عربٌ ... مازلنا على عِلّاتنا.. نئد ونعبد الأصنام..؟!

رأي البلد

2017-11-15 -
المصدر : محطة أخبار سورية

حتّام تحسبها أضغاث أحلام.. سبّحْ لربك وانحرْ أنت في الشام!! بلى أيها الشاعر القروي، أنت في الشام، ومن غير الشآم هوى يهوى الفؤاد.. ولكّن الشآم جريحة بسهام من علمتْه الرماية، ومتألمة لأنه عندما اشتدّ ساعده رماها وطعنها في القلب، في صميم القلب..

بلى يا شآآم، ظلم ذوي القربى أشدّ مضاضةً من وقع الحسام المهنّد.. وذنبك أنتِ أنك عروبية وتحضنين كل ذوي القربي.. وذنبك أنك ما زلت تردّدين أمة عربية واحدة.. وذنبك أنك قلب العالم.. وقلب سورية ؛ وسورية في قواميس التاريخ تعني الرفعة والمجد، وهذا ذنب آخر أكبر يا شآآآم؛ فبعض الأعراب يخشون صعود الجبال ويغطّون في الحفر ..

دمشق يا أقدم مدينة في العالم لم تتوقف بها الحياة يوماً.. ولو توقفت لتوقف قلب العالم النابض ومات!!

دمشق يا آذان الصلوات وتراتيل الكنائس وبياض الياسمين وكنوز العلم والحضارة ومربى العزّ والكرامة..

دمشق يا درّة في تاج المجد.. يا راية على كتف الشموخ.. يا نجمة الشمال في بوصلة الكون.. يا آية في قرآنه.. كيف احتملت كل هذا الكفر والصلب والقتل والموت ولم تكفري ولم تموتي..؟!

شآآآآم جاءك الأعراب من بدو الجزيرة.. من بين الأغنام والماعز والإبل.. جاؤوك وقد ملأ الحقد والكفر قلوبهم؛ قومٌ هم الجهل؛ هم أجهل من الجهل.. هم عبدة الأصنام ووائدوا الصغيرات.. هم أبناء واحفاد هبل واللات والعزة.. ألف صنم وصنم يولد ويكبر كلّ يوم في شبه جزيرة العرب!!

كيف لا وهم يتداوون ببول البعير ويسكرون به؟! كيف لا وهم يخفون وجوه النساء بينهم بأكمام سود.. ويتذللون لنساء الغرب والشرق ويقبّلون أرجلهنّ وأكثر.. وينفقون عليهن الأموال ويقدّمون لهنّ الهبات بدل الزكاة والصلوات والصدقات...

شآآآم كيف تحملّت وصبرت على غفلة الوجدان العربي وموات الضمير العربي، وقد خانك العرب وتمتعوا بعذاباتك وجراحك ودمائك كمن شُبِّه لهم صلب السيد المسيح عليه السلام..؟! أي صبر لديك يا سورية وكلّ هذا الفجور العربي ينحر في صدرك ويوغل حرابه.. ولم تموتي؟!

لم تبق لديهم مقصلة لم يستخدموها لقطع رقاب أبنائك.. لم يبق لديهم صليب إلا وعلّقوا شعبك عليه.. لم تبق لديهم مسامير لتثبيت أيدي أطفالك ونسائك إلا واستخدموها.. ومن جداول الدماء النازفة.. تصنعين يا شام  أكسير الحياة ويولد في شوارعك الياسمين..

ودماؤك السائلة وجراحك النازفة.. يا شآآآم ما تزال تغسل العار العربي والذل العربي والحقد العربي والكذب العربي والسفالة والخيانة العربية التي بلغت دركاً لا درك أسفل منه..؟!

 وذنبك يا دمشق أنك ما زلت تردّدين أمة عربية واحدة.. وذنبك يا دمشق أنك قلب العالم.. وقلب سورية؛

سورية.. وتعني المجد والرفعة، وهذا ذنب آخر أكبر يا شآآآم.. ولكنّ ذنوبك عند الله ثواب وفضائل ومكرمات.. والله أقوى.. والله ابقى.. ولكنّ أكثر الناس لا يعلمون.. وأكثر الناس لا يؤمنون..؟!!

 

 

محطة أخبار سورية - خاص
عدد الزيارات
755
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 18 كانون الثاني

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات…
2018-01-18 -

صفات مولود 17 كانون الثاني - جيم كاري

عنيد إذا قال شيئاً فعله ولن يثنيه عن فعله شيء .. يتابع أعماله ليتقدم دائماً .. يعرف ما يريد ويصل إليه بالصبر .. يحب أصدقاءه…
2018-01-17 -

تقرير الـsns: معركة تحرير إدلب مستمرة.. وأردوغان يواصل الصراخ..؟!

