تقرير الـsns: 3 ساعات حاسمة في المجلس المركزي الفلسطيني لاستبدال الرعاية الأميركية للمفاوضات:

أخبار فلسطين المحتلة

2018-01-14 -
المصدر : sns

أعلنت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رفضها لـ"سياسية الإملاءات" التي تحاول إدارة ترامب فرضها بالتنسيق مع الحكومة الإسرائيلية على الفلسطينيين.

وأعلنت حركتا «حماس» و «الجهاد الإسلامي» أنهما ستقاطعان اجتماعات المجلس المركزي الفلسطيني (البرلمان المصغر لمنظمة التحرير) الذي يلتئم مساء اليوم في مدينة رام الله بالضفة الغربية، في وقت كشف مسؤول بارز أن الرئيس محمود عباس سيلقي خطاباً شاملاً وطويلاً يعرض فيه عوامل فشل العملية السياسية التي رعتها الولايات المتحدة لأكثر من عقديْن من الزمن، والفرص المتاحة لتدويل القضية الفلسطينية، والتحرر من «أخطار» الرعاية الأميركية الحصرية لهذه العملية. وقال المسؤول، وفقاً للحياة: «المرجح أن يستغرق خطاب عباس من ساعتين إلى ثلاث ساعات يستعرض فيه أسباب فشل العملية السياسية، وفرص عملية بديلة في رعاية دولية»، موضحاً أن عباس سيبلغ أعضاء المجلس، وهم بمثابة نواب برلمان منظمة التحرير، أن لديهم الحرية الكاملة في تقرير ما يريدون في شأن مستقبل القضية الفلسطينية.

وتتضمن أعمال المجلس مناقشة تقرير الرئيس الفلسطيني، وتقرير اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، وسبل مواجهة القرار الأميركي في شأن القدس، ومراجعة المسيرة السياسية، إضافة إلى مناقشة المسائل الداخلية، مثل المصالحة والمقاومة الشعبية وتفعيل منظمة التحرير وغيرها.

ورجح مسؤولون أن يتخذ المجلس قرارات حاسمة في شأن وقف العمل بالاتفاقات الموقعة مع إسرائيل، وإعادة صوغ منظومة العلاقات الأمنية والاقتصادية معها على أسس مقاومة الاحتلال، ووقف الرعاية الأميركية لعملية السلام، وعدم الانخراط في أي جهد أميركي مستقبلي يهدف إلى البحث عن حل سياسي، واستبدال الرعاية الأميركية برعاية دولية.

وتراجعت «حماس» عن المشاركة في اجتماعات المجلس المركزي لعدم موافقة عباس على عدد من مطالبها، وفي مقدمها وقف الإجراءات التي اتخذتها السلطة في غزة. وأعلنت «الجهاد» أيضاً عدم مشاركتها في الاجتماع لأسباب مماثلة، منها عدم عقده في الخارج، ولأن الحركة ليست عضواً في أي من هيئات منظمة التحرير.

وكتب عريب الرنتاوي في الدستور الأردنية: يجري تصوير مشروع “الاعتراف بدولة فلسطينية تحت الاحتلال” بوصفها عنواناً لإستراتيجية الرد على قرار ترامب بخصوص القدس، وربما تكون دعوة المجتمع الدولي لمثل هذا الاعتراف، هي النقطة المركزية الوحيدة التي ستتمحور حولها نتائج اجتماعات المجلس المركزي الفلسطيني الذي يبدأ أعماله اليوم، بكلمة وصفت بالهامة والمفصلية للرئيس عباس؛ في كل الظروف والأحوال، ستحظى “الدولة تحت الاحتلال” باعتراف غالبية وازنة من دون العالم، سبق لها وأن اعترفت بدولة فلسطينية أكثر من مرة منذ إعلان الاستقلال عام 1988 وحتى الاعتراف بالدولة “غير العضو” قبل أعوام قلائل ... والرهان الآن منصبٌ بشكل خاص حول كيف ستكون مواقف العواصم الدولية الوازنة مثل: الخمس الكبار، وألمانيا، وغيرها من دول العالم الكبيرة والمتوسطة، باعتبار أن الموقف الأمريكي معروف بعناده ورفضه، وانحيازه الكامل لإسرائيل عموماً، ويمينها المتطرف على نحو خاص، في زمن إدارة ترامب. ما الذي سيرتبه اعتراف العالم بـ”الدولة تحت الاحتلال”، طالما أن إسرائيل المدعومة بشكل مطلق من واشنطن، لا تخضع لمقتضيات القانون الدولي وموجباته؟ ... ألم يعترف مجلس الأمن الدولي (القرار 1515) بحق الفلسطينيين في دولة؟ ...

