السعودية أدركت متأخرة أنها أصبحت وحيدة..؟!

رأي البلد

2017-10-08 -
المصدر : محطة أحبار سورية

رحّبت روسيا نهاية الأسبوع الماضي بالملك السعودي سلمان بن عبد العزيز. الترحيب كان كبيراً ولافتاً. تركيا وإيران في الحضن الروسي منذ زمن، لكن السعودية ما تزال تحنّ للمظلة الأمريكية. طويلاً انتظرت الرياض حتى رحل باراك أوباما، علّ خَلَفه يكون أفضل منه، لكن الأمل  السعودي، ورغم مليارات الدولارات التي دفعتها المملكة لمجيء الرئيس دونالد ترامب إلى الرياض، خاب، ولم تعوّض بلاد الحجاز الثقة المهتزة؛ غريب أمر العرب؛ يدفعون لمن يستخفّ بهم ويتبعونه ويتغاضون عمن يمدّ يده لهم ويحترمهم.

الازدراء الأمريكي للعرب والانعزال عن العالم، أوجد قناعة لدى النظام السعودي أنّه لم يعد ممكناً الاعتماد على مظلة واشنطن؛ في المقابل، كانت سورية ورئيسها بشار الأسد مستمرة في صمودها وتحقق المزيد من التقدم حتى صار ما أنجزته، يُوصف من قبل أعدائها بالانتصار. الانتصار السوري صنعته الإرادة السورية عبر ثبات القيادة السورية وعقيدة الجيش العربي السوري ووقوف الشعب السوري خلف هؤلاء. خدعت السعودية نفسها وكذلك فعلت قطر وتركيا وإسرائيل عندما نامت على الأكاذيب التي روّجت لها وصدّقتها؛ أصدقاء سورية لن يتخلوا عنها؛ لا إيران ولا المقاومة ولا روسيا والصين ودول البريكس؛ ألم يقرأ أركان النظام السعودي "الفيتوات" الروسية ـ الصينية في مجلس الأمن الدولي؛ ألم يقرأوا الدعم العسكري الروسي المباشر للجيش العربي السوري الصامد؛ ألم يقرأوا المصالح الروسية في انتصار دمشق وحلفها المقاوم؛ ألم يقرأوا الهيبة التي تستعيدها موسكو من ثبات دمشق وثباتها معها.. ألم يقرأوا التحول التركي والإيراني والأحلاف الاقتصادية الناشئة في العالم، وتحديداً في المدار الأوراسي..؟!!

النظام السعودي قرّر متأخراً جداً المجيء إلى موسكو؛ حتى في مطار موسكو تعطّل السلم الكهربائي السعودي لتأخير وصول الملك، بعد تأخره ثمانية عقود ونيف؛ اضطرت روسيا للتبرير إن لا علاقة لها بالسلم السعودي المتعطل.. ومع ذلك، وصل سلمان ولقي الترحيب الروسي والحفاوة؛ لماذا كل هذا الخوف السعودي من الروس الذين يتحدثون عن التعاون والاحترام وبناء الثقة؛ أم الخوف السعودي من ردّة فعل الأمريكان وسطوتهم؟!

إذا أراد النظام السعودي أن يريح العالم فعلاً، فهو قادر على ذلك؛ كما كان خائفاً من قرار السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، وقد مرّ القرار وسط ترحيب وتهليل، فإن التوجه الجديد والذهاب إلى موسكو، إن تم استكماله وفق رؤية وعقلية الكرملين القائمة على التعاون والتنسيق مع الدول الأخرى، وليس الحرب والتدخل في الشؤون الداخلية لهذه الدول، كما يفعل النظام السعودي في اليمن وسورية والعراق ولبنان وإيران، فإن المنطقة أمام مرحلة جديدة بكل تأكيد؛ بل حتى وإن لم يقم النظام السعودي بتغيير أسلوبه وسياساته، فإنه المنطقة إلى مرحلة جديدة، وستبقى السعودية وحيدة معزولة، لأن التوافقات الجارية برعاية روسيا لن تتيح للنظام السعودي المجال لممارسة سياساته السابقة؛ كفى.

قبل وصول سلمان إلى موسكو، أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنّ علاقات روسيا مع الدول الأخرى، تقوم على التوازن. ولتبديد أوهام النظام السعودي، شرح مسؤولون روس آخرين أنّ العلاقات مع إيران لن تتأثر ولن تؤثر على العلاقات مع السعودية، لأنهما مسارين منفصلين متوازيين؛ وبعد، أظهرت إحدى الصور الرئيس بوتين يصبّ الشاي للملك السعودي ومعهما المترجم فقط؛ بالتأكيد لم يكن تسريب الصورة عفوياً؛ الروس أرادوا القول إنهم جادين في تطوير وتدعيم علاقاتهم مع المملكة، وتركوا للنظام السعودي وللعالم أن يشاهدوا أن الكرة ليست في ملعبهم حتماً.. نأمل أن يلاحظ أركان النظام السعودي ذلك وأن يبدلوا فلسفة سياساتهم القديمة البالية.. علّهم يعوّضوا من تأخرهم بعض الشيء ويريحوا المنطقة من خضّاتهم وحروبهم..؟!

