تأجيل إعـلان الاشـتباك الأردنـي السـعودي..؟!!

رأي البلد

2017-12-21 -
المصدر : محطة أخبار سورية

نفى مصدر أردني رسمي وجود أي خلافات مع الوفد البرلماني السعودي، في اجتماعات الاتحاد البرلماني العربي في المغرب الأسبوع الماضي، مؤكداً أنّ الحديث عن اعتراض الوفد السعودي على الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس أمر غير صحيح؛ نأمل ذلك، ولكن؛

بعض النفي في الحالات والعلاقات العربية، إثبات. للأسف، هكذا علمتنا التجربة. لا نريد أن نساهم في زيادة الضغوط على الأردن الشقيق، بإثارة المزيد من القضايا والمشاكل، لكن النظام السعودي معروف بسلوكه وممارساته وهو الذي يطبق قاعدة؛ من ليس معنا فهو ضدنا، أو بالأصح؛ من لا ينفّذ ما نريد فنحن غاضبون عليه، وآخر مثال فاقع على ذلك، هو احتجاز رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في الرياض في إهانة للحلفاء ولبنان وعلاقات الأخوة والعلاقات العربية والإسلامية والقانون والاتفاقيات الدولية...

الأردن عانى في السنوات الماضية التجاذب الرهيب بين المحاور القائمة في المنطقة، وحاول السير على حدّ السيف كما يقال، ولكن النظام السعودي ومن خلفه إسرائيل، لا يكتفون بذلك ولا يرضيهم؛ مطلوب من الأردن أن يكون رأس حربة ضد سورية وضد العراق وضد إيران وضد المقاومة، وأن يتخلى عن فلسطين وعروبتها والمسجد الأقصى وكلّ الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية في الأرض الفلسطينية المحتلة، وأن يرضى بالفُتات، دون أن ننسى أنّ عدداً لا بأس به من سكان الأردن هم من الفلسطينيين؛ مطلوب منه ما هو فوق طاقته وإلا "يزعل" ويغضب الشقيق السعودي.

علاقات النظام الأردني مع الكيان الإسرائيلي ليست في أفضل حالاتها والسفارة الإسرائيلية في عمّان بدون سفير منذ أشهر، ومكانة الأردن ـ كعمق إستراتيجي لإسرائيل ـ تراجعت كثيراً عند الإسرائيليين بعد إعادة جزيرتي تيران وصنافير المصريتين إلى السعودية التي أصبحت "عملياً" طرفاً في اتفاقية كامب ديفيد، ومعبراً للإسرائيليين للتطبيع مع الخليج.. وفي البال طبعاً زيارة وفد بحريني قبل أيام إلى كيان العدو الإسرائيلي برضى وتوجيه سعودي، واقتراح إسرائيلي جديد لإعادة تشغيل خط الحديد الحجازي من السعودية إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة..؟!

الحديث عن رغبة سعودية بالإستحواذ على الوصاية الأردنية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس المحتلة، التقطه السفير الإيراني لدى الأردن، محبتي فردوس، فأكد دعم بلاده للوصاية الهاشمية على هذه المقدسات، مطالبا دول المنطقة بالتوحد لمواجهة "الغطرسة الإسرائيلية"؛ قصد سعادة السفير، أم لم يقصد، فقد استفزّ هو ومضيفه الأردني، النظام السعودي أكثر فأكثر؛ بالطبع، هذه المواقف لم تأت من فراغ، وجولات الملك الأردني على الرياض، و"تنقيط" المساعدات السعودية والخليجية للأردن لا تعبّر عن تمام الأمور. أضف أنّ الأردن لم يُسأل في مسألة إعادة الجزيرتين المصريتين إلى السعودية، ولا في موضوع المصالحة الفلسطينية التي قادتها مصر، وانتهت الحاجة إليه كمركز قريب وغرفة عمليات في الحرب الآفلة على سورية.

الخيبة الأردنية من وعود النظام السعودي وتابعيه الخليجيين في البحرين والإمارات ليست خافيةً، وهي تظهر في بعض المواقف والتصريحات وفي المظاهرات الشعبية والتعليقات الصحفية وتحليلات الكتّاب الأردنيين، ولكن الإعلان عنها لا يصل حدّ قطع شعرة معاوية؛ إنها خيبة محكومة بسقف القدرات الأردنية ومضبوطة بقرار النظام الأردني ألا يكسر الجرة مع الجار الجنوبي لبلاده.

