أياً تكن قدرات ابن سـلمان.. الرياض لن تصبح يوماً سويسرا الشرق..؟!

رأي البلد

2017-06-26 -
المصدر : محطة أخبار سورية -خاص

        بعد قرار الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، صباح الأربعاء 21/6/2017، أصبح نجله محمد ولياً للعهد في المملكة، وعملياً هو الملك أو الحاكم الفعلي. المعلومات المتواترة عن شخصية ابن سلمان متناقضة ومتنوعة تجعل من الصعب الحكم بشكل صحيح عن إمكاناته الحقيقية. ولكن الواضح حتى الآن أن الشاب طموح ومندفع ومتهور ولديه بعض الاطلاع ولكن تنقصه الخبرة والتجربة التي تراكمها سنين العمل. وفي الحقيقة، فإنه مهما امتلك ابن سلمان من إمكانات خارقة، حتى لا نقول عادية، فإن التكهن بنجاحه في مهمته ليس أمراً موفقاً، لعدة أسباب داخلية وخارجية؛

في الداخل السعودي، على ولي العهد ـ الملك أن يواجه ثلاث منظومات أو دوائر تطوقه؛ أولاً، حجم الطموحات التي تراود بال الأمراء الكثر في العائلة المالكة والطامحين للوصول إلى العرش والمناصب والمال والشهرة، وإذا ما تمكن من اجتياز هذا المطب، فإنه يكون قد تخطى واحداً من أعقد وأصعب التحديات؛ إذ كيف يمكن أن يضمن ولاء هؤلاء وصدق مشورتهم والاستقامة والإخلاص في أدائهم ـ وإن أظهروا حسن النوايا..؟!

ثانياً، المؤسسة الدينية الوهابية البالية التي تعود للقرون الوسطى؛ كيف يمكن لابن سلمان تطوير المجتمع السعودي وهو يعاني من قيود دينية قمعية صارمة تشل كلّ حركة، وتواجه كل محاولة انفتاح؛ المجتمع الديني المحافظ المنغلق الذي تسيطر على عليه فتاوى الشيوخ المتطرفين، الذين يمنعون الاختلاط ويمنعون خروج المرأة ويمنعون قيادتها للسيارة ويمنعون دور السينما ويضعون الناس في قوالب جامدة، هذا المجتمع يحتاج عشرات السنوات من التطوير والانفتاح ليطلع على الحياة الخارجية الموجودة حوله، ناهيك عن الحضارة والتطور الذي بلغه العالم؛

ثالثاً، وهذا هو الأهم والأخطر: الثقافة في السعودية؛ مواجهة نمطٍ من الثقافة الخاصة القائمة على الفكر الديني الرجعي المتعصب المتحكم والمسيطر على كل نواح الحياة وجوانبها؛ طريقة التفكير السلبية سوف تضغط لمواجهة أي مشروع تقدمي سوف يتم تبنيه؛ بمعنى آخر، فإن أي مشروع يتبناه الولي ـ الملك سوف لن يجد الكفاءات "العقلية" الديناميكية المحلية لتنفيذه؛ المسافة كبيرة والفجوة هائلة بين الطموحات ومستنقع الواقع السيء..

خارجياً، يواجه الولي ـ الملك، تحديات جمّة وهائلة وأكثرها متراكم بسبب سياسات أسلافه الخاطئة التي اعتمدت التدخل في شؤون الدول الأخرى فورّطت نفسها في مشاكل لا نهاية لها؛ أول هذه التحديات الحرب التي بدأها بن سلمان نفسه في اليمن المجاور والتي تخطت العام، وأصبحت تستنزف طاقات المملكة وإمكاناتها وسمعتها وهيبتها؛ الدور السعودي القذر في الحرب على سورية وتأثير ذلك على العلاقات السعودية في المنطقة ومع روسيا، ولاسيما بعدما مالت الكفة لصالح الدولة السورية وبدأ العالم يقرّ بذلك وبخطئه في شنّ هذه الحرب على دولة محورية وأساسية في العالم، سورية؛

