الإعلام السلبي

قضايا إعلامية

2017-11-02 -
المصدر : الوطن العمانية

 

”لم نكد ننسى تلك الفورة في دور فيسبوك في تحركات ما سمي “الربيع العربي”، والتهليل الإعلامي لكيف أدى انتشار الهواتف الذكية واتساع الاتصال بالانترنت في تعبئة الجماهير لتخرج إلى الشوارع والميادين وتسقط أنظمة وحكومات تملك كل أدوات السلطة والقوة والنفوذ. وبعد قليل، انتشر تويتر ـ خاصة في منطقة الخليج ـ وبدأت جهود استغلاله لزعزعة استقرار منطقة من أكثر مناطق العالم بعدا عن اضطرابات الداخل.”
ـــــــــــــــــــــــ

 

وصلت قضية التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأميركية العام الماضي مرحلة جدية بتوجيه اتهامات لمسؤولين سابقين في حملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية. وتزامنت الاتهامات القضائية مع جلسات استماع في الكونجرس (البرلمان) الأميركي لشركات مثل فيسبوك وتويتر وجوجل حول دورها في ترويج دعاية روسية عبر ما تسمى “مواقع التواصل”، أو كترجمتها عن الانجليزية “الإعلام الاجتماعي”. وتذكرني حكاية “الاجتماعي” هذه بإدارات “الشؤون الاجتماعية” التي كانت مهمتها “تخفيف الأعباء الحياتية على الشرائح المحتاجة من المجتمع”. وكانت تلك في الواقع الفرية الترويجية لبروز هذه القنوات الإلكترونية كبديل للإعلام التقليدي الرئيسي، باعتبارها منفذا لتوفير المعلومات والأخبار بحرية بعيدا عن أي قواعد أو ضوابط. وبلع المليارات الطعم السائغ والمغري بأن الوفرة المعلوماتية تعني مساحة حرية للجماهير “المقموعة” و”الموجهه” نتيجة رسالة وسائل الإعلام التقليدية.
وبغض النظر عن قضية التدخل في الانتخابات الأميركية، والتي لن تعرف أسرارها بالضبط كجريمة اغتيال الرئيس السابق جون كنيدي وغيرها، إلا أن إثارة خطر ما تسمى السوشيال ميديا على الديموقراطية حقيقي وربما يكون أكبر بكثير من جلسات استماع الكونجرس أو مطالبات السلطات لشركات التكنولوجيا بضبط نشاطها. وعلى مدى السنوات الأخيرة، ومع زيادة عدد العمليات الإرهابية في الدول الغربية، توسع السياسيون في تصريحاتهم التي تطالب شركات التكنولوجيا الكبرى باتخاذ الإجراءات التي تحد من استخدام الإرهابيين لمواقعهم في التجنيد والتمويل والتنسيق والتجهيز للعمليات. وتناقض ذلك المنحى كليا مع التبشير والترويج لتلك المبتكرات التكنولوجية التي كانت قبل بضع سنوات قليلة “أدوات جديدة لنشر الديموقراطية وتمكين الشعوب وتعزيز الحرية في الدول الشمولية”.
لم نكد ننسى تلك الفورة في دور فيسبوك في تحركات ما سمي “الربيع العربي”، والتهليل الإعلامي لكيف أدى انتشار الهواتف الذكية واتساع الاتصال بالانترنت في تعبئة الجماهير لتخرج إلى الشوارع والميادين وتسقط أنظمة وحكومات تملك كل أدوات السلطة والقوة والنفوذ. وبعد قليل، انتشر تويتر ـ خاصة في منطقة الخليج ـ وبدأت جهود استغلاله لزعزعة استقرار منطقة من أكثر مناطق العالم بعدا عن اضطرابات الداخل. وسارع السياسيون، والشخصيات العامة ومن يسمون “المؤثرون”، باستخدام تويتر بدلا من الإعلام التقليدي في محاولة لمواجهة تأثير السوشيال ميديا من ناحية ولاستخدامها في توصيل رسائلهم من ناحية أخرى. وأدى ذلك إلى نتيجتين سلبيتين في وقت واحد: إضعاف الإعلام التقليدي، وزيادة فرصة الدس والشائعات والتلفيق.
صحيح، ومن الطبيعي، ألا يفوت فرص الاستفادة من التكنولوجيا واستغلال المبتكرات كأدوات لتوصيل المعلومات والرسائل والأفكار. لكن الصحيح أيضا ألا يكون ذلك هدفا في حد ذاته، والأهم ألا تنسحب إلى أرضية ما تريد مواجهته والحد من ضرره. إذ في تلك الحالة سيكسب صاحب الفعل والمبادرة ويخسر صاحب رد الفعل. ولعل ذلك ما جعل السوشيال ميديا، وغيرها من “الموصلات الإلكترونية” مؤثرة جدا وتشكل خطرا حقيقيا ليس فقط على الديموقراطية واستقرار الدول بل على الجماعات والأفراد بترويج الشائعات والتلفيق وإثارة الفتن وخلق الأزمات وحتى إذكاء الصراعات بما في ذلك عمليات الإرهاب. ومع ما يبدو من “ارتداد” في التهليل لتلك الوسائل وبدء التحذير من مخاطرها سيكون هؤلاء الذين لجأوا إليها من المسؤولين والسياسيين في وضع حرج برهانهم على وسيط يتراجع وخسارتهم للوسيط الرئيسي المتمثل في الإعلام التقليدي. ويبقى الخطر الأكبر الذي شكلته وسائل التواصل الإلكتروني تلك في العقد الأخير هو تأثيرها على الإعلام التقليدي، ليس في منطقتنا فحسب بل في العالم أجمع.
ففي الولايات المتحدة، ولأن وسائل الإعلام في أغلبها تجارية فقد سارعت للاستفادة من الوسائط التكنولوجية الجديدة وتمادى كثير منها إلى حد أن السوشيال ميديا أصبحت تحدد أولوياتها وأجنداتها في التغطيات.وأصبح الإعلام التقليدي، إلا فيما ندر، مثله مثل فيسبوك وتويتر تغلب عليه المواقف والآراء والأهواء أكثر من المعلومة الدقيقة والتحليل الرصين. والنتيجة في حالة الولايات المتحدة مثلا أن أغلب الإعلام توقع خسارة ترامب في الانتخابات، وعندما فاز لم يستطع التعامل مع الأمر فاستمر في “حالة حرب” مع الرئيس ـ تختلف كثيرا عن دور الإعلام في نقد السلطة ومراقبتها. أما في منطقتنا فحدث ولا حرج، إذ أصبح من يريد إثارة حرب يروج إشاعة عبر تويتر أو فيسبوك ويعيد تدويرها من حسابات وهمية حتى تصل إلى موقع ما يبدأ قصته بالتوطئة الشهيرة حاليا: “نقلت عدة حسابات على مواقع التواصل …..”، ثم يجد الخبر المفبرك طريقه إلى الإعلام التقليدي الذي لم تعد المصادر تهتم به وتفضل حساباتها على الانترنت.
هذا التنازل من الإعلام التقليدي لصالح “الإعلام السلبي”(ليس عكس الإيجابي، ولكن غير المنضبط بأي قواعد مهنية) يعد في رأيي أكبر ضرر للوسائط الجديدة على مهنة الإعلام ككل وعلى نشاط البشر في تجمعاتهم اجمالا. وحتى ينعدل الميزان، ويعود الإعلام المهني بأخباره المدققة وتحقيقاته الموثقة وتحليلاته المعمقة، سنظل نعاني من مخاطر السوشيال ميديا وإعلام الانترنت. ولا يكسب من كل هذا سوى الجماعات الهامشية والمتطرفة اليت لم تفلح أبدا في ترويج نفسها عبر الإعلام التقليدي.