تأكيدات السفير الأيراني في عمّان ليست وحدها التي تأتي في سياق الاستفزاز الأردني للنظام السعودي؛ فالحديث عن رفض أردني لطلب سعودي بعدم حضور القمة الإسلامية الطارئة في تركيا بشأن القدس، سبب آخر للاستفزاز، حيث شاركت الرياض "ممتعضة" بوفد متدن المستوى في القمة، وهي التي من المفترض أن تكون قائدة الحملة للدفاع عن القدس والمقدسات؛ لكن تركيا التي تنافس السعودية على زعامة العالم الإسلامي وتحديداً "السني" منه، قام رئيسها أردوغان قبل فترة بزيارة الأردن، وهي تقف خلف قطر وتدعمها بوجه النظام السعودي، ويُقال أنّ الأردن يقترب من الدوحة ومن أنقرة أيضاً؛ فكيف وقد أثنى رئيس مجلس النواب الأردني على إنجازات الجيش العربي السوري وهو يحضّر لزيارة دمشق كما تفيد تسريبات الأخبار. وفوق كل ذلك، فإن تحسين العلاقات الأردنية مع سورية، يعني تحسينها مع محور المقاومة المنتصر كله، ويعني فتح الحدود مع سورية، ويعني تحسّن وضع الاقتصاد الأردني المخنوق، ويعني ابتعاد عمّان أكثر عن الرياض وتل أبيب؛ مع ذلك، فإن الأردن ما يزال يخشى سطوة النظام السعودي وردة الفعل الإسرائيلية والأمريكية تجاهه وهو لا يحتمل المزيد من الضغوط..؟!

وضع الأردن الحالي، كما كردستان العراق؛ نجح الاستفتاء الكردي الذي قاده مسعود البارازاني، لكن الإقليم العراقي خسر كل مظاهر السيادة والإستقلال والحكم الذاتي والتحكم بحدوده وعائدات النفط التي كان يتمتع بها؛ وهكذا الأردن؛ لعب على الحبال وهادن الخليج ضد سورية وإيران وتمكّن من النجاة حتى اليوم، لكنه وجد نفسه في "قفص" العزلة؛ لم يعد المحور السعودي ـ الإسرائيلي بحاجة له، ولا محور المقاومة يثق به وبعودته؛ إنه المازق الإستراتيجي بعد خسارة الدور الوظيفي للمملكة الفقيرة؛ فهل انتهى دور الأردن تماماً، أم أنّ يداً ما ستمتد لمساعدته، كما امتدت لمساعدة حركة حماس لتستعيد دورها كحركة مقاومة ضد كيان العدو الاسرائيلي.. الأيام القادمة تشي بالكثير فلننتظر.. وغداً لناظره قريب..؟!!

بديع عفيف
عدد الزيارات
1216
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

يتحدثون عن رغبة أمريكية في إعادة "الخلافة" الإسلامية

"الجزء الأمريكي من سوريا: هل يؤسس المقاتلون خلافة إسلامية جديدة"، عنوان مقال ميخائيل خوداريونوك، في "غازيتا رو"، حول إمكانية استعادة الإرهابيين للدولة الإسلامية في سوريا.…
2018-05-18 -

صفات مولود 19 أيار - مصطفى شعبان ..كل عام وأنت بخير

إذا صمم على أمر فهذا يعني أن لا تراجع والمحاولات لتبديل رأيه ستكون عقيمة ولا شك عاشق لرغباته ساع إلى تحقيقها .. الحياة عنده سير…
2018-05-19 -

أدلة جديدة لا تقبل الشك وتضع حدا للتكهنات والشائعات حول نهاية هتلر

سلطت فحوصات جديدة أجراها علماء فرنسيون على أسنان أدولف هتلر الضوء على نهاية الزعيم النازي بعد أن كثرت الروايات والتكهنات عن نهايته. وأكد البروفسور فيليب…
2018-05-19 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 20 أيار

الحمل يوم تتلقى فيه التقدير والعرفان لأعمالك والإطراء لانجازاتك فحاول أن تفاوض وتطلب فأنت تقبل الآخر والرأي الآخر وترتب أمورك عامة ابتداءً من الأمور العملية وانتهاءً بالعاطفة والصحة الثور تتضايق من أمور عائلية أو شخصية وقد تتعرض لخيبة أمل أو تجد أن الأمور لا تسير حسب ما خططت لها وقد…
2018-05-20 -

