تـرامـب في السـعودية دنيـا وديـن..؟!

رأي البلد

2017-05-12 -
المصدر : محطة أخبار سورية - خاص

    يا مرحب.. يا مرحب!! السعودية تستدعي 17 زعيما عربياً وإسلامياً للترحيب بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الرياض؛ النظام السعودي في أمس الحاجة داخلياً لمثل هذه الزيارة ليعطي لنفسه المزيد من الشرعية والثقة بالنفس بعدما تكررت الدعوات للمظاهرات، والحوادث الأمنية الغريبة؛ خارجياً يريد النظام السعودي تغطية لمشاريعه وحروبه الكثيرة الممتدة من اليمن والعراق وإيران إلى سورية وصولاً إلى لبنان وغيره؛ وخدمة للضجة الإعلامية ولغايات أخرى في نفس يعقوب، تعقد قمة سعوديةـ أمريكية وقمة خليجيةـ أمريكية وقمة عربية إسلاميةـ أمريكية؛

أما الثمن الذي تحدث السيد ترامب عن وجوب دفعه من قبل السعودية لقاء حمايتها من قبل بلاده وأشياء أخرى، فقد قبضه قبل أن يحط رحاله في أرض الحجاز؛ رجلُ الصفقات كما قيل عنه، عرف ببساطة من أين تؤكل الكتف؛ فأثناء زيارة وزير الدفاع ونجل الملك السعودي محمد بن سلمان إلى واشنطن جرى الحديث عن استثمارات سعودية بعشرات المليارات من الدولارات في الولايات المتحدة ومعها؛ وأمس كشفت تقارير صحفية أمريكية جديدة عن خطط للسعودية لضخ استثمارات جديدة في البنية التحتية الأمريكية بقيمة هائلة تصل إلى 40 مليار دولار أمريكي، وأنّ الكشف عن الموضوع وفقاً لوكالة "بلومبرغ" سيجري خلال زيارة الرئيس ترامب، إلى المملكة الأسبوع المقبل.

هذا دنيوياً، أما دينياً، وبعدما بدأ النظام السعودي استخدام فكرة "تقديس الحروب" وأدلجتها، بدءاً بحربه ضد إيران، والتي سينقلها إلى داخل الجمهورية الإسلامية، أفادت بعض وسائل الإعلام أنّ واشنطن تطالب السعودية "بفتاوى دينية تساعد على تطبيع العلاقات العربية مع تل أبيب باعتبار أهلها أهل كتاب"؛ حقيقـةُ، تخيلوا صدور فتاوي من مشايخ "نظام خادم الحرمين الشريفين"، وبعد حضور 17 زعيما عربياً وإسلاميا، تطالب بالتطبيع مع إسرائيل وتبرر ذلك، فمن يجرؤ بعدها من العرب والمسلمين على التأخر عن الحج إلى تل أبيب..؟! فكيف بأولئك الذين يحجون تحت ستار الليل ومنذ زمن بعيد إلى شواطئ حيفا ومنتزهات جبل الشيخ وصولاً إلى فراش تسيبي ليفني..؟! يصبح استخدام مصطلح "التطبيع" نافراً ومتخلفاً ومتأخراً عن مواكبة الدور السعودي في قيادة دفة التسويق للعلاقات العربية والإسلامية مع إسرائيل؛ هل عرفتم لماذا كتب حسين شبكشي في صحيفة "الشرق الأوسط" ذات يوم أنّ سورية أخطر من إسرائيل؟! عندما تكون سورية أخطر من إسرائيل؛ فإن من المنطقي أن يكون التطبيع السعودي مع إسرائيل والحرب السعودية على سورية.. وهذا ما يحصل.

في ظل مثل هذه الأجواء والأوضاع، لا حاجة لإسرائيل أن تفعل شيئاً؛ هي تقول ما تريد والأدوات تنفّذ؛ قبل عدة أعوام قال شمعون بيريز إن إسرائيل تُعدّ لحملة علاقات عامة دولية لجعل إيران الخطر الأول والعدو الأول في المنطقة؛ تبنى النظام السعودي هذا المنطق وبدأ العمل عليه وصولاً إلى تقديس الحرب على الدولة المسلمة في إيران!! إسرائيل تضع حالياً آمالاً كبيرة على زيارة الرئيس ترامب للمنطقة، وخاصة إلى السعودية؛ تتوقع عقد مؤتمر اقليمي (عربي ـ إسلامي ـ أميركي ـ إسرائيلي) في الأشهر القادمة؛ أليس هذا ما يعمل على هندسته النظام السعودي..؟! وإلا ما غاية دعوة كل هؤلاء القادة لإستقبال ترامب؛ أيضاً وأيضاً، إسرائيل لا تريد إيران وحزب الله في سورية؛ أليس هذا أهم شروط ماهر ابو طير في "الدستور" الأردنية لسحب الذرائع إذا كانت دمشق لا تريد رؤية أي قوة أردنية، أو أردنية دولية تدخل من الجنوب السوري؟! أليس الملك الأردني هو أول من تحدث عما وصفه بالهلال الشيعي؟!

