الحفاظ على إسبانيا

مقالات مختارة

2017-10-10 -
المصدر : الخليج الإماراتية

آنا بالاسيو*

لا شيء قد يُخرِج الأصدقاء المهتمين بأمرك من مخابئهم مثل الأزمة. من المؤكد أن هذه كانت الحال مع الوضع الحالي في إسبانيا، حيث دعت كتالونيا إلى إجراء استفتاء على الاستقلال في الأول من أكتوبر/تشرين الأول.

أثارت الصحافة الدولية فكرة أن كتالونيا ينبغي لها أن تكون قادرة على عقد استفتائها، بموجب مبدأ «حق اتخاذ القرار»، بل إن هذه الفكرة اكتسبت بعض الثِقَل بين بعض شرائح المجتمع الإسباني. وقد استشهد كثيرون بالقرار الذي اتخذه رئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون بالسماح بإجراء استفتاء إسكتلندا على الاستقلال في عام 2014.

بيد أن هذه العملية غير قانونية بموجب دستور 1978 الإسباني. كان هذا الدستور يمثل انتقال البلاد من الديكتاتورية إلى الديمقراطية وهو يوفر الإطار لنظام سيادة القانون في إسبانيا. وكما ينص الدستور صراحة «يقوم على وحدة الأمة الإسبانية غير القابلة للفسخ»، مع انتماء السيادة إلى «الشعب الإسباني».

باختصار، إسبانيا أمة واحدة غير قابلة للتجزئة. وعلى هذا فإن الاستفتاء على الانفصال من غير الممكن أن يستمر بحكم القانون من دون الإخلال بالنظام الدستوري الذي بنته البلاد على مدار السنوات الأربعين المنصرمة، منذ وفاة الديكتاتور فرانسيسكو فرانكو في عام 1975.

لكن ينبغي لنا أن نؤكد رغم ذلك على أن مبدأ إسبانيا الموحدة التي يجب أن تظل دولة موحدة لا يحول بأي شكل من الأشكال دون وجود هويات فردية أو جماعية. بل على العكس من ذلك، تتضمن ديباجة الدستور تعهداً بحماية حقوق الإنسان، وثقافة، وتقاليد، ولغات، ومؤسسات «الشعب الإسباني».

انطلاقاً من هذا التعهد تطورت مجموعة معقدة من القوانين التي تمنح الحكم الذاتي الإقليمي، بما في ذلك لكتالونيا بشكل خاص، مع نقل سلطات كبيرة لحكومة إقليم كتالونيا. ومعايرة هذه العلاقة بين المجموعة، والإقليم، والأمة عملية صعبة ومستمرة، ولكنها تحدث في سياق نظام دستوري شامل. والاستفتاء على الاستقلال من شأنه أن يحطم هذا النظام.

يزعم بعض المراقبين أن الحل يكمن في تغيير الدستور للسماح بإجراء مثل هذا الاستفتاء على الاستقلال. ولكن برغم أن الأصوات الداعية إلى إجراء مثل هذا التغيير سوف تتعالى بكل تأكيد، فمن الحماقة أن ننصت إليها. فالقيام بهذا لا يمثل تحدياً لإرادة الغالبية العظمى من المواطنين الإسبان فحسب؛ بل وقد يوجه ضربة قاضية للديمقراطية الإسبانية ذاتها.

الواقع أن الدولة الإسبانية الديمقراطية، القائمة على فكرة أمة إسبانية واحدة تضم كل سكان إسبانيا، تتسم بالحداثة والتعددية والمرونة. وقد عملت على تعزيز الاعتماد المتبادل النابع من تجربتنا الجماعية وتاريخنا المشترك. وتسهيل قابلية فكرة إسبانيا للتقسيم من شأنه أن يعجل بتقدم ذلك النمط من النزعة القومية وعدم قبول الأجانب والذي كان في ارتفاع في أماكن أخرى في أوروبا وأمريكا الشمالية. والسماح بالتصويت على الانفصال إذن ليس تصرفاً ديمقراطياً؛ بل هو هجوم على الديمقراطية.

إذا كان لإسبانيا أن تظل أمة واحدة، فمن الأهمية بمكان أن تتجلى هذه الأمة في مختلف مظاهر المجتمع الإسباني. وتحقيق هذه الغاية يتطلب الكثير من العمل.

كان انسحاب الدولة الإسبانية من المنطقة من بين العواقب المرتبة على الحكم الذاتي المتنامي لكتالونيا، وإساءة استخدام هذا الحكم الذاتي من قِبَل الانفصاليين في الحكومة الإقليمية. فقد أصبحت الصلات بين الدولة والمواطنين متباعدة على نحو متزايد، الأمر الذي أدى إلى تفكيك الروابط الاجتماعية التي تحفظ تماسك الأمة.

