واشـنطن والرياض تستخدمان القوة الناعمة في العراق..؟!

رأي البلد

2017-10-23 -
المصدر : محطة أخبار سورية

          زار وزير الخارجية الأميركي الرياض ثم الدوحة في اليومين الماضيين. وقبل أن يصل ريكس تيلرسون، أعلن أنّ لا حل للأزمة الخليجية حالياً، وأنه لن يفرض حلاً على الخليجيين؛ لماذا هو قادم إذن؟! الجواب كما أعلنه بنفسه وأعلنه أيضاً وزير الخارجي السعودي عادل الجبير؛ لإنشاء محور إقليمي جديد يهدف إلى «مواجهة النفوذ الإيراني» في المنطقة، في المرحلة المقبلة، تماشياً مع توجهات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تنفيذاً لرغبة إسرائيل. من أين ستكون نقطة البداية؛ من العراق الذي يمثل حالياً المجال الحيوي للنشاط الإيراني والذي يربط أطراف محور المقاومة ببعضها.

          لقد أدركت السعودية بعد أكثر من عقدين على عزل العراق، وسنوات على محاربة سورية ولبنان واليمن أن سياساتها فاشلة وعقيمة، وهي التي تقود إلى تدخل الآخرين في الشؤون العربية، سواء إيران أو تركيا أو إسرائيل. ومع ذلك، يبدو أنّ القناعات السعودية الجديدة ليست للمّ الشمل العربي ولا لوقف الحروب والمجازر التي يمولها النظام السعودي، بل لتفتيت محور المقاومة الذي أثبتت الأيام والتجارب والواقع العملي نجاعة سياسته في الصمود ومواجهة الاحتلال؛ ولكن النظام السعودي ليس في هذا الوارد؛ فما يعلنه النظام السعودي وما يتحدث به إعلامه ـ أدرك ذلك أم لم يدركه، عنى ذلك أم لم يعنيه ـ يتطابق تماماً وبحذافيره مع ما تطالب به إسرائيل، بل تخطى المطالب الإسرائيلية بشأن المقاومة. ولكن المسعى السعودي الأمريكي الإسرائيلي الجديد سيستخدم وسائل مختلفة عن السابق؛ الأموال والاقتصاد والعلاقات التجارية والثقافية وتسهيل الحج على العراقيين وغير ذلك من المغريات لتقسيم الشارع العراقي، ولاسيما الشيعي منه.

          وفي الحديث عن المسعى الأميركي المُعلن «لإبعاد بغداد عن طهران»، فقد رعا تيلرسون الاجتماع الأول لمجلس التنسيق السعودي ـ العراقي في الرياض، بحضور الملك سلمان ورئيس وزراء العراق حيدر العبادي. وعقب ذلك، أعرب الوزير الأميركي عن «الإيمان بأنّ ما حصل سوف ينعكس على التأثيرات العقيمة لإيران في داخل العراق»، إضافة لاتهامات أخرى كثيرة معروفة ساقها ضد إيران.

و"ما حصل"، هو اتفاق السعودية والعراق على فتح المنافذ الحدودية وتطوير الموانئ والطرق والمناطق الحدودية، ومراجعة اتفاقية التعاون الجمركي بين البلدين، ودراسة منطقة للتبادل التجاري، والعمل على تنمية الشراكة بين القطاع الخاص في البلدين، وإتاحة المجال للتعرف على الفرص التجارية والاستثمارية، وتسهيل عمليات الاستثمار، إضافة إلى تشجيع تبادل الخبرات الفنية والتقنية والبحث العلمي بين البلدين.. وستدرس المملكة إمكانية التعاون في تأهيل طريق "جميمة- سماوة"، واستكمال "تنفيذ" طريق الحج البري في محافظة الأنبار العراقية، ودراسة الجدوى الفنية والاقتصادية لمشروع الربط الكهربائي السعودي العراقي. كما تم الإعلان الرسمي عن إعادة تشغيل خطوط الطيران من الرياض إلى بغداد، وافتتاح قنصلية للمملكة ومكتب تابع لشركة طاقة وإعادة افتتاح مكتب شركة "سابك" في العراق... والأهم التمويل السعودي لمشاريع في مناطق الجنوب العراقي الفقيرة.. وقبل أيام وصل إلى العراق وقد سعودي كبير للمشاركة في معرض بغداد... الخ.

