تقرير الـsns: 30 في المئة من الإسرائيليين يفضلون الرحيل.. نتنياهو في الصين برفقة 90 رجل أعمال.. لقاء السيسي وعباس 90 دقيقة لا أكثر..؟!

أخبار فلسطين المحتلة

2017-03-21 -
المصدر : sns

كشف استطلاع للرأي تناقلته مواقع إسرائيلية عن أن زهاء ثلاثين في المئة من يهود إسرائيل يفضلون الهجرة والرحيل عن البلاد إذا سنحت لهم الظروف الملائمة. وورد في الاستطلاع المنشور، أمس، وأعده مركز "مدكام" الإسرائيلي، أن  27 في المئة من عموم يهود إسرائيل أعربوا عن رغبتهم في الهجرة، فيما بلغت نسبة العلمانيين اليهود ممن يفضلون الهجرة حسب المركز المذكور 36 في المئة. النسبة الأقل من الراغبين في الرحيل عن إسرائيل سجلت حسب الاستطلاع بين المتدينين، ولم تتعد الـ7 في المئة. وكشف الاستطلاع عن أن النسبة الأكبر بين المهاجرين الذين رحلوا عن إسرائيل، سجلت في أوساط العزاب والأرامل وممن تتراوح أعمارهم بين 23 و29 عاما.

من جانب آخر، دعا بنيامين نتنياهو، أمس، في خلال لقائه رئيس الوزراء الصيني في بكين، إلى بذل الجهود لتعزيز الاستقرار العالمي، في الوقت الذي خيّمت فيه على زيارته الخلافات السياسية التي تعصف بالحكومة في إسرائيل. ووفقاً لصحيفة الأخبار، وخاطب نتنياهو نظيره لي كيكيانغ، قبل بدء اجتماعهما، قائلاً إن "هناك قدراً كبيراً من التشنج في العالم"، معلناً أن البلدين سيعملان على الدفع قدماً "بالأمن والسلام والاستقرار والرخاء". ويقوم نتنياهو بزيارة للصين تستمر ثلاثة أيام، وذلك لمناسبة مرور 25 عاماً على إقامة علاقات ديبلوماسية بين البلدين. ومن المتوقع أن يلتقي، اليوم، الرئيس الصيني شي جين بينغ. ويرافق نتنياهو 90 رجل أعمال، وهو أكبر وفد اقتصادي إسرائيلي يزور الصين، بحسب التلفزيون الصيني الرسمي. والتقى الوفد الإسرائيلي بالرؤساء التنفيذيين للعديد من الشركات الصينية الكبرى، مثل عملاقي الإنترنت "بايدو" و"علي بابا"، بحسب بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي.

لكن الخلاف الذي اندلع بين نتنياهو وأحد شركائه الرئيسيين في الائتلاف الحكومي، قبل مغادرته إلى الصين، ألقى بظلاله على هذه الزيارة. وقال نتنياهو، أول من أمس، في حديث للإذاعة الإسرائيلية إنه سيتخلى عن اتفاقه مع وزير المالية موشيه كحلون، لتشكيل هيئة جديدة تحلّ مكان سلطة البث العامة الحالية. وأوردت وسائل الإعلام الإسرائيلية أنَّ نتنياهو أبلغ حكومته بنيته حلّ الائتلاف الحكومي الحالي، الذي يقوده حزبه "الليكود"، إن لم يمتثل كحلون لقراره، وهو تهديد يعتقد البعض أنه محاولة من نتنياهو لتأخير صدور قرار ظني محتمل بحقه في قضايا فساد.

وفي السياق نفسه، كان زعيم المعارضة الإسرائيلية إسحق هرتسوغ، قد أعلن سعيه إلى تشكيل تحالف بديل من دون نتنياهو وحزب "الليكود".

لقاء السيسي وعباس 90 دقيقة لا أكثر..؟!

