محنة “مهنة” الصحافة في مصر

قضايا إعلامية

2017-03-28 -
المصدر : الوطن العمانية

محمد عبد الصادق

فشلت النقابة على مدار تاريخها في تحصيل حقوقها ـ بحكم القانون ـ من دمغة الإعلانات لدى المؤسسات الصحفية, والتي كانت كفيلة برفع المستوى المادي للصحفيين, وتحسين مستوى الخدمات التي تقدم للأعضاء, وتقاعست الدولة في مساعدة النقابة في تنفيذ هذا القانون, بحجة مرور المؤسسات الصحفية بأزمات مالية مزمنة..

التحقت بمهنة الصحافة في نهاية ثمانينيات القرن الماضي؛ نزولًا على رغبة والدي الذي كان على صلة برئيسة الإدارة الطبية بمؤسسة أخبار اليوم؛ حيث كانت قرينة رئيسه في العمل, الذي أراد مكافأة والدي بتعيين ابنه في المؤسسة المرموقة, بينما كنت أخطط للالتحاق بمهنة التدريس وإعطاء دروس خصوصية أو الحصول على عقد للعمل خارج مصر, ولكني غيرت رأيي ووقعت في غرام الصحافة, عقب دخولي المبنى القديم, فقد تصادف وقوفي في طابور “الأسانسير” للصعود لشؤون العاملين, مع قدوم عملاق الصحافة العربية مصطفى أمين بقامته الفارعة وطلته البهية, وأحدث وجوده حالة من الربكة لرجال الأمن وموظفي الاستقبال, وجلبة وانبهار من جميع الموجودين في البهو الفخم, المزين بصور نجوم الصحافة المصرية في العصر الحديث, الذين تعاقبوا على رئاسة تحرير إصدارات “أخبار اليوم”؛ بداية من محمد التابعي وعلي أمين ومحمد حسنين هيكل وأنيس منصور ومحمد زكي عبدالقادر وجلال الدين الحمامصي وصولا للعملاقين موسى صبري وسعيد سنبل.

التحقت بقسم التصحيح وكانت أول مكافأة أتقاضاها خمسين جنيها, وبعدها بشهور, تم تعييني وكان أول راتب أتقاضاه 101 جنيه, وكان وقتها راتبا معقولا مقارنة بالمدرس الذي كان يتقاضى 48 جنيها, وبعد عام التحقت بنقابة الصحفيين وأضيف إلى راتبي “بدل التكنولوجيا” والذي كان يزيد كل عامين أو أربعة تزامنًا مع مجيء نقيب صحفيين جديد, حيث كان نظام مبارك حريصا على أن يكون النقيب مواليا للحكومة, في مواجهة أعضاء المجلس الذي كان يتقاسمه في أغلب الدورات اليساريون والإخوان, الذين تميزوا بتقديم الخدمات للأعضاء وكان أشهرهم محمد عبدالقدوس وممدوح الولي وصلاح عبدالمقصود وزير الإعلام في عهد محمد مرسي, وصاحب مشروع علاج الصحفيين وأسرهم, ناقلًا التجربة من نقابتي المهندسين والمحامين.

منذ تأسيس نقابة الصحافيين في مصر العام 1941, ولعبت أدوارًا سياسية ـ سواء في العصر الملكي قبل ثورة يوليو, أو في العهد الجمهوري ـ خلال حكم عبدالناصر والسادات ومبارك ـ في الدفاع عن الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان والحريات العامة، وحرصت على تسجيل مواقف واضحة في القضايا الوطنية والقومية؛ مثل رفضها لـ”كامب ديفيد” والتطبيع مع الكيان الصهيوني, لا فرق في ذلك بين من كانوا ينتمون للنظام الحاكم؛ مثل علي حمدي الجمال وإبراهيم نافع وجلال عيسى ومكرم محمد أحمد ـ أو كانوا معارضين مثل كامل زهيري ويوسف إدريس ومحمود المراغي وأمينة شفيق وحسين عبدالرازق, ولم تسع النقابة على مر تاريخها للصدام مع أجهزة الدولة وإنما حرص النقيب والأعضاء على الدفاع عن استقلال النقابة وحماية الصحفيين من الحبس أو الفصل التعسفي.

ونقابة الصحفيين لها خصوصية شديدة عن النقابات المهنية الأخرى, باعتبارها نقابة رأي, رغم محاولات الأنظمة المتعاقبة تدجينها أو تحويلها إلى نقابة خدمات، متناسين أن مهنة الصحافة في مصر يمتد تاريخها لأكثر من قرن ونصف، وارتبط ظهورها على أيدي جمال الدين الأفغاني ورفاعة رافع الطهطاوي ومحمد عبده ومصطفى كامل، مع عودة الوعي للحركة الوطنية المصرية منذ نهاية القرن التاسع عشر, واستطاع الصحفيون المصريون الحفاظ على مهنتهم ووحدتهم وانتمائهم لنقابة الصحفيين, مهما اختلفت انتماءاتهم السياسية أو الفكرية.