وقد حدثت ظاهرة مماثلة في بقية إسبانيا، بل وفي مختلف أنحاء الغرب. ولا يرجع هذا إلى النزعة الانفصالية الإقليمية، بل إلى شعور متنامٍ من قِبَل المواطنين بالانفصال عن أداء الدولة لوظيفتها. فقد اكتسبت العلاقة بين الناس وحكومتهم ديناميكية تشبه على نحو متزايد العلاقة بين العملاء ومقدمي الخدمة.

المطلوب في إسبانيا اليوم هو بذل جهود متضافرة لإعادة إشراك المجتمع وخاصة الأجيال الشابة في مشروع الحكومة. لقد شب أبناء جيلي عن الطوق خلال الانتقال إلى الديمقراطية، وهي العملية التي لا يملك المرء إلا أن يشعر بتقيده بها.

بيد أن عملية الانتقال تحولت في بعض الحالات إلى ضحية لنجاحها، مع استمرار تلك الحقبة ومن عايشوها في الهيمنة على الوعي السياسي في إسبانيا. وقد أدى هذا إلى خلق الانقسام الجيلي الذي يتجلى في المناقشة بشأن إقليم كتالونيا داخل الحزب الاشتراكي الإسباني: ففي حين يدافع الحرس القديم بقوة عن النظام الدستوري في إسبانيا، يتخذ الأعضاء الأحدث سناً في الحزب موقفاً أكثر غموضاً. ومن الأهمية بمكان التواصل مع هذا الجيل الجديد في عملية لا تتسم بالسلبية، بل تنطوي بدلاً من ذلك على المشاركة اليومية.

الواقع أن التحدي المتمثل في تعميق الصلات بين المواطنين والولايات والمجتمع يتسم بالشمول. ونظراً لإغراء العودة إلى النزعة القومية العِرقية أو القَبَلية التي تهدد الليبرالية وسيادة القانون بشكل مباشر، كما رأينا مؤخراً في ديمقراطيات ناضجة فإن هذا التحدي يتسم بالإلحاح أيضا.

في إسبانيا، تنتظرنا مهمة بالغة الصعوبة. ولكن إذا تعاملنا مع الأمر على الوجه السليم فسوف تكون بلدنا والديمقراطية بشكل أكثر عموماً في حال أفضل كثيراً.

* وزيرة خارجية إسبانيا وكبيرة نواب رئيس البنك الدولي سابقاً، وعضو مجلس الدولة الإسباني.

-
عدد الزيارات
121
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 14 كانون الأول

هو مولود شديد التقلب و الصراحة والوضوح، تشعر وأنت تتعرف عليه أنه كتلة من المتناقضات , ولن تستطيع معرفته جيداً حتى لو عشت معه طوال…
2017-12-14 -

تقرير الـsns: سحب الطائرات وترك السفن: بوتين يعتزم توسيع القاعدة الروسية في طرطوس.. وبعده بيوم: ترامب يعلن الانتصار في سورية…

أعلنت الخارجية الروسية، رفض موسكو لذرائع التحالف الدولي للبقاء في سورية، مؤكدة أن ذلك ينتهك سيادة هذه الدولة العربية. وقالت ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم الخارجية…
2017-12-14 -

تقرير الـsns: أنقرة لم تعد ترى في دمشق خطرا.. ترامب: ضرباتنا للجيش السوري قانونية.. ماذا قال الإعلام عن قرار بوتين…

أكدت موسكو أن الرئيس بوتين، لم ينسق مع الحلفاء قرار سحب القوات الروسية من سورية. وقال يوري أوشاكوف، مساعد الرئيس الروسي: "أعطى الرئيس الأمر بوصفه…
2017-12-13 -

إقرأ أيضا

تقرير الـsns: سحب الطائرات وترك السفن: بوتين يعتزم توسيع القاعدة الروسية في طرطوس.. وبعده بيوم: ترامب يعلن الانتصار في سورية والعراق..

أعلنت الخارجية الروسية، رفض موسكو لذرائع التحالف الدولي للبقاء في سورية، مؤكدة أن ذلك ينتهك سيادة هذه الدولة العربية. وقالت ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم الخارجية الروسية: "التواجد الروسي (في سورية) يحمل طابعا قانونيا متوافقا كليا مع القانون الدولي"، مضيفة أنه لا يمكن قبول تبريرات التحالف التي تنتهك سيادة سورية. وفيما…
2017-12-14 -

تقرير الـsns: «قمة صوتية» في إسطنبول.. والبيان يطالب بالاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية..