لم تُنهِ زيارة رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، للقاهرة، توتر علاقته مع نظام الرئيس السيسي، فالزيارة التي شهدت لقاءً فاتراً حملت نقاط اختلاف أكثر من نقاط التوافق. هذه الزيارة كانت الأقصر في زيارات عباس لمصر، رغم أنها تأتي بعد نحو تسعة أشهر من الغياب بسبب خلافات وجهات النظر بين «أبو مازن» والإدارة المصرية، خاصة أنَّ الأخيرة باتت تحمّله جزءاً كبيراً من المسؤولية عن تأخر إتمام المصالحة الفلسطينية، بل ترى أنَّ محاولات انفراده بالسلطة هي التي تعرقل أي خطوات جدية في هذا الملف.

وطبقاً لصحيفة الأخبار، شهد جدول الزيارة ارتباكاً واضحاً، فقد تأجل لقاء عباس مع السيسي لليوم الثاني بسبب وجود ارتباطات لدى الأخير في قصر الرئاسة، لكن «أبو مازن» التقى في خلال مدة التأخير وزير الخارجية سامح شكري، الذي شرح وجهة نظر البلاد بشأن عملية التسوية، علماً بأنَّ عباس رحب بعقد قمة تجمعه مع بنيامين نتنياهو، بضغط مصري. كذلك التقى عباس مدير المخابرات العامة اللواء خالد فوزي الذي ناقش معه تصورات القاهرة للتعامل مع إدارة معبر رفح قريباً. وبشأن المصالحة، فإنَّ لقاء فوزي ركز على ضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية، رافضاً حديث رئيس السلطة عن ضرورة استمرار بقاء الوضع كما هو عليه بين القاهرة وحركة «حماس» في خلال الفترة المقبلة، بل أكد أن هناك تحسناً في العلاقات مع تنفيذ «حماس» تعهداتها، وأنَّ القاهرة «لا يهمها سوى مصلحة الشعب الفلسطيني وليس من المنطقي أن تساعد طرفاً سياسياً على حساب آخر».

بالانتقال إلى مباحثات الـ90 دقيقة بين السيسي وعباس، فإنها خرجت ببيان تقليدي من الرئاسة المصرية عن طبيعة اللقاء وتأكيد دعم مصر إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، ثم ظهر بوضوح بعد اللقاء غياب الارتياح عن عباس، فيما تقول المصادر إنَّ السيسي طلب تسريع حل الخلافات الداخلية من أجل تهيئة بيئة تفاوض ذات جدوى. وأبلغ السيسي عباس بأنه سيناقش القضية بنحو موسع في خلال لقائه الشهر المقبل مع الرئيس ترامب، ثم سيدعوه مرة أخرى إلى زيارة القاهرة بعد هذا اللقاء، مشيراً له إلى ضرورة «بحث نقاط التوافق مع حماس بمساعدة المخابرات المصرية».

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
617
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

حركة الكواكب يوم 21 تشرين الثاني

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات…
2017-11-21 -

صفات مولود 20 تشرين الثاني

محتشم وهادئ وقليل العصبية عامل من الطراز الأول . يسعى إلى عمله من مطلع الشمس إلى مغربها . لا يشغله شيء أكثر من النجاح .…
2017-11-19 -

تقرير الـsns: لافروف: اتفقنا حول المسائل الأساسية للتسوية السورية.. ودمشق وحلفاؤها كسبوا «سباق الحدود»..؟!

قال سيرغي لافروف بعد اجتماع مغلق مع نظيريه التركي، مولود جاويش أوغلو، والإيراني، محمد جواد ظريف، إنه تمت مناقشة كل المسائل المرتبطة بالأزمة السورية. وأضاف…
2017-11-20 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 21 تشرين الثاني

الحمل قد تتعرض لمواقف تستدعي منك التشنج أو العدائية من مسؤوليات اجتماعية إلى المسؤوليات المهنية الثور أنت محب وعطوف وموضع اهتمام من حولك وهاتفك لا يتوقف عن الرنين واليوم للقرارات المصيرية وقد تستطيع أن ترتب أمورك العملية بعيداً عن المشاكل التي قد تكون حولك الجوزاء قد تفرح لأمر شخصي سعيد…
2017-11-21 -

حركة الكواكب يوم 21 تشرين الثاني

المشتري كوكب المشتري كوكب الحظوظ السعيدة يتقدم في العقرب مما يحذر مواليد برج الأسد عاطفيا و الدلو من احتيال و برج الثور من فض شراكات عطارد كوكب السفر والأوراق يتقدم في برج القوس مما يحذر برج العذراء عمليا والجوزاء و الحوت عائليا المريخ كوكب النزاعات و الطاقة في برج الميزان…
2017-11-21 -
2017-11-20 -

عمر خريبين مرشح بقوة لنيل جائزة أفضل لاعب في آسيا

لاعب منتخب سورية لكرة القدم عمر خريبين يدخل ضمن القائمة النهائية لجائزة أفضل لاعب في آسيا والتي سيعلن عنها في التاسع والعشرين من الشهر الحالي… !