حركة الكواكب يوم 20 أيار

المشتري كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو كوكب الحظوظ السعيدة يتراجع في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطارد كوكب المستندات…
2018-05-20 -
2018-05-19 -

حميد ميدو: تجربة احترافية جديدة قريباً.. والتركيز الأكبر على نهائيات آسيا لكرة القدم

حميد ميدو لاعب خط وسط منتخبنا الوطني لكرة القدم تتسابق إليه الأندية للتعاقد معه كونه يعد من أفضل لاعبي خط الوسط والارتكاز في القارة الآسيوية… !

2018-05-20 -

تقرير الـsns: تجدد التوتر بين واشنطن وأنقرة بعد تكثيف التحالف دعمه أكراد سورية..

قالت وسائل إعلام أمريكية، إن الولايات المتحدة سحبت كل مساعداتها من شمال غرب سوريا، معتبرة ذلك خطوة في اتجاه انسحاب أمريكا من سورية بمجرد إلحاق… !

2018-05-20 -

ما حقيقة إصابة ديمة قندلفت بقذيفة؟

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي إشاعة مفادها ان النجمة ديمة قندلفت أصيبت بقذيفة في دمشق وتوفيت وانتشرت صورة لقندلفت كُتب عليها "وداعا يا عمري". إلا… !

2018-05-20 -

استمرار أعمال تأهيل الطريق الدولي حمص حماة والبدء بتأهيل طريق حمص مصياف

وصلت أعمال الورشات والآليات التابعة لمديرية الخدمات الفنية بحمص إلى مراحل متقدمة في إزالة السواتر الترابية وتنظيف الطرق من الأتربة على الطريق الدولي حمص حماة… !

2018-05-12 -

سورية تشارك في أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتية

بمشاركة سورية أجريت اليوم منافسات أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتية الذي تنظمه جمهورية روسيا الاتحادية عبر الانترنت بمشاركة أكثر من خمسين دولة. ويضم الفريق السوري… !

2018-05-18 -

مايكروسوفت تطرح حاسبا لوحيا عملاقا

استعرضت مايكروسوفت مؤخرا جهاز "Surface Hub 2" الذي صنف كواحد من أفضل الأجهزة الإلكترونية المخصصة لأصحاب الشركات. ويعتبر هذا الجهاز المنافس الأول لأجهزة "Jamboard" التي… !

2018-05-08 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتسمية محمد جهاد اللحام رئيسا للمحكمة الدستورية العليا وتسمية أعضائها

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 165 لعام 2018 القاضي بتسمية محمد جهاد اللحام رئيسا للمحكمة الدستورية العليا وتسمية أعضائها. وفيما يلي نص… !

2018-05-20 -

عباس يدخل المشفى للمرة الـ3 في أقل من أسبوع

أعلن مسؤولون فلسطينيون أن الرئيس محمود عباس دخل اليوم المستشفى، وذلك للمرة الثالثة خلال أقل من أسبوع، حسب وكالة "رويترز". وكال الرئيس الفلسطيني البالغ من… !

2018-05-16 -

سيمونيان ترد على صحفي أمريكي يحرض على قصف جسر القرم

تطرقت رئيسة تحرير شبكة قنوات RT التلفزيونية، مارغريتا سيمونيان، إلى مقالة نشرتها مجلة "The Washington Examiner" الأمريكية، تتضمن دعوات لقصف جسر القرم الجديد. وكتبت سيمونيان… !

2018-05-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 19 أيار

الحمل    ابتعد عن اليأس وابتعد عن إحساسك أنك غير كفء فاليوم للقلق فلا تأخذ قرارات متسرعة  وإذا تعارضت وجهة نظرك مع وجهة نظر العائلة.. أو أحد الأبناء.. فاسمعه جيداً... ولا تجعل الأمور تصل إلى الخلاف…

2018-05-20 -

حظوظ الأبراج ليوم 20 أيار

الحمل    يوم تتلقى فيه التقدير والعرفان لأعمالك والإطراء لانجازاتك فحاول أن تفاوض وتطلب فأنت تقبل الآخر والرأي الآخر وترتب أمورك عامة ابتداءً من الأمور العملية وانتهاءً بالعاطفة والصحة الثور  تتضايق من أمور عائلية أو شخصية…