"السلطان" إردوغان يقود تركيا إلى المجهول..؟!

رأي البلد

2017-04-16 -
المصدر : محطة أخبار سورية

        عربة ضخمة تحمل ثمانين مليون راكب تسير بلا مكابح.. أين الأمل في ذلك..؟! هل أخطأ زعيم المعارضة التركية كمال كيليجدارأوغلو في توصيف الحالة التركية وهي تتجه للاستفتاء على تغييرات اردوغان اليوم..؟! تحب اردوغان أم تكرهه، تحب تركيا ام تكرهها، ليست هنا المسألة؛ الموضوع جدّي وخطير؛ بلد بحجم تركيا وموقعها تتعرض لتغييرات واسعة وهائلة، ولا شيء مضمون في صباح اليوم التالي؛ ما أعطاه إردوغان بالشمال أخذه وأكثر منه , باليمين ولم يُبق شيئاً.

        إردوغان استهلك رصيده منذ زمن طويل في الداخل والخارج؛ لا أحد يصدقه ولا أحد يثق به ولا أحد يأتمنه؛ لقد كذب ونكص وخان وغدر وتسلّط وتسافه؛ سقط اردوغان وكل ما وقف لأجله؛ لا مشروع سياسي ولا مشروع اقتصادي ولا إخوان ولا نظام حكم ولا مثال في أي شيء؛ تعرّى من القيم الأخلاقية الإسلامية ومن غيرها. لو كان شخصاً عادياً لما اهتم به أحد، لكن الرجل يتحكم بمصير بلد أوروبي ـ آسيوي وفي موقع حساس من العالم. اردوغان استنفد رصيده السياسي والأخلاقي وانجازاته الاقتصادية... الخ، هذا لا يهم؛ المشكلة أنه بدأ يستنفد رصيد تركيا.

الشعب التركي / المجتمع التركي منقسم وخائف ومرتبك ويخشى مما هو قادم؛ الاستفتاء اليوم، وفوز إردوغان به بغالبية ضيئلة  لن يعيد الأمل والاستقرار إلى الشعب التركي، وإلى الاقتصاد التركي والليرة التركية والاستثمارات في تركيا والعلاقات مع أوروبا وروسيا ودول الجوار؛ كل التحليلات ونتائج الاستفتاء تؤكد انقسام المجتمع التركي في استفتاء اليوم، حتى اردوغان نفسه مرتبك وام يكن ضامنا  للنتيجة ولذلك بدأ خطوات تراجعية غير واضحة المعالم؛ الشعب التركي، مثل أي شعب آخر يريد الاستقرار الأمني والاقتصادي والسياسي، ويريد العيش بهدوء وأمان وهو مطمئن على مستقبله، فهل تؤمن ذلك سياسات اردوغان المتهورة المعادية للجميع، ولكل من لا يقول له نعم مطلقة لكل ما يريد قوله وعمله..؟! ربما صوّت جزء هام من الأتراك اليوم لصالح التعديلات الدستورية التي "تسلطن" اردوغان، ليس لفهمهم لها وليس حباً بإردوغان ولكن تجنباً لمأزق يخشونه، وهرباً من تطورات لا يعرفون أين تقودهم، وعواقب اللهُ وحده يعلمها.

تركيا تترنح بشدة؛ إشارات القلاقل تبدو كثيرة وقوية وخطيرة؛ المشكلة الحقيقية هي انعدام الرؤية وعدم وضوح الاتجاه الذي عليها السير فيه، برّ الأمان بعيد ولا أحد يقودها إليه.. تركيا سفينة بدون بوصلة..!!

 

عدد الزيارات
1135
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 22 تموز

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في الميزان مما يحذر مواليد برج السرطان عاطفيا و الجدي من احتيال و برج الحمل من وعود كاذبة…
2017-07-21 -

تقرير الـsns: هل يفعلها الملك سلمان.. أمير قطر يتلو «خطاب النصر»: شكراً تركيا (وإيران)..؟!

ثلاث رسائل أساسية حملها خطاب أمير قطر أمس: تجاوز القطوع الأول من الأزمة بقدر معقول من الخسائر، الاستعداد لـ«حصار» طويل الأمد سيتم التعامل معه على…
2017-07-22 -

صفات مولود 21 تموز

فنان هذا المولود يجمع إلى طرافة الجوزاء شفافية السرطان وبين الطرافة والشفافية حب للأشياء المستحدثة والفن والموسيقى . هذا المولود المزاجي الذي يجمع بين هوائية…
2017-07-21 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 22 تموز

