تقرير الـsns: ترامب للعبادي: ليت احتلالنا لم ينتهِ..؟!

عربي ودولي

2017-03-21 -
المصدر : sns

استقبل الرئيس ترامب، رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، والوفد المرافق له، في البيت الأبيض أمس، بموقف مفاجئ، يفيد بأنّه لم يكن على الأميركيين أن يغادروا العراق «أبداً»، فيما أظهر التسجيل العبادي وهو يومئ برأسه دون أن يصدر عنه أي موقف مباشر. وفي كلمة خلال الاجتماع الموسع بين الطرفين، قال ترامب للعبادي: «بالتأكيد لم يكن ينبغي لنا أن نرحل، ما كان يجب أبداً أن نرحل». وأضاف أنّ رحيل القوات الأميركية «خلق فراغاً، وقد ناقشنا ما حدث (خاصة تمدد داعش)... لكننا سنمضي الكثير من الوقت معك ومع فريقك، ونشكركم جميعاً، شكراً جزيلاً على وجودكم هنا، نحن نقدّر ذلك». وأثنى ترامب على الجنود العراقيين الذي يقاتلون «بضراوة، أعرف أن هناك تقدماً في (معركة) الموصل، سنرى ما يمكن أن نفعله (لدعمها)»، مضيفاً أنّ «توجهنا الرئيسي هو التخلص من التنظيم».  وفي نقطة أخرى، قال ترامب إنّ إيران شكلت إحدى القضايا التي جرى الحديث عنها، مضيفاً: «لقد تساءلت لماذا قام الرئيس باراك أوباما بالتوقيع على اتفاق (نووي) كهذا مع إيران؟ لا أحد يفهم ذلك... ربما يوماً ما نتمكن من الفهم».

من جهته، كرر العبادي ثقته بإدارة ترامب، إذ لفت إلى أنه حصل على تأكيدات في خلال المحادثات بزيادة الدعم الأميركي مع مضي العراق في الحملة على تنظيم «داعش». وقال: «حصلنا على تأكيدات بأنَّ الدعم (الأميركي) لن يستمر فقط، بل سيتسارع لكي ينجز العراق المهمة»، مضيفاً أنّ إدارة ترامب تريد تعزيز مشاركتها في محاربة الإرهاب، وأنها مستعدة لعمل المزيد. وبينما دعا المجتمع الدولي للإسهام بمزيد من الأموال لمساعدة المناطق التي جرى «تحريرها» من سيطرة «داعش»، فإنه ذكر في سياق كلمته أنّه يرى فرصة لتحسن محتمل في العلاقات مع السعودية. وكذلك، فقد وجه العبادي «الشكر» للرئيس الأميركي لرفعه العراق من أمر حظر السفر على مواطني عدة دول ذات أغلبية مسلمة.

وأفادت صحيفة الأخبار أنه ورغم حديث العبادي عن وعود ترامب له بزيادة «الدعم»، فإنّ آليات ذلك تبقى محل تساؤلات، خاصة لأنّ اقتراح ترامب للموازنة الأميركية يشمل تقليصاً يناهز 30 في المئة من تمويل وزارة الخارجية والوكالة الدولية للتنمية، وذلك على حساب تعزيز موازنة «البنتاغون». وهذا ما يجعل من غير المعروف كيف سيتأثر العراق بمقاربات ترامب، خاصة لناحية تأثير سياسات الرئيس الأميركي الصدامية تجاه إيران، على بغداد وحكومتها.

ووفقاً للحياة، لن يطول انتظار إعلان هزيمة «داعش» في الموصل وإعلانها محررة، فالمدينة ساقطة عسكرياً الآن، إلا أن إعلان تحريرها ينتظر قرارات سياسية قد تتخذ خلال زيارة العبادي واشنطن ولقائه ترامب؛ وليس مهماً إعلان تحرير الموصل الآن بمقدار معرفة ماذا بعد التحرير. وفي ظل هذه الأجواء التي يعرفها الجانب الأميركي أكثر من غيره، تحصل زيارة العبادي واشنطن، والهدف غير المعلن منها وضع اللمسات الأخيرة علی الخطة الأميركية لمرحلة ما بعد الموصل، في ظل التجاذب الحاصل مع إيران التي لديها أكثر من خيار داخل العراق. وأضافت الحياة: لا تفاصيل عن النوايا الأميركية لكن بعض ما يلمَّح إليه يراوح بين العمل على تشكيل إقليم سني والاستقلال الكردي، والمشاركة السياسية التي فهمها عمار الحكيم مبكراً فطرح مبادرة للحل بالتعاون مع الأمم المتحدة لم تلق الاستجابة المطلوبة.