د. أحمد مصطفى
كاتب صحفي مصري

 

 

عدد الزيارات
738
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: الرئيس الأسد يستقبل البشير في دمشق... وعيد أميركي وحلول بديلة لشرقيّ الفرات..؟!

أعرب وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو عن استعداد أنقرة للنظر في إمكانية التعاون مع الرئيس بشار الأسد في حال أعيد انتخابه بانتخابات ديمقراطية ذات…
2018-12-17 -

حركة الكواكب يوم 17 كانون الأول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطاردكوكب…
2018-12-16 -

صفات مولود 18 كانون الأول - منى جبركل عام وأنت بخير

الطيبة مجسدة والصراحة بذاتها لن تجد مع هذا المخلوق أي صعوبة في التعرف عليه في العشر الدقائق الأولى من لقائك به ، فهذا الكائن ثرثار…
2018-12-17 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الأول

الحملأنصحك بالتقليل من الصرف العشوائي والبذخ وتذكر أخطاء الماضي فاليوم للتفكير بالمال و ربما تضطر لدفع مصاريف إضافية لم تكن بالحسبان فأمورك المالية بحاجة إلى تنظيم الثورأنت في مرحلة لتأسيس الجديد وهذا سيجعلك تدخل صراعات وجود مع من حولك والمعطيات حولك تشجعك على الخوض في الجديد والعناية الإلهية تحميك …
2018-12-17 -

