جهاد الزين حول جريدة "الحياة": المعنى والدور والمآل..وإغلاقها أمر محزن

قضايا إعلامية

2017-03-28 -
المصدر : النهار اللبنانية

جهاد الزين

سأبدأ بالنقطتين التاليتين لكي لا أتلقى أجوبةً بديهية:

1- جريدة "الحياة" هي جزء بارز لا يتجزأ من النفوذ السعودي الإعلامي ولكنها ليست جريدة الدولة السعودية كجريدة "الشرق الأوسط". هذا معروف بمعزل عن تشابه شكل الملكية "الخاصة" بينهما.

2- الموضوع الذي أثيره هنا لا يعني التطرّق إلى المشاكل المالية والسياسية لمالكها الأمير خالد بن سلطان ، وهي المشاكل التي لا أعرف عنها شيئا سوى بعض الشائعات أكانت مؤكّدةً أم غير مؤكدة. وإنما ما أطرحه هنا كمراقب يتعلّق بفعالية هذه الصحيفة الناجحة في الإطار العام للنفوذ السعودي في المنطقة وحتى في العالم.

باختصار: نجحت "الحياة" نجاحا لا سابق له في تاريخ الصحافة العربية في بناء علاقة مديدة استقطابية مع النخب العربية بل مع نخبة النخب العربية في أوسع رقعة من العالم العربي، ليس فقط بشبكة مراسليها وكتابها وإنما بشبكة قرائها أيضاً. لا بل صارت مركز استقطاب لنخب وصحفيين من كل أنحاء العالم. في التوزيع العددي هناك صحف عربية تتجاوزها ولكنْ في كل بلد عربي أصبحت "الحياة" الصحيفة الثانية ربما في التوزيع ولكن الأولى في التأثير السياسي بين النخب الحاكمة والنافذة. وعبر هذا النجاح غير المسبوق توفّر للكتاب السعوديين والخليجيين وللخطاب السياسي السعودي ولمدة أكثر من ربع قرن فرصة تأثير واحتكاك ببيئات نخبوية عربية لم تكن متوفرةً قبل ذلك بهذا الاتساع.

لطلال سلمان ناشر جريدة "السفير" المتوقفة مؤخرا عن الصدور جملةٌ شهيرة كتبها أو قالها عندما بدت السعودية في تسعينات القرن الماضي وقد أصبحت صاحبةَ النفوذ الرئيسي أو حتى شبه الوحيد على الصحافة "البان آراب"... قال: كيف يمكن أن أنافس رئيس تحرير للصحافة العربية إسمه الملك فهد بن عبدالعزيز؟

صدرت "الحياة" أو أُعيد إصدارُها كأنها جريدة جديدة في لحظة دولية تميّزت بالتغيير السياسي والاقتصادي الجذري العالمي الناشئ عن ضعف ثم سقوط الاتحاد السوفياتي وانفتاح حوار إيجابي بين موسكو والرياض وتَوَقُّف حربِ الخليج الأولى ثم اندلاع حرب الخليج الثانية وبينهما بدء نهاية الحرب الأهلية اللبنانية مع صعود في النفوذ السوري والتفاهم السعودي السوري وانتقال الملف الفلسطيني إلى يد الولايات المتحدة الأميركية، الانتقال الذي سيسفر عن "اتفاق أوسلو".

الصيغة المهنية التي بناها جميل مروة كانت جذابةً جدا ولا تزال الشخصية الفنية والإخراجية والخبرية والتعليقاتية التي تصدر بها "الحياة" إلى اليوم رغم انتقالها السريع نسبيا إلى الملكية المباشرة للأمير خالد بن سلطان. أصلا كان هذا الانتقال نتيجة وعي القيادة السعودية يومها أن نجاح "الحياة" السياسي أكبر من أن يُترك لصحافي ولو كان متنوِّراً وناجحا بل حتى لو كان نجلَ كامل مروة الصحافي البارز المؤيد لمحور السياسة السعودية في ستينات القرن الماضي عندما كانت صحيفتُهُ الناطقَ الإعلامي الأبرز للحلف الإسلامي بقيادة الملك فيصل بن عبد العزيز المنافس للرئيس جمال عبد الناصر. وستذهب بحياته رصاصاتٌ لم يعد يشك أحدٌ منذ زمن طويل أنها من عمل المخابرات الناصرية آنذاك.

تاريخ "الحياة" الثانية، أي بعد إعادة فتحها في النصف الثاني من الثمانينات هو تاريخ تحولها إلى الجريدة الأولى للنخب الثقافية والسياسية والاقتصادية العربية ومحط أنظار النخب الغربية المهتمة بالشرق الأوسط والعالم العربي.

أي نجاح مذهِل هذا؟

نجاحٌ كان يترافق مع نجاح جريدة "الشرق الأوسط "داخل السعودية وخارجها مما يجعل فعلا "رئيس تحرير" الصحافة العربية الأول هو الملك فهد.