لكن الأمور ليست وردية تماماً؛ فقد قدّم مركز أبحاث إسرائيلي إيجازاً سياسيا تضمن رؤية متشائمة لآفاق تطور البلاد، على خلفية وجود عدد من التحديات الاجتماعية الاقتصادية الكبرى؛ يؤكد المركز أن "أزمة واحدة فقط تهز الأمة مصدرها المجال الأمني أو المجال الاقتصادي، قد تطلق عملية لا رجعة عنها"؛ قلق المسؤولين الإسرائيليين الأهم، يتجلى أيضاً بتأكيدهم ضرورة البحث في اليوم الذي يلي الحرب في سورية؛ إسرائيل تصرّ على رفض تغيير الوضع الراهن وميزان القوى في سورية؛ الأردن القابع على بركان من المشاكل يخشى انفجاره في أي لحظة؛ التطرف وتنظيم "داعش" الإرهابي والوضع الاقتصادي؛ هناك امتعاض قطري واضح من تزايد الدور السعودي ومن زيارة ترامب للرياض، وقد غمزت إحدى الصحف الممولة من الدوحة من قناة البيت الأبيض الذي استبق القمة الخليجية – الأمريكية المتفق عليها بدعوة أحد قادة دول التعاون (الإمارات) لزيارة البيت الأبيض قبل ستة أيام من هذه القمة، مرجحة أن الأمريكيين لا يرغبون في إعطاء شيكات على بياض لأي من حلفائهم وخصومهم، بل يحاولون أيضاً إرباك هؤلاء الحلفاء والخصوم وإزعاجهم و"ابتزازهم" حيثما استطاعوا؛ وليس سراً أنّ الخلافات بين الحلفاء الخليجيين، ساهمت قبل ظهورها إلى العلن في إضعاف حرب التحالف على الحوثيين والرئيس علي عبد الله صالح في اليمن؛

ومع ذلك، يبقى سؤالاً مهماً: هل سترافق السيدة ميلانيا ترامب زوجها إلى الرياض؛ وهل سترتدي حجاباً سعودياً أثناء مصافحتها الملك العجوز وحاشيته، أم أن فتحة تنورتها، تشي بالوضع الجديد للنظام السعودي والمرأة السعودية.. هل انتهت طقوس الحجاب مع السيدة السمراء ميشيل أوباما..؟

                                                                                      بديـع عفيــف

 

بديع عفيف
عدد الزيارات
1652
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

الصراع في القرن الإفريقي.. وعليه..

بديــع عفيــف قبل أيام رأى دبلوماسي إسرائيلي سابق أنّ في تعزيز تركيا لوجودها في السودان والصومال تهديدا لحرية الملاحة في البحر الأحمر. واستعرض الدبلوماسي المشاريع…
2018-12-13 -

حركة الكواكب يوم 14 كانون الأول

المشتريكوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية في القوس و حركته عام واحدمما يحذر مواليد برج الجوزاء عاطفيا و العذراء عائليا و برج الحوت عمليا عطارد كوكب…
2018-12-13 -

في ذكرى قرار الضم المشؤوم… أهلنا في الجولان المحتل متمسكون بهويتهم الوطنية السورية وعيونهم تشخص للتحرير

سبعة وثلاثون عاما مضت على قرار كيان الاحتلال الإسرائيلي المشؤوم ضم الجولان العربي السوري وأهلنا في الجولان صامدون بوجه الاحتلال ورافضون قراراته وإجراءاته متمسكون بهويتهم…
2018-12-13 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 15 كانون الأول

الحملحاول أن تعيد تقييم أمورك بناء على ما سبق وبدون استعجال أو تسرع في الأحكام فأنت تحتاج لدعم عاطفي وجرعات من الحنان والرعاية وحسناً تفعل في مراجعة حساباتك الثورحظوظك في التعارف هي الأفضل وقد يمر في حياتك اليوم أناس كثر يمدحونك ويمنحونك المحبة وقد تفتح في وجهك أبواب كانت…
2018-12-14 -