ففي عام 1995م وقفت الجماعة الصحفية بكافة أطيافها واتجاهاتها في مواجهة القانون (93), عندما أقر مجلس الشعب ـ بإيعاز من مبارك وأركان نظامه ـ قانونا جديدا للصحافة يغلظ العقوبات في قضايا النشر للحبس والغرامة, دون أن يُعرض القانون على نقابة الصحفيين أو المجلس الأعلى للصحافة أو حتى مجلس الشورى الذي كانت تؤول إليه ملكية الصحف القومية, ونشرت الجريدة الرسمية مواد القانون للعمل به أمام المحاكم, لكن تصدى للقانون ـ الذي أسماه الصحفيون “قانون اغتيال الصحافة” ـ مجلس النقابة الذي كان يرأسه حينئذ إبراهيم نافع ودعا إلى جمعية عمومية طارئة قررت رفض القانون, واضطرت الحكومة تحت ضغط الرأي العام الصحفي لإلغاء القانون بعد عام من الشد والجذب وإصدار قانون جديد للصحافة أبقى على العقوبات القديمة.

لم ينسَ نظام مبارك للصحفيين هذا الموقف الصلب, ومارس ضغوطا اقتصادية على الصحفيين أدت إلى إفقارهم, فبينما كان مرتب الصحفي في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي, يقترب من مرتبات القضاة وضباط الجيش والشرطة, اتسعت الهوة بين الصحفيين وتلك الفئات, حتى تساوى دخل الصحفي بموظفي المحليات والعاملين بالوزارات الخدمية, في الوقت الذي تضاعفت فيه مرتبات القضاة وضباط الجيش والشرطة عدة مرات خلال العقدين الأخيرين.

فشلت النقابة على مدار تاريخها في تحصيل حقوقها ـ بحكم القانون ـ من دمغة الإعلانات لدى المؤسسات الصحفية, والتي كانت كفيلة برفع المستوى المادي للصحفيين, وتحسين مستوى الخدمات التي تقدم للأعضاء, وتقاعست الدولة في مساعدة النقابة في تنفيذ هذا القانون, بحجة مرور المؤسسات الصحفية بأزمات مالية مزمنة, وأغمضت عيونها عن مظاهر البذخ والإسراف والإدارة غير الرشيدة لهذه المؤسسات التي تدعي الفقر, بينما اكتشفنا بعد “ثورة 25 يناير” أن رؤساء مجالس الإدارات كانوا مواظبين على إرسال هدايا بملايين الجنيهات سنويًّا, لمبارك وأسرته وأركان نظامه احتفالًا بالعام الميلادي الجديد, بينما صحفيوها لا تكفيهم مرتباتهم أسبوعًا, ويضطرون للسفر للخارج أو العمل في الصحف والقنوات الفضائية الخاصة, أو يتحولون لمندوبي إعلانات, وربما تحول ضعاف النفوس منهم لمد يده وبيع قلمه تحت وطأة الحاجة وذل السؤال.

يمثل بدل التكنولوجيا 1500 جنيه (83 دولارًا), نصف راتب معظم الصحفيين تقريبًا, ويعتبر الدخل الوحيد لعشرات الصحفيين الذين فقدوا وظائفهم نتيجة إغلاق صحفهم أو عجز بعض الصحف عن تدبير مرتباتهم, وبعد ثورة 25 يناير رفعت الدولة يدها عن نقابة الصحفيين، وتركت النقيب المنتخب وقتها مكرم محمد أحمد المحسوب على نظام مبارك لمصيره, بعد أن حاصره شباب الصحفيين وطردوه خارج النقابة, وانتخب الصحفيون ممدوح الولي المنتمي لجماعة الإخوان نقيبًا للصحفيين, والذي لم يستمر طويلًا وفضل رئاسة “الأهرام”، ومن بعده جاء ضياء رشوان, وأخيرًا يحيى قلاش المحسوب على المعارضة, حتى قررت الدولة العودة من جديد لنقابة الصحفيين, ودعمت النقيب الحالي عبدالمحسن سلامة على وعد بزيادة البدل لتحسين أحوال الصحفيين المادية التي وصلت لحالة يرثى لها.

-
عدد الزيارات
632
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 22 تموز

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في الميزان مما يحذر مواليد برج السرطان عاطفيا و الجدي من احتيال و برج الحمل من وعود كاذبة…
2017-07-21 -

تقرير الـsns: هل يفعلها الملك سلمان.. أمير قطر يتلو «خطاب النصر»: شكراً تركيا (وإيران)..؟!

