الضربة الأمريكية "ذئب منفرد" أم حملة دعم لـ"داعش" وإسرائيل..؟!

رأي البلد

2017-04-07 -
المصدر : محطة أخبار سورية

        الهجوم الصاروخي الأمريكي على مطار "الشعيرات" في حمص، عمل إرهابي وعدوان استفزازي مدان بكلّ الأشكال والطرق، وهو اعتداء سافر على سيادة دولة مستقلة وعضو في الأمم المتحدة، ويمثل انتهاكا فاضحاً للقانون الدولي، وتم تنفيذه تحت حجج واهية، ودون انتظار نتيجة أي تحقيق، أو حتى انتهاء مداولات مجلس الأمن الدولي بشأن الهجوم على خان شيخون في إدلب. ومن الطبيعي أن تفرح أطراف أخرى داعمة للحرب على سورية بمثل هذا العدوان الخطير والانتهاك السافر للسيادة السورية، كما فعلت بعض أطراف ما يسمى "المعارضة السورية" أو رئيس كيان العدو "الإسرائيلي" والنظام السعودي وبريطانيا وتركيا؛ فمواقف هذه الأطراف معروفة في تأييدها الحرب المستمرة على سورية منذ سبع سنوات لتدمير هذا البلد وتهديمه والتخلص من مواقفه وسياساته وحضارته وقيمه وقوته. لكن الأمر ليس هنا؛ لقد تم تنحية الوكيل وسُحِبت الأداة، وتدخل الأصيل بنفسه في الحرب والعدوان المباشر على سورية، فماذا بعد..؟!

بغض النظر عن عدد الشهداء وحجم الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية، وما إذا كان قد حقق الأهداف التي فشلت "إسرائيل" في تحقيقها قبل أسابيع؛ فالعدوان انتهاك للسيادة السورية والأرض السورية والكرامة السورية، ولكن الأهم، إنه تحدٍّ لروسيا التي لديها قوات على الأرض السورية، وربما في مطار "الشعيرات" نفسه، والتي من المفترض أن تدافع عن نفسها على الأقل. هل علمت بالضربة الأمريكية كما أعلن المتحدث باسم البنتاغون؟ النقطة الأخرى هي؛ هل العدوان مؤشر على حرب أمريكية طويلة مباشرة على سورية وبالتالي على حلفاء سورية، وهذا له تفسيره وطرق أخرى للرد عليه ومواجهته عبر خطط واستراتيجيات سياسية وعسكرية واقتصادية، و"ربما" عبر مهاجمة الأطراف المؤيدة للعدوان؛ أي مهاجمة المصالح الأمريكية في المنطقة والعالم؛  أم أنّ هذا العدوان "ضربة منفردة" أراد منها الرئيس ترامب أن يقول إنه جدّي للغاية فيما يريد، وإنه يفعل ما يقول وليس مثل سلفه أوباما، وبالتالي يفرض شروطه على حلفائه قبل خصومه؟!

ما يجب أخذه على محمل الجد، هو ما أعلنه وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون الخميس أمام الصحفيين في ولاية فلوريدا، من أن بلاده بدأت القيام بخطوات ترمي إلى إزاحة الرئيس بشار الأسد، وأن الغارات الأمريكية على سورية تظهر استعداد الرئيس الأمريكي "للقيام بأعمال حاسمة"، واتهامه لروسيا بعدم الوفاء بالتزاماتها في إطار الاتفاقية بشأن تدمير الأسلحة الكيميائية السورية الموقعة العام 2013. وما يجب أخذه على محمل الجد هو ما قاله الرئيس دونالد ترامب، الذي  وصف الضربة الصاروخية ضد المطار العسكري السوري بأنها "من المصالح الأمنية الحيوية" للولايات المتحدة، وإشارته إلى أن كافة المحاولات السابقة لتغيير سلوك الرئيس بشار الأسد قد فشلت؛ استخدام مصطلح "المصالح الأمنية الحيوية" يذكرنا ويؤكد لنا أنّ الولايات المتحدة تبحث عن مصالحها ولا تبالي بالمعايير الإنسانية؛