كان نجاحا من نوع مختلف عن "الأهرام" صحيفة مصر الكبرى وصحيفة الدولة المصرية رغم كل تحولات تكنولوجيا الإعلام و"النهار" صحيفة لبنان بأكثر من معنى بينها أنها، أي "النهار"، الصحيفة المحترمة عربيا لكنْ التي باتت محاصَرةً بما هو لبنان الحرب الأهلية وما بعد الحرب الأهلية محاصَرٌ بدوره بالتوازنات العربية والإقليمية الجديدة وبانحطاط نخبته السياسية بعد الحرب. ولا نفهم لليوم كيف سمح طلال سلمان بإقفال جريدته "السفير" نهائيا رغم كل المتاعب المالية أو كيف قَبِل "محور الممانعة" بإقفالها وهي أهم جريدة عربية بين الجرائد المؤيدة له، الجريدة التي نجحت في أن تصبح الطرف الآخر في الثنائية الإعلامية اللبنانية الممأسَسة بعد جريدة "النهار" الأولى لبنانيا وإلى جانبها وبالتنافس معها... كيف قبل بعدم تسهيل صيغة ما لبقائها؟

أصل الآن إلى النقطة الأخيرة التي أعتبرها الأخطر:

نعرف أن للدول طريقتَها في وَزْنِ الأمور المختلفة عن طُرُقِ الأفراد أو القطاعات الخاصة... لكنْ وفي الظروف الراهنة لأوضاع المنطقة والتغيرات الكبرى في العالم ومنها تحديات تواجهها السعودية ربما، بمعزل عن تفاوت الأحجام والتأثيرات، سيعتبر البعض في الغرب أو في الشرق الأوسط أن إقفال صحيفة مثل "الحياة"، إذا حصل ذلك وهو ما سيُحزِن كثيرين جداً، سيعني بداية تفكُّكِ النفوذ الإعلامي السعودي بين النخب العربية؟؟ فمن يقبل حيث هو معنيٌّ أن يرتكب هذا النوع من الخطأ؟

هناك دائما صحف تافهة وصحف ذات معنى ودور مهم. من سمات صحف المعنى أنها "صحيفة جيل" يعطي فيها وعبرها أهم ما لديه، تتجدّد معه وتتعب مع تعب هذا الجيل الذي يفقد "تدريجياً" ما لديه من الجديد ليقوله. لكنْ هناك صحف في الغرب والشرق استمرت وتستمر عبر أجيال حين تتوفّر القدرة على تجديد نفسها بأشكال مختلفة. عندما توقفت "الحياة" عن الصدور مع اندلاع الحرب الأهلية اللبنانية بدا ذلك ليس فقط توقفا قسريا بل تعب جيلٍ أعطى فيها ما لديه. وعندما تجدّد صدورها في النصف الثاني من الثمانينات كانت تبدو جريدة ليس فقط لقاء أجيال متعَبة ومتغيرة بل و"تائبة" إنما أيضا جريدة صيغة شبابية جديدة وذكية لتفوُّقِ إمكاناتٍ ماليةٍ نفطية ضخمة وسيطرة ميزان قوى سياسي على العالم العربي فتحوّلت إلى جريدة انجذاب قرّاء من كل أنواع النخب بصحيفة لا تشبه صحفها المحلية.

سيقول بعضهم في لحظة الاكتئاب التي تصيب حاليا زملاء الصحافة، والورقية خصوصا، أن الصحافة بشكلها التقليدي لم تعُد تفيد الأنظمة السياسية. هذا رأي متسرِّع، وإن كنتُ لا أستسيغ النقاش بهذه الطريقة، لأن الصلة بالنخب القارئة على الورق وعلى الانترنت ضرورة من ضرورات قوة شرعية أي حاكم أو نظام أو تيار سياسي أو رجل سياسة حتى خارج الحكم. لا ترويج بلا شرعية. وهذا ما يختلف عن التلفزيون حيث الترويج ولكن ليس دائماً الشرعية. دون أن ننسى الجوهري والطبيعي وهو أن على هذه الصحافة المكتوبة، ورقاً وإنترنتْ، أن تَجْهَد - نَجْهد لكي تبقى مفيدة بالمطلق للقارئ "العادي" الذي لم يعد عاديّاً.

لكنْ هذه النقطة توصلنا إلى بحث مختلف طويل عريض!