 

 

عدد الزيارات
724
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 19 حزيران - أحمد مكي ...كل عام وأنت بخير

إنه كائن يحب الحرية ويؤيدها ويمارسها بشكل مطلق . يحب النقاشات نظر كأنه يتكلم لكي يسمعك لا يتكلم لمجرد الكلام . إنه يتفهم وجهات نظرك…
2018-06-19 -

حركة الكواكب يوم 20 حزيران

المشتري كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو…
2018-06-19 -

صفات مولود 20 حزيران - نيكول كيدمان...كل عام وأنت بخير

" قدرك أن تحيى أبداً بين الماء وبين النار " قالت الأغنية فكانت بداية حلوة للحديث عن المولود بين السرطان والأسد وبين الماء وبين النار…
2018-06-19 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 21 حزيران

الحمل أنت تميل إلى فرض آرائك والتحكم بشريكك العاطفي وتحاول إملاء الآراء على من حولك وقد تكون غيوراً أكثر من اللازم أو عصبي وكأنك غير راضٍ عن كل ما يحصل فأنت دائماً تحافظ على الأمان وتحاول حماية ظهرك من مفاجأة غير منتظرة الثور قد تصل إلى آخر النهار خائر القوى…
2018-06-20 -

تقرير الـsns: موعد جديد لـ«مشاورات جنيف».. موسكو لا تستبعد تعاون المعارضة المعتدلة مع دمشق في محاربة الإرهابيين بجنوب سورية..

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، أن الدول الضامنة (روسيا وايران وتركيا) اتفقت عقب لقائها مع ستيفان دي ميستورا على إجراء مشاورات جديدة في جنيف. ونقلت وكالة سبوتنيك عن فيرشينين، أمس، قوله: "لقد اتفقنا على المجيء مجددا إلى جنيف"​​​، دون ذكر أي تفاصيل أخرى. من جهته قال دي ميستورا…
2018-06-20 -
2018-06-19 -

مدرب منتخب سورية بكرة القدم الألماني شتانغه يعلن أسماء اللاعبين المشاركين بمعسكر النمسا

أعلن مدرب منتخب سورية لكرة القدم الألماني بيرند شتانغه قائمة أسماء اللاعبين المشاركين في معسكر النمسا. وضمت القائمة كلاً من اللاعبين ابراهيم عالمة وأحمد مدنية… !

2018-06-20 -

إبراهيم زعير: ليس هناك أي خيار أخر للجيش السوري إلا فتح المعركة في الجنوب

أكد عضو اللجنة المركزية بـالحزب الشيوعي السوري والأستاذ في كلية الإعلام جامعة دمشق إبراهيم زعير لـ ميلودي اف ام في حديثه مع الصحفي هاني هاشم… !

2018-06-20 -

أنجلينا جولي مهددة بالسجن بسبب قضية حضانة الأطفال

صدر قرار جديد يخص قضية حضانة الأطفال العالقة بين الممثلة العالمية أنجلينا جولي وزوجها الممثل العالمي براد بيت وذلك بعد إنفصالهما. ونص القرار على السماح… !

2018-06-20 -

تسعيرة دخول المسابح ذات النجوم الخمسة تحلق حتى خمسة آلاف ليرة سورية .. والسياحة: لا يوجد ضابط سعري لها

وصلت أسعار الدخول إلى بعض مسابح مدينة دمشق إلى 5000 ل.س للشخص الواحد بينما وصل الاشتراك الشهري في ذات المسبح إلى 50 ألف ليرة، وفي… !

2018-06-18 -

ألف منحة دراسية في الجامعات الهندية والتقديم لغاية 24 الجاري

تواصل مديرية النافذة الواحدة في وزارة التعليم العالي استلام طلبات الاشتراك بمفاضلة المنح الدراسية المقدمة من جمهورية الهند للمرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العليا (الماجستير والدكتوراه)… !

2018-06-20 -

قنبلة روسية قادرة على التحول إلى صاروخ مجنح يمكن التحكم به من الفضاء

قال تقرير أعدته مؤسسة الأسلحة الصاروخية التكتيكية، إن روسيا أنتجت قذيفة جوية عالية الدقة، يمكن استخدامها كصاروخ مجنح أو قنبلة جوية تقليدية. ووفقا للتقرير، تحمل… !

2018-05-27 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بإعفاء الصناعيين والحرفيين المخصصين بمقاسم في المدن الصناعية من رسوم تجديد رخص البناء

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 18 لعام 2018 المتضمن إعفاء الصناعيين والحرفيين المخصصين بمقاسم في المدن الصناعية المنتهية مدة تراخيصهم من رسوم… !

2018-06-20 -

جماهير المغرب تحاول خطف علم إسرائيل وتمزيقه في مدرجات الملعب

منعت الجماهير المغربية، اليوم الأربعاء، أحد المشجعين من رفع العلم الإسرائيلي في المنطقة الخاصة لهم بالمدرجات بعد انتهاء مبارة المنتخب المغربي أمام نظيره البرتغالي وحاولت… !

2018-06-14 -

أزمة الصحافة المصرية ومستقبلها

عبدالله السناوي مهنة الصحافة مسألة حرية. حين تتقلص قدرتها عن التعبير بحرية عن حقائق مجتمعها وما يجري فيه من أحداث وتحولات تفقد صدقيتها وتأثيرها ويتراجع… !

2018-06-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 20 حزيران

الحمل   قد ينتابك أحياناً إحساس أنك تعمل أكثر من اللازم دون مساعدات أو شعور بأنك وحدك تناضل أو أن المحيط لا يقدر جهودك لذلك حدد هدفك ولا تبعثر نشاطاتك وناقش الجديد قبل أن تبذل جهوداً…

2018-06-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 19 حزيران

الحمل   حاول أن تفي بمسؤوليتك ولا تسمح لأي من المحيطين بأن يحد من طموحاتك أو يغمرك بتيارات سلبية فاليوم للعمل بامتياز وللعمل الكثير والمرهق ولكنك تحب العمل ولا تتضايق حتى لو كان أكثر من اللازم…