وأبرزت العرب: المعركة في الموصل والأعلام ترفع في كركوك. وأضافت: تركيا تلوح بمواجهة مسعى حليفها رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني للسيطرة على محافظة كركوك. وأوضحت العرب: لا يبدو أن نهاية معركة الموصل ستفضي إلى توقف المعارك في العراق، وسط توقعات بأن طرد داعش سيفتح الباب أمام عودة التنافس بين القوى المحلية المسنودة خارجيا لتثبيت سيطرتها على مناطق أوسع وخاصة المناطق النفطية المتنازع عليها مثل كركوك. ويرى متابعون للشأن العراقي أن الميليشيات المحلية المختلفة ستعمل على استثمار ما غنمته في الحرب من عتاد وخبرات عسكرية، واعتراف إقليمي ودولي بدورها في الحرب على داعش، لتخوض حروبا جديدة حول الغنائم، معتبرين أن ميليشيا الحشد الشعبي الشيعية وقوات البيشمركة الكردية ستكونان مؤثرتين في معارك تثبيت الخرائط الطائفية والعرقية الجديدة.

وقال المتحدث باسم الخارجية التركية إنّ “مطالب رفع علم الإقليم الكردي إلى جانب العلم العراقي فوق دوائر مدينة كركوك خلال أيام العمل الأسبوعي، قد تؤدي إلى خطر إلحاق الضرر بمحاولات إحلال الاستقرار والتوافق في العراق”. وأوضح أنّ “التصرفات الأحادية الجانب في هذا الخصوص، ستخلق خطر تآكل هوية كركوك التي تتميّز بتعددية ثقافية، وتعكس الغنى الاجتماعي والاقتصادي للعراق”. واعتبر المتابعون أن تركيا التي تقدم نفسها حليفا لرئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني، تريد أن تقطع الطريق أمام البيشمركة حتى لا تعمل على استثمار دورها في الحرب على داعش، أو في التضييق على حزب العمال الكردستاني المحظور تركيا، في بسط نفوذها على الإقليم المرشح ليكون ساحة حرب عرقية طويلة المدى. وليس مستبعدا أن تتسع دائرة الصراع حول كركوك في ظل التوتر القائم في سوريا بين تركيا والأكراد الذين تحولوا إلى معطى محوري في الملف السوري، مع سعي كل من واشنطن وموسكو للعب الورقة الكردية لتثبيت مصالحهما شمال سوريا.

متابعة محطة أخبار سورية
عدد الزيارات
206
أدخل الحروف التي تراها ظاهرة في الصورة

تعليقات الزوار

تحميل المزيد من التعليقات

قد يعجبك أيضا

تقرير الـsns: «فيتو» روسي عاشر.. وتهديد أميركي لدمشق.. قمة روسية تركية إيرانية حول سورية في سوتشي22تشرين الحالي..

شهد مجلس الأمن الدولي، أمس، فصلاً جديداً من «المعارك» الروسية ــ الأميركية حول الملف الكيميائي السوري، خلال طرح وفدي البلدين مشروعي قرار حول تمديد عمل…
2017-11-17 -

صفات مولود 18 تشرين الثاني

لو أحبك فسيحبك للأبد وقلما يتركك لأي سبب بل سيغفر لك أخطاءك وسيتحملك . حريص على ماله يصرفه حسب احتياجاته الضرورية ولا يستعمله للبذخ إلا…
2017-11-17 -

تقرير الـsns: الكرملين: القمة الثلاثية في سوتشي ستتناول الأجندة السورية بأكملها.. والأردن يخشى من تنازلات بن سلمان للتطبيع مع إسرائيل..…

أعلن الكرملين أن اجتماع القمة الثلاثي بين زعماء روسيا وتركيا وإيران في مدينة سوتشي الروسية سيتناول الأجندة السورية بكامل طيفها. ولم يكشف المتحدث باسم…
2017-11-18 -

إقرأ أيضا

حظوظ الأبراج ليوم 19 تشرين الثاني

الحمل كوكب المهنة في مكان يمنحك الحظوظ والإرادة والقدرة للحصول على تضامن المحيط مع أوضاعك العملية مما يؤهلك لتحسين عملك ولشرح وجهة نظرك والتأثير على من تحب الثور تعاون مع أصدقائك وحلفائك و اعتمد على من تثق في رأيه أو في محبته لأنه يستطيع أن يمنحك طاقة إيجابية الجوزاء تأخير…
2017-11-18 -

تقرير الـsns: الكرملين: القمة الثلاثية في سوتشي ستتناول الأجندة السورية بأكملها.. والأردن يخشى من تنازلات بن سلمان للتطبيع مع إسرائيل.. بانوراما المنطقة..؟!