وتابع الكاتب: لن نجادل في جدوى وجدية التوجه إلى المنتظم الدولي، و”الإكثار” من القرارات الدولية المدينة والمنددة بالسياسات والممارسات الإسرائيلية... لكننا ننظر للمسألة برمتها، بوصفها حلقة واحدة من ضمن سلسلة من الحلقات، وخطوة من ضمن رزمة من السياسات والإجراءات الفلسطينية، التي يتعين أن تنتظمها إستراتيجية وطنية شاملة لمواجهة الاحتلال، وليس بوصفها عنواناً وحيداً، أو رئيساً لهذه الإستراتيجية... ليذهب الفلسطينيون حتى نهاية الشوط في استنفاد كل ممكنات المنتظم الدولي والمؤسسات والأجهزة التابعة له، فتلكم ساحة لا يتعين تركها للإسرائيليين والأمريكيين، ولكن ليعلم الفلسطينيون قبل غيرهم، وأكثر من غيرهم، أن حقوقهم تصان على الأرض وفي الميدان، وليس من على منبر الأمم المتحدة ولا مجلس الأمن، وأن معاركهم الكبرى تخاض في رام الله وغزة وخانيونس ورفح ونابلس والخليل وجنين، وليس في نيويورك وجنيف وبروكسيل ولاهاي، وأن النتائج الحقيقية للمعارك على الساحة الدبلوماسية والحقوقية والسياسية، ليست سوى رجع صدى للمعارك الحقيقية، الأكثر جدوى وجدية، على خطوط التماس مع الاحتلال والاستيطان والعنصرية.

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
212
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 20 كانون الثاني - صفية العمري

يسعى إلى عمله من مطلع الشمس إلى مغربها . لا يشغله شيء أكثر من النجاح . هذا المخلوق المثقف مخلوق للنجاح ولكنه لا يستعجله بل…
2019-01-20 -

حركة الكواكب يوم 21 كانون الثاني

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطارد كوكب…
2019-01-20 -

أخبار وتقارير إسرائيلية:سياسي إسرائيلي سابق: نحن نخدع انفسنا.. الرأي العام العربي لا يزال معادياً لإسرائيل...نتنياهو الى المحكمة في منتصف شباط…

القناة العاشرة: 40 دبلوماسياً من الأمم المتحدة يزورون إسرائيل في 27 الشهر الحالي كشفت مصادر إسرائيلية أن وزارة الخارجية تستعد لاستقبال 40 دبلوماسياًيمثلون بلادهم في…
2019-01-19 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 21 كانون الثاني

الحمل أنت تحرر نفسك تباعاً من كافة المعوقات وتواصل التعديلات في وضعك المهني والشخصي وتملك الطاقة والفعالية وحوارات مع المحيط مجدية والأهم أن أصدقاءك يمنحونك الدعم الثورقد تفقد أحد أصدقائك لو بقيت متطرفاً بمواقفك فحاول أن تكون دبلوماسيا وانتهز فرص للتقرب من بعض الأشخاص المهمين لتحصل على مرادك فاليوم متعب…
2019-01-20 -

حركة الكواكب يوم 21 كانون الثاني

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطارد كوكب المستندات والأوراق والسفر والذكاء و حركته تقريباً شهرياًيتقدم في الجدي مما يحذر برج الحمل عمليا المريخ كوكب الطاقة والحماس ولكنه يميل للنزاعات أكثر من…
2019-01-20 -
2019-01-15 -

سورية تودع كأس آسيا بخسارتها أمام أستراليا بهدف قاتل

أنهى منتخب أستراليا أحلام منتخبنا الوطني بهدف قاتل من توم روجيتش في الدقيقة 93، وتأهل برفقة الأردن إلى ثمن النهائي. وانتهى اللقاء بفوز أستراليا بنتيجة… !

