ماكرون وانتهاج سياسـة جـديـدة تجـاه سـوريـة.. لما لا..؟!

رأي البلد

2017-06-23 -
المصدر : محطة أخبار سورية

بـرز يـوم الأربعاء الماضي 21/6/2016 تأكيد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لثمانية وسائل إعلام أوروبية أنه لايرى بديلا شرعياً للرئيس بشار الأسد في سورية؛ كلام الرئيس الفرنسي لم يأت من فراغ؛ فأثناء زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لفرنسا قبل أسابيع، تحدثت  مصادر روسية عن معلومات تؤكد أنّ فرنسا "تنتهك انتظام التحالف الأمريكي"، وأنها تقلّص المسافة من موسكو في موقفها من سورية، وأنّ من المرجح أن تساعد لجنة العمل المشتركة التي ناقش الرئيسان بوتين وماكرون تشكيلها بشأن سورية في تحقيق تقدم في هذا المجال.

لا نعتقد أنّ الرئيس ماكرون ـ الذي أكد في حديث الأربعاء أيضاً على إمكانية العمل مع بوتين على مكافحة الإرهاب ـ يلهج بشيء غير مقتنع به لعدة أسباب؛

أولاً، أن سياسة فرنسا التي مارستها خلال سنوات الحرب على سورية قادتها إلى الانعزال في المنطقة وتحديداً في الشأن السوري. والتصريحات الفرنسية السابقة الرنانة والمتواصة حول التغيير في سورية وكيفية حدوثه وشروط ذلك...الخ، أضرت فرنسا أكثر مما خدمتها. فرنسا تبحث عن مصالحها وتريد أن تكون موجودة في الحل النهائي في سورية، وهذا غير ممكن في ظل السياسات الفرنسية السابقة؛ الأمور تغيرت والوضع الداخلي السوري والإقليمي والدولي يجعل من فكرة التغيير التي كانت مطروحة في سورية على مقاس "ساركوزي وكوشنير وهولاند..." أمراً مستحيلاً. وطالما أنّ المهم بالنسبة للفرنسيين هو المصالح، وحيث أنّ المصالح الفرنسية تقتضي التماشي مع الوضع الجديد في سورية، فلا بأس من انتهاج أو إحداث تغييرات في السياسة الخارجية الفرنسية. و(لنتذكر أنّ وزير الخارجية الفرنسي الأسبق برنار كوشنير، كان من أشد المعارضين للاتفاق النووي مع إيران، وعندما تم توقيع الاتفاق كان أول الواصلين إلى طهران وبعد يومين من توقيعه)؛

ثانياً، تواجه فرنسا، كما بقية الدول الأوروبية، مشكلة الإرهاب والعائدين من سورية إلى بلدانهم. وهي بأمسّ الحاجة للمعلومات عن هؤلاء، لتجنب المزيد من الكوارث وحوادث القتل التي أصبحت ترهب الفرنسيين وتدميهم، فيما ترفض الحكومة السورية ـ التي لديها الكثير من المعلومات بحكم سنوات الحرب ـ تزويدها بهذه المعلومات قبل إعادة العلاقات الدبلوماسية ورفع الحصار الظالم عن الشعب السوري والتعامل باحترام ونديّة.

ثالثاً، من المنطقي الحديث عن تأثير روسي في موقف الرئيس الفرنسي الجديد؛ فالمصالح الفرنسية ـ الروسية المشتركة أكبر وأشمل من تلك الأمريكية ـ الفرنسية على ما يبدو، لاسيما بعد وصول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى البيت الأبيض والمشاكل والشكوك التي أثارها في العلاقات مع أوروبا. روسيا تستقطب ألمانيا أيضاً وإيطاليا وغيرها من الدول الأوروبية، ومن الطبيعي أن تتراجع فرنسا في سورية استجابة للموقف الروسي. وبالأمس أكد ماكرون أنّ "الإشكال يكمن في أن ترامب لم يضع بعد إطار المفاهيم لسياسته الخارجية. لذلك سياسته الخارجية غير قابلة للتنبؤ، ما يمثل مصدر إزعاج للعالم"، فيما يمكن التعاون مع بوتين في محاربة الإرهاب..

رابعاً، وهذا أمر جوهري جداً، انقلاب الوضع الميداني في سورية لصالح الجيش العربي السوري وتحقيق المزيد من التقدم في مواجهة الإرهاب، وزيادة المساحات التي تم تحريرها، وفي المصالحات الوطنية، والاستقرار الداخلي وتحسّن الاقتصاد، ورسوخ العلاقات مع الحلفاء الإقليميين والدوليين، ولاسيما روسيا التي تقدّم الدعم الكافي للجيش العربي السوري في معاركه ضد الإرهاب ولتحرير بقية الأرض السورية.

 

بديع عفيف
عدد الزيارات
556
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: هل يفعلها الملك سلمان.. أمير قطر يتلو «خطاب النصر»: شكراً تركيا (وإيران)..؟!