والمسألة الخارجية الأخرى/التحدي الذي يواجه ابن سلمان هو الخلافات مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي أعلن الولي ـالملك نفسه، قبل فترة، نقل الحرب إلى داخلها. بالطبع التصريحات النارية شيء وتنفيذها واللعب مع "الدبابير" شيء آخر، خاصة بعد صلية الصواريخ الإيرانية على مقرات "داعش" في دير الزور السورية؛

وليس آخر التحديات الخلاف المستجد مع الجارة الصغيرة قطر. والتي يقال إنها تلعب/ تعمل على تقسيم السعودية لتأخذ حصتها وتوسع مساحتها وتزيد عدد سكانها وإمكاناتها؛ الأزمة التي أصبحت "مُدوّلة" يصعب لفلفتها والتراجع فيها عن السقف المرتفع.. وقطر لا تهادن أبداً.  أضف إلى كلّ ذلك التحديات في العلاقات مع الغرب الأوربي والأمريكي؛ مثلاً ماذا عن قانون "جاستا" الأمريكي لمحاسبة المتورطين في هجمات 11أيلول، هل تضمنت الصفقات والأموال التي دُفعت للرئيس الأمريكي في زيارته الأخيرة للرياض بنداً يسقط المطالبة بالتعويضات متى عنّ على بال الأمريكيين ذلك؛ غيض من فيض.. يؤكد أنّ فشل ابن سلمان هو القاعدة وأنّ نجاحه هو الاستثناء، وأنه لا يمكن لمملكة رجعية متحجرة أن تنتقل دُفعة واحدة من القرون الوسطى لتصبح باريس أو لندن أو سويسرا الشرق..؟

                                                                                                                          بـديــع عفيــف

 

                                        

عدد الزيارات
877
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

صفات مولود 24 أيلول

مولود هذا البرج غالبا ما يملك براءة الأطفال على وجهه وفي قلبه , ويعيش في داخله طفل حنون، حساس جدا ورقيق القلب لكنه يرفض الاعتراف…
2017-09-24 -

الدول لا تبني علاقاتها على العداوات التاريخية بل على المصالح المشتركة..؟!

روسيا ـ إيران ـ تركيا، ثلاث إمبراطوريات قديمة متصارعة لم تنقرض كغيرها من الإمبراطوريات الكثيرة التي سادت العالم في الأزمنة…
2017-09-24 -

حركة الكواكب يوم 23 أيلول

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في الميزان مما يحذر مواليد برج السرطان عاطفيا و الجدي من احتيال و برج الحمل من وعود كاذبة…
2017-09-24 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 25 أيلول

الحمل فترة ممتازة لمقابلة أناس جدد و التعرف على أجواء جديدة تفيدك عمليا أو جمعية فكرية أو نشاط ثقافي هو ما يشغلك أو تجمع مرح فاليوم للنقاشات والحوارات الثور أنت غفور ومتسامح تتواصل وتمنح المحيط المساعدات وتتقبل الاعتذارات وكل ما يلزمك هو تنظيم وقتك لتستفيد من كل دقيقة فالحظوظ مساعدة…
2017-09-24 -

الدول لا تبني علاقاتها على العداوات التاريخية بل على المصالح المشتركة..؟!

روسيا ـ إيران ـ تركيا، ثلاث إمبراطوريات قديمة متصارعة لم تنقرض كغيرها من الإمبراطوريات الكثيرة التي سادت العالم في الأزمنة الغابرة، بل تحولت إلى دول كبيرة أو إقليمية لها وزنها وشأنها. الحديث في الإعلام عن العلاقات بين هذه الدول، يستلهم في كثير من الأحيان الماضي…
2017-09-24 -
2017-09-24 -

نائب رئيس الاتحاد السوري الكروي ينفي التفاوض مع فان مارفيك

نفى نائب رئيس الاتحاد السوري لكرة القدم، فادي دباس، شائعات التفاوض مع المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك، لخلافة أيمن الحكيم على رأس الإدارة الفنية لمنتخب… !