الحمل الأمور العاطفية والمالية ليست الأفضل لذلك كنت أنصحك بقبول بما هو موجود والسعي وراء ما هو غير موجود هذا الشهر ولكن بعيدا عن العصبية الثور قد تناقش قضايا شخصية دخولك في نقاشات يجعلك تجد حلولاً لمشاكل معلقة فالقمر موجود في بيت الاتصالات والأنشطة الرياضية والحماس والحركة والدعم الجوزاء دخلك…
2017-07-21 -

حركة الكواكب يوم 22 تموز

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في الميزان مما يحذر مواليد برج السرطان عاطفيا و الجدي من احتيال و برج الحمل من وعود كاذبة عطارد كوكب السفر والأوراق يتقدم في برج الأسد مما يحذر برج الثور عمليا المريخ كوكب النزاعات و الطاقة في برج السرطان مما يحذر برج الميزان…
2017-07-21 -
2017-07-21 -

منتخب سورية الأولمبي يتعادل مع منتخب تركمانستان سلبا في تصفيات آسيا

أضاع منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم نقطتين ثمينتين بعد تعادله مع منتخب تركمانستان سلبا اليوم في العاصمة القطرية الدوحة في الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة… !

2017-07-22 -

تقرير الـsns: لافروف: آلية منطقة تخفيف التوتر جنوبي البلاد ستنطلق في أقرب وقت.. مدير الاستخبارات الأمريكية: مصالحنا وموسكو في سورية متباينة..؟!

أشار مايك بومبيو مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، إلى أن مصالح واشنطن وموسكو متباينة في سورية، وهما ليستا حليفتين هناك، معتبرا أن روسيا تسعى إلى… !

2017-07-21 -

إليسا: ما عنا ولا حادث قطار بلبنان.. الحمدلله!

غردت النجمة إليسا عبر حسابها على موقع تويتر، وكتبت: “لول، آخ يا بلدنا”. وسخرت إليسا من وضع هيئة سكة الحديد في لبنان، فكتب:"بعد إقرار السلسلة،… !

2017-07-22 -

القيادة العامة للجيش تعلن وقف الأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة وقفا للأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق بدءا من اليوم. وقالت القيادة العامة للجيش في… !

2017-07-20 -

التعليم العالي تعلن عن تقديم منح ومقاعد دراسية في الجامعات المصرية

أعلنت وزارة التعليم العالي عن تقديم 5 منح دراسية و20 مقعدا دراسيا للحصول على الإجازة الجامعية في مختلف الاختصاصات التي توفرها الجامعات المصرية وفق معدلات… !

2017-07-20 -

سامسونغ تخطط لاسترجاع المعادن النادرة من هواتف نوت 7

تخطط سامسونغ لإعادة تدوير 157 طنا من المعادن النادرة، بما في ذلك الذهب، الموجودة في هواتف غالاكسي نوت 7 التي تم استدعاؤها سابقا. واضطرت الشركة… !

2017-06-13 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 50 بالمئة على المواد الأولية ومدخلات الإنتاج اللازمة للصناعات المحلية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 172 لعام 2017 القاضي بتخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 50 بالمئة على المواد الأولية ومدخلات الإنتاج اللازمة للصناعات… !

2017-07-22 -

حزب الله يسيطر على مواقع جديدة في جرود عرسال وتكبد الإرهابيين خسائر كبيرة

واصلت المقاومة الوطنية اللبنانية تقدمها في جرود عرسال شمال شرق لبنان لليوم الثاني على التوالي موقعة خسائر كبيرة في صفوف الإرهابيين. وذكرت الوكالة الوطنية اللبنانية… !

2017-07-12 -

بوتين يحيي الصحافة الناطقة بالروسية ولوكاشينكو يعتبر اللغة الروسية ثروة لبلاده

حيّا الرئيس فلاديمير بوتين رؤساء تحرير الصحافة الناطقة بالروسية المؤتمرين في مينسك وذكّرهم بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم لتغطية الأحداث التي يشهدها العالم بحياد وشفافية.… !

2017-07-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 تموز

الحمل  لا تكبت أحاسيسك السلبية ولا تفقد الأمل ولا تسمح للفراغ العاطفي أو القلق الداخلي أن يجتاحك الثور  تفكر بسفر أو تجمع مرح أو دعوة لأصدقاء وتتمتع بحيوية وحماس فاليوم للعائلة ويمكنك أن تستعيد نشاطك …

2017-07-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 22 تموز

الحمل  الأمور العاطفية والمالية ليست الأفضل لذلك كنت أنصحك بقبول بما هو موجود والسعي وراء ما هو غير موجود هذا الشهر ولكن بعيدا عن العصبية الثور قد تناقش قضايا شخصية دخولك في نقاشات يجعلك تجد…