2017-11-21 -

الكرملين: دور الأسد في مستقبل سورية يخص السوريين فقط

أكد الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، أن المباحثات بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والسوري بشار الأسد تناولت مسائل التسوية السورية. وقال بيسكوف في… !

2017-11-21 -

شادية وإليزابيث هيرلي في افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الـ39

أعلنت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، عن استضافة الممثلة، عارضة الأزياء البريطانية، إليزابيث هيرلي، في دورته الـ39، التي ستنطلق غدا الثلاثاء 21 تشرين الثاني. ومن… !

2017-11-21 -

الحكومة تناقش تعديل بعض مواد قانون تنظيم الجامعات وتطلب وضع خطة تسويقية لمنتجات مشاريع تنمية المرأة الريفية

ناقش مجلس الوزراء في جلسته اليوم برئاسة المهندس عماد خميس رئيس المجلس عددا من القضايا الخدمية والتنموية والاقتصادية والتعليمية المتعلقة بقانون تنظيم الجامعات وخدمة… !

2017-11-19 -

إغلاق معاهد خاصة مخالفة في حلب وإعفاء موجهين ومسؤولين تربويين

أغلقت وزارة التربية 23 معهدا خاصا مخالفا في مدينة حلب وأعفت عددا من الموجهين الاختصاصيين والتربويين فيها. وخلال جولة تفقدية لوزير التربية الدكتور هزوان… !

2017-11-21 -

فيسبوك تختبر الواقع الافتراضي على صفحة أخبارها الرئيسة

بدأت فيسبوك اختبارات الواقع الافتراضي على صفحة الأخبار الرئيسية على منصتها، رغبة منها في دفع المستخدمين للتفاعل مع الأخبار بالتزامن مع ارتدائهم لسماعات "VR". ولم… !

2017-10-31 -

مرسوم بتعيين الدكتور بسام ابراهيم رئيسا لجامعة البعث

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 313 لعام 2017 القاضي بتعيين الدكتور بسام بشير ابراهيم رئيسا لجامعة البعث. وفيما يلي نص المرسوم. المرسوم… !

2017-11-21 -

رئيس الأركان التركية يتوجه إلى سوتشي للقاء نظيريه الروسي والإيراني

أفادت وكالة الأناضول التركية أن رئيس الأركان الفريق الأول خلوصي أكار توجه اليوم الثلاثاء إلى روسيا للقاء نظيريه الروسي فاليري غيراسيموف والإيراني محمد باقري. وأضافت… !

2017-11-18 -

سورية عضو بالاتحاد الدولي للصحفيين.. عبد النور: الحضور الفاعل لفضح التضليل الإعلامي ضد سورية

وافقت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين خلال اجتماعها في تونس اليوم على قبول عضوية اتحاد الصحفيين السوريين. وفي تصريح خاص لـ سانا أوضح رئيس اتحاد… !

2017-11-19 -

حظوظ الأبراج ليوم 20 تشرين الثاني

الحمل  حولك الكثير من التضامن مع مشاريعك أو مع تطلعاتك الطموحة من رؤساءك في العمل أومن زملاءك الذين يحترمون وجهة نظرك والأهم أنك تشعر بمحبتهم الحقيقية الثور تصغي بتفهم وبصبر وحنان وتحاول التعرف على مقدرات…

2017-11-21 -

حظوظ الأبراج ليوم 21 تشرين الثاني

الحمل  قد تتعرض لمواقف تستدعي منك التشنج أو العدائية من مسؤوليات اجتماعية إلى المسؤوليات المهنية الثور أنت محب وعطوف وموضع اهتمام من حولك وهاتفك لا يتوقف عن الرنين واليوم للقرارات المصيرية  وقد تستطيع  أن ترتب…