2017-09-25 -

سفير الصين بدمشق: مبادرة الرئيس الأسد للتوجه شرقا تتوافق بشدة مع المبادرة الصينية (الطريق والحزام)

أكد السفير الصيني في سورية تشي تشيانجين أن بلاده تقدر عاليا المبادرة الاستراتيجية التي طرحها السيد الرئيس بشار الأسد من أجل التوجه نحو الشرق وهي… !

2017-09-24 -

نجوى كرم تسبب أزمة في الشارع!

نشرت الفنانة نجوى كرم مقطع فيديو ومجموعة صور عبر صفحتها الخاصة على إنستغرام ظهرت فيها وهي تقضي وقتًا ممتعًا منطقة مار تقلا. وفي الفيديو ظهرت… !

2017-09-24 -

محروقات تنفي إشاعات خفض أسعار اسطوانات الغاز

نفى مدير عام شركة محروقات سمير الحسين لميلودي إف إم الإشاعات التي تحدثت عن انخفاض قريب بأسعار اسطوانات الغاز والمشتقات النفطة، قائلاً :" نتمنى انخفاض… !

2017-09-18 -

برعاية السيدة أسماء الأسد.. الاحتفال بتخريج الدفعة الثانية من طلاب البرامج الأكاديمية

برعاية السيدة أسماء الأسد احتفل اليوم بتخريج الدفعة الثانية من طلاب البرامج الأكاديمية من خريجي المركز الوطني للمتميزين الذين تابعوا دراستهم في جامعتي دمشق… !

2017-09-24 -

روبوت مطور يساعدك على اتخاذ القرارات السياسية!

طور العلماء روبوتا يمكنه مساعدة الأشخاص على اتخاذ القرار المناسب والتصويت في الانتخابات السياسية. ويطلق على روبوت الذكاء الاصطناعي اسم "Nigel"، القادر على تقديم المساعدة… !

2017-09-07 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بزيادة مقدار المكافأة الشهرية للطلاب الأوائل في الشهادات العامة

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم التشريعي رقم 27 لعام 2017 القاضي بتعديل مقدار المكافأة الشهرية المنصوص عنها في المادتين الاولى والثالثة من المرسوم… !

2017-09-25 -

تركيا تغلق معبر خابور مع كردستان العراق

أفادت وكالة "رويترز" بأن تركيا أغلقت المعبر الحدودي "خابور" مع كردستان العراق، وذلك تزامنا مع استفتاء الاستقلال الذي يشهده الإقليم اليوم. وكانت أنقرة قد هددت… !

2017-09-21 -

الإفراج عن مراسلي RT في اليمن بعد توقيفهما في المطار

أفاد وكيل وزارة الإعلام اليمنية أسامة الشرمي بأن السلطات الأمنية قامت بتوقيف مراسلينا جمال الأشول وصلاح العاقل في إستجواب روتيني في مطار عدن وتم فيما… !

2017-09-24 -

حظوظ الأبراج ليوم 24 أيلول

الحمل   إن ما تمر به هو أزمة عابرة ، لا تيأس وحاول تنتبه لصداقاتك وحافظ عليها لأن حساسيتك مع من حولك ليس لها سبب فكن لبقاً في العاطفة كما أنت في العمل  الثور  تسير الأمور…

2017-09-24 -

حظوظ الأبراج ليوم 25 أيلول

الحمل  فترة ممتازة لمقابلة  أناس جدد و التعرف على أجواء جديدة تفيدك عمليا أو جمعية فكرية أو نشاط ثقافي هو ما يشغلك أو تجمع مرح فاليوم للنقاشات والحوارات الثور  أنت غفور ومتسامح تتواصل وتمنح المحيط…