المواضيع المطروحة على اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني وامكانية صدور قرارات حاسمة وحازمة

أخبار فلسطين المحتلة

2018-01-13 -
المصدر : محطة أخبار سورية - خاص

يتساءل المواطنون العرب عامة والفلسطينيون خاصة : هل سيتخذ المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية قرارات حاسمة وحازمة في اجتماعه المقرر يومي 14 و15 كانون الثاني الجاري؟

 

مصادر إعلامية فلسطينية مطلعة وعليمة نقلت لـمحطة أخبار سورية  هواجس  الشارع الفلسطيني والقضايا الكثيرة التي يتمنى على المجلس مناقشتها و أن مواضيع البحث كثيرة ومتعددة ولكن من أهمها:

 

- اتفاق اوسلو: هل يُعلن الغاؤه أم يبقى كما هو عليه الآن من دون أي اعلان حول ذلك، لانه الغى نفسه بنفسه!

 

- اعتراف المنظمة باسرائيل: هل من الممكن سحب هذا الاعتراف، وما هي تبعات ذلك على الشعب الفلسطيني؟

 

- حل السلطة الوطنية، واعتبار الاراضي كلها محتلة، وما نتائج مثل هذا القرار وردود الفعل الاسرائيلية والاميركية عليه؟

 

- وقف التنسيق الأمني مع اسرائيل، وابقاء التنسيق المدني من أجل استمرار الحياة اليومية للمواطنين.

 

- امكانية ايجاد راع جديد للمسيرة السلمية من دون مشاركة اميركا في ذلك، مع أن غياب اميركا عن الرعاية لمسيرة السلام تعني لا مسيرة سلام لأن اسرائيل لن تقبل برعاية أخرى من دون أن تكون اميركا طرفاً مهماً وأساسياً فيها. وكذلك هل من الممكن أن تقبل الدول الصديقة والعظمى مثل الصين وروسيا رعاية هذه المسيرة من دون مشاركة اميركا فيها؟

 

- موضوع المصالحة أين وصل، وكيفية تجاوز العثرات من أجل تحقيق وحدة وطنية قوية.

 

- إعادة بناء منظمة التحرير من أجل مشاركة كل القوى العاملة في الميدان، وعدم اقصاء أي فصيل عن المنظمة.

 

- وضع استراتيجية نضال سلمية ودعمها قدر الامكان، مع أن هناك أصواتاً ستنادي بالعودة الى خيار المقاومة!

 

- خيار التفاوض موضوع ساخن وهناك من سيطالب بالتخلي عنه لانه لم يؤد الى نتائج ملموسة على الارض، مع أن القيادة الفلسطينية الحالية ستدافع عن بقاء هذا الخيار، وعدم استبعاده!

 

جدول أعمال اجتماع المجلس طويل، ولكن هل من قرارات حاسمة وحازمة؟ وهل سيتم تنفيذ القرارات الصادرة عن المجلس أم ستكون هناك معوقات لذلك؟؟؟.

 

هناك اجماع فلسطيني شعبي على ان المرحلة الحالية صعبة، وأي تراجع أو تردد ستكون له عواقب وخيمة وخاصة على القضية الفلسطينية، لذلك لا بدّ من قرارات يقبل بها المواطن ولا تكون مجرد حبر على ورق؟

عدد الزيارات
162
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 14 تشرين الأول -سوسن ميخائيل ...كل عام وأنت بخير

ليس ماكراً ولا محتالاً لا يحب اللف ولا الدوران . ليس بخيلاً بل هو كائن معطاء ومسئول يحب القيادة ولكن بنزاهة وشرف . مرح مؤثر…
2018-10-13 -

حركة الكواكب يوم 14 تشرين الأول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحدو هو كوكب…
2018-10-13 -

تقرير الـsns: غياب خاشقجي: ترامب يقول إنّ واشنطن ستعاقب نفسها إذا أوقفت مبيعاتها العسكرية للسعودية... صحيفة: تركيا تحصل على تسجيلات…

صرح الرئيس ترامب، مساء أمس، بأن واشنطن ستعاقب نفسها إذا أوقفت مبيعاتها العسكرية إلى السعودية بسبب قضية الصحفي المختفي جمال خاشقجي. وأكد ترامب أن هناك…
2018-10-14 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 15 تشرين الأول

الحملخفف من نقدك للآخرين وحاول أن تقلل من لهجتك العنيفة في إصدار الأوامر وقلل من نقاشاتك وقد تنجر إلى صدامات لست تقصدها أو تفرض عليك فالكواكب تدخل منطقة قد تحمل لك النقد أو اللوم أو الإرباكات العملية الثورركز في إيجابيات وضعك المهني وكثف جهودك لتقول في آخر اليوم لقد…
2018-10-14 -