بالمجمل، تعيدنا تصريحات الرئيس الأمريكي ووزير خارجيته، إلى مطالب وزير الخارجية الأمريكية السابق كولن باول، عندما جاء إلى سورية قبل الحرب على العراق، ووضع مجموعة مطالب أمام القيادة السورية، فرفضتها؛ تصريحات المسؤولين الأمريكيين الجديدة والأخيرة لا تنفصل عن التصريحات والمطالب الإسرائيلية التي تطالب برحيل الرئيس السوري بعد الانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري في العديد من المناطق ومحاصرته الإرهاب في بقع معينة؛ من الواضح أن سياسات الرئيس بشار الأسد التي تتماهى مع السياسات والمواقف الروسية والإيرانية، ومع مقاومة العدو "الإسرائيلي"، لا تترك ارتياحاً في الأوساط الغربية والإسرائيلية والسعودية، فكان لابد من تدخل معيّن يذكّر بمصالح هذه الأطراف، أو يحاول تحسين شروطها.

بالمقابل يمكن طرح السؤال بشكل آخر؛ هل هي ضربة لتحريك الأوضاع في سورية باتجاه الحل، أم باتجاه إعادتها إلى نقطة الصفر؛ أم هي عملية لسحب الأوراق من العملاء والأدوات للدخول في مفاوضات مباشرة مع السوريين والروس والإيرانيين من موقع النّد..؟! ليست لدينا معلومات لنقول أو نؤكد، ولكن الحروب لا تكون عادة إلا لتحقيق غايات وأهداف معينة فشلت في تحقيقها المفاوضات والضغوط الأخرى.. ولا أحد يجهل الكباش الروسي ـ الأمريكي، والروسي ـ الأوروبي، والصيني ـ الأمريكي، ولسوء الحظ، أو لحسنه، نحن قلب العالم.. وجزء من المعارك التي تحدد مستقبل العلاقات الدولية للعقود القادمة، يجري على أرضنا ولنا دور مباشر فيه.. ولهذا يركّز الأمريكان والصهاينة على الرئيس السوري وسياسات الرئيس السوري ودوره ومستقبله، لما يمثله في سورية والمنطقة والعالم..!!

 

بديع عفيف
عدد الزيارات
1043
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تبدأ التحقيق في مزاعم استخدام السلاح الكيميائي في خان شيخون

أعلن المدير العام للمنظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيميائية أحمد أوزومجو أمس أن فريقا دوليا بدأ في لاهاي تحقيقا بمزاعم استخدام السلاح الكيميائي في بلدة خان…
2017-05-06 -

الخارجية السورية: الحكومة الفرنسية لا تملك الأهلية والاختصاص القانوني لتقرير ما حصل في خان شيخون

أدانت سورية بشدة حملة التضليل والكذب المسعورة والادعاءات المفبكرة التي ساقها وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت إزاء جريمة خان شيخون مؤكدة أن أكاذيب وادعاءات…
2017-04-27 -

النص الكامل لمقابلة الرئيس الأسد مع وكالة سبوتنيك الروسية

أكد السيد الرئيس بشار الأسد أن ما يتم الحديث عنه في خان شيخون أمر مفبرك ولم يكن هناك هجوم وأن الغرب والولايات المتحدة منعوا أي…
2017-04-21 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 28 أيار

الحمل انتبه لأن وقوعك في الخطأ وارد فأنت لست كاملاً فلا تفسد علاقتك بمن حولك وابتعد عن الشجارات وخاصة على الهاتف فأغلب مشاكلك ستكون بسبب مكالمات هاتفية أو بسبب جدال مع الآخرين وقد تدخل في قيل وقال لن يلزمك لو تمسكت بهدوئك الثور حبذا لو وضعت أهدافاً أمام عينيك واهتممت…
2017-05-28 -

تقرير الـsns: القوات الجوية الروسية تدمر رتلاً داعشياً متوجها من الرقة إلى تدمر:

قال مصدر في الدفاع الروسية، إن الأكراد اتفقوا مع تنظيم "داعش" الإرهابي على فتح ممر آمن لمسلحيه للخروج من الرقة باتجاه تدمر، وأن القوات الروسية في سورية اتخذت خطوات لمنع حدوث ذلك. وقال المصدر: "يوم 25 أيار، استهدفت الطائرات الروسية قافلة للإرهابيين مؤلفة من 39 شاحنة بيك آب محملة بالأسلحة…
2017-05-28 -
2017-05-21 -

لاعبة منتخب سورية لألعاب القوى لوريس دنون تحرز ميدالية ذهبية في بطولة آسيا للناشئين والناشئات في تايلاند

أحرزت لاعبة منتخب سورية لألعاب القوى لوريس دنون ذهبية سباق 800 متر جري اليوم في بطولة آسيا للناشئين والناشئات المقامة في تايلاند. واستطاعت دنون تحقيق… !