صفات مولود 18 كانون الأول - منى جبركل عام وأنت بخير

الطيبة مجسدة والصراحة بذاتها لن تجد مع هذا المخلوق أي صعوبة في التعرف عليه في العشر الدقائق الأولى من لقائك به ، فهذا الكائن ثرثار يعرفك عن نفسه بكل ثقة وصراحة لن يلف أو يدور لأنه لا يعرف النفاق فما يوجد في داخله يخرج على لسانه بطرفة عين . شهم…
2018-12-17 -
2018-12-17 -

منتخب سورية الأولمبي يواجه نظيره الإيراني ودياً استعدادا لتصفيات آسيا

يلتقي منتخب سورية الأولمبي بكرة القدم مع نظيره الإيراني في مباراتين وديتين في الثامن عشر والحادي والعشرين من الشهر الجاري في جزيرة كيش الإيرانية استعدادا… !

2018-12-18 -

تقرير الـsns: زيارة البشير إلى ســورية: دلالات وقراءات وتكهنات..؟!!

شدد سفير السودان لدى سورية، خالد أحمد محمد، أمس، على أن زيارة الرئيس، عمر البشير إلى دمشق ” تحرك سوداني خالص”، وليس بمبادرة من أي… !

2018-12-17 -

إليسا تتحدّث عن تعرّضها للتنمّر!

انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو للفنانة إليسا تتحدّث فيه عن مشكلة التنمّر التي تؤثّر على الأطفال، متطرّقة الى تعرّضها هي شخصيًّا للتنمّر "بسبب… !

2018-12-18 -

الحرارة حول معدلاتها مع بقاء الفرصة مهيأة لهطل زخات محلية من المطر فوق مناطق عدة

تبقى درجات الحرارة حول معدلاتها نتيجة تأثر البلاد بامتداد ضعيف لمنخفض جوي سطحي يترافق بتيارات غربية في طبقات الجو العليا. وتوقعت المديرية العامة للأرصاد الجوية… !

2018-12-17 -

منح طلاب السنوات الأخيرة الذين يحملون 4 مقررات على الأكثر مهلة للتسجيل في امتحانات الفصل الأول

منحت وزارة التعليم العالي اليوم طلاب السنوات الأخيرة الذين يحملون أربعة مقررات على الأكثر بنتيجة امتحانات العام الدراسي 2017-2018 مهلة جديدة للتسجيل في امتحانات الفصل… !

2018-12-18 -

صحيفة: مشروع روسي-صيني لتغيير المناخ

أكدت صحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست، أن علماء روسيا والصين اختبروا تكنولوجيا تغيير الجو في إطار مشروع مشترك، يمكن استخدامها مستقبلا في المجالات العسكرية.… !

2018-12-06 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار ليرة

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 44 لعام 2018 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار… !

2018-12-18 -

استطلاع رأي.. 90% من الليبيين يوافقون على سيف الإسلام القذافي رئيسا للبلاد

نشرت حركة "مانديلا ليبيا" يوم السبت 15 كانون الحالي نتائج استطلاع للرأي مدته 10 أيام، بشأن منصب الرئيس في ليبيا. وكشفت النتائج أن 90% من… !

2018-12-17 -

انفجار يحطم مكاتب شبكة "سكاي تي في" التلفزيونية اليونانية

هزّ انفجار شحنة ناسفة قرب مبنى محطة تلفزيون "سكاي تي في"، العاصمة اليونانية أثينا، فجر اليوم الاثنين، وأدى إلى تحطم نوافذ مكاتبها ووقوع أضرار جسيمة… !

2018-12-16 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 كانون الأول

الحمل   تميل ميلاً مفاجئاً إلى مواقف غير معتادة أو وجوه جديدة وأناس تعرفهم حديثاً وتمتلك أفكار جيدة وتحتاج إلى حدة ذكاءك لوضعها موضع التنفيذ وبالقدر الكافي من الهدوء   الثور   أنا أتمنى أن تلتزم بالعمل و تمارس…

2018-12-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 كانون الأول

الحمل   أنصحك بالتقليل من الصرف العشوائي والبذخ وتذكر أخطاء الماضي فاليوم للتفكير بالمال و ربما تضطر لدفع مصاريف إضافية لم تكن بالحسبان فأمورك المالية بحاجة إلى تنظيم الثور   أنت في مرحلة لتأسيس الجديد وهذا سيجعلك تدخل صراعات…