أخبار وتقارير اسرائيلية: اسرائيل تطالب الأردن بضبط النفس.. ليبرمان: عملية القدس جزء من "الارهاب الاسلامي".. غباي يدعو لإسقاط حكومة نتنياهو والتوجه إلى الانتخابات.. محلل اسرائيلي: القوى العظمى تتفق على تقسيم الشرق الاوسط..كيف قرأت اسرائيل اتفاق وقف النار ج

إسرائيليات

2017-07-16 -
المصدر : محطة أخبار سورية - خاص

القناة الثانية:

اسرائيل تطالب الأردن بضبط النفس

طالب مسؤولون إسرائيليون, الأردن، بالحفاظ على ضبط النفس، إثر بيان الخارجية الاردنية الذي استنكرت فيه  إغلاق المسجد الاقصى وطالبت بإعادة فتحه بشكل فوري للصلاة، متعهدة بالتصدي لها. وقالت مصادر مقربة من نتنياهو، إن الأردن اختار مهاجمة اسرائيل، بدل إدانة الهجوم. وكان من الأجدر بكافة الأطراف المعنية، بما فيها الأردن، أن تحافظ على ضبط النفس وتمتنع عن شحن الأجواء.

ليبرمان: عملية القدس جزء من الارهاب الاسلامي

رفض وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، نسب عملية القدس للصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، قائلا إن العمليات الفلسطينية هي جزء من "الإرهاب الإسلامي" الذي يضرب أوروبا والدول العربية من حولنا. وأضاف، أن العملية هي نتاج للتحريض الذي يمارسه فلسطينيو48، وعلى رأسهم الشيخ رائد صلاح، وعضو الكنيست أيمن عودة.

غباي يدعو لحل الحكومة والتوجه إلى الانتخابات

دعا رئيس حزب العمل الإسرائيلي المنتخب، آفي غباي، رؤساء الكتل الحزبية في الكنيست والأحزاب المنضوية في الائتلاف الحكومي، إلى إظهار الشجاعة، وإسقاط الحكومة الحالية عبر الانسحاب من الائتلاف. وقال غباي خلال مشاركته في تظاهرة نظمت مساء أمس السبت، في مدينة بتاح تكفا، شارك فيها حوالي 5000 آلاف اسرائيلي، إنه جاء ليعبر عن دعمه للإسرائيليين الذين يصوتون لكافة الأحزاب ويتظاهرون أسبوعيا، ليعلنوا بوضوح أنهم ليسوا على استعداد للقبول بالمزيد من الفساد.

صحيفة معاريف:

هل اتفقت الدول العظى على تقسيم الشرق الاوسط..؟

رأى المحلل ألون بن دافيد، أن القوى العظمى وقّعت لأول مرة منذ 101 سنة، منذ اتفاق سايكس بيكو، على اتفاق لتقسيم الشرق الاوسط. وهذه التطورات يمكن أن تبدو ايجابية بالنسبة لاسرائيل في المدى القصير، ولكن عند النظر بعيدا، نرى ايران تسير بثقة نحو تعزيز هيمنتها الاقليمية، واستكمال حركة كماشة حول شبه الجزيرة العربية. وأضاف المحلل، أنه تم اختيار جنوب سورية ليكون الكبش الذي يذبح كخطوة لبناء الثقة بين الروس والأمريكيين. فالقوات الروسية التي كان يفترض أن تنتشر في جنوب سورية، لم تسارع في الوصول. وفي اللحظة التي تستولي فيها على المنطقة، فإن بدء الاحتكاكات مع قوات المتمردين، ستكون مسألة وقت. وعندها فإن القوة التي يفترض أن تجلب السلام ستصبح قوة هجومية، وسينشب قتال شديد في الطرف الآخر من الحدود، مع آلاف الاشخاص الذين سيتدفقون بحثا عن مأوى قرب الجدار أو يحاولون اجتيازه. ومع تواجد روسي في الطرف الآخر، فإن قدرة الرد الاسرائيلية على انزلاق النار ستكون محدودة جدا. فقد تعلمنا في السنتين الاخيرتين أنه حيثما يوجد روس، يوجد أيضا ايرانيون وحزب الله. فهم يقاتلون كتفا بكتف في هذه الحرب ضد قوات مختلطة، وسنرى الايرانيين قريبا وهم يثبتون أنفسهم في المنطقة الواقعة بين القنيطرة والجولان ودرعا.