الأردن وسورية يتفقان على افتتاح معبر نصيب في 15 تشرين الحالي

أعلن الجانبان الأردني والسوري عن عزمهما فتح معبر "جابر – نصيب" الحدودي بين البلدين غدا الاثنين. وأوضح كل من وزير الداخلية السوري محمد الشعار والمتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات أن اللجنة الفنية السورية الأردنية اجتمعت الأحد في مركز جابر الحدودي على الحدود السورية الأردنية، وجرى الاتفاق على الترتيبات والإجراءات…
2018-10-14 -
2018-10-13 -

المنتخب السوري يواجه الصين وديا الثلاثاء

تتوجه بعثة منتخب سورية لكرة القدم اليوم الى مدينة نانينغ الصينية لملاقاة منتخب الصين يوم الثلاثاء المقبل عند الساعة الثالثة عصرا بتوقيت دمشق في ثاني… !

2018-10-15 -

الرئيس الأسد يؤكد للجعفري أهمية النهوض بالعلاقات التاريخية السورية العراقية وتعزيزها

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم إبراهيم الجعفري وزير الخارجية العراقي والوفد المرافق له. وجرى خلال اللقاء بحث آخر التطورات على الساحتين السورية والعراقية والأوضاع… !

2018-10-15 -

شيرين تحتفل بيوم ميلادها على المسرح

وسط حضور جماهيري كبير، أحيت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب حفلاً غنائياً للجالية العربية في ألمانيا. وظهرت شيرين خلال الحفل مرتدية فستاناً ضيقاً أسود اللون… !

2018-10-15 -

افتتاح معبر القنيطرة مع الجولان المحتل ورفع العلم الوطني فوقه.. وقوات الأندوف تنتشر في مواقعها السابقة

رفع علم الجمهورية العربية السورية اليوم فوق معبر القنيطرة مع الجولان العربي السوري المحتل بعد نحو خمس سنوات على اغلاقه نتيجة سيطرة التنظيمات الإرهابية عليه… !

2018-10-13 -

طفلة سورية تنضم لإحدى أهم الجامعات الموسيقية في العالم

تتابع الطفلة السورية بيرولين جورج ثاني ابنة الـ 11 عاماً تقدمها في المجال الموسيقي العالمي بتحقيقها المركز الأول في امتحان القبول بجامعة فيينا للموسيقا والفنون… !

2018-10-15 -

"مايكروسوفت" تعود لمنافسة "سامسونغ" و"آيفون" بهاتف هو "الأول في العالم"

كشفت تقارير صحفية عديدة أن شركة "مايكروسوفت" الأمريكية قررت العودة مرة أخرى إلى عالم الهواتف الذكية، بعد تركها المجال منذ فترة طويلة. وكشف موقع "إم… !

2018-10-13 -

الرئيس الأسد يصدر القانون رقم 31 الناظم لعمل وزارة الأوقاف

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد القانون رقم 31 لعام 2018 الناظم لعمل وزارة الأوقاف. وفيما يلي النص الكامل للقانون: القانون رقم / 31 / رئيس… !

2018-10-15 -

المعلم في مؤتمر صحفي مع نظيره العراقي: انتصار سورية والعراق في الحرب على الإرهاب ستستفيد منه جميع دول المنطقة والعالم

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أن العراق وسورية بدأا يتلمسان حلاوة النصر على الإرهاب في البلدين بفضل صمود شعبيهما. وقال… !

2018-10-13 -

عودة البث الإذاعي والتلفزيوني إلى دير الزور بعد انقطاع دام 7سنوات

تمكنت الفرق الفنية اليوم من إعادة البث الإذاعي والتلفزيوني إلى محافظة دير الزور بعد 7 سنوات من انقطاعه جراء الاعتداءات التي قامت بها التنظيمات الإرهابية… !

2018-10-13 -

حظوظ الأبراج ليوم 14 تشرين الأول

الحمل  يوم جيد لتشعر أن كل المحيط يدعمك ويعزز ثقتك بنفسك ابتداءً من العائلة  والعلاقات الشخصية وانتهاءً بالمسؤولين عن أعمالك وقد تشارك الأصدقاء أو الزوج  أو الزوجة مشاريعك وأحلامك وتدخل في نقاشات تصل فيها إلى حلول…

2018-10-14 -

حظوظ الأبراج ليوم 15 تشرين الأول

الحمل  خفف من نقدك للآخرين وحاول أن تقلل من لهجتك العنيفة في إصدار الأوامر وقلل من نقاشاتك وقد تنجر إلى صدامات لست تقصدها أو تفرض عليك فالكواكب تدخل منطقة قد تحمل لك النقد أو اللوم أو…