ثلاث رسائل أساسية حملها خطاب أمير قطر أمس: تجاوز القطوع الأول من الأزمة بقدر معقول من الخسائر، الاستعداد لـ«حصار» طويل الأمد سيتم التعامل معه على…
2017-07-22 -

صفات مولود 23 تموز

إنه ذلك الكائن الذي تستطيع الاتكال عليه وإسناد ظهرك عليه متى شئت دون أن تخاف أنه سيغدر بك ، بل سيساعدك بكل طاقته . محب…
2017-07-23 -

حركة الكواكب يوم 24 تموز

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في الميزان مما يحذر مواليد برج السرطان عاطفيا و الجدي من احتيال و برج الحمل من وعود كاذبة…
2017-07-24 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 24 تموز

الحمل ما زال اليوم يحمل لك الفرح و أنت ملئ بالمشاريع لأنك تفكر بتجديد في حياتك فلا تتردد في التعبير عن رأيك لأنك تستطيع إقناع الآخرين بأفكارك و توجهاتك الثور المشكلة اليوم في كلامك الهجومي وإحساسك بالغيرة وهذا قد يغير علاقاتك مع الأصدقاء وقد تزعجك خيبة أمل بسبب كذب أحد…
2017-07-24 -

حركة الكواكب يوم 24 تموز

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في الميزان مما يحذر مواليد برج السرطان عاطفيا و الجدي من احتيال و برج الحمل من وعود كاذبة عطارد كوكب السفر والأوراق يتقدم في برج الأسد مما يحذر برج الثور عمليا المريخ كوكب النزاعات و الطاقة في برج السرطان مما يحذر برج الميزان…
2017-07-24 -
2017-07-24 -

مبروك...منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يتأهل لنهائيات آسيا

تأهل منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم إلى نهائيات بطولة آسيا تحت 23 عاما 2018 في الصين بعد تعادله مع منتخب قطر بهدف لمثله في الجولة… !

2017-07-23 -

جنرال أمريكي: روسيا قادرة على طردنا من سورية

قال رئيس قيادة العمليات الخاصة في الجيش الأمريكي إن شرعية الوجود العسكري الروسي في سوريا بطلب من الرئيس الأسد، تمنح موسكو نفوذا يخولها حتى القدرة… !

2017-07-23 -

الصين: "ليس ملائما" قيام جاستن بيبر بجولة في الصين بسبب "السلوك السيء"

قال مكتب الشؤون البلدية للثقافة ببكين إن قيام مغني البوب الكندي جاستن بيبر بزيارة الصين أمر غير ملائم بسبب سوء سلوكه وإنه يتعين عليه تحسين… !

2017-07-24 -

عشرات القتلى للنصرة بتفجير في إدلب وعلوش يحذّر من "موصل ثانية"

عشرات القتلى والجرحى سقطوا بانفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري وسط تجمع لهيئة تحرير الشام في إدلب، وقالت مصادر محلية إن "الانفجار وقع عند تواجد تجمع… !

2017-07-20 -

التعليم العالي تعلن عن تقديم منح ومقاعد دراسية في الجامعات المصرية

أعلنت وزارة التعليم العالي عن تقديم 5 منح دراسية و20 مقعدا دراسيا للحصول على الإجازة الجامعية في مختلف الاختصاصات التي توفرها الجامعات المصرية وفق معدلات… !

2017-07-23 -

ثورة علمية...انتاج بروتين من الهواء والكهرباء

تمكن علماء فلنديون من جامعة لابينرانتا للتكنولوجيا ومركز البحوث التقنية، من تطوير تكنولوجيا لانتاج بروتين من الهواء والكهرباء. ووفقا لصحيفة "بوليت إكسبرت"، فإن البروتين أحادي… !

2017-06-13 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 50 بالمئة على المواد الأولية ومدخلات الإنتاج اللازمة للصناعات المحلية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 172 لعام 2017 القاضي بتخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 50 بالمئة على المواد الأولية ومدخلات الإنتاج اللازمة للصناعات… !

2017-07-24 -

حادث غامض داخل السفارة الإسرائيلية بعمّان: إصابة إسرائيلي ومقتل نجّار أردني وإصابة آخر

أكدت مديرية الأمن العام الأردني حدوث إطلاق نار داخل داخل مبنى سكني مستخدم من قبل السفارة الإسرائيلية في العاصمة عمّان. ونقلت وكالة بترا عن مديرية… !

2017-07-12 -

بوتين يحيي الصحافة الناطقة بالروسية ولوكاشينكو يعتبر اللغة الروسية ثروة لبلاده

حيّا الرئيس فلاديمير بوتين رؤساء تحرير الصحافة الناطقة بالروسية المؤتمرين في مينسك وذكّرهم بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم لتغطية الأحداث التي يشهدها العالم بحياد وشفافية.… !

2017-07-23 -

حظوظ الأبراج ليوم 23 تموز

الحمل  علاقاتك اليوم مثمرة وفعالة على الصعيد العاطفي وحتى على الصعيد المهني وقد تنجح اليوم في فرض رأيك في العمل بالرغم من وجود بعض المعارضين الثور لا تصعد خلافات بينك وبين عائلتك وأنتبه لصحتك وأنا…

2017-07-24 -

حظوظ الأبراج ليوم 24 تموز

الحمل  ما زال اليوم يحمل لك الفرح و أنت ملئ بالمشاريع لأنك تفكر بتجديد في حياتك فلا تتردد في التعبير عن رأيك لأنك تستطيع إقناع الآخرين بأفكارك و توجهاتك الثور المشكلة اليوم في كلامك الهجومي…