كيف اكتشف النظام السعودي كل هذه الإمكانات المتاحة للتعاون والفائدة فجأة؟! لعل الجواب فيما أبرزته صحيفة "القدس العربي"، القريبة من قطر، والتي عنونت: واشنطن تسعى لانتشال بغداد من محور طهران بمساعدة الرياض، وصحيفة "العرب" الصادرة في لندن والقريبة من السعودية والتي أبرزت أيضاً: السعودية تستعيد العراق من سطوة إيران.

       وعليه فإن "الفورة" السعودية مرتبطة بالأجندة الخاصة للولايات المتحدة وإسرائيل بضرورة محاصرة محور المقاومة وقطع اتصاله البري في العراق بعدما فشل قطع اتصاله في سورية. ولا شك أنّ إيران تدرك أن الترحيب السعودي بالعبادي ليس إلا محاولةً طويلة الأجل لتقويض دورها في بلاد الرافدين، وبمباركة ودعم أميركيين، لاسيما بعد الانتصار الذي ساهمت في تحقيقه عبر استعادة مدينة كركوك لحضن الدولة العراقية. ولذلك فإن الدور/التوجه السعودي ليس بريئاً وليس نزيهاً وهو لا يخدم العمل والتعاون والتنسيق العربي المشترك كما يتم الترويج له.. ولذلك فإن استمرار هذا التوجه منوط بالنتائج التي سيحققها على الأرض وفي استمالة العراقيين ودفعهم للاصطفاف في مسارات مختلفة لن تخدم العراقيين ولا مستقبل العراق والمنطقة على الأغلب.

 

بديع عفيف
عدد الزيارات
376
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 17 تشرين الثاني

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات…
2017-11-16 -

تهديد الإرهاب يتراجع في سورية و3 دول أخرى

قال دانييل هيسلوب، مدير الأبحاث في منظمة "معهد الاقتصاد والسلام" الدولية، إن مستوى التهديد الإرهابي انخفض بشكل جدي في سوريا و3 دول أخرى كانت تتصدر…
2017-11-16 -

تقرير الـsns: «فيتو» روسي عاشر.. وتهديد أميركي لدمشق.. قمة روسية تركية إيرانية حول سورية في سوتشي22تشرين الحالي..

شهد مجلس الأمن الدولي، أمس، فصلاً جديداً من «المعارك» الروسية ــ الأميركية حول الملف الكيميائي السوري، خلال طرح وفدي البلدين مشروعي قرار حول تمديد عمل…
2017-11-17 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 18 تشرين الثاني

الحمل يسعدك شعورك بالنجاح وتكتشف أن كفاحك مجدٍ وأن المحيط يساندك ويسعدك الحوار والعلاقات الاجتماعية والعائلية والحب الثور قد يطرأ ما يعيق مشروعا أو يعرقل بعض الأعمال أو الآمال فعبر عن آرائك ومشاعرك بتروي وحكمة فالصبر والحكمة مطلوبة منك اليوم للتغلب على بعض الصعوبات الجوزاء أفضل أعمالك هي التي تقوم…
2017-11-17 -

تقرير الـsns: «فيتو» روسي عاشر.. وتهديد أميركي لدمشق.. قمة روسية تركية إيرانية حول سورية في سوتشي22تشرين الحالي..

شهد مجلس الأمن الدولي، أمس، فصلاً جديداً من «المعارك» الروسية ــ الأميركية حول الملف الكيميائي السوري، خلال طرح وفدي البلدين مشروعي قرار حول تمديد عمل لجنة التحقيق الخاصة بتحديد المسؤولين عن استخدام أسلحة كيميائية في سورية. وتم إسقاط المشروع الروسي، لتعود موسكو وتستخدم حق النقض ضد المشروع الأميركي. وعقب «الفيتو»…
2017-11-17 -
2017-11-17 -

تشرين يسعى لتعزيز صدارته للدوري الممتاز لكرة القدم

يسعى فريق تشرين الى توسيع فارق النقاط مع الجيش لتعزيز صدارته للدوري الممتاز لكرة القدم نظراً لتأجيل مباراتي الأخير في الجولة الماضية وهذه الجولة… !

