداعيات الحرب اليمنية غير المباشرة أكثر فتكا بالبشر من المعارك

حذرت بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن من أن التداعيات غير المباشرة للنزاع المسلح في هذه البلاد تقتل من المواطنين أكثر مما تقتله العمليات… !

2018-04-18 -

سيمونيان للصحافة الغربية: هذا هو الفرق بيننا

تحدثت رئيسة تحرير شبكة قنوات RT التلفزيونية، مارغريتا سيمونيان، في مقابلة حصرية مع قناة SVT السويدية، عن مهمة RT ومبادئ عملها، لكن اللقاء جرى على… !

2018-04-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 20 نيسان

الحمل   قرارات حكيمة من طرفك يجعل الأمور حولك مستقرة نسبياً ويجعلك واقعياً وقليل التعرض للوهم وقد تساعدك الظروف لتصحيح الهفوات وترميم بعض العلاقات التي أصابها الملل الثور   قد تعاني هذه الفترة نقص كبير في السيولة …

2018-04-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 نيسان

الحمل   ربما يسيطر عليك شبح الغيرة فتأكد من قراراتك ولا تجرح من حولك بكلمات صريحة  فلا تأخذ قرارات متسرعة أو قاطعة  اترك مجالاً  للغد .. لتصحح .. أو لتفكر الثور   حياتك هذا اليوم في حركة…