ثلاث رسائل أساسية حملها خطاب أمير قطر أمس: تجاوز القطوع الأول من الأزمة بقدر معقول من الخسائر، الاستعداد لـ«حصار» طويل الأمد سيتم التعامل معه على…
2017-07-22 -

صفات مولود 21 تموز

فنان هذا المولود يجمع إلى طرافة الجوزاء شفافية السرطان وبين الطرافة والشفافية حب للأشياء المستحدثة والفن والموسيقى . هذا المولود المزاجي الذي يجمع بين هوائية…
2017-07-21 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 22 تموز

الحمل الأمور العاطفية والمالية ليست الأفضل لذلك كنت أنصحك بقبول بما هو موجود والسعي وراء ما هو غير موجود هذا الشهر ولكن بعيدا عن العصبية الثور قد تناقش قضايا شخصية دخولك في نقاشات يجعلك تجد حلولاً لمشاكل معلقة فالقمر موجود في بيت الاتصالات والأنشطة الرياضية والحماس والحركة والدعم الجوزاء دخلك…
2017-07-21 -

حركة الكواكب يوم 22 تموز

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في الميزان مما يحذر مواليد برج السرطان عاطفيا و الجدي من احتيال و برج الحمل من وعود كاذبة عطارد كوكب السفر والأوراق يتقدم في برج الأسد مما يحذر برج الثور عمليا المريخ كوكب النزاعات و الطاقة في برج السرطان مما يحذر برج الميزان…
2017-07-21 -
2017-07-21 -

منتخب سورية الأولمبي يتعادل مع منتخب تركمانستان سلبا في تصفيات آسيا

أضاع منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم نقطتين ثمينتين بعد تعادله مع منتخب تركمانستان سلبا اليوم في العاصمة القطرية الدوحة في الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة… !

2017-07-22 -

تقرير الـsns: لافروف: آلية منطقة تخفيف التوتر جنوبي البلاد ستنطلق في أقرب وقت.. مدير الاستخبارات الأمريكية: مصالحنا وموسكو في سورية متباينة..؟!

أشار مايك بومبيو مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، إلى أن مصالح واشنطن وموسكو متباينة في سورية، وهما ليستا حليفتين هناك، معتبرا أن روسيا تسعى إلى… !

2017-07-21 -

إليسا: ما عنا ولا حادث قطار بلبنان.. الحمدلله!

غردت النجمة إليسا عبر حسابها على موقع تويتر، وكتبت: “لول، آخ يا بلدنا”. وسخرت إليسا من وضع هيئة سكة الحديد في لبنان، فكتب:"بعد إقرار السلسلة،… !

2017-07-22 -

القيادة العامة للجيش تعلن وقف الأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة وقفا للأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق بدءا من اليوم. وقالت القيادة العامة للجيش في… !

2017-07-20 -

التعليم العالي تعلن عن تقديم منح ومقاعد دراسية في الجامعات المصرية

أعلنت وزارة التعليم العالي عن تقديم 5 منح دراسية و20 مقعدا دراسيا للحصول على الإجازة الجامعية في مختلف الاختصاصات التي توفرها الجامعات المصرية وفق معدلات… !

2017-07-20 -

سامسونغ تخطط لاسترجاع المعادن النادرة من هواتف نوت 7

تخطط سامسونغ لإعادة تدوير 157 طنا من المعادن النادرة، بما في ذلك الذهب، الموجودة في هواتف غالاكسي نوت 7 التي تم استدعاؤها سابقا. واضطرت الشركة… !

2017-06-13 -

الرئيس الأسد يصدر مرسوما بتخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 50 بالمئة على المواد الأولية ومدخلات الإنتاج اللازمة للصناعات المحلية

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 172 لعام 2017 القاضي بتخفيض الرسوم الجمركية بنسبة 50 بالمئة على المواد الأولية ومدخلات الإنتاج اللازمة للصناعات… !

2017-07-22 -

حزب الله يسيطر على مواقع جديدة في جرود عرسال وتكبد الإرهابيين خسائر كبيرة

واصلت المقاومة الوطنية اللبنانية تقدمها في جرود عرسال شمال شرق لبنان لليوم الثاني على التوالي موقعة خسائر كبيرة في صفوف الإرهابيين. وذكرت الوكالة الوطنية اللبنانية… !

2017-07-12 -

بوتين يحيي الصحافة الناطقة بالروسية ولوكاشينكو يعتبر اللغة الروسية ثروة لبلاده

حيّا الرئيس فلاديمير بوتين رؤساء تحرير الصحافة الناطقة بالروسية المؤتمرين في مينسك وذكّرهم بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم لتغطية الأحداث التي يشهدها العالم بحياد وشفافية.… !

2017-07-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 تموز

الحمل  لا تكبت أحاسيسك السلبية ولا تفقد الأمل ولا تسمح للفراغ العاطفي أو القلق الداخلي أن يجتاحك الثور  تفكر بسفر أو تجمع مرح أو دعوة لأصدقاء وتتمتع بحيوية وحماس فاليوم للعائلة ويمكنك أن تستعيد نشاطك …

2017-07-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 22 تموز

الحمل  الأمور العاطفية والمالية ليست الأفضل لذلك كنت أنصحك بقبول بما هو موجود والسعي وراء ما هو غير موجود هذا الشهر ولكن بعيدا عن العصبية الثور قد تناقش قضايا شخصية دخولك في نقاشات يجعلك تجد…