وختم المحلل قائلا: في اسرائيل يجدون صعوبة في حل لغز نوايا الفينيق من موسكو. فقد تم ثبيت حكم الرئيس السوري بشار الاسد. لكن، ليس واضحا أي مصلحة يجدها الروس فجأة في الجولان وحوران، المنطقتين عديمتي الأهمية الاستراتيجية بالنسبة لهم. مع ذلك، حين يبدأ الروس يتعرضون لخسائر فادحة أكثر، فإنهم، سيعلنون مثل الأمريكيين، أن المهمة انتهت، وسينسحبون من سورية. وعندها سنجد أنفسنا مع دولة خاضعة لرعاية ايران على الحدود الشمالية – الشرقية.

مركز ابحاث الأمن القومي :

كيف قرأت اسرائيل اتفاق وقف النار جنوب غرب سورية..

زعمت دراسة اسرائيلية، أن اسرائيل حققت عدة مكاسب من اتفاق وقف النار جنوب غرب سورية،

أولها، تمتين التنسيق مع الولايات المتحدة والأردن لمنع نشوء وضع يتعارض مع المصالح الأمنية الاسرائيلية، جنوب سورية، إلى جانب استعداد أمريكي للإشراف على وقف إطلاق النار، حتى من دون إرسال قوات برية.

والثاني، موافقة على إبعاد القوات الايرانية وأذرعها من جنوب سورية بما يتفق مع الخطوط الحمراء التي وضعتها اسرائيل، والتي تتمثل بمنع تعاظم حزب الله عن طريق سورية، وخاصة لجهة تسلحه بأسلحة متطورة، ومنع تمركز قوات برية ايرانية أو من حزب الله بالقرب من الحدود الاسرائيلية، إضافة لمنع ايران من التمركز عسكريا في سورية بشكل عام.  

والثالث، عدم مشاركة ايران وتركيا في رسم حدود منطقة التهدئة جنوب غرب سورية، أو الاشراف على وقف اطلاق النار.

والرابع هو أن اسرائيل غير ملزمة بوقف اطلاق النار، ولا دور لها في الحفاظ عليه، بما يتفق وسياستها التي تؤكد على عدم التورط بما يجري في سورية، من جهة، والحفاظ على مرونة العمل من الناحية العملانية من جهة ثانية.

وخلصت الدراسة إلى القول إنه بالرغم من عدم إشراك ايران في اتفاق التسوية في سورية، والقيود التي تم وضعها على انتشار قوات ايرانية وأذرعها جنوب سورية، إلا أن اسرائيل قد تضطر لمواجهة محاولات تقدم الجيش السوري، بفضل الدعم الروسي، باتجاه جنوب غرب سورية، وصوب الجولان المحتل. لكن، في المحصلة، يمكن القول إن الاتفاق الروسي- الأمريكي، بخصوص جنوب غرب سورية، يشكل اختبارا، لجهة تحريك عملية منسقة بين القوى العظمى للتوصل الى تسوية حول مستقبل سورية.

                                                                                           ترجمة: غسان محمد

 

 

عدد الزيارات
276
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: الخارجية والدفاع الروسيتان تجددان نفي مزاعم استخدام دمشق للكيميائي.. ماذا عن الجنوب السوري..؟!

مع اقتراب موعد اجتماع الدول الأعضاء في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية المقرر الأسبوع المقبل في لاهاي، قدمت موسكو مجددا أدلة وبراهين على زيف المزاعم حول…
2018-06-23 -

محاولة اغتيال رئيس وزراء إثيوبيا الجديد

أفادت وكالة رويترز بوقوع انفجار استهدف تجمعا مؤيدا لرئيس الوزراء الإثيوبي الجديد آبي أحمد، في العاصمة أديس ابابا اليوم السبت. وظهر آبي في كلمة تلفزيونية…
2018-06-23 -

صفات مولود 24 حزيران..ليونيل ميسي

جذاب .. حيوي .. يجذب الآخرين إليه كالمغناطيس .. يحب دائماً أن يحترمه الناس ويقدروه .. عنيد وحساس . يحب أن تعطيه حريته في التحرك…
2018-06-23 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 25 حزيران

الحمل تتبدل أوضاعك المهنية أو علاقاتك الإنسانية وقد تقرر القيام بخطوة جديدة أو تتخذ قرارات جديدة وسليمة وتبدو في أحسن حالاتك وقد تسعدك الأخبار الثور حاول أن تقترب من أشخاص متفائلين يستطيعون مساعدتك على تخطي أي مشكلة فأنت تظهر نقاطك الايجابية للعلن وتنال الكثير من الدعم أو المحبة والتشجيع فإنجازك…
2018-06-25 -

تقرير الـ sns: الرئيس الأسد: الحوار مع الولايات المتحدة مضيعة للوقت.. دعوات دولية لوقف التصعيد في الجنوب السوري..؟!