2017-11-17 -

لافروف يصف تصريحات نيكي هايلي بالكاذبة

وصف سيرغي لافروف بالكذب تصريحات مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الأمن الدولي نيكي هايلي حول محاولات واشنطن صياغة مشروع قرار مشترك مع موسكو بشأن كيميائي… !

2017-11-17 -

سيلفستر ستالون: اتهامات الإعتداء الجنسي “مثيرة للسخرية”

نفى الممثل الامريكي سيلفستر ستالون يوم الخميس اتهامات منسوبة إليه بشأن الإعتداء جنسياً على فتاة تبلغ من العمر 16 عاماً في عام 1986 . وقالت… !

2017-11-17 -

محروقات: 400 ليتر لكل أسرة توزع على دفعتين

أكد مدير عام شركة محروقات سمير الحسين أن "مخصصات كل أسرة من مازوت التدفئة 400 ليتر سيتم توزيعها على دفعتين في نهاية عام 2017 وبداية… !

2017-11-16 -

100 منحة للدراسة في الجامعات الإيرانية

أعلنت وزارة التعليم العالي اليوم عن تقديم 100 منحة دراسية للمرحلة الجامعية الأولى بمختلف الاختصاصات المتوافرة في الجامعات الإيرانية باستثناء الطبية للعام الدراسي 2017… !

2017-11-15 -

يوتيوب "تقتل" الخاصية الأكثر إزعاجا على منصتها

أعلنت يوتيوب أنها ستتوقف عن عرض الروابط التي تظهر عبر مقاطع الفيديو خلال المشاهدة، والتي تروج لفيديوهات أخرى، اعتبارا من 14 كانون الأول المقبل. وعلى… !

2017-10-31 -

مرسوم بتعيين الدكتور بسام ابراهيم رئيسا لجامعة البعث

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 313 لعام 2017 القاضي بتعيين الدكتور بسام بشير ابراهيم رئيسا لجامعة البعث. وفيما يلي نص المرسوم. المرسوم… !

2017-11-17 -

تقرير: الأردن يخشى من تنازلات بن سلمان للتطبيع مع إسرائيل

أبدى الأردن قلقه من سعي السعودية لتطبيع العلاقات مع إسرائيل من أجل إقامة تحالف لمواجهة إيران، ومن استعداد الرياض للتنازل عن حق الفلسطينيين في العودة… !

2017-11-15 -

ترامب: في آسيا اضطررت لمشاهدة "CNN" وتأكدت أنها سيئة وفاشلة

انتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من جديد عمل قناة "CNN" الأمريكية، واصفا إياها بالمزيفة والفاشلة. وكتب ترامب في حسابه على موقع "تويتر" الأربعاء: "كنت مضطرا… !

2017-11-16 -

حظوظ الأبراج ليوم 17 تشرين الثاني

الحمل  اقترب ممن تحب وممن تثق وأعطِ الفرصة لمن يحبك لإثبات محبته فقد لا تدرك أهمية إحساسك أنك مدعوم بمحبة الآخرين حتى تحتاجها الثور اضبط انفعالاتك واهتم بمسيرتك وتجنب ارتكاب بعض الهفوات الصغيرة ولا تغضب…

2017-11-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 تشرين الثاني

الحمل  يسعدك شعورك بالنجاح وتكتشف أن كفاحك مجدٍ وأن المحيط يساندك ويسعدك الحوار والعلاقات الاجتماعية والعائلية والحب الثور قد يطرأ ما يعيق مشروعا أو يعرقل بعض الأعمال أو الآمال فعبر عن آرائك ومشاعرك بتروي وحكمة…