أعلن الكرملين أن اجتماع القمة الثلاثي بين زعماء روسيا وتركيا وإيران في مدينة سوتشي الروسية سيتناول الأجندة السورية بكامل طيفها. ولم يكشف المتحدث باسم الرئاسة الروسية عما إذا كان الرؤساء الثلاثة سيصدرون بيانا رسميا في ختام المحادثات. وذكر بيان صدر عن الكرملين أن الاجتماع سيتناول الخطوات الواجب اتخاذها من…
2017-11-18 -
2017-11-18 -

في آخر مبارياته التحضيرية لنهائيات آسيا.. منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم يلتقي منتخب اندونيسيا للرجال

يلتقي منتخب سورية الأولمبي لكرة القدم مع المنتخب الإندونيسي للرجال اليوم في جاكرتا استعدادا لنهائيات كأس آسيا التي ستقام في الصين بداية كانون الثاني… !

2017-11-19 -

تقرير الـsns: موسكو تتهم واشنطن بقتل آلية التحقيق بشأن الكيميائي:

أعلنت الولايات المتحدة نيتها "الكفاح من أجل العدالة" في سورية بمفردها، إذا فشل مجلس الأمن الدولي في التوصل إلى موقف مشترك تجاه المسؤولين عن استخدام… !

2017-11-18 -

جون سينا ينشر صورة لتامر حسني!

في خطوة غير متوقعة، نشر المصارع العالمي جون سينا صورة عبر حسابه الرسمي على إنستغرام للنجم المصري تامر حسني، الأمر الذي أثار تساؤلات عدة بين… !

2017-11-18 -

"تدمر.. النهوض من الدمار": معرض تراثي في روما

تنظم جمعية “إنكونترو دي سيفيلتا” الإيطالية معرضا بعنوان “تدمر.. النهوض من الدمار” خلال الدورة الثلاثين للجمعية العامة للمركز الدولي لدراسة وصون وترميم الممتلكات الثقافية… !

2017-11-18 -

افتتاح مركز للتأجيل الدراسي والإداري في جامعة دمشق

أعلنت جامعة دمشق أنه اعتبارا من يوم غد الأحد سيتم افتتاح مركز التأجيل الدراسي والإداري لطلاب جامعة دمشق في كلية الحقوق بالجامعة. وأشار مصدر… !

2017-11-18 -

فيسبوك يمنع المستخدمين من حذف المنشورات!

يبدو أن فيسبوك ستجعل من المستحيل حذف المشاركات والمنشورات التي يكتبها المستخدمون على موقع التواصل الاجتماعي. وطرحت فيسبوك التحديث الجديد لتصعب عملية حذف المنشورات، أثناء… !

2017-10-31 -

مرسوم بتعيين الدكتور بسام ابراهيم رئيسا لجامعة البعث

أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم المرسوم رقم 313 لعام 2017 القاضي بتعيين الدكتور بسام بشير ابراهيم رئيسا لجامعة البعث. وفيما يلي نص المرسوم. المرسوم… !

2017-11-19 -

تقرير الـsns: صحف ألمانيا تهاجم بن سلمان.. المخفي أعظم في علاقاتها بتل أبيب: السعوديّة تكسر عزلة إسرائيل الدوليّة وتُشكّل طوق نجاة لنتنياهو.. ما هو سرّ حديث آيزنكوت؟!

أعلنت السعودية أنها ستستضيف أول اجتماع لوزراء دفاع "التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب" في 26 تشرين الثاني الجاري. وقالت وكالة "واس" الرسمية في بيان أمس:… !

2017-11-18 -

سورية عضو بالاتحاد الدولي للصحفيين.. عبد النور: الحضور الفاعل لفضح التضليل الإعلامي ضد سورية

وافقت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين خلال اجتماعها في تونس اليوم على قبول عضوية اتحاد الصحفيين السوريين. وفي تصريح خاص لـ سانا أوضح رئيس اتحاد… !

2017-11-17 -

حظوظ الأبراج ليوم 18 تشرين الثاني

الحمل  يسعدك شعورك بالنجاح وتكتشف أن كفاحك مجدٍ وأن المحيط يساندك ويسعدك الحوار والعلاقات الاجتماعية والعائلية والحب الثور قد يطرأ ما يعيق مشروعا أو يعرقل بعض الأعمال أو الآمال فعبر عن آرائك ومشاعرك بتروي وحكمة…

2017-11-18 -

حظوظ الأبراج ليوم 19 تشرين الثاني

الحمل  كوكب المهنة في مكان يمنحك الحظوظ  والإرادة والقدرة للحصول على تضامن المحيط مع أوضاعك العملية مما يؤهلك لتحسين عملك ولشرح وجهة نظرك والتأثير  على من تحب الثور تعاون مع أصدقائك وحلفائك و اعتمد على…