قال الرئيس بشار الأسد، إن "الحوار مع الأمريكيين في الوقت الراهن، ليس إلا مضيعة للوقت"، مؤكدا أنه لا يعتقد أن سياسة واشنطن في الشرق الأوسط قد تتغير قريبا. وقال الرئيس الأسد في حديث لقناة "أن تي في" الروسية، ردا على سؤال حول إمكانية لقائه بالرئيس ترامب: "التفاوض مع الخصم شيء…
2018-06-24 -
2018-06-24 -

السباح السوري فراس معلا يحرز ذهبية بطولة روسيا الاتحادية لفئة الماسترز

حقق السباح العالمي فراس معلا المركز الأول والميدالية الذهبية في بطولة روسيا الاتحادية للسباحة في المياه المفتوحة لفئة الماسترز التي أقيمت على شواطئ البحر الأسود… !

2018-06-25 -

طالب زيفا : في سورية لا يوجد بيئة حاضنة لللإرهاب لكن يوجد أفراد قد يشتري اعداء سورية ذممهم بالدولار

أكد المحلل السياسي طالب زيفا لـ ميلودي إف إم أنه "مهما اختلف الشعب السوري الا أن سورية غير قابلة للتقسيم، لأن أبنائها بكل مكوناتهم وقومياتهم… !

2018-06-24 -

ميغان ماركل ربما تكون حاملاً!

ترددت العديد من الأخبار في وسائل إعلامية بريطانية وتفيد بأن ميغان ماركل حامل، وان حملها كان السبب بارتدائها لفستان واسع. وافادت هذه الوسائل ان والد… !

2018-06-24 -

مجلس الوزراء يطلب من الوزارات إنجاز برنامجها لتبسيط الإجراءات بما يتماشى مع مشروع الإصلاح الإداري

كلف مجلس الوزراء وزارات الاقتصاد والتجارة الخارجية والمالية وهيئة التخطيط والتعاون الدولي تكثيف التواصل مع الدول الصديقة لتوسيع التعاون الاقتصادي والاستثماري والسياحي ووضع الأسس لهذا… !

2018-06-24 -

سورية تحرز ميداليتين برونزيتين بمنافسات أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للرياضيات

أحرزت سورية ميداليتين برونزيتين وأربع شهادات تقدير في منافسات أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للرياضيات الذي نظمته المكسيك عبر الانترنت في 13-3- 2018 وبمشاركة أكثر من… !

2018-06-24 -

يوتيوب يوفر خدمة تمكنك من الربح عبر موقعه!

ذكر موقع "The Verge" أن القائمين على موقع يوتيوب سيضيفون تعديلات عليه تسمح لبعض المدونين بالربح عن طريقه. ووفقا للموقع، سيتمكن المدون الذي يملك على… !

2018-06-24 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد السادس عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحلية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 214 لعام 2018 القاضي بتحديد السادس عشر من أيلول المقبل موعدا لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحلية. وفيما… !

2018-06-24 -

زاخاروفا: الغرب يحضر لسيناريو جديد في سوريا يخدم مصالحه

أكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، بأن سيناريو جديدا يجري التحضير له في سوريا لإيجاد أساس قانوني يخدم آيدلوجية الدول الغربية. وقالت زاخاروفا، في… !

2018-06-23 -

الغارديان: لا تصدقوا الضجيج الحقود حول RT

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية على موقعها الإلكتروني، مقالا حول الكيفية التي تغطي بها قناة RT مباريات كأس العالم لكرة القدم في روسيا، لكنها ما لبثت… !

2018-06-23 -

حظوظ الأبراج ليوم 24 حزيران

الحمل  يوم مبشر بالمساعدات والدعم لتأخذ حقوقك التي تستحقها والتي طال انتظارها  فالحظوظ مساعدة لتساعد نفسك بالهدوء والقرار السليم الذي يفرحك هذا اليوم لأنك تستطيع الاعتماد على صداقاتك وعلاقاتك بمن تحب وقد تشعر بالحب يتدفق…

2018-06-25 -

حظوظ الأبراج ليوم 25 حزيران

الحمل  تتبدل أوضاعك المهنية أو علاقاتك الإنسانية وقد تقرر القيام بخطوة جديدة أو تتخذ قرارات جديدة وسليمة وتبدو في أحسن حالاتك وقد تسعدك الأخبار الثور  حاول أن تقترب من أشخاص متفائلين يستطيعون مساعدتك على تخطي…