تحت عنوان: «معركة إدلب الكبرى»: الحرب في مرحلتها الثانية، أوضح إيلي حنا في صحيفة الأخبار، أنه منذ أسابيع، وضعت دمشق بالتعاون مع حلفائها، خارطة «جيب…
2018-01-17 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الثاني

الحمل وضح أمورك واشرح وجهة نظرك فأنت تجيد التأثير على المحيط وأهم شعور يسعدك أنك لست وحيداً فالأصدقاء والأهل والحبيب يساهمون بمنحك الفرح والسعادة الثور لا تسمح للشك أن يدخل نفسك كن حسن النية بالآخرين ولكن تأكد من نواياهم وتمسك بالعقل وأسمع آراء من حولك ولا تغامر بإجابات غير محسوبة…
2018-01-18 -

حركة الكواكب يوم 18 كانون الثاني

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطارد كوكب السفر والأوراق يتقدم في برج الجدي مما يحذر برج الحمل عمليا المريخ كوكب النزاعات و الطاقة في برج العقرب مما يحذر برج الأسد…
2018-01-18 -
2018-01-17 -

منتخب سورية الأولمبي يخرج من الدور الأول لبطولة آسيا

خرج منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم من الدور الأول لبطولة آسيا للمنتخبات تحت 23 عاما المقامة حاليا في الصين بعد تعادله اليوم أمام المنتخب… !

2018-01-18 -

رمزي: نرفض الشروط المسبقة والحل يبقى “سورياً سورياً”

قال رمزي عزالدين رمزي نائب المبعوث الدولي الخاص الى سورية ستافان دي ميستورا: إن الاجتماع الذي عقده اليوم مع نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور… !

2018-01-16 -

ميريام فارس توبخ حارسها “الضخم” أمام الجمهور!

وبخت المطربة اللبنانية ميريام فارس حارسها الشخصي، ضخم الجسم، أمام الجمهور وذلك في إحدى حفلاتها في العاصمة المصرية القاهرة. ويرجع غضب ميريام فارس من حارسها… !

2018-01-18 -

إغلاق الموانئ السورية في وجه الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية السائدة

أغلقت اليوم جميع الموانئ السورية بوجه الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية السائدة. وقال مدير الموانئ العميد أكرم ابراهيم في تصريح لـ سانا: إنه “نظرا… !

2018-01-17 -

المركز الوطني لتطوير المناهج: الموسيقا والزراعة والمعلوماتية بمنظور جديد في المدارس

ينتظر الطلاب عادة حصص الموسيقا والرياضة والمعلوماتية للخروج من جدية المواد الأساسية والحصول على قسط من الترفيه والراحة وإيجاد مساحة للتعبير عن مواهبهم وهواياتهم… !

2018-01-17 -

"القصر السماوي" قد يسقط فوق أوروبا محملا بمادة سامة

من المتوقع تحطم المحطة الفضائية الصينية "تيانغونغ-1" على سطح الأرض في غضون أسابيع قليلة، وفقا لما ذكره الخبراء. وأُطلقت المحطة الصينية في عام 2011، ولكنها… !

2018-01-07 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوما تشريعياً بتمديد العمل بالمرسوم (4) لعام2017 القاضي بتثبيت العاملين المؤقتين بعقود سنوية من ذوي الشهداء وتشغيل الشباب

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم التشريعي رقم 1 لعام 2018 القاضي بتمديد العمل بأحكام المرسوم التشريعي رقم 4 لعام 2017 لمدة سنة… !

2018-01-18 -

شويغو يلتقي رئيسي الأركان والاستخبارات التركيين

استقبل وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، اليوم الخميس، رئيس الأركان التركي خلوصي آكار ورئيس الاستخبارات الوطنية التركية هاكان فيدان وبحث الوضع في الشرق الأوسط معهما.… !

2018-01-18 -

وزير الإعلام لوفد منظمة فياآراب: الإعلام السوري تميز بإيمانه بوطنه وجيشه منذ بداية الحرب

أكد وزير الإعلام عماد سارة أن الوضع الإعلامي في سورية “جيد” رغم كل ما يتعرض له إلى الآن من محاربة وتشويه من قبل كبرى… !

2018-01-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 كانون الثاني

الحمل   لاحظ كم الدعوات التي تأتيك أو الإعجاب الذي يرافقك فأنت تدعم علاقاتك القديمة وترسخها لذلك امنح وقتاً كافياً للشريك وضعا خطط المستقبل فأنت تزدهر بالمحبة وتفرح للتعارف والاتصال الثور قد تواجه بعدائية أو تشعر…

2018-01-18 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الثاني

الحمل   وضح أمورك واشرح وجهة نظرك فأنت تجيد التأثير على المحيط وأهم شعور يسعدك أنك لست وحيداً فالأصدقاء والأهل والحبيب يساهمون بمنحك الفرح والسعادة الثور لا تسمح للشك أن يدخل نفسك كن حسن النية بالآخرين…