2017-05-28 -

تقرير الـsns: القوات الجوية الروسية تدمر رتلاً داعشياً متوجها من الرقة إلى تدمر:

قال مصدر في الدفاع الروسية، إن الأكراد اتفقوا مع تنظيم "داعش" الإرهابي على فتح ممر آمن لمسلحيه للخروج من الرقة باتجاه تدمر، وأن القوات الروسية… !

2017-05-28 -

لطفي لبيب يجري عملية جراحية خطيرة

نُقل الفنان المصري لطفي لبيب إلى المستشفى بعد أن تعرض لأزمة صحية مفاجئة. لطفي أصيب بجلطة دماغية، وأجرى جراحة دقيقة وقام بتركيب دعامة بأحد شرايين… !

2017-05-28 -

ضابط متطرف ينغص على اللاجئين السوريين في ألمانيا

قرر "المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين" في ألمانيا تشديد مراجعة القرارات الخاصة بطلبات اللجوء التي يتقدم بها لاجئون من سوريا. وذكرت مجلة "دير شبيغل"الألمانية في عددها… !

2017-05-14 -

وزارة التربية : لا يوجد تسريب للأسئلة منذ سنتين .. ومستوى صعوبة الأسئلة تتعلق بدراسة الطالب وتحضيره

أكد معاون وزير التربية عبد الحكيم الحمّاد لميلودي اف ام أن " مستوى صعوبة الأسئلة الامتحانية وسهولتها تتحدد بمقدار ما يقوم به الطالب من اجتهاد… !

2017-05-28 -

خطة لإنشاء أكبر تلسكوب في العالم في تشيلي

وضعت خطة عمل في تشيلي لإنشاء أكبر تلسكوب في العالم الذي سيصبح بعد إنجازه أكبر تلسكوب بصري في العالم، سيساعد العلماء على دراسة الكون بشكل… !

2017-05-28 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتعديل مادة من القانون 36 لعام 2014 حول حجز 50 بالمئة من الشواغر المراد ملؤها بموجب المسابقات والاختبارات لذوي الشهداء

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم التشريعي رقم 22 لعام 2017 القاضي بتعديل المادة 2 من القانون 36 لعام 2014 حول حجز نسبة 50… !

2017-05-28 -

مفتي السعودية وأسرة آل الشيخ يتبرآن من أمير قطر

أصدرت أسرة آل الشيخ السعودية بيانا وقعه 200 من أعضائها، أبرزهم مفتي المملكة السعودية ورئيس الشورى ووزير الشؤون الإسلامية نفت فيه نسبة أمير قطر إلى… !

2017-05-28 -

أشهر مذيعة بريطانية تفقد وظيفتها بسبب تغريدة على «تويتر»

تسببت تغريدة مثيرة للجدل نشرتها مذيعة بريطانية عبر حسابها على «تويتر» بأن تفقد وظيفتها من إذاعة (LBC)، وهي أشهر الإذاعات المحلية التي تبث في لندن… !

2017-05-27 -

حظوظ الأبراج ليوم 27 أيار

الحمل اليوم لفاتحة قرارات جديدة للمصالحات أو لصفحة جديدة تفتحها مع من حولك فرطّب الأجواء  فأنت تمنح الحب وتستقبله على الرغم من انشغالك في عملك وتعبك المالي  إلا أنك لا تتوانى عن البحث عن الراحة…

2017-05-28 -

حظوظ الأبراج ليوم 28 أيار

الحمل انتبه لأن وقوعك في الخطأ وارد فأنت لست كاملاً فلا تفسد علاقتك بمن حولك وابتعد عن الشجارات وخاصة على الهاتف فأغلب مشاكلك ستكون بسبب مكالمات هاتفية أو بسبب جدال مع الآخرين وقد تدخل في…