2019-01-19 -

سورية تدين بشدة استمرار اعتداءات “التحالف الدولي” واستهداف المدنيين السوريين وبناهم التحتية

أدانت سورية بشدة استمرار اعتداءات “التحالف الدولي” واستهدافه المدنيين السوريين والمنشات الاقتصادية والخدمية والنفطية والغازية مطالبة مجلس الأمن بالعمل على وقف هذا المسلسل اليومي من… !

2019-01-20 -

باسم ياخور: لم أضرب زميلاً لي في المهنة...وكذبت على زوجتي

كشف الممثل السوري باسم ياخور خلال مقابلة أجراها مع الإعلامية رابعة الزيات، عن الكثير من التفاصيل الشخصية والمهنية، فكشف عن حادثة وصوله الى موقع التصوير… !

2019-01-21 -

مصدر عسكري يكشف كيف أفشل رجال الدفاع الجوي السوري عدوان ليلة أمس

أكد مصدر عسكري سوري رفيع لوكالة "سبوتنيك" اليوم الاثنين، أن الدفاعات السورية أسقطت 38 صاروخا إسرائيليا، توزعت بين محيط العاصمة دمشق وريفها وريفي القنيطرة والسويداء.… !

2019-01-16 -

جامعة دمشق وفروعها تعلن تأجيل امتحاناتها يوم غد إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة

أعلنت جامعة دمشق وفروعها في درعا والسويداء والقنيطرة عن تأجيل امتحانات يوم غد الخميس /17/1/2019/ إلى موعد يحدد لاحقا بسبب الأحوال الجوية السائدة. وأوضح رئيس… !

2019-01-20 -

"تويتر" يعترف بسر خطير يؤذي أجهزة "أندرويد"

كشف موقع التواصل الاجتماعي الأمريكي الشهير، "تويتر" عن ثغرة أمنية في برنامج حمايته، كان في مقدمة المتضررين بها أصحاب الأجهزة العاملة بنظام "أندرويد". وأعلن "تويتر"… !

2018-12-26 -

الرئيس الأسد يصدر قانوناً بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاوني من الفوائد العقدية وفوائد وغرامات التأخير المترتبة عليها

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم (46) لعام 2018 القاضي بإعفاء القروض الممنوحة للمتعاملين مع المصرف الزراعي التعاونيمن كل الفوائد العقدية وفوائد وغرامات… !

2019-01-21 -

فوضى «بريكست» تطاول الجميع: «مؤامرات» على ماي... وضغوط على كوربن

معركة حامية تدور في صفوف حزب «العمّال» المعارض: انقسام وضغوط على جيريمي كوربن الذي سعى إلى انتخابات مبكرة، وتقارير عن «مؤامرات» برلمانية لسحب البساط من… !

2019-01-11 -

وزارة الإعلام تكرم رواد الدراما الإذاعية

كرمت وزارة الإعلام مساء أمسرواد الدراما الإذاعية السورية ممن كانت لهم بصمة في تاريخ الدراما الإذاعية وفي ذاكرة السوريين عبر أعمال إذاعية تناولت قضايا اجتماعية… !

2019-01-20 -

حظوظ الأبراج ليوم 20 كانون الثاني

الحمل  أنت حساس هذه الأيام فلا تدع أي شيء يجرحك أو يؤلمك ولا تتحدى الأمر الواقع  وعقلك سينشغل في التفكير بحلول لمشاكل صغيرة لذلك أنصحك بالابتعاد عن الصغائر   الثور   يوم جيد سيحمل السعادة والهدوء  للعلاقات الشخصية…

2019-01-20 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 كانون الثاني

الحمل    أنت تحرر نفسك تباعاً من كافة المعوقات وتواصل التعديلات في وضعك المهني والشخصي وتملك الطاقة والفعالية وحوارات مع المحيط مجدية والأهم أن أصدقاءك يمنحونك الدعم  الثور     قد تفقد أحد أصدقائك لو بقيت متطرفاً بمواقفك فحاول…