صفات مولود 15 كانون الأول

إنه ذلك الكائن النشيط . الذكي . الذي يعرف ما الذي يريده هو شخصياً وما يريده الآخرون بلمحة عين . حيوي يحب الحياة . يحب أن يعيشها بحلوها ومرها . لا يحب التذمر والنكد . كائن مرح متفائل طموح . يعرف كيف يحقق طموحه . صريح ويقول ما في قلبه…
2018-12-14 -
2018-12-15 -

سالم بيطار: حراس مرمى منتخبنا جاهزون لنهائيات آسيا

يخوض منتخب نسور قاسيون منافسات بطولة كأس آسيا في الإمارات العربية المتحدة مطلع الشهر القادم ضمن المجموعة الثانية برفقة منتخبات أستراليا والأردن وفلسطين. ومع بدء… !

2018-12-15 -

تقرير الـsns: موسكو: قائمة المشاركين في اللجنة الدستورية السورية جاهزة بشكل عام.. لكن ماذا عن الشمال..؟!

امتنعت روسيا والصين ليلة الخميس ـ الجمعة عن التصويت خلال اقتراع سنوي يجريه مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة لتمديد الموافقة على إدخال مساعدات إنسانية… !

2018-12-14 -

ممثلة تركية تلعب كرة القدم في نادي الزمالك

فاجأت الممثلة التركية، مريم أوزرلي، جمهورها ومتابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي، بنشرها فيديو لها تظهر فيه مرتدية قميص فريق نادي الزمالك المصري. وتظهر أوزرلي الشهيرة… !

2018-12-15 -

الحرارة حول معدلاتها والجو غائم جزئيا وبارد ليلا

تبقى درجات الحرارة حول معدلاتها لمثل هذه الفترة من السنة نتيجة تأثر البلاد بامتداد مرتفع جوي سطحي يترافق بتيارات جنوبية غربية في طبقات الجو العليا.… !

2018-12-03 -

التربية تصدر تعليمات ومواعيد التسجيل لامتحانات الشهادات العامة بكافة فروعها

أصدرت وزارة التربية اليوم تعليمات ومواعيد التسجيل لامتحانات كل الشهادات العامة دورة 2019 ويبدأ التسجيل لامتحانات الدورة الاولى للشهادات العامة اعتباراً من يوم الاحد 16-12-… !

2018-12-14 -

لماذا ظهرت أولى الكائنات الحية المعقدة في أعماق المحيطات؟

ظهرت الحياة على الأرض مجهرية في البداية، لكن كل شيء تغير منذ 570 مليون سنة، وظهرت كائنات معقدة بينها حيوانات ببنية ناعمة، مثل الأجسام الإسفنجية… !

2018-12-06 -

الرئيس الأسد يصدر قانونا بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار ليرة

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 44 لعام 2018 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019 بمبلغ إجمالي قدره 3882 مليار… !

2018-12-15 -

الكويت تنفي التفاوض على استضافة قاعدة عسكرية بحرية بريطانية

نفت الكويت تفاوضها مع بريطانيا لاستضافة قاعدة بحرية بريطانية، إلا أن نائب وزير خارجيتها، خالد الجار الله، أكد أن هناك اتفاقية دفاعية تجمع الكويت ببريطانيا… !

2018-12-12 -

الموت يغيب الإعلامي هشام بشير عن عمر ناهز الـ 74 عاما

نعت وزارة الإعلام واتحاد الصحفيين ومؤسسة الوحدة للطباعة والنشر وجريدة تشرين الزميل الإعلامي هشام عبدالله بشير الذي غيبه الموت عن عمر ناهز الـ74 عاما. والزميل… !

2018-12-13 -

حظوظ الأبراج ليوم 14 كانون الأول

الحمل     أنت تعطي دروس في الصبر فكن تلميذاً جيداً لدروسك فاسمع كثيراً وتكلم قليلاً  فقد تكون غيوراً أكثر من اللازم أو عصبي وكأنك غير راضٍ عن كل ما يحصل الثور    لاحظ كم الدعوات…

2018-12-14 -

حظوظ الأبراج ليوم 15 كانون الأول

الحمل   حاول أن تعيد تقييم أمورك بناء على ما سبق وبدون استعجال أو تسرع في الأحكام فأنت تحتاج لدعم عاطفي وجرعات من الحنان والرعاية وحسناً تفعل في مراجعة حساباتك   الثور   حظوظك في التعارف هي الأفضل وقد…