-
عدد الزيارات
896
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 25 حزيران

المشتري كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو…
2018-06-25 -

صفات مولود 24 حزيران..ليونيل ميسي

جذاب .. حيوي .. يجذب الآخرين إليه كالمغناطيس .. يحب دائماً أن يحترمه الناس ويقدروه .. عنيد وحساس . يحب أن تعطيه حريته في التحرك…
2018-06-23 -

إنها فيروز يا سادة،،،

منذ انطلاقة تلك الحنجرة عانت الأمرين ممن لا يتقبلون الفكرة الجديدة ،حين جاءت مطلع الخمسينيات الى إذاعة دمشق لم يعجب فخري البارودي بتلك الأغاني الخارجة…
2018-06-24 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 25 حزيران

الحمل تتبدل أوضاعك المهنية أو علاقاتك الإنسانية وقد تقرر القيام بخطوة جديدة أو تتخذ قرارات جديدة وسليمة وتبدو في أحسن حالاتك وقد تسعدك الأخبار الثور حاول أن تقترب من أشخاص متفائلين يستطيعون مساعدتك على تخطي أي مشكلة فأنت تظهر نقاطك الايجابية للعلن وتنال الكثير من الدعم أو المحبة والتشجيع فإنجازك…
2018-06-25 -

حركة الكواكب يوم 25 حزيران

المشتري كوكب الحظ والسعادة والفرص الإيجابية يسكن هذا العام في العقرب وفي الشهر الأخير من العام يتحرك باتجاه القوس و حركته عام واحد و هو كوكب الحظوظ السعيدة يتراجع في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطارد كوكب المستندات…
2018-06-25 -
2018-06-24 -

السباح السوري فراس معلا يحرز ذهبية بطولة روسيا الاتحادية لفئة الماسترز

حقق السباح العالمي فراس معلا المركز الأول والميدالية الذهبية في بطولة روسيا الاتحادية للسباحة في المياه المفتوحة لفئة الماسترز التي أقيمت على شواطئ البحر الأسود… !

2018-06-25 -

تقرير الـsns: واشنطن للمسلحين: لا تعولوا على دعمنا.. معركة الجنوب: الجيش السوري الى الحدود:

أبلغت واشنطن فصائل المعارضة السورية بألا تعول على دعمها العسكري في التصدي لهجوم تشنه القوات الحكومية لاستعادة مناطق تسيطر عليها المعارضة جنوبي سورية. وورد في… !

2018-06-24 -

ميغان ماركل ربما تكون حاملاً!

ترددت العديد من الأخبار في وسائل إعلامية بريطانية وتفيد بأن ميغان ماركل حامل، وان حملها كان السبب بارتدائها لفستان واسع. وافادت هذه الوسائل ان والد… !

2018-06-25 -

الحرارة توالي ارتفاعها وأمطار متوقعة فوق المرتفعات الساحلية

توالي درجات الحرارة ارتفاعها لتصبح أعلى من معدلاتها بنحو 1 إلى 3 درجات مئوية نتيجة تأثر البلاد بامتداد منخفض جوي سطحي من الجنوب الشرقييترافق بتيارات… !

2018-06-24 -

سورية تحرز ميداليتين برونزيتين بمنافسات أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للرياضيات

أحرزت سورية ميداليتين برونزيتين وأربع شهادات تقدير في منافسات أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للرياضيات الذي نظمته المكسيك عبر الانترنت في 13-3- 2018 وبمشاركة أكثر من… !

2018-06-24 -

يوتيوب يوفر خدمة تمكنك من الربح عبر موقعه!

ذكر موقع "The Verge" أن القائمين على موقع يوتيوب سيضيفون تعديلات عليه تسمح لبعض المدونين بالربح عن طريقه. ووفقا للموقع، سيتمكن المدون الذي يملك على… !

2018-06-24 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد السادس عشر من أيلول المقبل موعداً لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحلية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 214 لعام 2018 القاضي بتحديد السادس عشر من أيلول المقبل موعدا لإجراء انتخاب أعضاء المجالس المحلية. وفيما… !

2018-06-25 -

التطبيع بين الكوريتين مستمر على قدم وساق

أحيت الكوريتان الذكرى الثامنة والستين لانتهاء الحرب الكورية، بمفاوضات حول إعادة الاتصالات العسكرية بين جيشي البلدين، بعد انقطاع يستمر منذ فبراير 2011. وأفادت وكالة "يونهاب"… !

2018-06-23 -

الغارديان: لا تصدقوا الضجيج الحقود حول RT

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية على موقعها الإلكتروني، مقالا حول الكيفية التي تغطي بها قناة RT مباريات كأس العالم لكرة القدم في روسيا، لكنها ما لبثت… !

2018-06-23 -

حظوظ الأبراج ليوم 24 حزيران

الحمل  يوم مبشر بالمساعدات والدعم لتأخذ حقوقك التي تستحقها والتي طال انتظارها  فالحظوظ مساعدة لتساعد نفسك بالهدوء والقرار السليم الذي يفرحك هذا اليوم لأنك تستطيع الاعتماد على صداقاتك وعلاقاتك بمن تحب وقد تشعر بالحب يتدفق…

2018-06-25 -

حظوظ الأبراج ليوم 25 حزيران

الحمل  تتبدل أوضاعك المهنية أو علاقاتك الإنسانية وقد تقرر القيام بخطوة جديدة أو تتخذ قرارات جديدة وسليمة وتبدو في أحسن حالاتك وقد تسعدك الأخبار الثور  حاول أن تقترب من أشخاص متفائلين يستطيعون مساعدتك على تخطي…