طالب البيان الختامي للقمة الإسلامية الطارئة الذي عقد في إسطنبول بخصوص القدس، جميع دول العالم بالاعتراف بالقدس الشرقية المحتلة، عاصمة لدولة فلسطين. وعبر البيان عن رفض وإدانة "قرار الولايات المتحدة غير القانوني بشأن القدس"، مؤكدا أن الدول الأعضاء المشاركة في القمة، مستعدة لطرح مسألة القدس على الجمعية العامة للأمم المتحدة،…
2017-12-14 -
2017-12-14 -

الوحدة وتشرين والاتحاد والجيش يتسابقون على الصدارة في الجولة التاسعة من الدوري الممتاز لكرة القدم

تشهد الجولة التاسعة من الدوري الممتاز لكرة القدم سباقا على الصدارة بين فرق الوحدة وتشرين والاتحاد والجيش وحرفيي حلب فالثلاثة الأوائل متساوون بالنقاط برصيد 15… !

2017-12-14 -

بوتين: واشنطن لا تلاحق مسلحي "داعش" الفارين من سورية لاستخدامهم في محاربة الأسد

حذر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، من خطورة استخدام تنظيمات إرهابية في سوريا لتحقيق أهداف سياسية، مؤكدا أن واشنطن لا تلاحق مسلحي "داعش" لاستخدامهم في محاربة… !

2017-12-11 -

رسالة مؤثرة من يوسف الخال إلى القدس!

نشر الممثل الللبناني يوسف الخال، عبر صفحته الخاصة على تويتر، قصيدة أهداها للقدس وتوجه من خلالها للعرب. وعنون القصيدة بهاشتاغ "#القدس"، وكتب فيها:"أرضكم لكم فهي… !

2017-12-14 -

في ذكرى قرار الضم المشؤوم.. أبناء القنيطرة والجولان يؤكدون أن القضاء على الإرهاب عنوان المرحلة القادمة

أكد أبناء القنيطرة والجولان السوري المحتل مجددا عدم الاعتراف بقرار الكيان الصهيوني بضم الجولان العربي السوري الى كيانه العنصري المصطنع مشددين في الذكرى الـ… !

2017-12-13 -

وزير التعليم العالي: الموارد متوافرة لإنجاز أي بحث علمي مهما بلغت تكلفته

نظمت الهيئة العليا للبحث العلمي في قاعة رضا سعيد للمؤتمرات بجامعة دمشق اليوم ورشة عمل بعنوان “آليات تنفيذية للترابط بين الجهات العلمية البحثية والقطاعات… !

2017-12-14 -

زر على فيسبوك ينقلك إلى واتس آب مباشرة

تقوم فيسبوك التي تملك تطبيق المراسلة واتس آب، بإطلاق وحدة إعلانية جديدة "Click-to-WhatsApp" صُممت لجعل المستخدمين على اتصال وبينة من جميع الأنشطة التجارية. وتعارض واتس… !

2017-12-10 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2018 بمبلغ إجمالي 3187 مليار ليرة سورية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 43 لعام 2017 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2018 بمبلغ إجمالي قدره 3187… !

2017-12-14 -

واشنطن: نريد تشكيل تحالف دولي ضد إيران.. وطهران تنفي الاتهامات الأمريكية..

قدمت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي ما قالت إنه أدلة على تزويد إيران للحوثيين بالصواريخ. وعرضت هايلي، أثناء مؤتمر صحفي عقدته… !

2017-12-14 -

النرويج أول دولة في العالم توقف البث الإذاعي عبر "إف إم"

أصبحت النرويج أول دولة في العالم توقف البث نهائيا عبر موجات "إف إم" بشكل رسمي. وسيكون على المستمعين في البلاد الآن، الاختيار بين نظام البث… !

2017-12-14 -

حظوظ الأبراج ليوم 14 كانون الأول

الحمل  أنت تستوعب غيرك اليوم بشكل غير مألوف و ربما تقدم المساعدة مهمة لمن حولك فالآخرين من حولك يدعمون قراراتك وأعمالك ويضعونك في المقدمة و تتلقى تأييداً الثور  يوم فيه اهتزازات وكأنك في سفينة موجة…

2017-12-13 -

اخبار وتقارير اسرائيلية: نتنياهو: لا بديل عن الدور الامريكي في المفاوضات مع الفلسطينيين.. قرار بوتين سحب القوات الروسية من سورية…

القناة الثانية: نتنياهو: لا بديل عن الدور الامريكي في المفاوضات مع الفلسطينيين قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، إنه لا بديل عن الدور الامريكي في عملية المفاوضات مع الفلسطينيين. واعتبر خلال احتفال  في وزارة الخارجية…